من يحرر هذه المسألة؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: من يحرر هذه المسألة؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    184

    افتراضي من يحرر هذه المسألة؟

    يكثرمن الأئمة في قنوت التراويح دعاؤهم بهذا الدعاء "وهب المسيئين منا للمحسنين". فهل يعد هذا من التوسل الممنوع؟
    وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,462

    افتراضي رد: من يحرر هذه المسألة؟

    سؤال:
    ما معنى هذا الدعاء : ( وهب المسيئين منا للمحسنين ) ؟.
    الجواب:للشيخ العلامة ابن باز رحمه الله
    الحمد لله
    معناه الطلب من الله سبحانه وتعالى أن يعفو عن المسيئين من المسلمين بأسباب المحسنين منهم ، ولا حرج في ذلك؛ لأن صحبة الأخيار ومجالستهم من أسباب العفو عن المسيء المسلم ، فهم القوم لا يشقى بهم جليسهم ، وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( مثل الجليس الصالح كحامل المسك إما أن يحذيك وإما أن تبتاع منه وإما أن تجد منه ريحا طيبة ومثل جليس السوء كنافخ الكير إما أن يحرق ثيابك وإما أن تجد منه ريحا خبيثة ) ولكن لا يجوز للمسلم أن يعتمد على مثل هذه الأمور لتكفير سيئاته ، بل يجب عليه أن يلزم التوبة دائما من سائر الذنوب وأن يحاسب نفسه ويجاهدها في الله ، حتى يؤدي ما أوجب الله عليه ويحذر ما حرم الله عليه ، ويرجو مع ذلك من الله سبحانه العفو والغفران ، وأن لا يكله إلى نفسه ولا إلى عمله ، ولهذا صح عن رسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( سددوا وقاربوا وأبشروا واعلموا أنه لن يدخل الجنة أحد منكم بعمله قالوا ولا أنت يا رسول الله ؟ قال ولا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمة منه وفضل )
    وبالله التوفيق .
    مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ ابن باز 6 / 346
    قال ابومحمد لعل عمدة الائمة هذا الحديث وتفسيره كما قال العلامة ابن باز رحمه الله
    عن بلال بن رباح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له غداة جمع يا بلال أسكت الناس أو أنصت الناس ثم قال إن الله تطول عليكم في جمعكم هذا فوهب مسيئكم لمحسنكم وأعطى محسنكم ما سأل ادفعوا باسم الله * ( صحيح ) _ الصحيحة 1624 .
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    184

    افتراضي رد: من يحرر هذه المسألة؟

    جزاك الله خيرا يا أبا محمد وبارك فيك
    لقد سألت الشيخ رحمه الله منذ زمن بعيد عقب أحد الدروس فأجابني في عجالة (لتزاحم الطلاب) بنحو من هذا، ولكنني كنت أطمع في أن تحرر هذه المسألة بما يزيل شبهة التوسل الممنوع عن مثل هذا القول. فقد يفسر الدعاء المذكور بقول: يا رب اعف عن إساءتي من أجل إحسان فلان أو من أجل إحسان هؤلاء القوم. أما حديث (وهب مسيئكم لمحسنكم) فلا يتضمن دعاء، ولكن الله يفعل ما يشاء ولا معقب لحكمه عز وجل.
    حفظكم الله جميعا ونفع بعلمكم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •