عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,093

    Question عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل من مخالفة الشرع تمني المسلم ( ة ) الموت ، وليس به مرض ، ولا دين ، ولا مشاكل ... بل لمجرد القنوط أو لبعض المشاكل اليسيرة أو تعب من الدنيا ومشاكلها وضغوطاتها وفتنها ..........
    كأن يتوجه المسلم ( ة ) لربه قائلا :
    اللهم إني اسألك أن تقبض روحي .
    اللهم امتني .
    ربي اريد أن أموت وأرتاح من هذه الدنيا .
    اللهم إنني اشتقت إلى قربك فارحمني برحمتك وأمتني .
    ...................
    اللهم ارزق أمتك شميسة ووالديها حُسن الخاتمة

    اللهم ارزقني الإخلاص في القول والعمل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مسألة: الجزء السابع
    4225 ( 34 ) من كان يقول في دعائه : " أحيني ما كانت الحياة خيرا لي "

    ( 1 ) حدثنا معاوية بن هشام عن شريك عن أبي هاشم عن أبي مجلز عن قيس بن عباد قال : صلى بنا عمار صلاة كأنهم أنكروها ، فقيل له في ذلك فقال : ألم أتم الركوع والسجود ؟ قالوا : بلى ، قال : فإني قد دعوت الله بدعاء سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم : اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق أحيني ما علمت الحياة خيرا لي ، وتوفني إذا علمت الوفاة خيرا لي ، اللهم إني أسألك كلمة الإخلاص في الغضب والرضى [ ص: 54 ] والقصد في الغنى والفقر ، وخشيتك في الغيب والشهادة ، وأسألك الرضا بالقدرة ، وأسألك نعيما لا ينفد ، وقرة عين لا تنقطع ، ولذة العيش بعد الموت ، ولذة النظر إلى وجهك ، وشوقا إلى لقائك ، وأعوذ بك من ضراء مضرة ، وفتنة مضلة ، اللهم زينا بزينة الإيمان واجعلنا هداة مهتدين .

    ( 2 ) حدثنا عبيدة بن حميد عن حميد عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به في الدنيا ولكن ليقل : اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي .

    ( 3 ) حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن مالك بن الحارث قال : كان من دعاء عمار " اللهم إني أسألك بعلم الغيب وقدرتك على الخلق أن تحييني ما علمت الحياة خيرا لي وتوفني ما علمت الوفاة خيرا لي ، اللهم أسألك خشيتك في الغيب والشهادة ، وأسألك القصد في الغنى والفقر ، وأسألك العدل في الرضاء والغضب ، اللهم حبب إلي لقاءك وشوقا إليك في غير فتنة مضلة ولا ضراء مضرة .


    المصنف
    عبد الله بن محمد بن أبي شيبة
    دار الفكر
    سنة النشر: 1414هـ/1994م
    رقم الطبعة: -
    عدد الأجزاء: ثمانية أجزاء

    http://www.islamweb.net/newlibrary/d..._no=10&ID=3964
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"لا تدعوا بالموت ، ولا تتمنوه ، فمن كان داعيا لا بد فليقل : اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي ، وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي ."

    الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 7265
    خلاصة الدرجة: صحيح
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,683

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به فإن كان لا بد متمنيا فليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي" رواه مسلم

    وفي الحديث الطويل قال صلى الله عليه وسل: "واذا أردت بقوم فتنة فاقبضني إليك غير مفتون" رواه احمد وغيره وشرحه الإمام بن رجب الحنبلي في رسالته (اختلاف الأولى شرح حديث اختصام الملا الأعلى) ومن ما قال: الدعاء بالموت خشية الفتن في الدين جائز وقد دعاء به الصحابة رضي الله عنهم والصالحون من بعدهم ....
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً


    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    عن أنس - رضي الله تعالى عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : « لا يتمنين أحدكم الموت لضر أصابه، فإن كان لا بد فاعلا فليقل: اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي، وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي » متفق عليه .
    البخاري : المرضى (5671) , ومسلم : الذكر والدعاء والتوبة والاستغفار (2680) , والترمذي : الجنائز (971) , والنسائي : الجنائز (1820) , وأبو داود : الجنائز (3108) , وابن ماجه : الزهد (4265) , وأحمد (3/247).
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    باب كراهة تمني الموت لضر نزل به

