فلتفخري مصرُ
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: فلتفخري مصرُ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    6

    افتراضي فلتفخري مصرُ

    فلتفخري مصرُ


    عبد الحميد ضحا
    سَمِعْتُ نَحِيبًا فِي دِمَائِي لَهُ كِبْرُ = فَنَادَيْتُ: مَا هَذَا؟! أَجَابَتْ: أَنَا مِصْرُ
    فَقُلْتُ: لِمَ النَّحِيبُ يَا غُرَّةَ الدُّنَى؟ = وَهَا أَنَذَا فَخَبِّرِينِيَ مَا الأَمْرُ
    فَقَالَتْ: قُيُودِي آلَمَتْنِي وَقَدْ سَئِمْـ = ـتُ ذُلاًّ وَحُكْمًا طَاغِيًا شَرْعُهُ الْقَهْرُ
    فَقُلْتُ: وَكَيْفَ الذُّلُّ إِنَّكِ حُرَّةٌ = وَهَا هُمْ بَنُوكِ حَاكِمُوكِ فَمَا الضُّرُّ؟
    فَقَالَتْ: خِدَاعٌ مَا بَنِيَّ هُمُ وَهَلْ = مِنِ ابْنٍ يَبِيعُ الأُمَّ مِنْهُ لَهَا الْغَدْرُ؟!
    فَإِنَّهُمُ أَيْدِي عَدُوِّي وَكَيْدُهُ = فَزَانُوا قُيُودِي بِالطِّلا لَوْنُهُ التِّبْرُ
    فَمَنْ قَاطِعُ الأَيْدِي الْخَبِيثَةِ مُنْقِذِي = وَمَنْ يَحْطِمُ الأَغْلالَ وُلْدِي فَلا أَسْرُ
    فَقُلْتُ: رُوَيْدًا إِنَّ دَمْعَكِ ثَائِرٌ = وَإِنَّ بَنِيكِ الأُسْدَ حَتْمًا لَهُمْ جَمْرُ
    فَقَالَتْ: بَنِيَّ فِي الْقُيُودِ وَكَيْفَ بِي = أَضِنُّ بِدَمْعِي وَالدُّمُوعُ بِهِمْ نَهْرُ؟!
    وَقُرَّةُ عَيْنِي يُقْتَلُونَ وَكَيْفَ بِي = أَضِنُّ بِدَمْعِي هَا دِمَائِيَ ذِي بَحْرُ؟!
    فَقُلْتُ: هَنِيئًا مِصْرُ هَذَا خَلاصُنَا = وَهَذِي الدِّمَاءُ مِنْ بَنِيكِ هِيَ الْبِشْرُ
    دُمُوعٌ دِمَاءٌ نِيلُ عِزِّكِ وَالْعُلا = وَبَعْثٌ لِشَعْبٍ فِي الْخُنُوعِ لَهُ دَهْرُ
    فَخَارِ وَكَفْكِفِي الدُّمُوعَ فَإِنَّهُ = أَبَى الضَّيْمَ أَبْنَاءٌ أُسُودُ الشَّرَى غُرُّ
    أَلا تَفْرَحِينَ أَنْ تَسِيلَ دِمَاؤُهُمْ = وَتُضْحِينَ حُرَّةً وَيَمْحُو الدُّجَى الْفَجْرُ
    فَجَادَتْ بِبَسْمَةٍ وَقَطْرَةُ دَمْعَةٍ = تَسَاقَطُ ثُمَّ قَالَتِ: الْيَوْمَ لِي فَخْرُ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,876

    افتراضي رد: فلتفخري مصرُ

    جزاك الله خيرًا يا أخ عبد الحميد ، ونفع الله بك.
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,509

    افتراضي رد: فلتفخري مصرُ

    أحسنت وأجدت لا فض فوك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    513

    افتراضي رد: فلتفخري مصرُ

    بارك الله فيك ، جميلة ورائعة .
    في بعض الأبيات كسر في الوزن ــ فيما أظن ــ ، لست عروضيًا ولكن أُذني لم تطرب لها كبقية الأبيات .
    مثل :
    فَقَالَتْ: بَنِيَّ فِي الْقُيُودِ وَكَيْفَ بِي = أَضِنُّ بِدَمْعِي وَالدُّمُوعُ بِهِمْ نَهْرُ؟!
    فَخَارِ وَكَفْكِفِي الدُّمُوعَ فَإِنَّهُ = أَبَى الضَّيْمَ أَبْنَاءٌ أُسُودُ الشَّرَى غُرُّ
    أَلا تَفْرَحِينَ أَنْ تَسِيلَ دِمَاؤُهُمْ = وَتُضْحِينَ حُرَّةً وَيَمْحُو الدُّجَى الْفَجْرُ
    إذا استفدت من مشاركتي أو لم تستفد منها فادع الله أن يغفر لي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,754

    افتراضي رد: فلتفخري مصرُ

    أخي الفاضل أبا بكر.
    ليس كسرًا في الوزن، ولكن أستاذنا عبد الحميد يستعمل في تفعيلات الحشو "مفاعلن" مكان "مفاعيلن"؛ لأن ذلك عند العروضيين جائز.
    وأنا أيضًا لا تطرب أذني لهذا كما لم تطرب له أذنك، لكن لا يقال إنه كسرٌ طالما أجازه العروضيون.
    وكنت أود من الأخ عبد الحميد أن يضبط مضارع "ضَنَّ" بفتح الضاد؛ لأن هذا هو الأفصح.
    والله أعلم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    222

    افتراضي رد: فلتفخري مصرُ

    نعم الأمر كما تفضلتما
    أجازه العروضيون وورد في المعلقات لكن وكما يقول الأستاذ محمد ب. استقرت الذائقة على النفور منه منذ العصر العباسي.
    وقد وصفه الدكتور إبراهيم أنيس في كتابه موسيقى الشعر بأنه : " بأنها " صورة نادرة لا تستريح لها الآذان"[/font][/size]
    إن علما بقامة الدكتور إبراهيم أنيس يصدر حكمين صائبين ولكنه يصدرهما منفردين وكأن لا رابط بينهما.

    وشأنه في ذلك شأن متفعلن الثانية في البسيط.

    3 3 3 = مستفعلن فا علن متف علن فعلن
    3 3 3 = فعولن مفا علن فعو لن مفاعلن

    يرعاكما الله.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •