فتاوى العلماء الثقات في الاناشيد المسماة اسلامية *دعوة للمشاركة*
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: فتاوى العلماء الثقات في الاناشيد المسماة اسلامية *دعوة للمشاركة*

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    118

    افتراضي فتاوى العلماء الثقات في الاناشيد المسماة اسلامية *دعوة للمشاركة*

    فتوى الشيخ عبد العزيز بن باز- رحمه الله -
    قال -رحمَهُ اللهُ- : ( الأناشيد الإسلامية تختلف فإذا كانت سليمة ليس فيها إلا الدعوة إلى الخير والتذكير بالخير وطاعة الله ورسوله والدعوة إلى حماية الأوطان من كيد الأعداء والاستعداد للأعداء ونحو ذلك فليس فيها شيء ، أما إذا كانت فيها غير ذلك من دعوة إلى لمعاصي واختلاط النساء بالرجال أو تكشف عندهم أو أي فساد فلا يجوز استماعها ) اهـ "مجموع فتاوى ومقالات متنوعة" (3/437) .
    تعليق الشيخ اسامه العتيبي - قال حفظه الله -
    فالجواب من وجوه:
    ا
    لوجه الأول: أن كلام الشيخ ابن باز -رحمَهُ اللهُ- منصرف إلى الأصل في إنشاد الشعر ، والكلام إنما هو عن الأناشيد الإسلامية التي انتشرت بين كثير من الشباب والتي تشتمل على صنوف من المحرمات تقدم بيان شيء منها في مقدمة هذا المقال وفي كلام سماحة الشيخ عبد العزيز آل الشيخ –حفظه الله-.
    الوجه الثاني : بناءً على ما تقدَّم من حقائق حول الأناشيد –وقد ذكرت بعض ذلك- فإنَّ كلام الشيخ ابن باز رحمه الله يهدم هذه الأناشيد إذ إنه يشترط فيها أن تكون ( سليمة ) وهذا القيد ليس موجوداً ولا متوفراً في معظم الأناشيد التي يعاقرها كثير من الشباب اليوم فآفات الأناشيد كثيرة ومن عرفها وجد أنها ليست بسليمة .
    الوجه الثالث: قول الشيخ -رحمَهُ اللهُ- : ( ليس فيها إلا الدعوة إلى الخير ) هذا قيدٌ ثانٍ يأتي على جانب منها ، فمعظم تلك الأناشيد تطرب وتهيج الشهوة وتدعو إلى ما يدعو إليه الغناء ، وتصد عن ذكر الله وقراءة القرآن ، وتصنع سباباً مائعاً ضائعاً والله المستعان.
    الوجه الرابع: قول الشيخ -رحمَهُ اللهُ- : ( وطاعة الله ورسوله ) هذا القيد يأتي عليها من قواعدها فإن الأناشيد استخدمت للدعوة إلى الله عزَّ وجل مـمَّا جعل أهل العلم يحكمون عليها بالبدعة ، ومعلوم أنَّ البدع ليست من طاعة الله ورسوله -صلى الله عليه وسلم- فإذا انضاف إليها بقية المآخذ ازدادت مشاقتها لله ورسوله والله أعلم .
    الوجه الخامس : أن الحق يعرف بدلائله لا بقائله ، والشيخ الإمام ابن باز له منزلة في النفوس ، وهو من شيوخ الإسلام ، ولكن الحق أعلى وأعظم منه ، وقد بين من سبق ذكره من الأئمة الأعلام حرمة الأناشيد الإسلامية العصرية مبينين بالتفصيل دلائل ذلك وفق القواعد الشرعية والأصول المرعية والتي لا يتردد منصف في الأخذ بها ، وترك ما خالف الحق ممن كان.
    أسأل الله التوفيق والسداد والهدى والرشاد .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    118

    افتراضي رد: فتاوى العلماء الثقات في الاناشيد المسماة اسلامية *دعوة للمشاركة*

    ثانيا : محدث العصر محمد ناصر الدين الألباني -رحمه الله تعالى و جعل الجنة مثواه -
    ( في هناك أناشيد يسمونها بالأناشيد الإسلامية ..شايف... الآن العصر الحاضر لما صار ما يسمى
    بالصحوة صار الناس اللي بدهم يلعبوا على البشر يستغلوا هذه الصحوة هذه إسما أما معاملة لا ,
    هذه الأناشيد الإسلامية في منها كلمات لو نطق بها الإنسان نطقا و استحل هذا و عرف ذلك
    لكفر لأنه فيها شرك و فيها ضلال يمكن سمعت من الأناشيد التي كانوا يتغنون بها قديما في مدح
    الرسول عليه السلام قول البوصيري ( فإن من جودك الدنيا و ضرتها // و من علومك علم اللوح و
    القلم ) سمعت هذه الأبيات ... ??? الحمد لله , لكن هذه الأبيات يتبرك الناس بها اليوم إلى اليوم
    لكن هذا الشعر قديم , الآن في أشعار جديدة تتضمن معاني جديدة في بعضها أيضا معاني مخالفة
    للشريعة الإسلامية . الشيطان بيزين للناس إنه هذه أناشيد إسلامية بدل إيش بدل الأغاني الماجنة
    المحرمة و بيتلاقيها على نفس الأوزان و على نفس القافية بس هذه أناشيد إسلامية و ذيك إيش
    أغاني محرمة... نعم...آه , لكن شوف الشيطان بيتدرج بهم دخلوا الدف أخيرا في الأناشيد اللي
    بيسموها أناشيد إسلامية دخلوا الدف , و هنا في الإذاعة رأينا في بعض الجلسات التلفزيونية رجل
    للأسف من سوريا...نعم , رجل ... بيمسك الدربكة و بيقعد يغني و هذا حرام باتفاق علماء
    المسلمين , فكيف دخلت الآلة الماجنة في ما يسمى بالأناشيد الإسلامية !!! الشيطان من مكره
    لبني الإنسان ما بيفاجئوا بأشياء محرمة لأنه بينفر منها )
    http://www.imadislam.com/Hukum%20Aln...0Al-
    Albani.wma
    __________________

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: فتاوى العلماء الثقات في الاناشيد المسماة اسلامية *دعوة للمشاركة*

    الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى
    سئل الشيخ ابن عثيمين عن التفصيل في مسألة الأناشيد وكذلك حكم بيعها؟ الشيخ: أي أناشيد؟ السائل: الأناشيد الإسلامية التي تباع في التسجيلات





    الجواب: إذا كانت الأناشيد مصحوبة بدف فهي حرام لأن الدف لا يجوز إلا في حالة معينة لا في كل وقت، ومن باب أولى إذا كانت مصحوبة بموسيقى أو طبل
    إذا كانت خالية من ذلك نظرنا: هل أنشدت كأنشودة الأغاني الماجنة فهذه أيضاً لا تجوز لأن النفس تعتاد هذا النوع من الغناء وتطرب له، وربما تتجاوز إلى الأغاني المحرمة. إذا كانت هذه الأناشيد من فتيان أصواتهم فاتنة يعني: قد تحرك الشهوة أو قد يستمتع الإنسان بالصوت دون مضمون القصيدة فهذه أيضاً لا تجوز
    أما إذا كانت أناشيد حماسية على غير الوجه الذي قلت لك فليس بها بأس، لكن خير من ذلك أن يستمع إلى القرآن أو يستمع إلى محاضرة جيدة مفيدة، أو يستمع إلى درس من دروس العلماء، هذا أفضل، يستفيد فائدة دينية وفائدة أنه يسهل الطريق على الإنسان لأن الإنسان ربما يضرب الطريق مثلاً من مكة إلى المدينة يحتاج إلى أشياء توقظه





    السائل: لكن ما حكم بيعها؟
    الشيخ: أعطيك قاعدة: كل ما حرم استعماله حرم بيعه لقول الرسول عليه الصلاة والسلام: (إن الله إذا حرم شيئاً حرم ثمنه)ـ





    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : الأناشيد الإسلامية كثُرَ الكلام حولها و أنا لم أستمع إليها منذ مدة طويلةٍ ، و هي أول ماظهرت كانت لابأس بها ، ليس فيها دفوف ، و تُؤدَّى تأديةً ليس فيها فتنة ، و ليست على نغمات الأغاني المحرمة ، لكن تطورت و صارَ يُسمع منها قرع يُمكن أن يكون دُفاً ، و يمكن أن يكون غيرَ دُفٍّ. كما تطورت با ختيار ذوي الأصوات الجميلة الفاتنة ، ثم تطورت أيضاً حتى أصبحت تؤدى على صفة الأغاني المحرمة ،لذلك:أصبح في النفس منها شيء و قلق ، و لايمكن للإنسان أن يفتي بإنها جائزة على كل حال و لا بإنها ممنوعة على كل حال ، لكن إن خلت من الأمور التي أشرت إليها فهي جائزة ، أما إذا كانت مصحوبة بدُفٍ ، أو كانت مختاراً لها ذوو الأصوات الجميلة التي تَفتِن ،
    أو أُدِّيَت على نغمات الأغاني الهابطة ، فإنّه لايجوز الاستماع إليها
    [ انظر : الصحوة الإسلامية ، ص : 185]

    أقوال متفرقة لجمع من علماء السنة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    118

    افتراضي رد: فتاوى العلماء الثقات في الاناشيد المسماة اسلامية *دعوة للمشاركة*

    رابعا : صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله تعالى و رعاه
    ( هذه الأناشيد محرمة لأنها من الغناء المحرم و من اللهو من اللهو المحرم فلا يجوز بيعها و شرائها و تداولها و لا يجوز الإستماع إليها , لأن هذه تشبه أناشيد الصوفية الذين يتخذون الأناشيد طاعة و قربة إلى الله و عبادة لله و هذا من ابتداعهم الباطل , الذي يتخذ هذه الأناشيد يشبه الصوفية أو هو صوفي بالفعل و ما... هذه الأناشيد إلا من الصوفية و من أصحاب الحزبيات و الشعارات الحزبية التي غشت الناس اليوم ما كانت معروفة عند المسلمين )
    و قال الشيخ أيضا : ( أنا من أول الأمر من أول ما ظهرت الأناشيد أقول ما هي جائزة لأنها أغاني نوع من الأغاني و تشغل عن ذكر الله و فيها مفاسد أنا من أول ما ظهرت و أنا مستنكر لها و كتبت فيها و كان الناس يعني يستغربون في ذاك الوقت كيف أني أقول أنه ما هي غير جائزة و أنها من وسائل الدعوة و أنا أقول أنه ما هي جائزة و لا من وسائل الدعوة هي من وسائل اللهو هي من وسائل اللهو و نوع من الأغاني شوف الآن وين تطورت )
    http://www.imadislam.com/Hukum%20Aln...bn%20Fozan.wma

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •