أَبَتَاهُ إِنَّكَ لَنْ تَرَى ضَحَكَاتِي
حَتَّى أَرَى أُمِّي إِلَى جَنَبَاتِي
هَذَا أَنِينُ الطِّفْلِ إِنْ هِيَ أَصْبَحَتْ
عَيْنَاهُ تَبْكِي مَنْبَعَ البَسَمَاتِ
الصُّبْحُ ضَاقَ بِهِ وَضَاقَ مَسَاؤُهُ
وَاللَّيْلُ صَارَ لِدَفْتَرِ الكَلِمَاتِ
يَا أُمُّ قِطْعٌ مِنْكِ يَعْشَقُهُ السَّنَا
بَيْنَ الدُّمُوعِ وَكَثْرَةِ العَبَرَاتِ
أُمِّي إِذَا غَابَتْ لَهَا لَمَسَاتُهَا
وَالصَّوْتُ غَابَ بِأَعْبَقِ الهَمَسَاتِ
صَارَتْ حَيَاتِي مِثْلَمَا لَوْ عِشْتُهَا
بَيْنَ الجَوَاءِ وَبَيْنَ قَفْرِ فَلَاةِ
لَوْ كَانَ فَقْدًا ذَا صَبِرْتُ تَوَجُّعًا
لَكِنَّهُ بُعْدٌ عَنِ النَّظَرَاتِ
أُمَّاهُ لَسْتُ بِمُدْرِكٍ مَا قَدْ جَرَى
لَكِنَّنِي اَبْكِي لِكُلِّ شَتَاتِ
هَذَا بَيَانِي قَدْ سَطَرْتُهُ هَاهُنَا
وَالدَّمْعُ يَجْرِي فَاكْتَوَتْ وَرَقَاتِي
أَبَتَاهُ لَوْلَا أَنْتَ مَا طَافَتْ بِنَا
بَسْمٌ عَلَى الأَشْفَاهِ وَالقَسَمَاتِ
أَبَتَاهُ لَا تَبْخَلْ "عَلِيًّا" بِالهَنَا
فِي صُبْحِهِ وَاللَّيْلَ بِالقُبُلَاتِ

منقول من منتدى الجلفة