    2680 حدثنا زهير بن حرب حدثنا إسمعيل يعني ابن علية عن عبد العزيز عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به فإن كان لا بد متمنيا فليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي حدثنا ابن أبي خلف حدثنا روح حدثنا شعبة ح وحدثني زهير بن حرب حدثنا عفان حدثنا حماد يعني ابن سلمة كلاهما عن ثابت عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم بمثله غير أنه قال من ضر أصابه




    الحاشية رقم: 1
    قوله صلى الله عليه وسلم : ( لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به ، فإن كان لا بد متمنيا فليقل : اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي ، وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي ) فيه : التصريح بكراهة تمني الموت لضر نزل به من مرض أو فاقة أو محنة من عدو أو نحو ذلك من مشاق الدنيا ، فأما إذا خاف ضررا في دينه أو فتنة فيه ، فلا كراهة فيه ; لمفهوم هذا الحديث وغيره ، وقد فعل هذا الثاني خلائق من السلف عند خوف الفتنة في أديانهم . وفيه أنه إن خاف ولم يصبر على حاله في بلواه بالمرض ونحوه فليقل : اللهم أحيني إن كانت الحياة خيرا . . . إلخ ، والأفضل الصبر والسكون للقضاء .

    الكتب » صحيح مسلم » كتاب الذكر والدعاء والتوبة والاستغفار » باب كراهة تمني الموت لضر نزل به

    شرح النووي على مسلم
    يحيي بن شرف أبو زكريا النووي
    دار الخير
    سنة النشر: 1416هـ / 1996م
    رقم الطبعة: ---
    عدد الأجزاء: ستة أجزاء
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    834

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    عن أنس - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به فإن كان لا بد» أي لا فراق ولا محالة كما في القاموس (متمنيا فليقل) بدلا عن لفظ التمني الدعاء وتفويض ذلك إلى الله «اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني ما كانت الوفاة خيرا لي» متفق عليه الحديث دليل على النهي عن تمني الموت للوقوع في بلاء ومحنة أو خشية ذلك من عدو أو مرض أو فاقة أو نحوها من مشاق الدنيا؛ لما في ذلك من الجزع وعدم الصبر على القضاء وعدم الرضا وفي قوله: " لضر نزل به " ما يرشد إلى أنه إذا كان لغير ذلك من خوف أو فتنة في الدين فإنه لا بأس به، وقد دل له حديث الدعاء «إذا أردت بعبادك فتنة فاقبضني إليك غير مفتون» أو كان تمنيا للشهادة كما وقع ذلك لعبد الله بن رواحة وغيره من السلف وكما في قول مريم: {يا ليتني مت قبل هذا} [مريم: 23] فإنها إن تمنت ذلك لمثل هذا الأمر المخوف من كفر وشقاوة من شقي بسببها وفي قوله: " فإن كان متمنيا " يعني إذا ضاق صدره وفقد صبره عدل إلى هذا الدعاء، وإلا فالأولى له أن لا يفعل ذلك.

    سبل السلام 1/ 464
    عنْ عُمر - رضي الله عَنْهُ - قَالَ : نُهينَا عنِ التَّكلُّفِ .رواه البُخاري .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    2

    Post رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    - عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا يتمن أحدكم الموت إما محسنا فلعله يزداد وإما مسيئا فلعله يستعتب متفق عليه، وهذا لفظ البخاري .
    وفي رواية لمسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا يتمن أحدكم الموت ولا يدع به من قبل أن يأتيه، إنه إذا مات انقطع عمله، وأنه لا يزيد المؤمن عمره إلا خيرا

    الشَّرْحُ

    قال المؤلف - رحمه الله تعالى - باب كراهية تمنى الموت لضر نزل به يعني من مرض أو نحوه، وأما إذا كان لخوف فتنة في الدين فلا بأس بتمني الموت، هكذا قال المؤلف رحمه الله، فالإنسان إذا نزل به الضر فلا يتمنين الموت فإن هذا خطأ وسفه في العقل، وضلال في الدين .
    أما كونه سفها في العقل فلأن الإنسان إذا بقي في حياته فإما محسنا فيزداد، وإما مسيئا فيستعتب ويتوب إلى الله عز وجل وكونه يموت فإنه لا يدري فلعله يموت على أسوأ خاتمة والعياذ بالله لهذا نقول لا تفعل فإن هذا سفه في العقل .
    أما كونه ضلالا في الدين فلأنه ارتكاب لما نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم ولهذا قال عليه الصلاة والسلام: لا يتمن أحدكم الموت والنهي هنا للتحريم لأن تمني الموت فيه شيء من عدم الرضا بقضاء الله والمؤمن يجب عليه الصبر إذا أصابته الضراء، فإذا صبر على الضراء نال شيئين مهمين: الأول: تكفير الخطايا فإن الإنسان لا يصيبه هم ولا غم ولا أذى ولا شيء إلا كفر الله به عنه حتى الشوكة يشاكها فإنه يكفر بها عنه .
    الثاني: إذا وفق لاحتساب الأجر من الله وصبر يبتغي بذلك وجه الله فإنه يثاب وقد قال الله تعالى: إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ أما كونه يتمنى الموت فهذا يدل على أنه غير صابر على ما قضى الله عز وجل ولا راض به وبين الرسول عليه الصلاة والسلام أنه إما أن يكون من المحسنين فيزداد في بقاء حياته عملا صالحا .
    ومن المعلوم أن التسبيحة الواحدة في صحيفة الإنسان خير من الدنيا وما فيها، لأن الدنيا وما فيها تذهب وتزول والتسبيح والعمل الصالح يبقى، قال الله عز وجل: { الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلاً } فأنت إذا بقيت ولو على أذى ولو على ضرر فإنك ربما تزداد حسنات .
    وإما مسيئا قد عمل سيئا فلعله يستعتب أي يطلب من الله العتبى أي الرضا والعذر، فيموت وقد تاب من سيئاته فلا تتمن الموت لأن الأمر كله مقضي وربما يكون في بقائك خير لك أو خير لك ولغيرك فلا تتمن الموت، بل اصبر واحتسب، فإن الله سيجعل بعد العسر يسرا .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,093

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    جزاكم الله خيرا على ردودكم الكافية الشافية ، رزقني الله وإياكم حسن الخاتمة .
    لا إله إلا الله محمد رسول الله .
    اللهم ارزق أمتك شميسة ووالديها حُسن الخاتمة

    اللهم ارزقني الإخلاص في القول والعمل

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    في هذه المسألة تفصيل يحسن ذكره:
    قال تعالى على لسان مريم عليها السلام: (يا ليتني مت قبل هذا وكنت نسياً منسياً)
    وجاء في الحديث: (لا تقوم الساعة حتى يمر الرجل بقبر أخيه فيقول يا ليتني مكانه).
    وجاء عن عمر وعائشة وغيرهم من السلف تمني الموت.
    فكيف يكون الجمع بين هذا وبين حديثك (لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به).
    والجواب:
    قال ابن عبدالبر: قد ظن بعض الناس أن هذا الحديث معارض لنهيه صلى الله عليه وسلم عن تمني الموت بقوله عليه السلام: "لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به" قال وفي هذا الحديث إباحة تمني الموت وليس كما ظن وإنما هذا خبر أن ذلك سيكون لشدة ما ينزل بالناس من فساد الحال في الدين وضعفه وخوف ذهابه لا لضر ينزل بالمؤمن في جسمه.
    وأما قوله صلى الله عليه وسلم: "لا تقوم الساعة حتى يمر الرجل بقبر الرجل فيقول يا ليتني مكانك" فإنما هو خبر عن تغير الزمان وما يحدث فيه من المحن والبلاء
    حدثنا عبد الوارث بن سفيان قال حدثنا قاسم بن أصبغ قال حدثنا أحمد بن زهير قال حدثنا ابن الأصبهاني قال أخبرنا شريك بن عبد الله عن عثمان بن عمير أبي اليقظان عن زاذان أبي عمر عن عليم قال كنت مع عبس الغفاري على سطح له فرأى قوما يتحملون من الطاعون فقال يا طاعون خذني إليك ثلاثا يقولها فقال له عليم لم تقول هذا ألم يقل رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا يتمنى أحدكم الموت فإنه عند انقطاع عمله ولا يرد فيستعتب فقال عبس إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "بادروا بالموت ستا: إمرة السفهاء وكثرة الشرط وبيع الحكم واستخفافا بالدم وقطيعة الرحم ونشوا يتخذون القرآن مزامير يقدمون الرجل ليغنيهم بالقرآن وإن كان أقلهم فقها" وهذا حديث مشهور روي عن عبس الغفاري
    مر على أهل مجلس فقال دعوا الله لي بالموت قال فدعوا له فما مكث إلا أياما حتى مات.
    حدثنا خلف بن القاسم حدثنا أحمد بن صالح حدثنا أحمد بن جعفر بن عبيد الله حدثنا العباس بن محمد الدوري إملاء حدثنا أبو عبيد القاسم بن سلام حدثنا أحمد بن كثير الطرسوسي حدثنا حماد بن سلمة قال كان سفيان الثوري عندنا بالبصرة فكان كثيرا ما يقول ليتني قد مت ليتني قد استرحت ليتني في قبري فقال له خالد بن سلمة يا أبا عبد الله ما كثرة تمنيك هذا الموت والله لقد آتاك الله القرآن والعلم فقال له سفيان يا أبا سلمة وما تدري لعلي أدخل في بدعة لعلي أدخل فيما لا يحل لي لعلي أدخل في فتنة أكون قد مت وسبقت هذا.

    وقال يحيى بن يمان سمعت سفيان يقول قد كنت أشتهي أن أمرض وأموت فأما اليوم فليتني مت فجأة لأني أخاف أن أتحول عما أنا عليه من يأمن البلاء بعد خليل الرحمن وهو يقول: {وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَنْ نَعْبُدَ الْأَصْنَامَ} .اهـ من التمهيد .
    وقال النووي: قوله صلى الله عليه و سلم لايتمنين أحدكم الموت لضر نزل به فان كان لا بد متمنيا فليقل اللهم أحينى ما كانت الحياة خيرا لى وتوفنى اذا كانت الوفاة خيرا لى فيه التصريح بكراهة تمني الموت لضر نزل به من مرض أو فاقة أو محنة من عدو أو نحو ذلك من مشاق الدنيا فأما اذا خاف ضررا فى دينه أوفتنة فيه فلا كراهة فيه لمفهوم هذا الحديث وغيره وقد فعل هذا الثانى خلائق من السلف عند خوف الفتنة فى أديانهم. اهـ من شرح مسلم .
    وقال الحافظ: وقوله من ضر أصابه حمله جماعة من السلف على الضر الدنيوي فإن وجد الضر الأخروي بأن خشي فتنة في دينه لم يدخل في النهي ويمكن أن يؤخذ ذلك من رواية بن حبان لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به في الدنيا على أن في في هذا الحديث سببية أي بسبب أمر من الدنيا وقد فعل ذلك جماعة من الصحابة ففي الموطأ عن عمر أنه قال اللهم كبرت سني وضعفت قوتي وانتشرت رعيتي فاقبضني إليك غير مضيع ولا مفرط وأخرجه عبد الرزاق من وجه آخر عن عمر وأخرج أحمد وغيره من طريق عبس ويقال عابس الغفاري أنه قال يا طاعون خذني فقال له عليم الكندي لم تقول هذا ألم يقل رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يتمنين أحدكم الموت فقال أني سمعته يقول بادروا بالموت ستا إمرة السفهاء وكثرة الشرط وبيع الحكم الحديث وأخرج أحمد أيضا من حديث عوف بن مالك نحوه وأنه قيل له ألم يقل رسول الله صلى الله عليه و سلم ما عمر المسلم كان خيرا له الحديث وفيه الجواب نحوه وأصرح منه في ذلك حديث معاذ الذي أخرجه أبو داود وصححه الحاكم في القول في دبر كل صلاة وفيه وإذا أردت بقوم فتنة فتوفني إليك غير مفتون. اهـ من الفتح

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: عاجل : هـل هذه الأمنية مخالفة للشرع ؟ جزاكم الله خيرا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الوهاب شميسة مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيرا على ردودكم الكافية الشافية ، رزقني الله وإياكم حسن الخاتمة .
    آمين


    لا إله إلا الله ، محمد رسول الله
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •