ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    431

    افتراضي ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

    يتحدث كثير من الأصوليين عن أقسام المشقة دون أن يقدموا تعريفا لهذا المصطلح فيما وقفت عليه ، فهل وجدتم بارك الله فيكم تعريفا للمشقة . وجزاكم الله خيرا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    105

    افتراضي رد: ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

    هم قالوا في اللغة "التعب والجهد والعناء" ... ولا يمكن أن تعرفَ المشقةَ إلاَّ بأقسامها , لأن المشقة -بمفهوم القاعدة- تطرأ على العبادات التكليفية .. وتختلف أحوالها .

    والله اعلم .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    431

    افتراضي رد: ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

    بارك الله فيكم على الفائدة ، لكنه لا يصح القول بأن الشيء لا يعرف إلا بأقسامه في حدود علمي ، لأن معرفة أقسام الشيء فرع عن معرفة المقسم . وحتى الأقسام التي ذكرها العلماء كالعز بن عبد السلام وغيره عرفوها بالمثال فقط دون الحد.
    نريد مزيدا من التفاعل من الإخوة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    47

    افتراضي رد: ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

    في المفصل في القواعد الفقهية للباحسين ص 203 قال: «والمقصود بجلب المشقة للتيسير: أنها تصير سبباً فيه، ويكون معنى القاعدة: أن الصعوبة والعناء التي يجدها المكلف في تنفيذ الحكم الشرعي تصير سبباً شرعياً صحيحاً للتسهيل والتخفيف عنه بوجه ما. شرح المجلة لسليم رستم باز ص 27.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,170

    افتراضي رد: ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

    قال في الموافقات:
    الْمَشَاقُّ تختلف بالقوة والضعف وبحسب الْأَحْوَالِ، وَبِحَسَبِ قُوَّةِ الْعَزَائِمِ وَضَعْفِهَا، وَبِحَسَبَ الْأَزْمَانِ، وَبِحَسَبِ الْأَعْمَالِ؛ فَلَيْسَ سَفَرُ الْإِنْسَانِ رَاكِبًا مَسِيرَةَ يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ فِي رِفْقَةٍ مَأْمُونَةٍ، وَأَرْضٍ مَأْمُونَةٍ، وَعَلَى بُطْءٍ، وَفِي زَمَنِ الشِّتَاءِ، وَقِصَرِ الْأَيَّامِ؛ كَالسَّفَرِ عَلَى الضِّدِّ مِنْ ذَلِكَ فِي الْفِطْرِ وَالْقَصْرِ، وَكَذَلِكَ الصَّبْرُ عَلَى شَدَائِدِ السَّفَرِ وَمَشَقَّاتِهِ يختلف؛ فرُبَّ رَجُلٍ جَلْدٍ ضَرِيَ عَلَى قَطْعِ الْمَهَامِهِ حَتَّى صَارَ لَهُ ذَلِكَ عَادَةً لَا يَحْرَجُ بِهَا وَلَا يَتَأَلَّمُ بِسَبَبِهَا، يَقْوَى عَلَى عِبَادَاتِهِ، وَعَلَى أَدَائِهَا عَلَى كَمَالِهَا وَفِي أَوْقَاتِهَا، وَرَبُّ رَجُلٍ بِخِلَافِ ذَلِكَ، وَكَذَلِكَ فِي الصَّبْرِ عَلَى الْجُوعِ وَالْعَطَشِ، وَيَخْتَلِفُ أَيْضًا بِاخْتِلَافِ الْجُبْنِ وَالشَّجَاعَةِ، وَغَيْرِ ذَلِكَ مِنَ الْأُمُورِ الَّتِي لَا يُقْدَرُ عَلَى ضَبْطِهَا، وَكَذَلِكَ الْمَرِيضُ بِالنِّسْبَةِ إِلَى الصَّوْمِ وَالصَّلَاةِ وَالْجِهَادِ وَغَيْرِهَا، وَإِذَا كَانَ كَذَلِكَ؛ فَلَيْسَ لِلْمَشَقَّةِ الْمُعْتَبَرَةِ فِي التَّخْفِيفَاتِ ضَابِطٌ مَخْصُوصٌ، وَلَا حَدٌّ مَحْدُودٌ يَطَّرِدُ فِي جَمِيعِ النَّاسِ. اهـ [الموافقات (1/484-485)]
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: ما تعريف المشقة عند الأصوليين بارك الله فيكم

    ولذلك قالوا : المشقة ، هي : التي تنفك عنها التكاليف الشرعية ، ولم يضبطوها بحد ، وإنما عرفوها بما يترتب عليها شرعاً ..
    ولو قيل : المشقة : ما يصيب المكلف من جهد وعناء لا يتيسر معهما القيام بالواجبات الشرعية .
    ولا يفوت عليك أيها القارئ أنه تعريف يحتاج إلى ضبط أكثر ...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •