أحكام الصلاة لأبي عبد الحفيظ العباسي الجزائري
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أحكام الصلاة لأبي عبد الحفيظ العباسي الجزائري

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    46

    افتراضي أحكام الصلاة لأبي عبد الحفيظ العباسي الجزائري

    المقدمة
    إن الحمد لله تعالى نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعود بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمد عبده ورسوله- صلى الله عليه وسلم-.
    أما بعد:
    فالصلاة من أهم العبادات التي يجب على كل مسلم أن يفقه أحكامها درسا وتطبيقا، لعظم قدرها، وسمو مكانتها في الإسلام، فإذا كان الإيمان قولا باللسان واعتقادا بالجنان، فالصلاة عمل بالأركان وطاعة للرحمان.
    ولما كانت الصلاة عبادة يتحقق فيها التجرد لله وحده، وتربية النفس على المعاني الإيمانية التي تعد المؤمن لحياة كريمة في الدنيا، وسعادة سرمدية في الآخرة، كانت سنة متتابعة عبر الرسالات، وصلة بخالق الأرض والسموات،وزادا يعين النفس على التزام الطاعات، والبعد عن المحرمات.
    والصلاة عبادة يجب أن تؤدي على وجهها المشروع، لقول الرسول – صلى الله عليه وسلم-:"...وصلوا كما رأيتموني أصلي..."[1] فلابد للمسلم أن يتعلم كل ما يتعلق بأحكام الصلاة حتى يؤدي العبادة على الوجه الصحيح.[2]
    فلأهمية هذه الصلاة ومكانتها في الإسلام ولجهل الأمة بأحكامها، أردنا أن يكون لنا يد في رفع هذا الجهل عن هذه الأمة ببيان أحكام الصلاة وفق ما جاء في سنة المصطفى – صلى الله عليه وسلم- وببيان مقدمات هذه العبادة العظيمة، من وضوء، وغسل، وتتمم...الخ الأبواب، مع الاعتناء بذكر أقوال الأئمة- عليهم رحمة الله- وإن كان هناك في المسألة خلاف نذكره ونحرر محل النزاع فيه وإعطاء القول الراجح إن شاء الله، وإن لم يكن هناك خلاف فلا نطيل النفس في المسألة مع بضاعة قليلة في هذا الشأن، وباعي قصير في هذا الميدان، ونسأل الله تعالى التوفيق والسداد إنه ولي ذلك والقادر عليه.
    تعريف الصلاة في اللغة:
    قال ابن فارس: ( صلى) الصاد واللام والحرف المعتل أصلان: أحدهما النار وما أشبهها من الحمى، والآخر جنس من العبادة.
    فالأول قولهم صَلَيتُ العود بالنار. والصلى صلى النار. واصطليت بالنار. والصلاء: ما يصطلى به وما يذكى به النار ويوقد .
    والثاني: فالصلاة وهي الدعاء. وقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم-:{ إذا دعي أحدكم إلى طعام فليجب، فإن كان مفطرا فليأكل، وإن كان صائما فليصل}، أي فليدع لهم بالخير والبركة. قال الأعشى:
    تقول بنتي وقد قَرَبتُ مُرتَحــــــــل ا يارب جنب أبي الأوصاب والوجع.
    عليك مثل الذي صليت فاغتمضي نوما فإن لجنب المرء مُضجعــــــا.[3]
    وبه سميت صلاة لما فيها من الدعاء والاستغفار.اهـ[4]
    إذا الصلاة في اللغة : الدعاء , وسميت الصلاة الشرعية صلاة , لاشتمالها عليه , وبهذا قال جمهور أهل اللغة و التحقيق كما نقلنا ذلك 0 قال تعالى { وصل عليهم } أي أدع لهم , وقال صلى الله عليه وسلم { إذا دعي أحدكم إلي طعام فليجب , فان كان صائما فليصل , وإن مفطرا فليطعم }.
    قال النووي : اختلفوا في معنى فليصلي قال الجمهور : معناه فليدع لأهل الطعام بالمغفرة والبركة ونحو ذالك.[5] اهـ
    وقال أهل العلم في اشتقاق لفظة الصلاة :
    إن لفظة الصلاة مأخوذة من الصلوين , وهما عرقان في الردف , ينحنيان قي الركوع والسجود , لهذا كتبت الصلاة في المصحف بالواو, وفيل مأخوذة من صليت العود إذا فرمته , لأن الصلاة تحمل الإنسان على الاستقامة , وتنهى عن اقتراف المعاصي قال الله تعالى : { إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر } 45 العنكبوت , وقيل أنها مأخوذة من الصلاة , لأنها تصل بين العبد وربه , بمعنى أنه تدنيه من رحمته , وتوصله جنته , والأول هو المعروف المشهور: أن الصلاة مأخــــــــــــ ـوذة من الدعاء.اهـ[6]
    الصلاة في اصطلاح الشرع
    جاءت لفظة الصلاة في النصوص القرآنية على عدة معاني, نذكرها ثم نأتي إلى تعريف الصلاة في الشرع.
    الصلاة بمعنى الدعاء والمغفرة: من ذلك قول الله تعالى { خذ من أمالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم, إن صلواتك سكن لهم, والله سميع عليم }التوبة 103 0
    الصلاة بمعنى القراءة: ومن ذالك قول الله تعالى: { قل أدعوا الله أو أدعو الرحمان أيا تدعوا فله الأسماء الحسنى ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا } الإسراء 110 0
    الصلاة بمعنى الدّين : ومن ذالك قول الله تعالى : { قالوا ياشعيب أصلواتك تأمرك أن نترك ما يعبد ءاباؤنا أو أن نفعل في أموالنا ما نشاء إنك لأنت الحليم الرشيد } هود 87 0
    الصلاة بمعنى موضع الصلاة : ومن ذالك قول الله تعالى : { الذين أخرجوا من ديريهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لّهدمت صوامع وبيع وصلوات ومسجد يذكر فيها اسم الله كثيرا ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز }الحج 40 0
    الصلاة بمعنى الصلاة الشرعية : ومن ذلك قول الله تعالى : { الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقنهم ينفقون } بقرة 3 0
    الصلاة بمعنى الصلاة الشرعية ليوم الجمعة : ومن ذلك قول الله تعالى : { يأيها الذين ءامنوا إذا نودي للصلواة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذالكم خير لكم إن كنتم تعلمون } الجمعة 9 0
    الصلاة بمعنى صلاة الجنازة : ومن ذالك قول الله تعالى : { ولا تصل على أحد منهم مّات أبدا ولا تقم على قبره إنهم كفروا بالله ورسوله ومـاتوا وهم فاسقون }التوبة 84 .
    الصلاة بمعنى التسبيح: ومنه قوله تعالى: { فلولا أنه كان من المسبحين} (الصافات: 143)، أي من المصلين، ومنه سبحة الضحى. وقد قيل في تأويل { نسبح بحمدك} ( البقرة: 30): نصلي.
    الصلاة بمعنى العبادة: ومنه قوله تعالى: { وما كان صلاتهم عند البيت} ( الأنفال: 35). الآية، أي: عبادتهم.[7]
    والمقصود هنا تعريف الصلاة الشرعية : فهي : أقوال وأفعال مفتاحها الطهور , وتحريمها التكبير , وتحليلها التسليم.[8] اهـ
    وهي عمود الدين كما سيأتي بيان ذلك إن شاء الله.،
    ودليل تعريف الصلاة بهذه القيود هو ما دل عليه حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم , الذي رواه علي رضي الله , عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { مفتاحالصلاة الطهور , وتحريمها التكبير , وتحــــــــــــ ـلـــــــــــــ ـــــــــيلــــ ــــــــــــهاالـــــــــــــ ـــــــــــــــ تســـــــــــــ ـــــــــــــــ ـليم }.[9]
    شرح التعريف :
    وإليك شرح التعريف :
    أقوال : يدخل فيها قراءة القرآن وأذكار الاستفتاح , والتكبير وأذكار الركوع والرفع منه , والسجود , وأذكار ما بين السجدتين , والجلوس للتشهد 0
    والأفعال : يدخل فيها القيام والركوع والرفع منه , والسجود والجلوس بين السجدتين, ورفع اليدين في تكبير الإحرام وفي تكبيرات الانتقال , أو عند التسميع , والإشارة بالأصبع في التشهد , وهيئة القدمين في الصف وفي السجود , وبين السجدتين , وفي التشهد 0
    مفتاحها الطهور : لحديث أبي هريرة رضي الله عنه في الصحيحين , قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم { لا يقبل الله صلاة أحدكم أحدث حتى يتوضأ } البخاري واللفظ له في كتاب الوضوء , باب لا تقبل صلاة بغير طهور ( 135 ) , ومسلم في صحيحه , كتاب الطهارة , باب وجوب الطهارة للصلاة (225 ) 0
    تحريمها التكبير : والمراد أنه بالتكبير يدخل المرء في الصلاة ويحرم عليه به الأكل والشرب وكلام الناس والحركة المخرجة له عن هيئة المصلي دون حاجة 0
    وتحليلها التسليم : والمراد : أن المرء إذا سلم في آخر الصلاة حلّ له ما حرم عليه لمّا كبر تكبيرة الإحرام ودخل في الصلاة 0
    العلاقة بين المعنى اللغوي والشرعي :
    قال القرطبي:
    اختلف الأصوليون: هل هي مُبقاةٌ على أصلها اللغوي الوضعي الابتدائي، وكذلك الإيمان والزكاة والصيام والحج، والشرع إنما تصرف بالشروط والأحكام، أو هل تلك الزيادة من الشرع تُصيرُها موضوعة كالوضع الابتدائي من قبل الشرع؟ هنا اختلافهم، والأول أصح، لأن الشريعة ثبتت بالعربية، والقرآن نزل بها بلسان عربي مبين، ولكن للعرب تحكم في السماء، كالدابة وُضعت لكل ما يدب، ثم خصصها العرف بالبهائم، فكذلك لعرف الشرع تحكم في الأسماء، والله أعلم.[10]
    متى فرضــــــــــــ ــــــــت الصــــــــــــ ـــــــــــــــ ـلاة ؟ :
    تضاربت أقوال أهل العلم في أي يوم , وشهر , وسنة , فرضت الصلاة , واختلافهم هذا ناتج عن اختلافهم في الوقت الذي أسري بالنبي صلى الله عليه وسلم من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى وأعرج به إلى السماء الدنيا , فقيل : فرضت في مكة ليلة الإسراء بعد عشر سنين وثلاثة أشهر من البعثة , وقبل الهجرة بسنة , وقيل : فرضت قبل الهجرة بخمس سنين , وقيل فرضت في رجب , وقيل رمضان.
    قال ابن القيم: والصواب الذي عليه أئمة النقل أن الإسراء كان مرة واحدة بمكة بعد البعثة اهـ[11]0
    وأرجح الأقوال في الشهر , هو : شهر ربيع الأول , خلاف الذي عليه الناس أنه كان في رجب , وقد ورد حديث في ذلك وهو كذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكونه في شهر ربيع الأول هو اختيار ابن سرور , وابن كثير في البداية والنهاية، أما السنة فمن أقوى الأقوال أنه كان قبل ثلاث سنوات من الهجرة , قاله ابن عبد البر في التمهيد.[12]

    دليل فرض الصلاة في الإسراء والمعراج
    ما أخرجه البخاري في صحيحه [13] – باب كيف فرضت الصلوات في الإسراء , من طريق الليث عن يونس عن ابن شهاب عن أنس بن مالك رضي الله عنه 0
    ومسلم في صحيح [14] باب الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السموات و فرض الصلوات , من طريق حماد بن سلمة , حدثنا تابت عن أنس رضي الله عنه 0 ومداره في الصحيحين على أنس رضي الله عنه , أنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : { ففرض الله على أمتي خمسين صلاة , فرجعت بذلك , حتى مررتعلى موسى فقال : ما فرض الله لك على أمتك ؟ قلت : فرض خمسين صلاة قال :فارجع إلى ربك , فإن أمتك لا تطيق ذلك 0 فراجعني فوضع شطرها , فرجعت إلى موسى قلت : وضع شطرها , فقال : ارجع إلى ربك فإن أمتك لا تطيق ذلك , فراجعت , فوضع شطرها , فرجعت إليه فقال : ارجع إلى ربك فإن أمتك لا تطيق ذلك, فراجعته فقال : هي خمسوهي خمسون , لا يبدل القول لديّ0 فرجعت إلىموسى فقال : راجع ربّك 0 فقلت استحييت من ربي}.

    [1] رواه البخاري 1/155 كتاب الآذان، باب الأذان المسافر إذا كانوا جماعة والإقامة...

    [2] كتاب الصلاة للطيار 8.

    [3]مقاييس اللغة ج/3/300.

    [4] لسان العرب2490.

    [5] شرح مسلم للنووي ج/5/25.

    [6] المقدمات الممهدات ج/1/57.

    [7] - انظر تفسير القرطبي ج/1/260.

    [8] الترجيح بازمول 116.

    [9]أخرجه الترمذي ( 1 – 9 ) وأبو داود( 61 -618 ) والدا رمي ((1 -175 ) وابن ماجة (
    275 ) والطحاوي ( في شرح المعاني ) ( 1 -161 ) وكذا ابن أبي شيبة في المصنف
    ( 1 – 88 -3 ) وأبو نعيم في الحلية (8 -373 ) والبيهقي ( 3 – 173 ) (379 ) وأحمد ( 1 – 123 – 139 ) والخطيب في تاريخه ( 11 -97 ) والضياء المقدسي في المختارة ( 1 –
    243 ) من طرق عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن محمد بن الحنفية عن علي رضي الله عنه 0
    أنظر الإرواء للألباني رحمه الله 0 الجزء الثاني ص\ 8 \ج 2\ 0 وهو حديث حسن.


    [10] تفسير القرطبي ج/1/261.

    [11] زاد المعاد ج/3/14.

    [12] أنظر فتح البر في الترتيب الفقهي لتمهيد ابن عبد البر ج/4/36.

    [13] رقم 349.

    [14] برقم – 259- 162.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: أحكام الصلاة لأبي عبد الحفيظ العباسي الجزائري

    هذا إيميل أبو عبد الحفيظ merazilahcene@hotmail.com

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: أحكام الصلاة لأبي عبد الحفيظ العباسي الجزائري


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •