أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    الصومال - مقديشو
    المشاركات
    14

    Post أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما:-

    1. ما الحكم الراجح في دم الآدمي العادي غير دم الحيض والنفاس هل هو نجس أم لا ؟ مع ذكر الأدلة .
    2. عندي وسواس في الطهارة وفي الصلاة ، وإذا ذهبت إلى الحمام وقضيت الحاجة يخيل لي أني لم أستنجي وإذا شرعت في الوضوء أظن أني لم أغسل عضو كذا وإذا أحرمت الصلاة لا أدري كم صليت ؟ فكيف أتخلص منه ؟

    أبو عبد العماري
    الصومال
    مقديشو

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    834

    افتراضي رد: أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الله العماري مشاهدة المشاركة
    2. عندي وسواس في الطهارة وفي الصلاة ، وإذا ذهبت إلى الحمام وقضيت الحاجة يخيل لي أني لم أستنجي وإذا شرعت في الوضوء أظن أني لم أغسل عضو كذا وإذا أحرمت الصلاة لا أدري كم صليت ؟ فكيف أتخلص منه ؟
    أخي بارك الله فيك , لا تلتفت لهذا الخاطر بل همشه , و لا تصرف له أي إهتمام , و أكثر من الإستعاذة من الشيطان الرجيم الذي يتربص ببني آدم , أعاذنا الله و إياكم من وسوسته .
    عنْ عُمر - رضي الله عَنْهُ - قَالَ : نُهينَا عنِ التَّكلُّفِ .رواه البُخاري .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,034

    افتراضي رد: أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما

    للفائدة أخي الكريم وفقك الله :
    افتونى يرحمكم الله
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,034

    افتراضي رد: أفيدوني بارك الله فيكم سؤالين هما

    أخي الحبيب ... نقلت هذا لك ...ومع أنا إلا ناقلٌ ... والله أعلم فلست من أهل العلم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د / منال الصاعدي مشاهدة المشاركة
    هنا الآن خروج هذا الدم ثم بعد ذلك دخوله إلى البدن مرة أخرى بعد تنقيته هل هذا الخروج ناقض للوضوء أو ليس ناقضاً للوضوء ؟ هذه مسألة خلافية اختلف فيها أهل العلم رحمهم الله , والصواب في هذه المسألة: هو ما ذهب إليه المالكية والشافعية وهو أن خروج الدم من بدن الإنسان ليس ناقضاً ، ودليل ذلك :
    * حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه في قصة الأنصاري الذي بعثه النبي صلى الله علية وسلم مع أحد المهاجرين لكي يكون حارساً في فم الشعب فضربه أحد المشركين بالسهم ثلاث مرات وخرج منه الدم ولم يقطع الصلاة بل واصل صلاته والدم يثعب منه . وهذا الحديث أخرجه أحمد وأبو داود ، وصححه ابن حبان وابن خزيمة وغيرهما.
    فخرج منه الدم ومع ذلك واصل صلاته فلو كان خروج الدم ينقض الوضوء لما واصل صلاته .
    * كذلك أيضاً عمررضي الله عنه كما في صحيح البخاري صلى وجرحه يثعب دماً.
    * وكذلك أيضاً ورد عن ابن عباس رصي الله عنه أنه قال في الحجامة يعني إذا احتجم الإنسان: اغسل محاجمك ويكفيك ذلك. أخرجه البيهقي وإسناده فيه ضعف .
    * وكذلك أيضاً ورد عن ابن عمر رضي الله تعالى عنهما معلقاً في صحيح البخاري أنه عصر بثرة في وجهه وخرج منها شيء من الدم ومع ذلك لم يتوضأ .
    * وأيضاً يتأيد ذلك بالأصل وهو أن الأصل بقاء الطهارة فلا ننتقل عن هذا الأصل إلا بدليل يدل على ذلك .
    http://majles.alukah.net/showthread....529#post284529
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •