وَصَفْت التُّقَى حَتَّى كَأَنَّك ذُو تُقَى
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: وَصَفْت التُّقَى حَتَّى كَأَنَّك ذُو تُقَى

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    193

    افتراضي وَصَفْت التُّقَى حَتَّى كَأَنَّك ذُو تُقَى

    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:



    فإن التهافت على طلب العلم قد إشتد والتهافت على العمل بالعلم قد قل وإلى الوراء إرتد وأصبح كثير من الناس يصفون التقوى ويرشدون إلى طرقها ولكنهم لم يقدموا بأنفسهم على المشى فيها وصدق فيهم قول



    أبى الْعَتَاهِيَة :



    وَصَفْت التُّقَى حَتَّى كَأَنَّك ذُو تُقَى ... وَرِيح الْخَطَايَا مِنْ ثِيَابك تَسْطَع




    ولم يكن هدى السلف جمع العلم دون العبادة



    قال أبو قلابة لأيوب: يا أيوب، إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تحدث به الناس.( تاريخ الإسلام للذهبي)



    فعليك بزنة نفسك أخى على هذا الميزان وستعرف هل أنت على منهجهم أم لا .



    وأخرج ابن سعد فى الطبقات عن أبى عبد الرحمن السلمي: قال إنا أخذنا هذا القرآن عن قوم أخبرونا أنهم كانوا إذا تعلموا عشر آيات لم يجاوزوهن إلى العشر الأخر حتى يعلموا ما فيهن فكنا نتعلم القرآن والعمل به وإنه سيرث القرآن بعدنا قوم ليشربونه شرب الماء لا يجاوز تراقيهم بل لا يجاوز ها هنا ووضع يده على الحلق .



    و قال الطبرى فى تفسيره حدثنا محمد بن علي بن الحسن بن شقيق المروزي، قال سمعت أبي يقول: حدثنا الحسين بن واقد، قال: حدثنا الأعمش، عن شَقيق، عن ابن مسعود، قال: كانَ الرجل مِنَّا إذا تعلَّم عَشْر آياتٍ لم يجاوزهُنّ حتى يعرف معانيهُنَّ، والعملَ بهنَّ. ( صحيح إلى ابن مسعود )



    هذا هو منهج السلف علم وعمل



    والحمد لله رب العالمين

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    525

    افتراضي رد: وَصَفْت التُّقَى حَتَّى كَأَنَّك ذُو تُقَى

    جزاكم الله خيرا على الذكرى.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •