من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22

الموضوع: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    265

    افتراضي من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نرجو من الاخوة الجزائريين طلبة العلم الفضلاء أن يذكروا لنا أسماء شيوخ مجازين في الفقه المالكي أو القراءات او الحديث او النحو ، شريطة أن يكونوا مقيمين في الجزائر

    مع ذكر كيفية التواصل مع هؤلاء الشيوخ وذلك بوضع ارقام الهواتف أو البريد الالكتروني او اي طريق للتواصل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    بارك الله فيك أيها الشيخ الفاضل ... فكرة طيبة
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    74

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    قصدك الجزائر العاصمة او اي ولاية

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    للرفع

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    بارك الله في الاخوة الافاضل ، لايهم من أي ولاية كان الشيوخ بل الأهم هو أن يكونوا مجازين أكفاء

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    37

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    السلام عليكم
    ذكرت الأخت العاصمية في موضوع لها:
    الشيج الطاهر عامر الأستاذ بكلية العلوم الأسلامية في الجزائر.
    الشيخ محمد الطاهر آيت علجت (إمام مسجد الغزالي بحيدرة -الجزائر)
    والشيج محمد شارف الإمام الأستاذ ورئيسالمجلس العلمي لولاية الجزائر (متقاعد ومتطوع بإلقاء الدروس الفقهية على المذهب المالكي بمساجد الجزائر)
    والشيخ أحمد سحنون.

    هل يكفي حفظ "الرسالة" لابن أبي زيد القيرواني في المذهب المالكي ؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    682

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر الدين أندي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    ذكرت الأخت العاصمية في موضوع لها:
    الشيخ محمد الطاهر آيت علجت (إمام مسجد الغزالي بحيدرة -الجزائر)
    الشيخ الطاهر آيت علجت لا يجيز الا لمن يلازم دروسه وهذا ما بلغني وهو يدرس الآن بأحد مساجد بوزريعة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر الدين أندي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    ذكرت الأخت العاصمية في موضوع لها:
    والشيج محمد شارف الإمام الأستاذ ورئيسالمجلس العلمي لولاية الجزائر (متقاعد ومتطوع بإلقاء الدروس الفقهية على المذهب المالكي بمساجد الجزائر)
    توفي رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر الدين أندي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    ذكرت الأخت العاصمية في موضوع لها:
    والشيخ أحمد سحنون.
    توفي رحمه الله قبل سنوات

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    للرفع
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    171

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    أريد يا إخوة مشايخ ومجازين من ولاية وهران بالغرب الجزائري , وإني أدلكم على واحد منهم , ثم أفيدوني أنتم حتى أثني الركب عندهم , شريطة أن يكونوا سليمي العقيدة والمنهج , والشيخ هو :

    فضيل بلعظم , مجاز في القرءات العشر من الشام .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    أخي الكريم : بالنسبة للمشايح المجازين في القراءات فقد صدر مؤلّف (لا يحضرني عنوانه الآن وأعدك بإرشادك إليه عن قريب) حاول فيه صاحبه جمع أسماء المشايخ المجازين وقد رتبه بشكل جيّد وفيه جهد واضح نسأل الله أن يتقبله من صاحبه ويجزيه عن إخوانه خير الجزاء
    فلعلّك تطالعه
    قال الشيخ العلامة حمود بن عبدالله التويجرى - رحمه الله - :" الألبانى علم على السنة والطعن فيه طعن فى السنة "

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    171

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    أريد مشايخ وعلماء في شتى الفنون .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,754

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    قد يفيدكم هذا الرابط:
    http://www.alukah.net/Sharia/1045/23411/
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي


  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    682

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    عليك بشيوخ الصحراء فلديهم اجازات في عدة فنون

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    2,428

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن الجزائري مشاهدة المشاركة
    عليك بشيوخ الصحراء فلديهم اجازات في عدة فنون
    بارك الله فيك لوتفضلت بذكرهم وذكر ولاياتهم, ولو بعضهم.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن الجزائري مشاهدة المشاركة
    عليك بشيوخ الصحراء فلديهم اجازات في عدة فنون
    غالب المشايخ في الجزائر وخصوصا من درس بالشام متحصلّون على إجازات في مختلف الفنون على الطريقة القديمة في التلقي والإجازة وقد إختفت هذه الطريقة من الجزائر بعد محاربة السلطة (الشيوعية) لها وقضائها على التعليم الأصلي وتأميمها لممتلكات جمعية العلماء المسلمين وقد إستمر العمل على تلك الطريقة في نطاق ضيق في مساجد الأحياء الشعبية وبعض الزوايا العلمية وغيرها ولعلّ اشهر من عرف بهذا هو الشيخ اليعقوبي والشيخ محمد شارف والشيخ العرباوي والشيخ الزواوي والشيخ سحنون رحمهم الله جميعا وهؤلاء جميعهم من أبناء ومشايخ جمعية العلماء المسلمين الجزائريين وقد حدّثني بعض كبار السنّ بأنّ الشيخ فضلاء حفظه الله كان يعقد مجالس مشهودة قبيل الإستقلال ولا تزال دروس الشيخ الطاهر آيت علجات عامرة متعه الله بالصحة والعافية وبارك الله في ابنه الشيخ حسين حفظه الله وغالب مشايخ العاصمة (بحكم كوني من سكانها) من تلامذة هؤلاء كالشيخ فركوس وعبد المجيد جمعة والعيد شيريفي وعبد الغني عويسات وعبد المالك رمضاني وغيرهم ثمّ الجيل الجديد من طلاب العلم كالشيخ عبد الحليم توميات والشيخ ناصر قارة والشيخ حاج عيسى والشيخ عمر حمرون هذا بالإضافة إلى الدورات العلمية التي يعقدها طلاّب الدراسات العليا بالجامعات السعودية عند عودتهم في الإجازة الصيفية ومنهم الشيخ بن صفية والشيخ حسان شعبان وغيرهم ولا يفوتني أن اذكر الدورات والمجالس التي ينشطها الشيخ عمارة قسوم والشيخ محمد بوسلامة ولعلّ بعض الإخوة المقيمين في غير العاصمة ان يزيد الامر وضوحا بذكر المجالس العلمية ببلدته
    قال الشيخ العلامة حمود بن عبدالله التويجرى - رحمه الله - :" الألبانى علم على السنة والطعن فيه طعن فى السنة "

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    وها أنا أوفي بعهدي فالكتاب المذكور مؤلّف من جزئين (جزؤه الثاني تحت الطبع) وهو من إصدارات دار الإمام مالك بالجزائر وعنوانه هو (دليل الراغبين لمعرفة القراء الجزائريين المجازين) للأخ سالم بوحمادي زاده الله من فضله
    ولمزيد من الإطلاع على تاريخ الحركة العلمية في الجزائر يرجى مراجعة الرابط الآتي :

    حركة العلم والأدب في الجزائر
    قال الشيخ العلامة حمود بن عبدالله التويجرى - رحمه الله - :" الألبانى علم على السنة والطعن فيه طعن فى السنة "

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    682

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو وائل الجزائري مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك لوتفضلت بذكرهم وذكر ولاياتهم, ولو بعضهم.
    منهم العلامة الكونتي التمنراستي ولديه اجازات في البخاري وغيره
    ومنهم العلامة عبد الرحمن الحفصي الأدراري صديق العلامة محمد باي بلعالم رحمه الله وأحد المدرسين الكبار في مدرسة الشيخ باي (مدرسة مصعب بن عمير)
    وإن أردت أن تعرف الكثير والكثير جدا عن شيوخ الجزائر سواء في الصحراء أو في غيرها فعليك بسؤال من درس عندهم وجالسهم وتجول لسنوات في أقطار الجزائر إنه الشيخ الأديب والفقيه الاصولي اللغوي محمد بوسلامة العاصمي حفظه الله من كل سوء ومكروه وستجد عنده مايسرك إن شاء الله فهو على إطلاع واسع بتاريخ الجزائر وأحوال أقطارها ورجال العلم فيها

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    359

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    القراء المعاصرون المجازون في العشر:
    ♦ إدريس طرشون: مواليد 1974م بولاية برج بوعريريج (شرق الجزائر)، تخرَّج في معهد تكوين الأئمَّة بولاية ميلة سنة 1996، ثمَّ سافر إلى سوريا لجمْع القِراءات على جَمعٍ من المشايخ؛ منهم: الشَّيخ خالد بركات، الشَّيخ وئام بدر، الشَّيخ محمد رجب آغا، الشَّيخ أسامة كامل، الشَّيخ موفق عيون، الشَّيخ عبد الله الأبرش، الشَّيخ محمد خليل هبا.
    ♦ أمّ الخير فاطمة بنت قويدر حسَّاني: مواليد 1985م بولاية شلف (وسط الجزائر)، حافِظة لكتاب الله - تعالى - على الشَّيخة إيمان رشدي الحلاق، قراءةً وتجْويدًا، وإشراف الشيخة غادة الأصبحي، فتحصَّلت على الإجازة في حِفْظ القرآن الكريم وإقرائِه برواية حفْص وورْش بسندٍ متَّصل إلى النَّبيّ - صلَّى الله عليه وسلَّم - من الشَّيخ الحافظ المقرئ أبي الحسن مُحيي الدّين الكردي، ثمَّ إجازة في حِفْظ القرآن وإقرائه من جامع "علي الدقر" بكفر سوسة سنة 2006م.
    نالت الشَّهادة الأُولى لحفظ القرآن في القطر العربي السّوري عام 2003م، ثمَّ حفِظت الشَّاطبيَّة والدّرَّة، وجمعت القِراءات العشْر المتواترة من طريقَيْهِما حفظًا غيبًا على الشَّيخة شفاء بنت بلقاسم، وأجازَها بذلك الشَّيخ أبو الحسن الكردي.
    ♦ بدر بن إسماعيل بلعباس: جامع للقِراءات العشر، مواليد 1970م بالجزائر العاصمة، أخذ القِراءات العشْر عن الشَّيخ المقرئ عبدالغفَّار بن عبدالفتاح الدروبي الحمْصي، وهو عن والدِه الشَّيخ عبدالفتاح الدروبي، وهو على شيْخ قرَّاء حمص في وقته الشيخ عبدالمجيد الدروبي.

    وممن استفاد منهم:
    ♦ الشَّيخ المقرئ أيمن سويد: قرأ عليه نظْم المقدّمة لابن الجزري، وأجازه.

    ♦ الشيخ محمد بوركاب: قرأ عليه ختمة كاملة برواية حفص عن عاصم.

    ♦ الشَّيخ عكاشة حوالف: قرأ عليه ختْمة كاملة برواية ورْش عن نافع.

    ♦ خالد بن عليّ بن محمد درباني: مواليد 1972م بالجزائر العاصمة، متخرّج من الأزْهر الشَّريف، جامع للقِراءات العشْر من طريقَي الشَّاطبيَّة والدّرَّة، الأولى على الشَّيخ رمضان بن نبيه عبدالجواد، والثانية على الشَّيخ المقرئ متولي بن محمَّد الجعتول الشَّافعي شيخ مقرأة القزازي، وأخذ (الشيخ خالد بن علي) الثَّلاث المتمّمة للعشر، والعشْر الكبرى من طريق طيِّبة النَّشر على شيخِه العلاَّمة عبدالرازق بن علي بن إبراهيم موسى.

    ♦ عاشور خضراوي الحسني أبو عبدالرحمن: مواليد1379هـ ببوسعادة (وسط الجزائر)، مجاز في القِراءات العشر المتواترة، وإجازة في الشَّريعة الإسلاميَّة واللّغة العربيَّة من معهد الفتح الإسلامي.
    أخذ القرآن عرضًا بِرواية حفْص عن الشَّيخ أبي سليمان سهيل الزَّبيبي الدمشقي، وأجزاءً من القرآن برواية ورْش عن الشَّيخ عبدالرزَّاق الحلبي.
    أخذ القِراءات العشْر المتواتِرة من طريق الشَّاطبية والدّرَّة عرضًا مع أحْكام التّلاوة والتَّحريرات، إفرادًا لسورَتَي الفاتحة والبقرة، وجمعًا لِخَتم كامل، عن شيخه المقرئ عمر الرَّيحان.

    وللشَّيخ مقرأة الفتح في مدينة وهران (غرب الجزائر)، وهي مدرسة قرآنيَّة لتحْفيظ القرآن وتدْريس علوم التَّرتيل والشَّريعة واللّغة العربيَّة، وتَخضع إداريًّا لوزارة الشؤون الدينيَّة والأوقاف، يتخرَّج منها كلَّ عام ثلَّة من المقْرئين المفْرِدين والجامعين.

    ♦ عبدالواحد بن قويدر حسَّاني: مواليد 1969م بولاية شلف، له دبلوم الدّراسات العليا في التَّفسير وعلوم القرآن الكريم، من كلّيَّة الآداب والعلوم الإنسانيَّة بجامعة الجنان بطرابلس، وله إجازة في قِراءة القُرآن وإقرائه من وِزارة الأوْقاف بسوريا، وإجازة في القِراءات العشْر المتواتِرة من طريقَي الشَّاطبيَّة والدّرَّة على الشَّيخ محمَّد محمد علي صادقة، وإجازة برواية حفص عن عاصم من طريق الشَّاطبيَّة، وورش من طريق الأصبهاني من طريق طيّبة النَّشر على الشَّيخ أنس الهبري، وإجازة برواية ورْش من طريق الأزْرق من طريق الشَّاطبيَّة على الشَّيخ عبدالحليم قابة بدمشق.
    والشَّيخ له شقيقة مُجازة في القراءات العشْر، وزوْجتاه كذلك.

    ♦ غاني محمد: من مواليد1971م بولاية سعيدة (غرب الجزائر)، حفِظ القرآن في الجزائر على رواية ورش، ثمَّ سافر للدّيار الشَّاميَّة لطلب الإجازة في القِراءات على المشايخ، وأُجيز مِن الشَّيخ محمَّد بن طه سكر في رواية حفص عن عاصم، وقراءة نافع بروايتَيه ورش وقالون، وقراءة ابن كثيرٍ المكّي بروايتيْه البزّي وقنبل، وقراءة أبي عمْرو البصري بروايتيْه الدّوري والسّوسي.
    وقرأ على الشيخ بكري الطَّرابيشي وأجازه في قراءة عاصم، وقراءة ابن عامر الشَّامي بروايتيْه هشام وابن ذكوان.
    وقرأ على الشَّيخ عبد الرزَّاق الحلبي وأجازه في رواية حفص عن عاصم.
    وقرأ على الشَّيخ عبدالهادي الطبَّاع وأجازه في باقي القِراءات.

    ♦ فضيل بن يحي بلعظم: من مواليد 1974م بولاية غيليزان (غرب الجزائر)، حفِظ كتاب الله كلّه على يد الشَّيخ بلقاسم كيرد، وتحصَّل على إجازة في القِراءات العشر على الشيخ محمَّد فايز شريف القرعان بالغوطة الشَّرقية بدمشق.

    ♦ كريم بن دراجي رضاونة: من مواليد1971م بولاية الجزائر العاصمة، تحصَّل على إجازة في القراءات العشر على الشَّيخ محمَّد رجب آغا، وقرأ ختمة كاملة برِواية السّوسي على الشَّيخ بكري الطرابيشي.

    ♦ محمد بن رضا بن مسعود شوشة: من مواليد 1985م بولاية الأغواط (جنوب وسط الجزائر)، له إجازة في القِراءات العشْر من طريق الشَّاطبية والدّرَّة من الشَّيخ سعيد محمد شريف القرعان بدمشق، وإجازة في رواية ورْش عن نافع من طريق الأصبهاني على الشَّيخ عبدالله محمود النعسان بدمشق.

    ♦ محمد بوركاب: من مواليد 1963م بولاية البويرة، متحصِّل على الليسانس في العلوم الإسلاميَّة شعبة أصول الفقه، والماجستير في الدّراسات الإسلاميَّة شعبة أصول الفقه، والدكتوراه في الفقه المقارن.

    قرأ على الشَّيخ المقْرئ هبة أبي أحْمد إلى غاية ﴿ لَيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ ﴾ [البقرة: 175]، وقرأ ختمةً كامِلة غيبًا برِواية ورش من طريق الأزْرق والأصبهاني، ثمَّ ختمة كاملة بالقِراءات العشر من طريق الشَّاطبيَّة والدرَّة على الشَّيخ المقرئ محيي الدّين الكردي أبي الحسن، وأجازه.
    وقرأ على الشَّيخ المقرئ هيثم منيني ختمةً كاملة لقالون، وقرأ على الشَّيخ المقرئ محمد سكر لورْش من طريق الأزْرق إلى بداية الشُّعراء، وقرأ على الشَّيخ المقرئ بكري الطَّرابيشي ختْمة كامِلة بالقراءات العشْر من طريق الشَّاطبيَّة والدّرَّة، وقرأ سورة الفاتِحة بالقِراءات العشْر على الشَّيخ المقرئ محمَّد كريم راجح من طريق الشَّاطبيَّة والدّرَّة، وقرأ سورة الفاتِحة بالقِراءات العشْر من طريق الطَّيّبة على الشَّيخ المقرئ أيمن سويد.

    ♦ محمد شقرون: من مواليد ... بولاية بلعباس (غرب الجزائر)، حاصِل على ليسانس في الشَّريعة الإسلاميَّة من كلّيَّة الشَّريعة بجامعة دمشق، وماجستير في الشَّريعة الإسلاميَّة من كلّيَّة الشَّريعة والقانون من جامعة أمّ درمان الإسلاميَّة.

    حفِظ القُرآن على عددٍ كبير من الشُّيوخ في الجزائر، قرأ ختْمة كاملة على مُفتي الحنفيَّة الشَّيخ عبد الرزَّاق الحلبي، وأجازه بالسَّنَد المتَّصل إلى النَّبيّ إلى ربّ العزَّة جلَّ جلالُه، وقرأ أحْكام رواية قالون مع تَحرير الأوجُه إفرادًا لسورة البقرة على الشَّيخ المدقّق محيي الدين الكردي، وقرأ عليه كتاب "القول الأصدق فيما خالف فيه الأصبهاني الأزرق" للشَّيخ المتولي مع شرْح الضبَّاع.

    وقرأ سورة البقرة إفرادًا بعدَّة قراءات (ابن كثير، وأبي عُمر الدّوري، وابن عامر الشَّامي، وعاصم، وحمزة والكسائي) على الشَّيخ محمد فهد خاروف، وقرأ عليه كتاب "الحجَّة في القراءات السبعة".
    قرأ ختمة كاملة برواية ورْش عن نافع من طريق الأصبهاني بِما تضمَّنته طيّبة النَّشر، على شيخ القرَّاء بالدّيار الشَّاميَّة الشيخ كريم راجح، وأجازه بالسند المتَّصل إلى ربِّ العزَّة، مشافهة وكتابةً.

    جمع القراءاتِ العشْر من طريقَي الشَّاطبيَّة والدّرَّة على الشَّيخ بكري الطرابيشي، فأجازه مشافهةً وكتابةً بسندِه العالي إلى ربِّ العزَّة، ثمَّ عرَض عليْه غيبًا نظْمَ الشَّاطبيَّة، وقرأ عليه كتاب "سراج القارئ المبتدي ونهاية المقرئ المنتهي" لأبي القاسم علي بن القاصح وأجازه، وقرأ على الشيخ إبراهيم شحاثة السمنّودي بمصر.

    له كتُب في التَّجويد والفِقْه المالكي، ويشغل حاليًّا منصب مدير مدرسة خلفان لتحْفيظ القُرآن بدبي، وعيِّن حكمًا إضافيًّا في مسابقة دبي الدّوليَّة لتحفيظ القرآن لسنة 1423هـ.

    ♦ منصور بن عبدالقادر بلحاج: مواليد 1970م بمدينة وهران، قرأ القراءات العشْر من الطيّبة على الشَّيخ أبي عبدالله منير بن محمَّد المظفَّر التونسي، وقرأ على الشَّيخ أبي عبدالرحمن عاشور خضراوي القِراءات العشر من طريق الشَّاطبيَّة والدّرَّة مع الإجازة.

    ♦ يمينة بنت ساعد بوسعادي: من مواليد 1966م بولاية البويرة، متحصِّلة على شهادة الليسانس في الشَّريعة من كلّيَّة الشَّريعة بدمشق، والماجستير، قرأت ختمةً كاملة من طريق الأزْرق على الشَّيخ أبي الحسن الكردي، وبعدَها القراءات العشر من طريق الشَّاطبيَّة والدّرَّة، وشروح الشَّاطبيَّة والدّرَّة، قرأتْ ختمةً لورش من طريق الأصبهاني على الشَّيخ المقرئ كريم راجح.

    القرَّاء المعاصِرون المجازون في ما دون العشْر:
    ♦ سمير زبوجي: جمع القراءات العشْر إلاَّ قراءة خلف، ووفِّق للقراءة على مُلْحِق الأصاغر بالأكابر، أعْلى القرَّاء إسنادًا في القِراءات السَّبع من "الحرز"، شيخنا المقرئ الأديب الحنفي بكري الطرابيشي، بقراءَتَي ابن عامر الشَّامي وعاصم الكوفي، وكان ثالثَ الجزائريّين الَّذين قرؤُوا عليه، وهم الشَّيخ عبدالكريم الحراشي والشيخ شقرون، ولا يزال يتردَّد على الشَّام ومصر لينهل من علوم القراءات.

    ♦ محمَّدي نور الدين: من مواليد 1970م بولاية البليدة، حفِظ القُرآن كامِلا برواية ورْش في بلديَّته الأربعاء، تخرَّج من الجامعة الإسلاميَّة بالمدينة سنة 1996، من كلّيَّة القرآن، وقد حفِظ نظم الشَّاطبيَّة في القراءات السَّبع، ومتن الدّرَّة في القراءات الثَّلاث المتمِّمة للعشر، وقد ختم على الشَّيخ محمود سيبويه البدوي وعليه تعلَّم طريقة جَمع القراءات، وعلى الشَّيخ محمَّد شفيع، والشَّيخ أحمد المقري، والشَّيخ محمَّد سيدي الأمين الشنقيطي رئيس قسم القراءات، ثمَّ التَحَق بالشَّيخ سيد لاشين أبو الفرح فقرأ عليه القُرآن كامِلا حفظًا ومشافهة بالقراءات السَّبع من طريق الشَّاطبيَّة، بالمدينة النَّبويَّة في مسجد أبي ذر الغفاري، ومنحه السَّند فيها كلها.

    ♦ سعاد أوهاب: من مواليد 1967م بولاية مسيلة، متخرِّجة من جامعة دمشق كلّيَّة الشَّريعة، متحصِّلة على الماجستير في الفقه المقارن من كلّيَّة العلوم الإسلاميَّة من جامعة الجزائر، قرأتْ على الشَّيخ عمر الريحان إلى غاية سورة فاطر برواية ورْش عن نافع، وقرأت على الشَّيخ محمد سكر برواية ورْش عن نافع من طريق الأزرق مع كامل تَحرير أوجُهِها، وأجازها، وقرأت على الشَّيخ أبي الحسن الكُردي ختمةً برواية ورْش من طريق الأصبهاني وأجازها، وقرأتْ على المقْرئة دعد الحسيني بِرواية حفص عن عاصم، وقرأتْ على الشيخ أنس الهبري برواية قالون، ثمَّ جمعتْ عليه قراءة أبي جعفر المدني وقراءة ابنِ كثيرٍ المكّي، وقراءة يعقوب الحضرمي البصري، وقد أجازها الشَّيخ.

    ♦ إلياس عبدالحميد برقوق: من مواليد 1970 بالعاصمة، ختم القرآن وأُجيز في حفظِه مرَّتين على الشيخ يخلف، ثمَّ سافر للحجاز وجلس في حلقات الإقْراء بالمسجد النبوي، حتَّى تحصَّل على إجازات من الشَّيخ محمد أبو عبدالحميد أبو روَّاش (مدير إدارة مراقبة النَّصّ القرآني بِمجمع فهد لطباعة المصحف الشريف)، أجازه في رواية حفص عن عاصم من طريق الطيّبة، وقرأ على الشَّيخ أبي عبدالله عبيد الله الأفغاني (المدرس بكلّيَّة الدعوة والمسجد النبوي) أجازه في قراءة عاصم براوِيَيه حفص وشعبة، وأجازه الشَّيخ سيد لاشين أبو الفرح في قراءة نافع براويَيه، وأجازه الشَّيخ عبدالحكيم عبدالسلام خاطر في قراءة ابن كثيرٍ المكّي براوِيَيه.

    ♦ عبدالحفيظ بن الطاهر هلال: من مواليد 1968م بمدينة باتنة (شرق الجزائر)، حاصل على شهادة الليسانس من جامعة باتنة في العلوم الإسلامية، سافر إلى الشام لمواصلة الدّراسة؛ فتحصَّل على دبلوم الدّراسات العلْيا من جامعة الجنان بطرابلس ثمَّ على شهادة الماجستير من نفس الجامعة.
    مجاز بورْش من طريقَيه على الشَّيخ خليل الهبا والشَّيخ موفق عيون، وقالون على الشَّيخ فؤاد شاكر محمد العرجا، وحفْص على الشَّيخ خليل الهبا، وقراءة حمزة براويَيْه على الشَّيخ موفق عيون.

    ♦ عبدالرحمن رابح عشاش: من مواليد 1969م بولاية سطيف (شرق الجزائر)، التحق بمعهد القراءات بالأزهر بعد المشاركة في مسابقة القبول بالمعهد، فحفِظ الشَّاطبيَّة ودرس شرْحها من كتاب "الوافي" للشَّيخ عبدالفتاح القاضي، والدرَّة المضيئة وشرحها للشَّيخ السمنّودي، وحفظ "عقيلة أتراب القصائد" في فنّ الرَّسم مع شرْحِها، وحفظ متْنًا في عدّ الآي للشَّيخ عبدالفتاح القاضي.

    قرأ على الشيخ أحمد حامد آل طعيمة روايتَي ورْش وقالون، ورواية حفْص عن عاصم من طريق الشَّاطبيَّة بالإفراد، وقرأ على وكيل معهد قِراءات شبرا الأزهري الشَّيخ محمد صالح الشيمي رواية ورْش من طريق الأصبهاني، ورواية حفْص من طريق طيّبة النَّشر جمعًا، ثمَّ تحصَّل على إجازة عالية في القِراءات العشْر الصغرى، وحصل على سند النَّبيّ - صلَّى الله عليه وسلَّم - بالرّوايات المشْهورة.

    ♦ إبراهيم بلختير: من مواليد 1981م بولاية تلمسان (أقصى شرق الجزائر) كان أبوه من حفَظة القرآن الكريم فحرَص على تحفيظ ابنه، حتَّى أتمَّ الحِفْظ مع إتْقان الرَّسم العثماني، سافر لسوريا وسجَّل بالمعهد الشَّرعي "الشيخ بدر الدين الحسني"، ثمَّ سجَّل بمعهد "الفتح الإسلامي"، أجازه الشَّيخ معاذ الطيَّان برواية حفْص عن عاصم، وأجازه الشَّيخ محمَّد غياث الحنفي، وقرأ ختمةً كاملة برواية قالون عن نافع على الشَّيخ محمد فايز محمَّد الشريف القرعان.

    ♦ نور الدين بن محمد إفرحاتن: من مواليد 1978م، بولاية البليدة، حفِظ القرآن كاملا برواية ورْش من طريق الأزرق على الشَّيخ بوشلوش، ثمَّ درس عليه أحكام التَّجويد، وعرض عليه ختمَتَين كاملتين غيبًا، فأجازه برواية ورْش، ثمَّ قالون، وحفِظ عليه متن "الدُّرر اللَّوامع"، سافر إلى مصر وقرأ على الشَّيخ أحمد عيسى المعصراوي (شيخ عموم المقارئ المصريَّة) وأجازه برواية ورْش، وقرأ على الشَّيخ أحمد حامد عبدالحافظ إفرادًا وجمعًا، وأجازه بقراءَتي نافع وعاصم من الشَّاطبيَّة، وحفِظ عليه متن "تحفة الأطفال" و "الجزريَّة"، وشيئًا من "الشاطبيَّة"، وقرأ على الشَّيخ علي عبدالمجيد (وكيل الأزهر)، وقرأ على الدّكتور عبدالرؤوف حلمي، والشَّيخ محمد الجعيدي.

    ♦ بومدين بلختير: من مواليد 1979م بولاية تلمسان، متحصِّل على شهادة اللّيسانس في العُلوم الإسلاميَّة تخصّص شريعة وقانون من كلّيَّة العلوم الإنسانيَّة والحضارة الإسلاميَّة بوهران، وماجستير في الدّراسات الإسلاميَّة من جامعة الجنان بطرابلس لبنان، تحصَّل على إجازة في رواية ورْش عن نافع من الشَّيخ المقرئ محمد بن طه سكر، وإجازة في رواية حفص عن عاصم من الشَّيخ عبدالسلام بركات، وإجازة في رواية قالون من الشَّيخ عثمان عبدالرحمن كامل.

    ♦ فاطمة الزهرة بنت أحمد حساني: من مواليد 1976م بولاية شلف، متحصّلة على شهادة حفظ القرآن من جامع الدقر التَّابع لمعهد الأسد لتحفيظ القرآن الكريم بدمشق؛ على المقرئة المجازة داليا سعيد طالب، ومديرة المعهد إيمان رشدي الحلاق، متحصّلة على شهادة إنهاء الدِّراسة الشَّرعيَّة والعربيَّة من معهد جمعيَّة الفرقان بدمشق بتقْدير جيّد جدًّا.

    قرأتْ ختمةً كامِلة برواية ورش وقالون على المقْرِئة مروة توفيق، فمنحتِ الإجازة في قراءة نافع منها، ثمَّ من الشَّيخ كريم راجح، وإجازة في رواية حفْص عن عاصم على المقْرئة داليا بنت محمَّد سعيد طالب تحت إشراف المقرئة الجامعة غادة الأصبحي.

    ♦ كمال قدة: من مواليد 1969م بولاية الوادي (جنوب شرق الجزائر)، أستاذ مساعد مكلَّف بالدروس بالمركز الجامعي بالوادي في تخصّص علوم القرآن، وإمام خطيب بالجامع العتيق محمَّد الغزالي بالولاية، ومدير إحدى أكبر المدارس القرآنيَّة بالجزائر "مدرسة العلامة أحمد العبيدي"، التَّابعة لجمعيَّة البيان لتحْفيظ القرآن، وحكم دولي في المسابقات القرآنيَّة الدولية (دبي، مكَّة، إيران)، وبالمسابقة الدوليَّة لحفظ القرآن بالجزائر.

    متحصّل على شهادة اللّيسانس في العلوم الإسلاميَّة قسم كتاب وسنَّة من جامعة الأمير عبدالقادر للعلوم الإسلاميَّة بقسنطينة، وشهادة الماجستير في علوم القرآن "القراءات القرآنيَّة بين المصحف العثماني والرّواية"، ويناقش رسالة دكتوراه، وهي تحقيق مخطوط بعنوان "غيث النفع في القراءات السَّبع" للنوري الصفاقسي.

    مجاز في رواية ورْش وقالون عن نافع من الدّكتور الجامع أحمد عبدالرحمن الخجا، بقراءة القرآن كاملا غيبًا، ومُجاز في رواية حفص عن عاصم من الدّكتور الصيدلاني عبدالهادي محمَّد شفيق المسوتي، بعرض ختمة كاملة حفظًا عن ظهر قلب، ومُجاز في رواية ورش عن نافع من الشَّيخ القارئ محمد كريم راجح.

    ♦ أحمد بن محمد بن عمرو معبوط: من مواليد 1962م بمدينة دلس (شرق الجزائر العاصمة)، حاصل على شهادة الليسانس في الشَّريعة من كلّيَّة الشَّريعة بجامعة دمشق، وشهادة عُلْيا في التَّربية من نفس الجامعة، وشهادة ماجستير في أصول الفقْه من جامعة الجنان بطرابلس.
    قرأ برِواية ورْش من طريق الأزْرق عن نافع على الشَّيخ عمر الريحان، وبراوية حفْص عن عاصم من طريق الطيّبة على الشيخ محمود عبيد.

    ♦ سعيد بن محمد حسَّان: من مواليد 1974م بولاية تلمسان، متحصّل على شهادة الليسانس من جامعة الجنان في العلوم الشَّرعيَّة، قرأ على الشَّيخ محمد سكر، وأجيز من الشَّيخ شكري اللحفي في رواية ورش ورواية حفص.

    ♦ علي النَّواصر: من مواليد 1969م بولاية غرداية، حاصل على شهادة اللّيسانس في الشَّريعة الإسلاميَّة تخصّص فقه وأصول من جامعة أدرار، حفِظ القرآن بشنقيط على يد الشَّيخ المختار بن داده، وأخذ الإجازة بالسَّند إلى النَّبيّ - صلَّى الله عليه وسلَّم - في حفْظ القرآن الكريم وتَجويده ورسمه برِواية ورش من طريق الأزرق، ورواية قالون من طريق أبي نشيط، بعد أن درس عليه "الدّرر اللوامع في أصل مقرأ الإمام نافع" لأبي الحسَن علي بن محمَّد بن علي المعروف "بابن بري"، ودرس كتاب "الإيضاح السَّاطع على المحتوى الجامع؛ رسم الصَّحابة وضبط التَّابع" للقارئ اللّغوي عبدالله بن الشيخ محمد الأمين الجكني الشنقيطي، ودرس الألفيَّة ولامية الأفعال لابن مالك.

    ♦ طاهر آيت علجت: من مواليد 1971م بولاية بجاية، حفِظ القرآن صبيًّا، وتعلَّم بعدها القراءات أداءً ورواية ودراية، بدأ برواية ورش وقالون من الطرُق العشريَّة العشر الصّغرى، ودرس "الدرر اللوامع"، ومنظومة ابن غازي والتَّبصرة للشيخ أحمد بن أبي القاسم البوجليلي على يد الشَّيخ السعيد البجري، ثمَّ قرأ على الشيخ سعيد بن مالك الحناشي ختمة كاملة بقراءة نافع، ودرس عليه كتاب "الجزرية" بشرح الشيخ ابن يالوشة.

    ♦ فاتح بن العياشي بن دادة: من مواليد 1976م بولاية سطيف (شرق الجزائر)، متحصِّل على شهادة اللّيسانس في العلوم الإسلاميَّة تخصّص أصول الفقه من جامعة الجزائر، أنشأ مدْرسة لتحفيظ القرآن الكريم، عرض القرآن على الشَّيخ الأزهري، وتحصَّل على إجازة في رواية ورْش من الشَّيخ راضي واي هاما إسماعيل، وإجازة في رواية قالون من الشَّيخ المقرئ كريم رضوانة.

    ♦ أبو القاسم كيرد: من مواليد 1953م بمدينة الأغواط (جنوب وسط الجزائر)، يحفَظ القرآن منذ أكثر من 27سنة، وتخرَّج على يديه ما يربو عن 450 طالبًا وطالبة من حفَظة الكتاب المبين، ويُدير معهد إعداد الدّعاة بمدينته، وله إجازتان في ورْش على يدِ الشيخ غسان هبة، وحفْص على يد الشَّيخ فضيل بلعظم الوهراني الجزائري.

    ♦ هاشم بويجرة: من مواليد 1982م بولاية بلعباس، قرأ القرآن على يد الشَّيخ المغربي صديقي أحمد، وأجيز في رواية ورْش من طريقَيْه، على يد الشَّيخ محمد شقرون، وقرأ على الشَّيخ محمَّد سكر، والشَّيخ عبدالرزَّاق الحلبي شيئًا من القرآن من أجل الضَّبط والإتقان، وهو مكلَّف الآن بالإمامة ومدقّق للمصاحف بدمشق والجزائر.

    ♦ فريدة سكيو: من مواليد 1970م بولاية باتنة، أستاذ بجامعة باتنة في مقياس التَّجويد والتَّفسير، وتجلس للإقْراء بالمدرسة القرآنيَّة للبنات بمسجد ابن باديس، وبفرع جمعية العلماء المسلمين بباتنة، قرأتْ على المقرئة أروى محمد خير برِواية حفْص، وشهد لها الشَّيخ محيي الدّين الكردي، وقرأتْ برواية ورْش من طريق الأزْرق على الشَّيخ محمَّد سكر، ولم تتمّ، ثمَّ قرأتْ ختمة كاملة برواية ورْش على الأستاذ مقيدش عبدالكريم (زوجها)، وأجازها.

    نقلا من موقع الالوكة

    أدعوا لنا إخوتي بالشفاء و الثبات في سجودكم عسى الله أن يشفينا و يثبتنا.

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    الشيخ محمد بوركاب قسنطينة

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    2,428

    افتراضي رد: من يعين على التواصل مع شيوخ مجازين في الجزائر

    جزاك الله خيرا يا أبا عبد الرحمن.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •