>>اذكار: “رضيت بالله ربا ، وبالإسلام دينا ، وبمحمد رسولا„
تابع صفحتنا على الفيس بوك ليصلك جديد المجلس العلمي وشبكة الالوكة

للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟


إنشاء موضوع جديد
شاركنا الاجر


الموضوع: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

المشاهدات : 35487 الردود: 206

  1. #101
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله ، رفع الله قدركم و أسعدكم في الدنيا و الآخرة ( رضا الحملاوي، أمة الوهاب ).
    و عندي سؤال لك أخي رضا - بارك الله فيكَ - عما جاء في موضوعك الشيِّق:
    (وفي موضوع ضبط الألفاظ وبيان المعنى نجد الحافظ أبو إسحاق إبراهيم بن يوسف الوهراني الحمزي المتوفى بفاس سنة 560 هـ ألف كتابه الكبير: مطلع الأنوار على صحاح الآثار 3 وخصه بالموطأ والصحيحين.)
    أقول: أليس هو المشهور بـ( ابن قُرْقُول الوهراني )؟
    حفظك الله ورفع قدرك وأسعدك في الدارين

    المحدث الجزائري "ابن قرقول الوهراني"


    ابن قرقول الإمام العلامة أبو إسحاق ، إبراهيم بن يوسف بن إبراهيم بن عبد الله بن باديس بن القائد ، الحمزي الوهراني ، المعروف بابن قرقول ، من قرية حمزة من عمل بجاية .

    مولده بالمرية إحدى مدائن الأندلس.

    سمع من جده لأمة أبي القاسم بن ورد ، ومن أبي الحسن بن نافع ، وروى عنهما ، وعن أبي الحسن بن اللواز ، وأبي العباس بن العريف الزاهد ، وأبي عبد الله بن الحاج الشهيد.

    وحمل عن أبي إسحاق الخفاجي "ديوانه".

    وكان رحالا في العلم نقالا فقيها ، نظارا أديبا نحويا ، عارفا بالحديث ورجاله ، بديع الكتابة.

    روى عنه عدة ، منهم يوسف بن محمد بن الشيخ ، وعبد العزيز بن علي السماتي .

    وكان من أوعية العلم ، له كتاب "المطالع على الصحيح" غزير الفوائد.

    انتقل من مالقة إلى سبتة ، ثم إلى سلا ، ثم إلى فاس ، وتصدر للإفادة.

    وكان رفيقا لأبي زيد السهيلي وصديقا له ، فلما فارقه وتحول إلى مدينة سلا نظم فيه أبو زيد أبياتا ، وبعث بها إليه ، وهي : سَـلا عـنْ سَلا إنَّ المَعَارِفَ والنُّهَى

    بها ودَّعــا أمَّ الرَّبَــابِ ومأْسَـلا بكيتُ أســىً أيامَ كـانَ بِسَــبْتَةٍ

    فكيف التَّأَسِّـي حـين منزِله سَــلا وقال أناسٌ إنَّ فـي البُعْـدِ سَـلْوَةً

    وقـد طالَ هذا البعدُ والقلبُ ما سَـلا فليتَ أبا إسحاقَ إذْ شَـطَّتِ النَّـوى

    تَحِيَّتُـهُ الحُسـنَى مـع الرِّيحِ أرْسَلا فعـادَتْ دَبُورُ الـرِّيحِ عندي كالصَّبَا

    بـذِي غُمَـرٍ إذْ أمْـرُ زَيْـدٍ تَبَسَّـلا فقد كان يُهْـدِينِي الحديثَ مُـوَصَّلا

    فأصبحَ مَوْصُـولُ الأحاديثِ مُرْسَـلا وقـد كان يُحْيِي العِلْمَ والذِّكْرَ عندنَا

    أَوَانَ دَنَـا فـالآنَ بالنَّـأْيِ كسَّــلا فللَّــهِ أُمٌّ بالمَرِيَّــةِ أَنْجَـبَــتْ

    بِـهِ وأَبٌ مَـاذا مِـنَ الْخَيْرِ أنْسـَلا توفي ابن قرقول في شعبان سنة تسع وستين وخمس مائة وله أربع وستون سنة.
    http://www.islamweb.net/newlibrary/s....php?ids=13441
    وصفه مؤرخ الاسلام الإمام الذهبي بأنه:
    - " الامام العلامة المحدث" ، و بأنه : " الامام الحافظ ... وكان رحالا في العلم نقالا فقيها، نظارا أديبا نحويا، عارفا بالحديث ورجاله ،وكان من أوعية العلم، له كتاب " المطالع على الصحيح " غزير الفوائد ". ( سير أعلام النبلاء للامام الذهبي 20/520).
    وتفضلوا مشكورين :
    مطالع الأنوار لابن قرقول


  2. #102
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    *** العلامة الشيخ محمد الفضيل اسكندر ***


    من هو هذا العالم الجليل الذي كرس حياته في نشر العلم ومحاربة البدع والخرافات والطرقية شأنه شأن عبدالحميد ابن باديس رائد النهضة الجزائرية.
    ولد الشيخ الفضيل اسكندر بالمدية سنة1901 وتوفي بها يوم 14 أفريل 1982م.
    تعلم العلوم الإسلامية والعربية على يد جده أحمد وبعض المشايخ من أمثال الشيخ بلحصيني والشيخ مفتي مصطفى بالمدية ثم انكب على المطالعة والدراسة حتى حصل على معارف واسعة ومن ثم برزت شخصيته.
    ومن دروسه التي ألقاها بمسجد الحنفي شرح الترغيب والترهيب في الحديث للشيخ المنذري إلى آخره وعلوم الفقه.
    بدأ تفسير القرآن عام 1935م بعدما زاره في المسجد الشيخ عبدالحميد ابن باديس وأجاز له في ذلك إثر مناظرة بينهم دامت بعد الزوال حتى طلوع الفجر، وكان آخر كلام قاله الشيخ عبدالحميد ابن باديس للشيخ الفضيل اسكندر ماذا تنتظر لكي تبدأ في تفسير القرآن؟ ومن ثم واصل تفسير القرآن سورة بعد أخرى وآية بعد أخرى دون انقطاع حتى ختمه سنة 1969م من دون حفل وقد صادف ختمه يوم الجمعة والوقوف بعرفات، وزيادة عن تفسير القرآن برع في عدة فنون منها الحديث الشريف الذي تبحر فيه حتى لقب بصيار الحديث، والواحد والثمانين حديث الذي أخرجهم من الكتب الستة المرتبة على حروف المعجم والمتفق عليها لفظا ومعنا لدليل على ذلك، وإن تحدث عن التاريخ تجده عارفا ملما بكل صغيرة وكبيرة من العصور القديمة إلى العصر الحديث. وإذا ترك هذا كله ومال بك إلى اللغة والأدب فيتخيل له الصاغي أنه لا يتقن سواهما، وله ثلاثة قصائد الأولى في فضل العلم كتبها بمناسبة أول نادي ثقافي فتح أبوابه بالمدية سنة1962م والثانية بمناسبة تدشين مسجد النور سنة 1969م والثالثة في البد و الخرافات كتبها سنة 1934م.
    كانت له ميزة قلما تجدها عند غيره وهي قوة الذاكرة، كان لا يقرأ كتابا إلا وحفظه وكان يعد من حفاظ الحديث الشريف مما عرف عليه كان حافظا للكتب الستة أي ما يقارب 350.000 حديث ومما عرف عليه كذلك كان إذا تعسر عليه أمرا عند مسألة أو استغناء مسح على جبهته فيجد الحل وسرعان ما يتقلب السائل أو المستفتي مسرورا بالحل.
    سئل مرة عن هذا السر فبكى شديدا وقال: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام مسح بيده الكريمة على جبهتي كذلك كان لا يتعصب لمذهب ما رغم تقيده بالمذهب الحنفي أينما صح الحديث فهنالك مخرجه ومذهبه، كما اشتهر على العلماء ولا سيما أصحاب المذاهب، كان عضوا في جمعية العلماء ورئيسا نشيطا في فرع المدية، المنصب الذي منحه إياه الشيخ عبدا لحميد ابن باديس عام 1935م وعضوا أيضا في مجلس الفتوى، كما درس في كلية العلوم الإسلامية بجامعة الجزائر سنة 1948م كان معروفا لدى العلماء الجزائريين كالشيخ العربي التبسي والشيخ الإبراهيمي والشيخ الميلي وغيرهم بإطلاعه وفكره الواسع، كانت له مناظرات معهم مما جعلهم يعترفون بعلمه وفكره الواسع إلى درجة الاجتهاد.
    أما عن المستوى العربي كان يراسل مشايخ الأزهر آنذاك يستفيد ويفيد وفي سنة1968 زاره الدكتور الفحام عميد الأزهر واعترف له بالعلم الوافر وهو الذي أطلق عليه اسم صيار الحديث وقبل رأسه، وكذلك ناظر الشيخ الشعراوي في حفل أقيم على شرفيهما ودامت المناظرة من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر،خرج فيها الشيخ الشعراوي مبهوتا من سعة فكره وإطلاعه العميق.
    أما مناظرته مع علماء الزيتونة أثناء سفره إلى تونس في نهاية الأربعينيات، كانت أروع المناظرات أطنب وأفاد وأجاد فحاولوا تعجزه فكان سؤالهم ماذا نقول في قوله تعالى فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون.
    فأسهب وأطنب في فضل الكلب وضرب في ذلك الأمثلة من نثر ونظم وحكم وتعداده لمزايا الكلب الكثيرة فقال إلا أنه فيه خصلة واحدة ذميمة وهي نكرانه للضيف فسكتوا وقالوا لم نكن نقصد ذلك.
    أثناء أدائه فريضة الحج سنة 1966م كانت له لقاءات مع علماء المدينة ومكة كما أنه زار الطائف وحصل على رخصة الدخول إلى الكعبة الشريفة ولكن لم يتم له ذلك بسبب تصادف يوم دخوله الكعبة مع يوم عودته للجزائر.
    وخلال زيارته للطائف سجل اسمه في السجل الذهبي المخصص للوفود الزائرة من رجال العلم والأدب والسياسة.
    نختم هذه الكلمة بلمحات عن أحواله الشخصية لقد ظهرت في صغره استعدادات ونجبات فكرية تفطن إليها بعض الشيوخ نذكر من بينهم ابن عمه محمد بن رمضان الذي تعلم عليه القرآن، لاحظ فيه سرعة الحفظ بحيث أنه كان يمحي اللوحة مرتين في اليوم بينما زملاؤه يمحون مرة واحدة في اليوم، وحفظ القرآن وله 9 سنوات.
    ذات مرة كان رديف جده أحمد فقص عليه رؤيا رآها في المنام وهو طفل صغير لا يتجاوز الإحدى عشرة سنة وهي رأى نفسه في مسجد جده وهو يعطر أماكنة فبكى جده وقال ستكون خلفتي وكان الأمر كما أول الرؤيا ويحكى أن والي مليانة سيد أحمد بن يوسف تفرس فيه علو شأنه وهو صغير فقال لجده أحمد سيكون لهذا الطفل شأن كبير.
    ومن علامة نبوغه في الفقه وتفطنه له وهو طالب له من عمر تسعة عشر سنة امتيازه على شيخه بن حسين في الفتوى وتفوقه عليه في الرتبة فنصحه شيخه مواصلة التحصيل حتى وصل إلى ما وصل إليه، ولما تقلد الإمامة اشتهر بفتاويه حتى انتهت إليه رئاسة الفتوى بعد وفاته رئيت له منامات صالحة منها رأياه ذات يوم في الجنة وهو يدرس لأهلها. تغمده الله برحمته الواسعة.

    http://www.9alam.com/forums/showthre...86%D8%AF%D8%B1


  3. #103
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    الامام المقرئ المحدث أبو عبد الله التنسي


    أبو مريم الجزائري


    الحمد لله رب العالمين ،و الصلاة و السلام على سيد المرسلين سيدنا و نبينا محمد النبي الكريم صلى الله عليه و على آله وسلم تسليما و بعد:

    أيها الإخوة الأفاضل إذا قرأ أحدكم في المصحف الشريف فلينظر بعد الانتهاء من القراءة المعلومات المتعلقة بهذا المصحف الشريف - و ليكن المصحف المطبوع "بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة" أو من المصاحف المطبوعة بمصر أو سوريا ، لأن المصاحف المطبوعة في الجزائر – مع الأسف الشديد لا تذكر المعلومة التي سأشرحها لك - و ليطالعوا المعلومات الخاصة بالجهة التي طبعت المصحف و هي مذكورة في الصفحات الأخيرة ، و التعريف به ، فسيطالعون من بين المعلومات هذه الجملة :

    '' وأخذت طريقة ضبطه مما قرره علماء الضبط على حسب ما ورد في كتاب الطراز على ضبط الخراز للإمام التنسي ''.
    و الكثير من الجزائريين يجهلون أن الإمام التنسي هذا هو ابن مدينة تنس ( ولاية الشلف)، فمن هو هذا الامام؟

    اسمه و نسبه:

    الإمام، المحدث، الحافظ، المقرئ، الفقيه، الأديب، المؤرخ ، الناظم : أبو عبد الله محمد بن عبد الجليل بن عبد الله التنسي التلمساني ، ولد بمدينة تنس ، ولم أقف على سنة مولده في جميع الكتب التي ترجمت له و هذا امر غريب في حق عالم مشهور كالتنسي ؟ لكنني وجدت الامام السخاوي ذكر في ترجمته رقم 274 قال : '' بلغني في سنة ثلاث وتسعين بأنه حي مقيم بتلمسان جاز الستين '' ولما كان السخاوي قد فرغ من تبييض كتابه في ربيع الآخر من سنة (896هـ) كما هو معروف، يمكنني القول – والله اعلم- انه ولد بين سنوات 832 الى 834 هـ .

    شيوخه و طلبه للعلم :

    أول شيوخه هو والده عبد الجليل الذي حفظ على يديه القرآن الكريم و علوم العربية و آدابها ، و الحديث الشريف ، انتقل بعدها الى حاضرة الزيانيين مدينة تلمسان حيث قرأ التفسير و القراءات و الحديث و الفقه عن علماء أجلاء منهم ابن مرزوق الحفيد [الامام الحبر أبي الفضل محمد بن أحمد بن محمد ابن أحمد بن مرزوق الحفيد (قطف الثمر ج1/ص111)]، والولي أبي إسحاق إبراهيم التازي، وأبي الفضل بن الإمام، وأحمد ابن زاغو، وقاسم بن سعيد العقباني، ممن كانت لهم "مشاركة في العلوم العقلية والنقلية" ( البستان في ذكر أولياء تلمسان لابن مريم ص 248، 249 )، و قد انتقل الى مدينة فاس حيث أخذ عن علمائها ، و سافر ايضا الى المشرق ليستفيد مما يرويه محدثيه و علمائه.

    تلامذته و سعة علمه :

    لقد تخرج على يد الامام التنسي تلامذة كثيرين ، كما حضر دروسه التي كان يلقيها لسنين طويلة في مساجد تلمسان خلق لا يعد و لا يحصى يدل على ذلك قول تلميذه العالم أبو عبد الله ابن الامام ابن العباس [شيخ شيوخ وقته في تلمسان، من كتبه (شرح لامية الافعال) لابن مالك، في الصرف، و (شرح جمل الخونجي) في المنطق، و (العروة الوثقى في تنزيه الانبياء عن فرية الالقا) و (فتاوي) توفي سنة 871هـ ] .
    "لازمت مجلس الفقية العالم الشهير، سيدي التنسي عشرة أعوام، وحضرت إقراءه تفسيرا، وحديثا، وفقها وعربية، وغيرها".

    و تتلمذ عليه الشيخ العلامة أبو عبد الله محمد بن أحمد بن أبي الفضل بن سعيد بن سعد الانصاري ،ابن صعد مؤلف "النجم الثاقب فيما لأولياء الله من المناقب"، ومؤلف "روضة النسرين في مناقب الأربعة المتأخرين". و " مفاخر الاسلام " و " في فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم" توفي سنة 901 هـ ]

    و من تلامذته أيضا حفيد الحفيد ابن مرزوق [ محمد بن أحمد بن محمد بن محمد بن أبي بكر من مرزوق العجيسي (766 - 842 هـ = 1364 - 1438 م) : عالم بالفقه والاصول والحديث والادب،
    له كتب وشروح كثيرة، منها " المفاتيح المرزوقية لحل الاقفال واستخراج خبايا الخزرجية "و " أنواع الذراري في مكررات البخاري " و " نور اليقين في شرح أولياء الله المتقين " و " تفسير سورة الاخلاص " وثلاثة شروح على " البردة " و " المتجر الربيح " في شرح صحيح و غيرها ]
    و من بين تلاميذته ، المتصوف الشهير أحمد زروق و غيرهم ، أن هذه الاسماء الاعلام تدل على علو كعب هذا الامام و سعة علمه.

    كما عرف الامام التنسي باهتمامه الكبير بالأدب شعرا ونثرا، وكثير اهتمامه بالتاريخ. وإذا كان معاصروه والمترجمون له، قد انتبهوا لقوة حافظته، ولسعة اطلاعه، ولتبحره في علم الحديث النبوي الشريف، وفي الفقة فإننا نلاحظ أنهم حرصوا كل الحرص، على إظهار ميله إلى التاريخ والأدب، مع أن الاهتمام بالمادتين كما هو معروف، كان قليلا في ذلك العصر الذي تغلبت فيه العلوم الدينية والتصوف على الحياة العلمية، فوصف أحمد الونشريسي صاحب "المعيار المعرب، والجامع المغرب عن فتاوي علماء إفريقية والأندلس والمغرب" الامام التنسي: "بالفقيه، الحافظ، التاريخي، والأديب الشاعر".
    و قد أورد المقري أبو العباس أحمد في كتابه :" أزهار الرياض في أخبار القاضي عياض: 1/ 85 " كيف انه كان بنتقد و يعلق على قصائد الشعراء و منهم الشاعر الاديب ابن الخطيب ، قال المقري : (...و كان الفقيه ذو الوزارتين أبو عبد الله بن الخطيب المذكور آنفا كثيرا ما يوجه إليه بالأمداح [السلطان أبو حمو الزياني ] ومن أحسن ما وجه له قصيدة سينية فائقة وذلك عندما أحس بتغير سلطانه عليه فجعلها مقدمة بين يدي نجواه لتمهد له مثواه وتحصل له المستقرة إذا ألجأه إلى الأمر إلى المفر فلم تساعده الأيام كما هو شأنها في أكثر الأعلام وهي هذه:
    أطلعن في سدف الفروع شموسها ... ضحك الظلام لها وكان عبوسا
    و عطف قضبا للقدود نواعما ........ بوئن أدواح النعيم غروسا
    قال الحافظ أبو عبد الله التنسي رحمه الله ورضى عنه : حذا أبن الخطيب في هذه السينية حذو أبي تمام في قصيدته التي أولها:
    أقشيب ربعهم أراك دريسا ... تقري ضيوفك لوعة ورسيسا
    و أختلس كثيرا من ألفاظها ومعانيها) انتهى.

    وقد اشتهر الإمام التنسي أيضا بالإفتاء كباقي كبار العلماء. ومما يثبت اهتمامه بالافتاء، جوابه الطويل في "قضية يهود توات"، وقد بسط هذه النازلة الإمام أحمد بن يحي الونشريسي في موسوعته الفقهية: "المعيار المعرب عن فتاوى إفريقية والأندلس والمغرب".
    و ملخصها :
    '' ....وأصل المشكلة هو أن بعض المسلمين من "توات"، تلك الناحية المتواجدة على ضفاف نهر "الساورة" في وسط الصحراء الجزائرية، والتي تضم عددا من الواحات أو القصور كما يسميها سكان الجنوب، قد أنكروا على اليهود القاطنين في المنطقة، سلوكهم، ومخالفتهم للقوانين، وللتراتيب التي حددها لهم الفقهاء المسلمون، على مر العصور. وتفاقمت الأزمة بعد أن شيد أولئك السكان من اليهود، كنيسة جديدة لهم في "تمنطيط". وقد أثار هذا الخبر ثائرة المتشددين، الذين اعتبروا تشييد معبد جديد، مخالفة صريحة للشريعة التي تسمح للذميين بإصلاح معابدهم القديمة فقط، وتحظر عليهم بناء معابد جديدة، غير أن بعض العلماء المحليين، وعلى رأسهم قاضي المدينة، خالفوا أولئك المتشددين وقالوا: إن اليهود ذميون، لهم ما لأهل الذمة من الحقوق المنصوص عليها في كتب الفقه. وقد احتج كل فريق بأحاديث نبوية، وبأقوال السلف من الأئمة والفقهاء. غير أن كلا الفريقين لم يقو على فرض آرائه، وعلى استمالة عامة الناس إليه. وكان في مقدمة الناقمين على اليهود، العالم الكبير محمد بن عبد الكريم المغيلي. وقد اشتهر هذا الفقيه بنشاطه، وبحيويته في الأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، وفي نشر تعاليم الإسلام ببلاد الزنوج، فأصدر فتوى في حق اليهود القاطنين في مدينة توات وفي بعض مدن الشمال الإفريقي، أكد من خلالها أن سيطرة اليهود على عموم نواحي الحياة في تلك الديار، وبخاصة النواحي الاقتصادية، يتنافى مع مبدأ الذلة والصغار التي اشترطها الإسلام مقابل حمايتهم وعيشهم بين ظهراني المسلمين. وعليه فإن هذا التفوق لليهود وإمساكهم بزمام السلطة من خلال سيطرتهم على التجارة، يستوجب - في نظر هذا العالم - محاربتهم وهدم كنائسهم وكسر شوكتهم ليعودوا إلى الذل والصغار. وقد أثارت هذه الفتوى، من قبل الإمام المغيلي، ردود فعل كثيرة في أوساط معاصريه من العلماء بين مؤيد ومعارض.
    ولما حمي الوطيس بين الفريق المناصر لمحمد بن عبد الكريم المغيلي، والفريق المعارض له، واشتد الخلاف بين المسلمين، راسل كلا الفريقين أكبر علماء العصر في تلمسان، وفي فاس، وفي تونس، [وكانت المدن الثلاث العواصم السياسية، والدينية، والثقافية للأجزاء الثلاثة من المغرب الإسلامي. يستفتيانهم في القضية، وكان كل فريق يأمل تأييد موقفه ضد موقف الفريق الآخر، المتهم بمخالفة تعاليم الشريعة. وقد كان مترجمنا الإمام التنسي في تعداد العلماء الأجلاء الذين قصدهم الفريقان. ومما لا شك فيه، أن تحاكم الفريقين بتوات إلى الحافظ التنسي، لدليل على رفعة مكانته في عيون معاصريه، كما قدمنا.
    وذكر أحمد الونشريسي في المعيار، مختلف الفتاوى التي تلقاها الفريقان، وقد انقسم أصحاب الأجوبة من الفقهاء إلى مؤيدين للمغيلي، وإلى مخالفين لموقفه. وكان محمد التنسي من جملة من وافق المغيلي الموافقة الحاسمة، وأيد موقفه المناهض لليهود ولأنصارهم. ويقول المؤرخون: إنه فور وصول جواب الإمام التنسي لواحة تمنطيط بتوات ، حمل المغيلي وأنصاره السلاح و الفؤوس و الآلات ، وانقضوا على كنائس اليهود، فهدموها.''
    [ لمن أراد الاطلاع على جواب التنسي في هذه النازلة عليه عليه بمراجعتها في كتاب الونشريسي "المعيار المعرب، والجامع المغرب عن فتاوي علماء إفريقية والأندلس والمغرب" تحت العنوان التالي "نازلة يهود توات من قصور صحراء المغرب الأوسط"، وذلك في 16 صفحة من الطبعة التي قام بتحقيقها الباحث المغربي محمد حجي].

    ثناء العلماء عليه:

    لقد احتل الامام التنسي منزلة رفيعة بين العلماء ، تدل على ذلك تلك الألقاب والنعوت التي اطلقها عليه معاصروه و تلامذته و العلماء الذي ترجموا له ، فقد سموه بالحافظ، وأصبحت الكلمة التي تدل على إتقانه لعلوم الحديث النبوي الشريف وحفظه، مقرونة باسمه. فلم يدع في كتب التراجم، إلا باسم الحافظ التنسي أو بالإمام. كما اختص التنسي بالوصف بالأديب، وبالمؤرخ. وقد سماه تلميذه أحمد ابن داوود البلوي الأندلسي "بقية الحفاظ، وقدوة الأدباء"، وذكر عن البلوي المذكور أنه لما خرج من تلمسان سئل عن علمائها فقال:" العلم مع التنسي والصلاح مع السنوسي والرياسة مع ابن زكري"، ووصفه الونشريسي في المعيار المعرب: " بالحافظ ، المحدث ،الفقيه".

    ووصفه الامام السخاوي – بالعالم ، المصنف - لما ترجم له في الضوء اللامع : " محمد بن عبد الله التنسي - نسبة لتنس من أعمال تلمسان - المغربي المالكي.....مشار إليه بالعلم، وله تصانيف ".
    وقال ابن مريم في ترجمته :" الفقيه الجليل الحافظ الاديب المطلع كان من اكابر علماء تلمسان الجلة و محققيها "


    آثاره :

    ان آثار الامام محمد التنسي تدل على المنزلة المرموقة التي اكتسبها بين معاصريه، في القرن التاسع الهجري -الخامس عشر الميلادي - الذي زخر بالعلماء، وبرز فيه عدد كبير منهم في المغرب الأوسط، وذلك رغم الفت ترك الامام التنسي مؤلفات في علوم متعددة تدل على تبحره و سعة علمه منها :

    - "الطراز في شرح ضبط الخراز "، و هو من أشهر مؤلفاته ،وقد أصدر مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف طبعة لهذا الكتاب دراسة وتحقيق الدكتور / أحمد بن أحمد شرشال – جزائري من مدينة شرشال - . ( في فن الضبط وهو علم يعرف به ما يدل على عوارض الحرف، التي هي الفتح والضم والسكون والكسر والشدّ والمدّ ونحو ذلك، ويرادف الضبط الشكل ).

    - فهرسته ( و فيها ذكر لشيوخه و مروياته ، و أثباته و قد ذكرها عبد الحي الكتاني في "فهرس الفهارس" )

    - "تعليق على مختصر ابن الحاجب "( وهو كتاب في الفقه من تأليف عثمان بن الحاجب الذي يعتبر من أشهر فقهاء المالكية، والعلماء المختصين في دراسة اللغة ). وهو في حكم المفقود.

    - " راح الأرواح، فيما قاله المولى أبو حمو من الشعر وقيل فيه من الأمداح، وما يوافق ذلك على حسب الاقتراح" (جمع فيه القصائد، التي قالها الملك الأديب أبو حمو موسى الثاني، من أسرة بني عبد الواد الذي تربع على عرش المغرب الأوسط من سنة 760 هـ إلى سنة 791 هـ (1359/1389م). كما يضم الكتاب القصائد التي مدح بها هذا الملك، بعض معاصريه من شعراء تلمسان. وقد اشتهر من بينهم محمد بن يوسف القيسي الثغري، ومحمد بن أبي جمعة لشهير بالتلالسي) و هذا الكتاب في حكم المفقود أيضا ، لكن أحمد المقري نقل منه نقولا و فقرات طويلة في موسوعته الأدبية "نفح الطيب في غصن الاندلس الرطيب " وفي كتابه الثاني "أزهار الرياض".

    - "نظم الدر والعقيان، في بيان شرف بني زيان، وذكر ملوكهم الأعيان، ومن ملك من أسلافهم فيما مضى من الزمان" ( و هو موسوعة تاريخية و أدبية عن تاريخ بني زيان، وتاريخ المغرب الأوسط و يعتبر المصدر العربي الوحيد، لفترة من تاريخ هذه الدولة، تزيد على سبعين سنة كما و صفه محققه الدكتور محمود بوعياد مدير المكتبة الوطنية الجزائرية والمستشار الثقافي برئاسة الجمهورية حيث قال: " وفيما عدا "نظم الدر" لا يتوفر للمؤرخ، مصدر تاريخي عربي آخر شامل الأخبار، لدراسة تلك الفترة الطويلة نسبيا، من تاريخ دولة بني عبد الواد التي أسسها يغمراسان بن زيان في المغرب الأوسط، على أنقاض دولة الموحدين. وذلك رغم تأخر تلك الحقبة من التاريخ، ورغم قربها من عصرنا").

    - الطراز في شرح ضبط الخراز:

    و الآن أيها الأخوة الأفاضل اسمحوا لي ان أنقل لكم جزءا مختصرا مما جمعته من التعاليق عن الكتاب التحفة: " الطراز في شرح ضبط الخراز " وذلك من الدراسة التي نشرها المحقق الجزائري المهدي البوعبدلي – رحمه الله – تحت عنوان " الاقراء و القراء في الجزائر " و كذلك ما اورده الدكتور عبد الهادي حميتو – حفظه الله – في رسالته للدكتوراه المعنونة : "قراءة الإمام نافع عند المغاربة من رواية أبي سعيد ورش" 2 / 469 – 472 ):
    (كتاب الطراز في شرح ضبط الخراز لأبي عبد الله محمد بن عبد الله بن عبد الجليل المغراوي التنسي (ت 899 هـ).
    يعتبر أشهر شروح الضبط للخراز، وأسيرها شرقا وغربا، ولذلك كانت نسخه الخطية متوافرة ، وصفه أبو جعفر أحمد بن علي البلوي الوادي آشي تلميذ مؤلفه بقوله: "أجاد فيه وأفاد، وأحسن ما شاء وأراد"
    شرح به منظومة"مورد الضمآن في رسم أحرف القرآن "، وهو أرجوزة في ضبط رسم القرآن الكريم، وما قام بشرحه محمد التنسي هو قسم من أرجوزة طويلة خصص منها صاحبها الخراز 454 بيتا للرسم، والباقي وهو 154 بيتا للضبط، ومنظومة أبي عبد الله الشريشي استهلها بقوله:
    هذا تمام نظم رسم الخط ........وها أنا اتبعه بالضبط
    كي ما يكون جامعا مفيداً.....على الذي ألفيته معهوداً
    وقد شرح الامام التنسي هذا النظم مستهلا اياه بقوله: "الحمد لله الذي لا ينبغي الحمد إلا له، والصلاة والسلام على سيدنا محمد المبعوث بختم الرسالة صلاة وسلاما يخصان ويعمان أصحابه وآله.
    "وبعد فإني لما رأيت من تكلم على ضبط الأستاذ أبي عبد الله الشريشي الشهير بالخراز، وجدتهم بين مختصر اختصارا مخلا، ومطول تطويلا مملا، فتاقت(في بعض النسخ "فاشتاقت" مع إسقاط حرف الجر "إلى") نفسي إلى أن أضع عليه شرحا متوسطا يكون أنشط لقارئه، وأقرب لفهم طالبه، فشرعت فيه مستعينا بالله تعالى، وسميته ب "الطراز، في شرح ضبط الخراز"، نسأل الله تعالى أن يجعله خالصا لوجهه الكريم، وأن ينفع به النفع العميم، إنه رحمان رحيم، قال رحمه الله:
    ذا تمام نظم رسم الخط....وهاأنا أتبعه بالضب
    ... ثم أخذ في شرح مفردات البيت إلى أن قال: "والنظم الذي أراد هو ما نظمه أولا، وجعل هذا الضبط موصولا به، فعيب عليه إذ لم يعين فيه ما للمقنع ولا ما للمنصف ولا ما للتنزيل ولا ما للعقيلة، فبدل أكثره حتى يعين ما لكل كتاب منها من الأحكام، وترك الضبط على حاله، لأن أحكامه متفق عليها في الأكثر..."
    وعلى العموم فإن كتاب الطراز مطابق لاسمه في كونه طرازا عاليا في مباحث فن النقط والضبط، وقد ناقش مؤلفه أهم مسائله المعتبرة وقارن فيها بين مذاهب أئمة الفن ونبه على القوي والضعيف منها وما تقوم عليه من علة، ولهذا كان عمدة المتأخرين في هذا الشأن، كما اعتمدته اللجان والهيئات المشرفة على طبع المصاحف كما نجد التنبيه عليه في كثير من الملاحق التي ذيلت بها مختلف الطبعات في البلدان الإسلامية.
    وقد كتب على الطراز غير واحد من الأئمة وتعددت الحواشي عليه، فمنها:
    - حاشية على الطراز لأبي علي الحسن بن يوسف بن مهدي الزياتي (ت 1023 هـ)
    توجد مخطوطة في بعض الخزائن الرسمية، ومنها أربع نسخ بالخزانة الحسنية بالرباط.
    والمؤلف من أعلام المدرسة المغربية في المائة العاشرة وما يليها، درس بفاس وقرأ القراءات وغيرها على أبي العباس أحمد بن قاسم القدومي (ت 992 هـ) ونزل جبل "كورت" من بلاد عوف بشمال المغرب، وتوفي هناك.

    - حاشية على الطراز لأبي العلاء إدريس المنجرة وولده أبي زيد عبد الرحمن أو تعاليق أبي العلاء المنجرة وولده" ذكرها له بعض الباحثين، وقد قام بجمعها تلميذ الثاني منهما: إبراهيم بن محمد المخلوفي.

    - حاشية على الطراز أيضا لأبي زيد عبد الرحمان المنجرة المذكور، وهي مخطوطة في نسختين بالخزانة الحسنية.

    - طرر على الطراز لعبد الواحد بن عاشر صاحب فتح المنان المروي بمورد الظمآن.
    أثنى عليه فيها القادري في نشر المثاني فقال: وله طرر عجيبة على شرح الإمام أبي عبد الله محمد التنسي لذيل مورد الظمآن في الضبط.

    وفاته :

    توفي الامام التنسي سنة ( 899 هـ - 1494 م) بمدينة تلمسان ،بعد أن عاش حياة كرسها لنشر العلم و التأليف و التدريس ، فهو بحق مفخرة من مفاخر الجزائر و العالم الاسلامي، فرحمة الله عليه رحمة واسعة.

    http://www.9alam.com/forums/showthre...A6%D8%B1%D9%8A


  4. #104
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    وهران معدن الفضلاء ومنبع النبلاء


    عبد الله الجزائري

    ارتأيت أن يكون هذا الفصل وهذا الباب ،ترجمة للبلدة حتى أعرف بها وبأهلها ثم أذكر بعد ذلك من اشتهر من رجالها وعلمائهاعلى غرار الأعداد الأولى التي اكتفيت فيها بذكر صاحب الترجمة مقتصرا عليه ، وهاأنا ذا في هذا العدد أستدرك ما قد أغلفته .

    وَهرَانُ : بفتح أوله وسكون ثانيه وآخره نون : مدينة على البر الأعظم من المغرب بينها وبين تلمسان سُرى ليلة ، وهي مدينة صغيرة على ضفة البحر، وأكثر أهلها تجار لا يعدو نفعهم أنفسهم ، ومنها إلى تَنس ثماني مراحل.


    قال أبو عبيد البكري : وهران مدينة حصينة ذات مياه سائحة وأرحاءٍ ولهامسجد جامع وبنى مدينة وهران محمد بن أبي عون ومحمد بن عبدون وجماعة عن الأندلسيين الذينينتجعون مرسى وهران باتفاق منهم مع نفزة وبنى مُسقن ، وهم من ازداجة وكانوا من أصحابالقرشي سنة 290 ، فاستوطنوها سبعة أعوام ، وفي سنة 297 زحف إليها قبائل كثيرة يطالبونأهلها بإسلام بنى مُسقن فخرجوا ليلاً هاربين واستجاروا بازداجة وتغلبوا على مدينة وهران، وخربت المدينة وأضرمت ناراَ ثم عاد أهل وهران إليها بعد سنة 298 بأمر أبي حُميد دوَاسبن صولاب ، وابتدؤا في بنائها وعادت أحسن ما كانت وولى عليهم دواد بن صولاب اللهيصيمحمد بن أبي عون فلم تزل في عمارة وكمال وزيادة إلى أن وقع يعلى بن محمد بن صالح اليفرنيبازداجة في ذي القعدة من السنة المذكورة فبدد جمعهم وحرق مدينة وهران ثانية وخربها، وكذلك بقيت سنين ثم تراجع الناس إليها وبُنيت من جديد .وقدذكرنا من أهلها :

    أبو القاسم عبد الرحمن بن عبد اللهَ بن خالد الهمداني الوهراني الإمام الحافظ يروي عن أبي بكر أحمد بن جعفر القطيع يروى عنه ابن عبد البر وأبو محمد بن حزم الحافظ .

    ومنهم أيضا :

    ابن قرقول الإمام العلامة، أبو إسحاق إبراهيم بن يوسف بن إبراهيم بن عبدالله بن باديس بن القائد الحمزي الوهراني ، المعروف بابن قرقول ، من قرية حمزة من عمل بجاية.مولدهبالمرية إحدى مدائن الأندلس .سمع من جده لأمه أبي القاسم بن ورد ، ومن أبي الحسن بننافع ، وروى عنهما ، وعن أبي الحسن بن اللواز ، وأبي العباس بن العريف الزاهد ، وأبيعبدالله بن الحاج الشهيد ، وحمل عن أبي إسحاق الخفاجي " ديوانه ".وكان رحالافي العلم نقالا فقيها ، نظارا أديبا نحويا ، عارفا بالحديث ورجاله ، بديع الكتابة.روىعنه عدة ، منهم يوسف بن محمد بن الشيخ ، وعبد العزيز بن علي السماتي ، وكان من أوعيةالعلم ، له كتاب " المطالع على الصحيح " غزير الفوائد.

    انتقل من مالقة إلى سبتة، ثم إلى سلا، ثم إلى فاس،وتصدر للإفادة.

    وكان رفيقا لأبي زيد السهيلي وصديقا له ، فلما فارقهوتحول إلى مدينة سلا ، نظم فيه أبو زيد أبياتا ، وبعث بها إليه ، وهي:

    سلا عن سلا إن المعارف والنهى *** بها ودعا أم الرباب ومأســـــــــــــــــــلا

    بكيت أسى أيام كان بسبتــة *** فكيف التأسي حين منزله ســـــــلا

    وقال أناس إن في البعد سلــوة *** وقد طال هذا البعد والقلب ما ســـــلا

    فليت أبا إسحاق إذ شطت النوى *** تحيته الحسنى مع الريح أرســــــــــــلا

    فعادت دبور الريح عندي كالصبا *** بذي غمر إذ أمر زيد تبســــــــــــــــلا

    فقد كان يهديني الحديث موصـلا *** فأصبح موصول الأحاديث مرســــلا

    وقد كان يحيي العلم والذكر عندنا *** أوان دنا فالآن بالنأي كســـــــــــــلا

    فلله أم بالمرية أنجبــــــــــــــــــــــــــ ـــت *** به وأب ماذا من الخير أنســــــــــــــــــلا

    توفي ابن قرقول رحمه الله في شعبان سنة تسع وستينوخمس مئة ، وله أربع وستون سنة.

    من السير (20/520) للحافظ الذهبي رحمه الله .

    ومنهم سعيد بن خلف عنأبي بكر الأبهري الفقيه، وعنه منصور بن تمصلت .

    وعلي بن عبد الله بن المباركالوهراني النحوي : سمعمنه يوسف بن خليل .

    من تبصير المنتبه (ص:338) للحافظ ابن حجر .

    عبد الله بن يوسف بن طلحة بن عمرون الوهراني يكنى : أبا محمد.

    قدم الأندلس تاجراً سنة تسع وعشرين وأربع مئة ،وسكن إشبيلية وقت السيل الكبير في ذلك العام . وكان: من الثقات له روايةٌ واسعة عنشيوخ إفريقية أبي محمد ابن أبي زيد ونظرائه.

    وكان له علم بالحساب والطب ، وكان نافذاً فيها.حدث عنه ابن خزرج وقال لنا: إنه قد قارب الثمانين في سنة.

    من الصلة (1/93) .

    يحيى بن عبد الله بن محمد بن يحيى القرشي الجمحي الوهراني ؛ يكنى: أبا بكر.

    يحدث عن أبي محمد عبد الله بن إبراهيم الأصيلي الفقيه، وأبي عمر الإشبيلي ، وعباس بن أصبغ ، وابن العطار ، وأبي نصر النحوي وغيرهم.حدث عنهأبو حفص عمر بن الحسن الهوزني ، وأبو محمد بن خزرج وقال: كان متصرفاً في العلوم قويالحفظ ، حسن الفهم ، وكان علم الحديث أغلب عليه ، وتوفي في حدود سنة ثلاثين أو إحدىوثلاثين وأربع مائة. وهو ابن سبعين سنة أو نحوها.

    من الصلة (1/216) .

    العباس أبو منديل الوهراني قاضيها ، مات سنة تسع وعشرين.

    من الضوء اللامع (2/199) .

    أبو بكر بن علي بن عبد الله بن المبارك المفسر خطيبداريا الوهراني؛ فاضلصنف تفسيراً وشرح أبيات الجمل وله نظم ، توفي رحمه الله تعالى سنة أربع عشرة وست مائةمن الوافي بالوفيات (3/407) .

    محمد شقرون بن محمد بن أحمد بن أبي جمعة المغراوي الوهراني، الفاسي يكنى : أبا عبد الله محدث. توفي بفاسسنة 929.

    له جزء جمع فيه مروياته ، والجبين الكمين في الرد على من يكفر عوام المسلمين.من معجم المؤلفين (10/71) .

    هذا ما استطعت جمعه في هذه العجالة ، ومدينةوهران كانت مدينة للحديث والفقه والأدب والنحو في ما مضى من الزمان ، فأسأل اللهفي الأخير أن تعيد لنا هذه المدينة العتيقة ذكرى هؤلاء العلماء ، و تنجب نساؤهاأمثال من سبق من النبلاء كأبي القاسم الحافظ وابن قرقول المحدث وغيرهما رحمهم اللهتعالى أجمعين ، وما ذلك على الله بعزيز والله المستعان وعليه التكلان .

    http://www.9alam.com/forums/showthre...A6%D8%B1%D9%8A


  5. #105
    تاريخ التسجيل
    شعبان-1430هـ
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    660
    المواضيع
    56
    شكراً
    2
    تم شكره 2 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    أحسن الله إليك أيها الفاضل،
    و كم نحن أحوج إلى تلك الصداقات العلمية، و الرسائل الأدبية.
    و قد كان شيخنا أبو عبد المعز - حفظه الله - يذكِّرنا من وقتٍ لآخر برسائل العلماء فيما بينهم و التي تحمل أدبا جمًّا، و أسلوبا عاليًا ينبئ عن الرحم العلمية التي كانت بينهم، و يمثل لنا برسائل أبي سعيد ابن لبٍّ الأندلسي قاضي الجماعة مع صاحبه أبي عبد الله الشريف التلمساني رحمهما الله.
    و الله المستعان.


  6. #106
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    تاهرت مدينة أهل الحديث قديما


    عبد الله الجزائري

    بفتح الهاء وسكون الراء وتاء فوقها نقطتان ، اسم لمدينتين متقابلتين بأقصى المغرب يقال لإحداهما : تاهرت القديمة و للأخرى تاهرت المحدثة بينهما و بين المسيلة ست مراحل و هي بين تلمسان و قلعة بني حماد و هي كثيرة الأنداء و الضباب و الأمطار حتى أن الشمس بها قل أن تُرَى و دخلها أعرابي من أهل اليمن يقال له : أبو هلال ثم خرج إلى أرض السودان فأتى عليه يوم له وهج و حَر شديد و سموم في تلك الرمال فنظر إلى الشمس مُضحية راكدة على قمم الرؤوس

    و قد صهرَت الناسَ فقال مشيرأ إلى الشمس : أما و الله لئن عَزَزتِ في هذا المكان لطالما رأيتك ذليلة بتاهرت و أنشد:
    ما خَلَقَ الرحمنُ من طرفة أشهى من الشمس بتاهرت
    و هي مدينة جليلة وكانت قديماً تسمى عراق المغرب ولم تكن في طاعة صاحب إفريقية و لا بلغت عساكر المسودة إليها قط و لا دخلت في سلطان بني الأغلب و إنما كان آخر ما في طاعتهم مُدن الزاب ، و قال أبو عبيد : مدينة تاهرت مدينة مسورة لها أربعة أبواب باب الصفا و باب المنازل و باب الأندلس و باب المطاحن و هي في سفح جبل يقال له جزول و لها قصبة مشرفة على السوق تسمى المعصومة و هي على نهر يأتيها من جهة القبلة يسمى مينة و هو في قبلتها و نهر آخر يجري من عيون تجتمع يسمى تاتش و منه شرب أهلها و أرضها و هو في شرقيها و فيها جميع الثمار يفوق سفرجلها الآفاق حسناً و طعماً و هي شديدة البرد كثيرة الغيوم و الثلج و قال بكر بن حماد أبو عبد الرحمن التاهرتي :

    ما أخشَنَ البردَ وريعانــــــــَهُ وأطرفَ الشمسَ بتاهرت
    تَبدو من الغيم إذا ما بَدَت كأنها تنشر من تخـــــــت
    فنحن في بحر بلا لجــــــــــة تجري بنا الريح على سمت
    نفرح بالشمس إذا ما بدت كفرحة الذمي بالسبت

    قال : و نظر رجل إلى توقد الشمس بالحجاز فقال : احرقي ما شئتِ و الله إنك بتاهرت لذليلة ، قال : و هذه تاهرت الحديثة و هي على خمسة أميال من تاهرت القديمة و هي حصن ابن بخاثة و هي شرقي الحديثة و يقال : إنهم لما أرادوا بناء تاهرت القديمة كانوا يبنون بالنهار فإذا جن الليل و أصبحوا وجدوا بنيانهم قد تهدم فبنوا حينئذ تاهرت السفلى و هي الحديثة و في قبلتها لواتة و هوارة في قرارات و في غربيها زواغة و بجنوبيها مطماطة و زناتة و مكناسة ، و كان صاحب تاهرت ميمون ابن عبد الرحمن بن عبد الوهاب بن رستم بن بهرام و بهرام هو مولى عثمان بن عفان و هو بهرام بن بهرام بن جور بن شابور بن باذكان بن شابور ذي الأكتاف ملك الفرس و كان ميمون هذا رأس الإباضية و إمامهم و رأس الصفرية و الواصلية و كان يسلم عليه بالخلافة و كان مجمع الواصلية قريباً من تاهرت و كان عددهم نحو ثلاثين ألفاً في بيوت كبيوت الأعراب يحملونها و تعاقب مملكة تاهرت بنو ميمون و إخوته ثم بعث إليهم أبو العباس عبد الله بن إبراهيم بن الأغلب أخاه الأغلب ثم قتل من الرُستمية عدداً كثيرا و بعث برؤسهم إلى أبي العباس أخيه وطِيفَ بها في القيروان و نُصبت على باب رقادة و ملك بنو رستم تاهرت مائة و ثلاثين سنة ، و ذكر محمد بن يوسف بن عبد الرحمن بن عبد الوهاب ابن رستم و كان خليفة لأبي الخطاب عبد الأعلى بن السمح بن عبيد بن حرملة المعافري أيام تغلبه على إفريقية بالقيروان فلما قتل محمد بن الأشعث أبا الخطاب في صفر سنة 144هجرية، هرب عبد الرحمن بأهله و ما خف من ماله و ترك القيروان ، فاجتمعت إليه الإباضية و اتفقوا على تقديمه و بنيان مدينة تجمعهم فنزلوا موضع تاهرت اليوم و هو غَيضة أشِبَة و نزل عبد الرحمن منه موضعاً مربعا لا شَعراء فيه فقالت البربر نزل تاهرت تفسيره الدف لتربيعه و أدركتهم صلاة الجمعة فصلى بهم هناك فلما فرغ من الصلاة ثارت صيحة شديدة على أسد ظهر في الشعراء فأخذ حيا وأتي به إلى الموضع الذي صلى فيه و قُتل فيه فقال عبد الرحمن بن رستم: هذا بلد لا يفارقه سفك دم و لا حرب أبدا و ابتدأوا من تلك الساعة و بنوا في ذلك الموضع مسجداَ و قطعوا خشبة من تلك الشعراءِ و كل على ذلك إلى الآن و هو مسجد جامعها و كان موضع تاهرت ملكاً لقوم مستضعفين من مراسة و صنهاجة فأرادهم عبد الرحمن على البيعة فأبوا فوافقهم على أن يؤدوا إليهم الخراج من الأسواق و يبيحوا لهم أن يبنوا المساكن فاختطوا و بنوا و سموا الموضع معسكر عبد الرحمن بن رُستم إلى اليوم ، و قال المهلبي : بين أشير و تاهرت أربع مراحل و هما تاهرتان القديمة و الحديثة و يقال للقديمة : تاهرت عبد الخالق ، و من ملوكها بنو محمد بن أفلح بن عبد الرحمن بن رستم .
    قلت :لم تخل هذه المدينة العريقة من أهل العلم بل أخرجت أول محدث عالم بالحديث و فنونه في الجزائر ، فقد كان بكر بن حماد من أبناء تلك البلدة المباركة و لم تعقم بعده أبدا بل أنجبت العديد منهم و لا يسعنا اليوم إلا أن نذكر الإخوة القراء ببعضهم ممن أغفل حتى نسي لعله يكون حافزا لأهل تلك المنطقة و غيرها من ربوع الجزائر الحبيبة ، فيعيدوا مجد أجدادهم و ينشروا علم سلفهم .

    بكر بن حماد التاهرتي
    من العلماء النقاد قال العجلي في ثقاته (2/254) :"و قال بكر من حماد التاهرتي و كان من أئمة الحديث" .
    روى عن مسدد بن مسرهد و من في طبقته روى عنه أهل الأندلس منهم قاسم بن أصبغ و غيره كان على طريقة السلف صالحا ورعا علما سنيا و كان يقول الشعر الحسن و لعل من أشهر شعره رده على عمران بن حطان الخارجي الذي قال :
    يا ضربة من تقي ما أراد بها إلا ليبلغ من ذي العرش رضوانا
    إني لأذكره حيناً فأحسبـه أوفى البرية عند الله ميزانـــا
    فرد عليه قائلا :
    قل لابن ملجم والأقدار غالبـــة هدمت ويلك للإسلام أركانـــا
    قتلت أفضل من يمشي على قــدمٍ وأول الناس إسلاماً وإيمانــــا
    وأعلم الناس بالقرآن ثم بمــــا سن الرسول لنـا شرعاً وتبيانــا
    صهر النبي ومولاه ونــــاصره أضحت مناقبه نوراً وبرهانــــا
    وكان منه علي رغم الحسود لــه ما كان هارون من موسى بن عمرانا
    وكان في الحرب سيفاً صارماً ذكراً ليثاً إذا لقي الأقران أقرانـــــا
    ذكرت قاتله والدمع منحـــدر فقلت سبحان رب الناس سبحانـا
    إني لأحسبه ما كـــان من بشرٍ يخشى المعاد ولكن كان شيطانــا
    أشقى مراداً إذا عدت قبائلـــها وأخسر الناس عند الله ميزانـــا
    كعاقر الناقة الأولى التي جلبــت على ثمود بأرض الحجر خسرانــا
    قد كان يخبرهم أن سوف يخضبها قبل المنية أزماناً فأزمانـــــا
    فلا عفا الله عنه ما تحمــــله ولا سقى قبر عمران بن حطانــا
    لقوله في شقي ظل مجترمــــاً ونال ما ناله ظلماً وعدوانـــاً
    يا ضربة من تقي ما أراد بهـــا إلا ليبلغ من ذي العرش رضوانـا
    بل ضربةً من غويٍّ أوردته لظـى فسوف يلقى بها الرحمن غضبانـا

    قاسم بن عبد الرحمن التاهرتي
    دخل الأندلس، و كان من جلساء بكر بن حماد التاهرتي ، و ممن أخذ عنه ، قاله أبو محمد علي بن أحمد ، و هو والد أبي الفضل أحمد بن قاسم الذي روى عنه أبو عمر بن عبد البر.جذوة المقتبس (1/120) .

    أحمد بن قاسم بن عبد الرحمن التاهرتى البزاز
    أبو الفضل ولد بتاهرت سنة تسع و ثلاث مئة (309) ، و أتى مع أبيه صغيراً إلى الأندلس ، و كان أبوه من جلساء أبي بكر بن حماد التاهرتي و ممن أخذ عنه ، قاله أبو محمد علي بن أحمد ؛ وطلب الحديث في سنة أربع وثلاثين و قد روى عنه أبو عمران الفاسي موسى بن عيسى بن أبي حاج ، فقيه القيروان و قال أبو عمر بن عبد البر : سمع أبو الفضل التاهرتي من ابن أبي دليم ، و قاسم ابن أصبغ و وهب بن مسرة ، و محمد بن معاوية القرشي ، و أبي بكر الدينوري ؛ و كان ثقة فاضلاً اختص بالقاضي منذر بن سعيد ، وسمع منه تواليفه كلها ، قال أبو عمر: و قد لقيته و سمعت كثيراً منه
    أخبرنا أبو عمر يوسف بن عبد الله النميري، قال: حدثني أحمد بن قاسم التاهرتي بكتاب صريح السنة لأبي جعفر محمد بن جرير الطبري ، و بكتاب فضائل الجهاد له ، و برسالته إلى أهل طبرستان المعروفة بالتبصير عن أبي بكر أحمد بن الفضل الدينوري ، عن الطبري ، و كان ذا زهد و تعبد و انقباض مع الثقة و العلم
    توفي في جمادى الآخرة سنة خمس و تسعين و ثلاث مئة ، و له ست و ثمانون سنة .السير (17/89) .

    ابن الربيب التاهرتي
    الحسن بن محمد التميمي القاضي التاهرتي المعروف بابن الربيب.
    طلب العلم بالقيروان وكان محمد بن جعفر القزاز معيناً به محباً له ، فبلغ النهاية في الأدب و علم الخبر و النسب، و له في ذلك تأليف مشهور ، وتولى القضاء.
    و كان يقول الشعر الجيد ، توفي سنة عشرين و أربعمائة ، وقد جاوز الخمسين.
    ومن شعره: من الطويل
    فلما التقى الجمعان واستمطر الأسى مدامع منا تمطر الموت والدمـا
    لدى مأتم للبين غنى به الهـــوى بشجوٍ وحن الشوق فيه فأرزما
    تصدت فأشجت ثم صدت فأسلمت ضميرك للبلوى عقيلة أسلمـا
    و منه يرثي المنصور بن محمد بن أبي العرب : من الكامل
    يا قبر لا تظلم عليه فطالمـــا جلى بغرته دجى الإظلام
    أعجب بقبرٍ قيس شبرٍ قد حوى ليثاً وبحر ندىً وبدر تمام
    ومنه يرثي جماعةً قتلوا: من الطويل
    وهون وجدي أنهم خمسةٌ مضـوا وقد أقعصوا خمسين قرماً مسومــا
    وكان عظيماً لو نجوا غير أنهـم رأوا حسن ما أبقوا من الذكر أعظما
    و قد طول ابن رشيق ترجمته في الأنموذج ، و أورد له شعراً كثيراً و تكلم على معانيه و بديعه. الوافي بالوفيات(4/201) .


    عمر بن إبراهيم بن مالك الأنصاري أبو حفص التاهرتي
    روى بقرطبة عن أبي عبد الله بن مطرف الكناني ؛ روى عنه أبو محمد بن هذيل و الفهري سنة ست و أربعين و أربعمائة . الذيل و التكملة (2/442) .

    أبو محمد عبد الله بن منصور التاهرتي
    كان من الفضلاء في الأدب و الفقه و له شعر و كتب عني من الحديث كثيراً سنة 527 و رجع إلى المغرب و روى بها و مات سنة 553 . معجم البلدان (4/303) .
    هذا ما وسعنا ذكره من أئمة هذه البلدة و علمائها ، و لا شك أننا قد أغفلنا الكثير منهم لكن اليسير المذكور مرشد إلى العظيم المطمور ، رحم الله علماءنا الأبرار و أسكنهم فسيح جناته و صلى الله على نبينا محمد و على آله و صحبه و سلم تسليما كثيرا .

    http://www.9alam.com/forums/showthre...A6%D8%B1%D9%8A


  7. #107
    تاريخ التسجيل
    جمادى الأولى-1429هـ
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,097
    المواضيع
    565
    شكراً
    2
    تم شكره 70 مرة في 65 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    أحسن الله إليك أيها الفاضل،
    و كم نحن أحوج إلى تلك الصداقات العلمية، و الرسائل الأدبية.
    و

    أما الرسائل الأدبية فلي عودة لـ :
    منامات الوهراني ومقاماته ورسائله
    ابن محرز الوهراني
    أرجو أن لا يفترب منه أحد ...( ابتسامة ) لأنه يعني لي الكثير... فقد كانت رحلتي في الماجستير تدور حول رسائلة ومناماته و مقاماته
    ولي عود باذن الله تعالى .


  8. #108
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    من صور التواصل بين علماء أهل السنة:
    رسالة الشيخ الإبراهيمي إلى الشيخ محمد بن ابراهيم آل الشيخ


    ..وهذه رسالة إلى الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ وهي في الآثار 5/221-223، وإليك نصها:

    حضرة الأخ الأستاذ الأكبر الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، مفتي المملكة العربية السعودية، أطال الله بقاءه.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    أما بعد ، فإنني أكتب إليكم - كتب الله لنا ولكم السعادة والتوفيق - وأدام علينا وعليكم نعمة الإيمان وأتمها، أذكركم ما لستم عنه غافلين من حال إخوانكم الجزائريين المجاهدين، وما هم فيه من الشدة والحاجة إلى العون والإمداد، وما أصبحت عليه الأمة الجزائرية كلها من ورائهم من البؤس والضيق.

    أذكركم أن لكم بالجانب الغربي من وطن العروبة ومنابت الإسلام الأولى، ومجرى سوابق المجاهدين الأولين لإخواناً في العروبة وهي رحم قوية، وفي الإسلام وهو سبب مرعي، وفي ذلك المعنى الخاص من الإسلام وهو السلفية التي جاهدتم وجاهد أسلافكم الأبرار في سبيل تثبيتها في أرض الله، وقد لقوا من عنت الاستعمار وجبروته ما أهمَّهم وأهمَّ كل مسلم حقيقي يعلم أن الإسلام رحم شابكة بين بَنِيه أينما كانوا، وأن أقل واجباته النجدة في حينها والتناصر لوقته.

    مضى على ثورة إخوانكم الجزائريين التي انتصروا بها لله ولدينه أربع سنوات، وما فترت لهم عزيمة، ولا بردت لهم فيها حمية، وأراهم الله من آيات نصره للفئة القليلة على الفئة الكثيرة ما دل على إخلاصهم له، وصدقهم في معاملته، وقد شهد لهم العالم حتى أعداؤهم فيما أظهروه من ضروب الشجاعة المقرونة بحسن التدبير والتقدير، وبالمواقف الجليلة المبيضة لوجه الإسلام التي بَعُد العهد بمثلها، غير أن الحرب كالحبلى لا ندري ما تلد، ولا على أية حال تسفر.

    أيها الأخ ، إن العالِم المسلم - خصوصاً من أهَّله الله للقيادة مثلكم - مؤتمن على دين محمد - صلى الله عليه وسلم - ومن ثمَّ فهو مسؤول عنه، فإمّا له إن قام بما يجب عليه من التثبيت له وتمكينه في الأرض والدفاع عن حقائقه؛ وإما عليه إن فرط في تلك الأمانة، وإنها لثقيلة.

    إن الواجب الذي يفرضه الدين على أمثالكم أن تقوموا لله بحملة صادقة أنتم أهل للقيام بها في قضية الجزائر؛ فَتُوجِّهوا نداءًا جهيراً إلى المسلمين الذين يشهدون الموسم ليحملوه إلى من خلفهم من المسلمين حين ينقلبون إلى أوطانهم؛ تَحُضُّونهم فيه على مساعدة إخوانهم مجاهدي الجزائر، وتبيِّنون لهم ما يترتب على قعود المسلمين عن نصرة إخوانهم الجزائريين من آثار، أيسرها أن الاستعمار المتساند سينتقم - إن انتصر - لنفسه من المسلمين انتقاماً عاجلاً، وإن طرق الانتقام لكثيرة، وإن وسائله جميعها في يده.

    ثم تُوجِّهوا نداءً خاصاً إلى إخواننا سكان المملكة العربية السعودية تُحَرِّضُونهم به على الجهاد بالمال، وأنه قرين الجهاد بالنفس، بل هو مقدم عليه في كتاب الله العزيز، وإن المال لهو الركن الركين في نجاح إخوانكم المجاهدين.

    وقد قام الشعب الجزائري وحده بهذا الواجب في سنوات الثورة كلها، وكل ما وصله من إعانات مالية كان نوافل.

    أما الآن فإن الشعب مضيق عليه ومحصور، وقد انقطعت به الوسائل المالية، فالتجارة معطلة، والفلاحة كذلك، والشعب الذي هو تحت قبضة العدو اشتدَّ عليه الخناق، وأرهقته المظالم والمغارم، وشتته القتل والتشريد، فقد مات منه نحو مليون شخص كلهم من المستضعفين من الرجال والنساء والولدان، وأخرج منه نحو ذلك العدد من ديارهم حفاة عراة لا يملكون قوت يومهم، هائمين على وجوههم إلى مراكش غرباً، وإلى تونس شرقاً، كل ذلك انتقام من الجيش الفرنسي الذي عجز عن قمع الثورة، والقضاء على جيش التحرير المسلَّح، فلجأ إلى هذه الوسائل الوحشية.

    وبهذه البلايا التى يصبُّها الاستعمار على الشعب الجزائري الأعزل بهضت التكاليف المالية على جيش التحرير الجزائري، فأصبح مطالباً بالإنفاق على نفسه في التسليح وتوابعه، وبالإنفاق على هؤلاء المشردين من الشعب، ونبشركم بأن الجيش والشعب كلاهما محتفظ بمعنوياته على أكمل ما يكون، وكلاهما مصمِّم على مواصلة الكفاح حتى النصر أو الموت.

    وقد كان جيش التحرير مؤلفاً في أول أمره من ثلاثة آلاف مقاتل، فأصبح بعد أربع سنوات مؤلفاً من أكثر من مائة ألف مقاتل مسلَّح بما يلزم من السلاح على أكمل تنظيم وأحسن تدريب، وهو في كل يوم يذيق عدوَّه ألواناً من الهزائم، والحمد لله.

    نحن نعلم أن المملكة العربية السعودية قامت بواجبها في فترات متباعدة، ولكن ذلك كله كان دون ما يطالبها به الإسلام، لا في المبالغ الحالية التي قدمتها، ولا في المواقيت التي كانت تقدم فيها هاتيك المبالغ، وفضيلتكم تعلمون أن المعونة كالغيث إنما تفعل فعلها وتؤتي ثمرتها إذا جاءت في الوقت المناسب.

    أيها الأخ الجليل، إن الثورة الجزائرية تعدكم كهفها الأحمى، وإنَّ موقفاً منكم في سبيلها كالمدد في وقت الحاجة إليه، فَهَلا صيحة منكم تحرِّك النفوس الجامدة إلى البذل في سبيل الله، وتهز الهمم الخامدة فتتبارى في سوقٍ بضاعتُها شرفُ الدنيا وعز الآخرة، وقيمتهما مال زائل، وحال حائل.

    أيها الأخ الكريم، هذه رسالتي يحملها إلى سماحتكم وفد جبهة التحرير الجزائرية إلى المملكة العربية السعودية؛ لمناسبة موسم الحج، وللاتصال بالحكومة السعودية الموقَّرة في شؤون المجاهدين الجزائريين التي أهمُّها تسلُّم المبالغ المالية التي تبرَّع بها الشعب السعودي الكريم؛ فالرجاء أن تأخذوا بيد الوفد المذكور، وأن تكونوا عونه لدى المراجع الحكومية العليا حتى يقضي حاجته، ويؤدي مهمته على أكمل وجه.

    أيها الأخ، هذا عرضٌ عرضته عليكم وأنتم تعلمون ما أكنُّه لسماحتكم من التقدير والاحترام والاعتراف بمكانتكم في الدولة وفي الأمة.

    وتقبَّلوا في ختام حديثي إليكم تحياتي الأخوية الخالصة.

    القاهرة في 13 يونيو 1958.

    من أخيكم

    محمد البشير الإبراهيمي

    رئيس جمعية العلماء الجزائريين.

    المصدر : كتاب الصداقة بين العلماء لمحمد بن ابراهيم الحمد .
    في الآثار - آثار الإمام محمد البشير الإبراهيمي 5/221-223


  9. #109
    تاريخ التسجيل
    شعبان-1430هـ
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    660
    المواضيع
    56
    شكراً
    2
    تم شكره 2 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    بكر بن حماد و ما أدراك ما بكرٌ؟
    كان من طبقة البخاري و بقي بن مخلد و أبي داود و أضرابهم،
    و كان راوية لمسند مسدد بن مسرهد البصري،
    و كان شاعرا أديبا،
    و كان سنيا فاضلا،
    و لكن أين كان الجزائريون و المغاربة في الرواية عنه؟ لماذا لم يحفظوا لنا أحاديثه؟
    حتى يأتي رجل من الأندلس من أهل قرطبة فيحفظ لنا الكثير من حديثه، هذا الرجل اسمه : قاسم بن أصبغ البيَّاني القرطبي؟
    ألا تجدون ما أجد من الحسرة ؟
    و الله المستعان على حوادث الزمان!



  10. #110
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    بكر بن حماد و ما أدراك ما بكرٌ؟
    كان من طبقة البخاري و بقي بن مخلد و أبي داود و أضرابهم،
    و كان راوية لمسند مسدد بن مسرهد البصري،
    و كان شاعرا أديبا،
    و كان سنيا فاضلا،
    و لكن أين كان الجزائريون و المغاربة في الرواية عنه؟ لماذا لم يحفظوا لنا أحاديثه؟
    حتى يأتي رجل من الأندلس من أهل قرطبة فيحفظ لنا الكثير من حديثه، هذا الرجل اسمه : قاسم بن أصبغ البيَّاني القرطبي؟
    ألا تجدون ما أجد من الحسرة ؟
    و الله المستعان على حوادث الزمان!

    جزاك الله خير الجزاء

    عوضنا الله ذلك وأكثر ؛ اللهم آمين


  11. #111
    تاريخ التسجيل
    شعبان-1430هـ
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    660
    المواضيع
    56
    شكراً
    2
    تم شكره 2 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    وهذا تعريف بفضيلة الشيخ الرحالة نعيم النعيمي النائلي - رحمه الله - ( منقول: http://tarikhtolga.maktoobblog.com/1...A%D9%85%D9%8A/)
    هو الشيخ العلامة المصلح نعيم بن احمد بن علي بن صالح النعيمي ، ولد سنة 1909 بالخمار احدى مناطق بلدة سيدي خالد ولاية بسكرة.من القطر الجزائري

    بدأ اول تعليمه عن خاله الشيخ مصطفى بن الصحراوي فحفظ القرأن الكريم كما فرأ على الشيخ محمد بقيرة بعض المبادى العلمية من فقه ونحو وصرف وغير ذلك بالزاوية المختارية باولاد جلال.

    بعدها شرع الشيخ في حفظ المتون المتعددة وغير ذلك فكون نفسه بنفسه وصار علما من أعلام المعرفة ، ثم ذهب الى جامع الزيتونة بتونس ورجع لظروف قاهرة الا انه استطاع بفضل إجتهاده ان يصبح بحرا زاخرا وخزانة علم في العلوم الدينية والتراثية وفي علم الحديث الشريف دراية ورواية

    والشيخ النعيمي هو أحد رجالات جمعية العلماء الجزائريين البارزين ، قام بتعليم التلاميذ والطلبة بعدة مدارس حرة تابعة لجمعية العلماء بعدة نواحي من القطر الجزائري كما قام ايضا القاء دروس الوعض والإرشاد يدعو فيها الى الدين الصحيح ونشر اللغة العربية والى اتباع الحركة الاصلاحية التي كان يقودها فقيد العروبة والاسلام الشيخ عبد الحميد بن باديس ،

    ومن المدارس التي حط الرحال بها الشيخ النعيمي قبل واثناء الحرب العالمية الثانية مدرسة طولقة التابعة لجمعية العلماء ،حيث بقي الشيخ النعيمي بمدينة طولقة ازيد من سبعة سنوات افاد من خلالها العديد من الشباب بالمنطقة نذكر منهم على سبيل المثال الشيخ أبو بكر جابر الجزائري الذي ظل مرافقا للشيخ في حله وترحاله ،

    وبسبب نشاطه المخلص للدين واللغة والوطن ، قام الاحتلال بإبعاده من طولقة وذهب الى بسكرة وكون بها رفقة علماء المنطقة ورجالها معهدا ميموني العيسري حاليا ، هذا المعهد التكميلي الثانوي ، الذي اشتهراشتهارا واسعا فأمه الطلبة من عدة جهات من القطر الجزائري حتى تأسس معهد الشيخ عبد الحميد بن باديس بقسنطينة ، فطلب من الشيخ النعيمي ورجال بسكرة الالتحاق بالمعهد للتدريس وهو الذي وقع الى ان اندعت الثورة التحريرية الكبرى سنة 1954.

    انتقل الى رحمة الله علامة الجزائر الشيخ نعيم النعيمي صبيحة يوم السبت على الساعة 01 صباحا بمسكنه الموجود بسيدي مبروك بقسنطينة الموافق 15 جماد الاولى عام 1393 يوافق هذا التاريخ يوم 16 جوان 1973 وعمره 64 سنة ، حيث دفن بمقربة قسنطينة المركزية يوم الاثنين 18 جوان 1973 عشية بعد صلاة العصر بعدما صلى عليه الشيخ محمد خير الدين صلاة الجنازة وابنه بالمقرة رحم الله الشيخ.


  12. #112
    تاريخ التسجيل
    شعبان-1430هـ
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    660
    المواضيع
    56
    شكراً
    2
    تم شكره 2 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    و هذه إضافة تحوي الكثير من الفوائد عن النعيمي، من منتدى الجلفة الرائع:
    الإضافة الأولى من طرف الأخ الزكراوي وفقه الله:

    - الشيخ نعيم النعيمي
    1328- 1374هـ - 1909-1973م :
    هو نعيم النعيمي بن أحمد بن علي ، سمي باسم جده السادس النعيمي ، الذي تنتسب له الأسرة ، من عشيرة أولاد حركات العربية، التي تنتمي إلى قبيلة أولاد زكري العربية ، الساكنة واحة أولاد جلاّل وسيدي خالد ببسكرة. ولد في صيف عام 1909م
    نجح في متابعة دروسه العلمية بالزاوية على يد ثلة من العلماء الأفاضل أمثال الشيخ: (العابد السماتي الجلالي والد المصلح الشهير محمد العابد الجلالي رحمهما الله)، وعلى يد الشيخ (مصطفى بن قويدر)، والشيخ (محمد الصغير وابنه عبد الحميد) ، اللذين مازال يذكرهما بخير إلى أخريات أيامه.
    ومكث في زاوية الشيخ مختار يطلب العلم مدة أربع سنين كاملة ، امتدت من سنة 1919م إلى سنة 1923م ، ومنها انتقل إلى جامع الزيتونة عام 1924م ، ولكنه لم يمكث به إلاّ قرابة العام ، قافلا إلى مسقط رأسه . ليفارق أهله ووطنه في سياحة علمية ودينية دامت اثتي عشر عاما كاملة قضى عشرة منها في مدينة ( حمص ) يطلب علوم الشرع ، وسنتين قضاهما في ( بلاد الحجاز ) حاجا وطالبا للعلم ، ثم عاد إلى وطنه سنة 1938م ، وتزوج وأنجب خلال إقامته في الجزائر العديد من الأبناء ، ثم انضم إلى جمعية العلماء المسلمين الجزائريين وجاهد في صفوفها معلما ومربيا وإماما وداعيا ومفتيا ومرشدا ، إلى أن اختير مدرسا ممتازا في معهد عبد الحميد بن باديس الديني حين افتتاحه سنة 1947م
    وشاركها كل نشاطاتها الدعوية والإرشادية والتوجيهية والصحفية والتربوية والتعليمية ..، وكان أحد أعضائها لزيارة تونس وجامع الزيتونة عام 1949م . ولما اندلعت الثورة التحريرية انضم إلى صفوفها ، وشارك فعليا في بعض معاركها وجرح في إحدى المعارك مما اضطر الثوار نقله إلى تونس لعلاجه منها سنة 1957م ، ولما شفي عينته قيادة الثورة سنة 1958م خطيبا ومحافظا سياسيا يقوم بدور التوجيه والتوعية السياسية . ولما لم يعجبه توجه الثورة وقادة الثوار اليساري استأذن للحج سنة 1960م ، ثم ساح في المشرق العربي وبخاصة في سورية التي كانت له فيها العديد من الذكريات .
    ولما استقلت الجزائر عاد إليها ، وُعين ناظرا للشؤون الدينية الإسلامية بمدينة قسنطينة ، وحاز على عضوية مجمع البحوث الفقهية الإسلامية بمصر والسعودية ، وعضوية المجلس الإسلامي الأعلى في الجزائر ، ومثل الجزائر في العديد من المؤتمرات والملتقيات الإسلامية . وظل كذلك إلى أن أقعده المرض العضال عن مزاولة نشاطه ، فتوفي يوم 16-جمادى1-1393ه 17/تموز- يوليو/1973م ، ودفن بمدينة قسنطينة في موكب جنائزي مهيب .
    وقد ترك - رحمه الله - العديد من الآثار والمؤلفات الدينية واللغوية والشرعية ، والكثير من الخطب والدروس والمحاضرات والمقالات ، كما كانت له الكثير من الإجازات الفقهية والحديثية ، وكان مجازا في الموطأ حفظا ودراية، وفي حفظ ودراية صحيحي الإمام البخاري ومسلم على يد ثلة من علماء الشام والحجاز.
    الإضافة الثانية من طرف الأخ أحمد حمادة وفقه الله:
    هو العالم الحفظة، والفقيه الماهر، والأديب الأريب ... نعيم النعيميّ الجزائريّ .

    ولد- رحمه الله تعالى- في حدود سنة 1327 هجريةالموافق لسنة 1909 ميلادية ببلدة (سيد خالد) - أولاد حركات - ببسكرة ، عروس الجنوب الجزائريّ.

    درس بزاوية المختار ببلدة (أولاد جلاّل)، ثمّ التحق بتونس سنة 1342هجرية الموافق ل1923سنة ميلادي، لكنّه لم يطل المكث بها، ولم يواصل الدّراسة ... بل قفل عائدا الى وطنه، وتجوّل في مدن الجزائر وقراها من نحو سنة1344 هجرية الموافق لسنة1925 ميلادي إلى سنة 1354 هجرية الموافق لسنة1935ميلادي، فدخل المديّة، والبرواقيّة، قصر البخاريّ، الجلفة، الأغواط، والأصنام سابقا أي الشلف حاليا، تيارت، غيليزان، معسكر، ومستغانم ... واطّلع على مكتبات الزوايا، وبعض المكتبات الخاصّة ...

    وقد جمع مكتبة نفيسة حافلة، موجودة بالمكتبة المركزية لجامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية، وقد حاولت المكتبة الوطنيّة بالجزائرأن تبتاعها ، لكنّها لم توفّق !!!

    وقد حجّ سنة 1381 هجري الموافق ل1961 ميلادي ، ومرّ على الشّام ومصر ... باحثا عن الكتب النّادرة ، ومتّصلا بالعلماء ... وممّن لقيه : الشيخ الألبانيّ - رحمه الله رحمة واسعة - ، وتلقّى القراءات عن الشيخ عبد العزيز آل عيون السّود ... الذي تفرّغ لاقرائه ... ولمّا قفل راجعا عيّن مفتّشا عامّا بوزارة الشّؤون الدّينيّة بشرق الجزائر (قسنطينة وسطيف ...).

    وكان مولعا بالنّظم ... وممّا نظمه كتاب " قطر النّدى ". وقد ذكره الشيخ البشير الابراهيميّ من المشايخ (الأكفياء) الممتازين (بماضيهم وعملهم وتحصيلهم) ... (1)

    وقال البشير في وصفه وتحليته :

    " أمّا الشّيخ نعيم النعيميّ ؛ فهو عصاميّ في العلم ، وحجّة على أنّ الذّكاء والاستعداد يأتيان - مع قليل من التّعليم - بالعجائب . والرّجل مجموعة مواهب ، لو نظّمت في الصّغر ووجّهت ؛ لجاءت شهادة قاطعة على أن لا مبالغة في كلّ ما يروى عن أفذاذ المتقدّمين ؛ فهو يحفظ الأحاديث بأسانيدها - لا على طريقة عبد الحيّ - ، ويحفظ عدّة ألفيّات في السّير وعلوم الأثر والنّحو وغيرها ، ويحفظ كثيرا من متون العلم ، ويجيد فهمها وتفهيمها ، ويحفظ جزءا غير قليل من اللّغة مع التّفقّه في التّراكيب ، ويحفظ أكثر مما يلزم الأديب حفظه من أشعار العرب ؛ قديمها وحديثها ، ومن رسائل البلغاء قريبا من ذلك ، وينظم قطعا من الشعر كقطع الرّوض ؛ نقاء لغة ، وصفاء ديباجة ، وحلاوة صنعة ، وقد أسلس له الرّجز قياده ؛ فهو يأتي منه بالمطوّلات ؛ لزوميّة منسجمة سائغة ، في رويّة تشبه الارتجال ، وهو ثاني اثنين من رجّاز العرب في عصرنا هذا ، ولو شئت ؛ لذكرت الأوّل ... وإنما آثرت نعيما بهذه الكلمات ؛ لأنّه ليست له " شهادة " ؛ فجئته بهذه الشهادة ...

    وقد ضمّه البشير إلى لجنة الإفتاء ، وذكر أنّه من العلماء المشهود لهم بسعة الاطّلاع ، وحسن الإدراك لحوادث هذا العصر ... أصيب بداء السّكّريّ ثلاث سنوات ... وكفّ بصره ، واعتراه الشّلل النّصفيّ ... الى أن أسلم الرّوح إلى بارئها سنة 1393 هجري الموافق ل1973 ميلادية، رحمه الله ، وأسكنه فسيح جنانه.






  13. #113
    تاريخ التسجيل
    شوال-1431هـ
    المشاركات
    6,456
    المواضيع
    373
    شكراً
    2,340
    تم شكره 264 مرة في 223 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    ومن المدارس التي حط الرحال بها الشيخ النعيمي قبل واثناء الحرب العالمية الثانية مدرسة طولقة التابعة لجمعية العلماء ،حيث بقي الشيخ النعيمي بمدينة طولقة ازيد من سبعة سنوات افاد من خلالها العديد من الشباب بالمنطقة نذكر منهم على سبيل المثال الشيخ أبو بكر جابر الجزائري الذي ظل مرافقا للشيخ في حله وترحاله ،[/size]
    .
    الله أكبر ... معلومة رائعة وإضافة لما جاء في حياة الشيخ أبي بكرٍ جابر حفظه الله ومد في عمره ومتعه بالصحة والعافية ، حيث أنه تعلم على الشيخ الطيب العقبي رحمه الله ؛ فنضيف لمشايخه الشيخ نعيم النعيمي رحمه الله
    *******

    الشيخ أبو بكر جابر الجزائري



    سيرة الشيخ ومعلومات عن حياته :

    هو: جابر بن موسى بن عبد القادر بن جابر أبو بكر الجزائري.


    ولد في قرية ليوا جنوب بلاد الجزائر عام 1921م ، وفي بلدته نشأ وتلقى علومه الأولية ، وبدأ بحفظ القرآن الكريم وبعض المتون في اللغة والفقه المالكي ، ثم انتقل إلى مدينة بسكرة ، ودرس على مشايخها جملة من العلوم النقلية والعقلية التي أهلته للتدريس في إحدى المدارس الأهلية.



    ثم ارتحل مع أسرته إلى المدينة المنورة ، وفي المسجد النبوي الشريف استأنف طريقه العلمي بالجلوس إلى حلقات العلماء والمشايخ حيث حصل بعدها على إجازة من رئاسة القضاء بمكة المكرمة للتدريس في المسجد النبوي. فأصبحت له حلقة يدرس فيها تفسير القرآن الكريم ، والحديث الشريف ، وغير ذلك.


    كما عمل مدرساً في بعض مدارس وزارة المعارف ، وفي دار الحديث في المدينة المنورة ، وعندما فتحت الجامعة الإسلامية أبوابها عام 1380هـ كان من أوائل أساتذتها والمدرسين فيها ، وبقي فيها حتى أحيل إلى التقاعد عام 1406هـ.


    صاحب الترجمة أحد العلماء النشطين الذين لهم جهودهم الدعوية في الكثير من البلاد التي زارها. وما يزال حتى إعداد هذه الترجمة عام 1423هـ يقوم بالوعظ والتدريس في المسجد النبوي الشريف ، ويجتمع إليه عدد كبير من المستفيدين.

    وقد قام بتأليف عدد كبير من المؤلفات، منها:


    رسائل الجزائري وهي (23) رسالة تبحث في الإسلام والدعوة.


    منهاج المسلم ـ كتاب عقائد وآداب وأخلاق وعبادات ومعاملات.


    عقيدة المؤمن ـ يشتمل على أصول عقيدة المؤمن جامع لفروعها.


    أيسر التفاسير للقرآن الكريم 4 أجزاء.


    المرأة المسلمة.


    الدولة الإسلامية.


    الضروريات الفقهية ـ رسالة في الفقه المالكي.


    هذا الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم.. يا محب ـ في السيرة.


    كمال الأمة في صلاح عقيدتها.


    هؤلاء هم اليهود.


    التصوف يا عباد الله.


    وغير ذلك من المؤلفات.

    نسأل الله أن يبارك في عمر الشيخ على طاعته.

    http://www.islamway.com/?iw_s=Schola...&scholar_id=37
    دروس الشيخ أبي بكر جابر الجزائري :
    http://www.islamway.com/?iw_s=Schola...&scholar_id=37


  14. #114
    تاريخ التسجيل
    رمضان-1428هـ
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    2,483
    المواضيع
    382
    شكراً
    0
    تم شكره 26 مرة في 21 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    الدولة الإسلامية.
    هذا الكتاب للشيخ أبي بكر الجزائري قرأته قديماً وهو فريد في بابه ويضع تصوراً للدولة الإسلامية المعاصرة في شتى صورها وهو يرد بجلاء على العلمانيين وأمثالهم ممن همهم اقصاء الدين عن مظاهر الحياة والحضارة بتقديم صورة عملية عن دولة الإسلام المعاصرة.


  15. #115
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1431هـ
    المشاركات
    255
    المواضيع
    19
    شكراً
    20
    تم شكره 22 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    من شخصيات الكفاح الجزائري :

    مصالي الحاج


    ما من واحد من شخصيات تاريخ الجزائر المعاصرة احتدم حوله النقاش مثلما احتدم حول مصالي الحاج مؤسس الحركة الوطنية الجزائرية.
    هو مصالي الحاج ولد في 16 مايو 1898 في حي رحيبة الواقعة في المدينة العتيقة تلمسان.
    التغيرات الخارجية و التقلبات التي عانتها البلاد من جراء الاستيطان لم تصب عائلة مصالي بأكثر مما أصابت أغلبية العائلات المسلمة على مستوى التنظيم و الأخلاق فاحترام الآباء و التضامن العائلي و سلطة رب العائلة ظلت هي الأسس السارية المفعول، أسسا متوافقة مع البيئة الأبوية وقائمة على الحفاظ على القيم الإسلامية.
    كانت حياة هذه العائلة تعبر عن جميع مظاهر وضعية الاستيطان ،تدمير الثقافة التقليدية بمجيء الثقافة الأوروبية و رفض هذه الأخيرة لمحاولة الدفاع عن القيم القديمة ،و يعني ذلك إجمال حالة من القلق ، إن هذا الوضع كان يستدعي الرد بنشاط كثيف و بالتعطش للتجربة و المعرفة : فكان انتقال المعلومات و المعطيات و اختبار الحلول يجري في مناقشات وصل بالتأكيد إلى مصالي الحاج ـ وهو لا يزال شابا يافعا ـ صدى الأحداث التي هزت الشرق الأوسط و الممثلة في الانبعاث التركي و يقظة الوطنية المصرية.

    حياة مصالي الحاج كانت كلها كفاح لأجل الاستقلال و بإيجاز نستعرض أهم المعالم التاريخية التي تخللت حياته:

    جوان 1926 التأسيس الرسمي لنجم شمال إفريقيا « ن.ش.إ » بباريس الذي حدد لنفسه استقلال الجزائر هدفا ليصبح مصالي أمينا عاما له.

    20 نوفمبر 1929 حل نجم شمال إفريقيا – قطيعة مصالي مع الحزب الشيوعي الفرنسي.

    28 مايو 1933 بعث نجم شمال إفريقيا – و مصالي يصبح رئيسا له.

    ديسمبر 1935 لتجنب توقيفه مصالي الحاج يفر إلى جونيف وفيها يتعرف على شكيب أرسلان مؤسس جريدة الأمة العربية.

    10 جوان 1936 مصالي المستفيد من العفو يعود الى باريس و يقرر مشاركة حركته في الجبهة الشعبية.

    02 أوت 1936 مصالي يلقي خطابا بالملعب البلدي لمدينة الجزائر يسمح بتوطيد نجم شمال إفريقيا عبر التراب الجزائري.

    26 جانفي 1937 حل النجم من قبل الجبهة الشعبية بعد رفضه مشروع بلوم فيوليت .

    11 مارس 1937 يؤسس حزب الشعب الجزائري الذي حدد مقره في الجزائر

    17 مارس 1941 الحكم على مصالي من طرف محاكم فيشي، و يبعد إلى لامبيز بالجنوب الجزائري ثم إلى برازافيل ليطلق سراحه في 1946.

    8 مايو 1945 مظاهرات و تمرد الجماهير الجزائرية ، مجازر سطيف و قالمة تخلف ألافا من القتلى الجزائريين.

    أكتوبر 1946 إنشاء حركة انتصار الحريات الديمقراطية.

    15 فيفري 1947 أول مؤتمر لحركة انتصار الحريات الديمقراطية ، وإنشاء منظمة شبه عسكرية هي المنظمة الخاصة – م.خ-

    14 مايو 1952 مصالي الحاج يوضع تحت الإقامة الجبرية و يطلق سراحه سنة 1959.

    4-6 أفريل 1953 المؤتمر الثاني ل ح. إ.ح.د و بداية الأزمة المفتوحة بين مصالي الحاج ورجال اللجنة المركزية « المركزيين ».

    23 مارس 1954 ظهور اللجنة الثورية للوحدة والعمل « ل.ث.و.ع» التي أدت إلى ميلاد جبهة التحرير الوطنية.

    13-15 جويلية 1954 أنصار مصالي يعقدون مؤتمرا في أرنو ببلجيكا ، و كان الانشقاق مع « المركزيين »، يصبح نهائيا.

    1 نوفمبر 1954 بداية العمل المسلح بإسم جبهة التحرير الوطنية ليكون هذا التاريخ بداية للثورة الجزائرية و انتفاضة كل الشعب الجزائري.

    ديسمبر 1954 إنشاء الحركة الوطنية الجزائرية من طرف مصالي الحاج.

    جانفي – فيفري- مارس 1955 اتصالات بين جبهة التحرير الوطني و الحركة الوطنية الجزائرية في الجزائر والقاهرة والجبال.

    5 جوان 1958 مصالي الحاج ينضم إلى اقتراحات الجينيرال ديغول حول تقرير المصير.

    مايو 1961 مصالي يرفض المشاركة في ندوة ايفيان.

    3 جوان 1974 وفاة مصالي الحاج بفرنسا و دفن في تلمسان يوم 7 جوان.

    مأخوذ من المعهد العالي للغة العربية بالجزائر.

    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  16. #116
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1431هـ
    المشاركات
    255
    المواضيع
    19
    شكراً
    20
    تم شكره 22 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    السلام عليكم .
    للمشاركة...... ، و أين غير الجزائرين ، ألا يعرفون شيءا عن الجزائر؟

    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  17. #117
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1431هـ
    المشاركات
    255
    المواضيع
    19
    شكراً
    20
    تم شكره 22 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    التنوع الّلغوي والّلهجات في الجزائر

    لقد اكتشفت الجزائر الّلغة العربية بقدوم الفتح الإسلامي إلى شمال إفريقيا.
    قبلها كانت البربرية اللغة السائدة.
    فلما دخل البربر الإسلام واختلطوا بالناطقين بالّلغة العربية, لغة الدين والديوان (الحكم),
    كان من الطبيعي أن ينال هذه الّلغة شيء من التغيير لأن ألسنة الأمازيغيين لم تتعود على الأصوات العربية والنطق بها,
    كما أن العرب لم تتعود النطق بالأمازيغية, مما أدى إلى تأثر اللغة العربية في هذه المنطقة (وفي المناطق الأخرى) باللغة الأصلية,
    فتبنت كثيرا من كلماتها وحتى من قواعدها النحوية.
    اللغة العربية في الجزائر تعادل نظيرتها في جميع أنحاء العالم العربي.
    وهي تقاس (في علم اللسانيات) بالابتعاد الزمني عن المورد (أو اللغة الام) أكثر بكثير مما تقاس بالاحتكاك مع لغة أخرى.
    يقول ابن جني : "أعلم أن العرب تختلف أحوالهم في تلقي الواحد منها لغة غيره، فمنهم من يحف ويسرع فيقول ما يسمع،
    ومنهم من يستعصم فيقيم على لغته البتة، ومنهم من إذا طال تكرار لغة غيره عليه ألصقت به ووجدت في كلامه"
    وهذا ما حدث في لغة الجزائري من تأثير وتأثر بين العرب و البربر.
    وقد شهدت الجزائر في عصور ما قبل التاريخ، عدة غزاة، من الفينيقين ،ووندال ، البيزنطيين ، ...
    وكان لهذا الأثر على سكان الجزائر، كما شهدت وجود الرومان .
    وخير دليل على ذلك المعالم والآثار الموجودة إلى يومنا هذا بأسمائها: تيمقاد ، و الأوراس ، فتيمقاد تعني في الّلغة الأمازيغية القديمة " المدينة".
    وقد استمرت اللهجات البربرية أو المتنوعة: من قبائلية صغرى وكبرى ، الشاوية، الترقية، الزناتية، الميزابية، ...
    كجزء من شخصية الجزائر ما تزال تحتفظ بألفاظ ودلالات تعود إلى ما قبل الميلاد.
    يقول محمد بن أحمد المقدسي الر حالة العربي (ت 380 ه): عندما نزل بالمغرب في القرن الرابع الهجري:
    "وفي المغرب الأفريقي عامة لغتهم عربية غير أنها منغلقة مخالفة لما ذكرنا في الأقاليم. ولهم لسان آخر يقارب الرومي"

    كما لا ننس الأثر الواضح الذي بصمه الاستعمار الإسباني في سواحل الغرب الجزائري، والاستعمار الفرنسي، في لهجتنا الجزائرية.
    ورغم الصراع والمقاومة لرد سياسة فرنسا ، في محو الشخصية من تقاليد ودين ولغة إلا أّنه نجح على مدى عدة أجيال
    في جعل الجزائريين يتعاملون في حياتهم اليومية بالّلغة الفرنسية، وذلك لأسباب عديدة؛
    تجعل التعليم مقتصرا على اللغة الفرنسية وحدها، وطول مدة الاستعمار، وعدم وجود نهضة حديثة كما حدث في المشرق.
    فسادت بذلك الّلهجات المحّلية مع الفرنسية كلغة مشتركة وكانت هذه سياسة فرنسا الّلغوية.
    ولذلك استمت الّلهجة الجزائرية بالدخيل الفرنسي،
    واستعمال كلمات أجنبية من بقايا الفرنسية التي ما زالت حية في عاميتنا.
    وعملية التأثر شملت أيضا حّتى اللغة الفرنسية وكثيرا من الّلغات العالمية التي تأثرت اللغات السامية ،
    فقد قدم" بيار جيرو" قائمة طويلة من كلمات العربية دخلت الفرنسية في عصور مختلفة.
    مع إقامة الدليل العلمي في المعاجم الفرنسية.
    كما أن للتجاور المكاني دوره في التبادل الثقافي بين الشعوب المتجاورة، وما يتركه ذلك من آثار في لغاتهم
    فلا تلبث أن تصبح ظواهر لغوية تميز إقليما تمييزا لغويا عن غيره.
    وتأخذ دور الاقتراض الّلغوي اّلذي يتجاوز الألفاظ إلى الصيغ والتراكيب.
    وبهذا وصف سوسير الّلهجة الواحدة بالتميز والتفرد حيث يقول:
    "ولكل لغة لهجاتها وليس لواحدة منها السيادة على الأخريات.وهي في العادة متفرقة مختلفة".


    المستوى الّلغوي في الّلهجة الجزائرية
    إن الظواهر الّلهجية وعلاقته بالعربية ، وبالدخيل الفرنسية أو الاسبانية أو التركية وغيره
    باعتبار أن العامية هي لغة قائمة بذاتها؛ بنظامها الصوتي، والصرفي والتركيبي والدلالي وقدرتها على التعبير.

    المصادر :

    - أنطوان صباح: دراسات في الّلغة العربية الفصحى، دار الفكر اللبناني، بيروت 1995، ص 76،
    - بوساحة محمد: أصول أقدم الّلغات في أسماء أماكن الجزائر، دار هومة، ج 1
    ص 2003
    - المقدسي: أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم، ج 7
    - عبد الصابور شاهين: دراسات لغوية، مكتبة شباب، القاهرة 1978، ص 279
    - محمود أحمد نحلة: آفات جديدة في البحث الّلغوي المعاصر، ص 136
    - دروس في الألسنة،
    - ابن جني: الخصائص، ج 1، ص 265


    التحريفات أخرى في بنية اللهجة الجزائرية
    في صيغ الأفعال مثل (دخل، يدخل وخرج، يخرج وسمع، يسمع) وهذا كله بتسكين الحرف الأخير وفتح العين في المضارع بدل ضمها.
    حذف نون الرفع في مثل (يدخلون، يخرجون، يأكلون ويشربون) ، يقولوا يدخلوا يخرجوا ياكلوا يشربوا مع فتح الفاء وتسكين العين.
    وإن كان هذا الاستعمال قد ثبت في كلام العرب تسهيل الهمز وهذا في مثل قولهم (جيت، مومن، بير، قرا...)
    في اسم الفاعل: يأتون باسم الفاعل من المعتل على الأصل ودون إبدال،
    ففي باع يقولون بايع بدل بائع وفي سال سايل بدل سائل وفي صام صايم بدل صائم .....
    وكلها اشتقاقات صحيحة الأصل. كما يدخلون عليه نون الوقاية.
    ومعلوم أن هذه النون تدخل في العربية لتقي الفعل من الكسر،
    نقول: سامحني خاصمني لكنهم يقولون مسامحني، مخاصمني.
    والسبب كما هو ظاهر أنهم لما سكنوا (اللام) التقاء ساكنين ففرقوا بينهم بهذه النون.
    وقد ذكر ابن هشام أنه يجوز أن تلحق هذه النون اسم الفاعل أيضا تشبيها له بالفعل كما في قول الشاعر:
    فما أدري وكل الظن ظني أمسل مني إلى قومي شراحي (شراحيل).
    في الأسماء الخمسة: لا تلتزم العامة هنا بقاعدة هذه الأسماء
    بل تأتي بها مرفوعة في كل الحالات مثل: مشى خوه، ضربت خوه، كتاب خوه.
    في أسماء الإشارة: يبدلون الذال دالا يقولون داك الرجل وقد يلحقون الهاء أيضا هداك الرجل.
    في الاسم الموصول: تعوض الأسماء الموصولة (الذي، التي اللذان، اللتان، الذين، اللاتي وغيرها) بلفظ (اللي).
    وحينما ننظر إلى تركيبة هذا اللفظ نجده يأخذ القسم الأول من تلك الأسماء (ال) بالإضافة إلى الحرف الأخير أحيانا.
    وقال الكوفيون أن: الألف واللام قد تقام مقام (الذي) لكثرة الاستعمال طلبا للتخفيف قال الفرزدق:
    ما أنت بالحكم الترضى حكومته ولا الأصيل ولا ذي الرأي والجدل.



    بعض المفردات الجزائرية
    - يهدر : يتكلم(المهذار هو كثير الكلام).
    - بركا : توقف(بمعنى لقد حصلت البركة ولا داعي للإضافة).
    - بزَّاف : كثير (من أصل كلمة بالجزاف وأبدلت الجيم ياءا وكثير من الكلمات الجزائرية كالمسيد ومعناها المسجد).
    - واش الدعوة : مهناه وأي شيء كيف الأحوال.
    - صحا/صحيتو : شكرا(و هي اختصار لعبارة "الله يعطيك الصحة" أي الدعاء للشخص من أجل شكره).
    - الهدرة : الكلام.
    - وجع/سْطَرْ=ألم/وجع.
    - وينتا/وقتاش/وكتا: في أي وقت.
    - اللابه/منقبيلات، بكري شوية، قبيلة : منذ قليل.
    - ضرك، درك، تو= هي اختصار هذا الوقت ومهناها الآن.
    - وحد الشوية/شوية هكة : بعد قليل.
    - خطرة : مرة.
    - واحد الخطرة : ذات يوم.
    - برك : حصلت البركة فقط.
    - بصح : لكن (تفيد كلمة بصح معنا كلمة لكن، عند الشرح، وتفيد أيضا كلمة صحيح. ويمكن أن يكون معناها استفهاميا عند قول بصاح(منك بالصح)؟ وتعني "هل هذا صحيح؟).
    -وشنهي/واشيا بكسر حرف الشين/واش واشتا:وأي شيء هو ماذا.
    -وين=و أين. أين
    -هنايا، هنا=هنا.
    -لهيه=هنالك.
    -هاذايا=هذا.
    -هاذاك=ذلك.
    -هاذي=هذه.
    -هاذيك=تلك.
    -هاذو=هؤلاء.
    -هاذوك=اولائك.
    -صاحبي=صديقي
    -ما كالاه =ما كن له داعي : لا داعي
    -اقعد=اجلس
    -يزي/بركا..خلاص وتفيد كلمة اقعد علينا =يزي أصلها يجزي توقف عن فعل شيء ما


    بعض المفردات الأخرى
    واش راك لا باس...| كيف حالك هل انت بخير
    في لامان، تبقي علي خير| الي اللقاء
    واش بيك|ما بك
    صح باسكان الحاء|صحيح
    صحا بفتح الحاء مع المد |اهلا
    صحة| صحة
    ما كانش منها| هذا التعبير فيه معني عدم التصديق مثلا.... غير ممكن أو لا اصدق
    صار..صرا | حدث. مثال نقول واش صرالك بمعني ماذا حدث لك
    وليت..صرت| أصبحت..مثال وليت ندير كذا بمعني أصبحت افعل كذا
    درت| فعلت أو قمت..من أهم الافعال
    دور| استدر..فيها هذا المعني حرفيا ومجازيا
    دورة| جولة..مثلا اقول درت دورة في المدينة أي قمت بجولة
    تقلب بفتح التاء واللام والقاف تنطق بثلاث نقاط | انقلب. فيها أيضا معني سقط
    طاح طيحتو | سقط اسقطته
    شاف اخزر | نظر
    القايلة وتنطق القاف بثلاث نقاط| القيلولة
    قدامك | بحذائك، بجانبك
    خلص| تستعمل في الجزائر بمعني دفع المال.
    منع بشد النون مع الفتح| انقذ
    حوس، قلب بفتح الواو| لها معني ابحث عن الشيئ
    حوس| لها أيضا معني اتجول، اتنزه
    البلاصة| المكان، الموقع.
    اكحل | اسود
    ازي..حبس بتشديد الباء| انتهي عن الامر. مثال ازي من الهدرة أي نوقف عن الكلام
    أحبس بفتح الباء واسكان الحاء | توقف عن الامر
    باش| حتي
    بركة كما في الفصحي وايضاتنطق باسكان الراء | كفاية
    يزعف، يتغشش| يغضب
    زعاف، ما تزعفش| غضب، لا تعضب
    خلاصت..قضات | انتهت
    نستعرف، ما نستعرفش| اعترف، لا اعترف. فيها أيضا معني اصدق، لا اصدق واحترم، لا احترم، اؤمن، لا اؤمن
    جو| عصير واصلها فرنسي
    تسحق والسين تنطق مثل الصاد | تحتاج، تريد
    تستاهل| تستأهل، تستحق
    عندي، ما عنديش| لدي، عندي، ليس لدي
    صعيبة| صعبة
    مليح..باهي..زين| جميل
    بزاف..ياسر..|كثير
    درك بضم الدال..ظرك بضم الضاء| الآن
    الشتا..المطر..النو (في الشرق)|.مطر في الجنوب النو، المطر
    عياط..زقا|صراخ
    بكا| بكاء
    كاين..|موجود..من أهم الافعال
    نستنا فيك| انتظر فيك... مثال يستناونا في البلاصة الفلانية بمعني ينتظروننا في المكان الفلاني
    ما زال| ليس بعد..لا يزال
    واش اسمك..واسمك..واش سمايتك..|ما هو اسمك
    واش الكنية تاعك..واش لقمتك...وشنهي نكوتك|ما هو لقبك..ماهو اسم عائلتك
    روح لهيك.امش لهيك...|اذهب الي هناك
    ارواح هنا..امشي هنا|تعال الي هنا
    واش ادير...واش تعمل...واش درت..واش عملت|ماذا تفعل..ماذا فعلت
    الخدمة..|العمل..الوظيفة
    واش تخدم..|ماذا تعمل
    نسقسي| أسأل..استقصي
    نسقسيك...نجاوبك| اسألك..اجيبك
    راهو يحكي...|هو يحكي..||كلمة راهو اصلها اراه وفيها أيضا معني التسويف مثال راه رايح يجيب الدراهم بمعني سوف ياتي بالمال
    يجيب بكسر الجيم والياء..|يجلب
    الجنان..البحيرة باسكان الباء| الحديقة أو البستان
    راجل..مرابضم الميم..طفل بضم الطاء والفاء..طفلة بضم الطاء واسكان الفاء| رجل..امرأة..ولد..بنت
    ذري بكسر الراء وشدها..ذراري بفتح الراء | أولاد..اطفال|فيها أيضا معتي الشاب الطائش والمتهور
    سبيطار..جادارمية..بوليسية أو لابوليس حيث تنطق الباء مثل الاصل الفرنسي..ديوانة|مستشفي..درك... شرطة..جمارك
    شرطة..لادوان|شرطة..جمارك
    والو..حتى حاجة..حتاشي| ولا شيء
    الشر| الشر..فيه أيضا معني الجوع. مثال اقول أنا ضعت بالجوع بمعني انا جائع جدا
    بحرت..ودرت | اضعت
    الجامع| المسجد
    نحب..نبغي..نشتي | احب اود ارغب
    نكره| اكره
    تاعي.. انتاعي..ديالي | تبعي..من أهم الافعال وفيه معني الملكية
    ايحل بفتح الحاء | يفتح..مثلا نقول الباب محلول بمعني مفتوح وحل الباب بمعني افتح الباب.. في الدارجة نستخدم أيضا الفعل يفتح
    نهدر| اتكلم
    ادي باسكان الدال| خذ
    غدوا..البارح| غدا..البارحة
    السمانة..الشهر| الاسبوع..الشهر..السمانة كلمة ذات اصل فرنسي
    بكري.. روطار..متوخر| مبكر..متأخر
    نوض| انهض وأيضا معني ابتعد..مثلا نقول غدوا نوض بكري..اي غدا سانهض باكر. مثال اخر نقول نوض من تم بمعني ابتعد من هناك.
    رقد| نام
    ننسي| ننسي
    عييت عيان| تعبت متعب
    مدقدق..مهتك| متعب جدا..منهك القوي
    برية بفتح الراء والباء واسكان الياء| رسالة
    برا| الخارج
    خبي..درق| اخف..مثال نقول واين تخبيت بمعني اين اختفيت..خبينا عليهم الورق أي اخفينا عنهم الوثائق
    خلي يخلي| ترك يدع..مثال خليني أ روح بمعني دعني اذهب..خليك منها بمعني دعك منها
    نحكم باسكان الحاء وفتح النون | امسك اخذ حكم..من أهم الافعال. مثلا نقول احكم مليح الحيل من تم أي امسك الحبل بشدة من هناك..حكمتهم
    ما خلينهمش يروحو بمعني امسكتهم ولم اتركهم يذهبوا
    أهبل باسكان الهاء مهبول يهبل باسكان الهاء| جن مجنون يجنن.قد يكون.فيها معني الجمال الاخاذ مثلا نقول الطفلة هديك تهبل بمعني هذه المرأة الشابة جميلة جدا. الطفلة تنطق هنا بفتح الطاء.
    يرفد...يهز | يرفع يحمل
    يرمي.. يطيش..يلوح| يرمي يتخلص من
    ما تعاودش| لا تعيد
    بعدني..خليني.. قيلني| ابتعد عني..مثلا اقول قيلني منك بمعني دعني منك
    يتيري، يْلاوَحْ..يصارع| يرمي
    جايح، طْنَحْ | غبي..ابله
    طاير، قْبِيح | مشاكس
    مَشْحَاحْ، مَشْتَاق | بخيل
    مُكْرَاشْ | أكول
    شْبَابْ..زين | جميل
    مَزْعُوقْ..شين | بشع، ليس جميل
    تَشُّونْ..قصير | قصير القامة
    مْرَفَّهْ | غني
    گَلِّلْ | فقير، بريئ
    تخلعت، تْشُوكِيت |فوجئت مع الخوف الشديد
    بالاك| ربما
    سباط| حذاء
    قمجة| قميص
    تقاشر| جوارب
    قيس بكسر القاف التي تنطق بثلاث نقاط| المس
    ما بقاش| لم يعد
    يتخايل|يتخيل
    جريت وراه| جريت وراءه
    كلخلي..كلحني| غشني
    غاول..ازرب..شاوط| اسرع
    ما علاباليش..مانيش عارف..مادريتش/مادريت! = لا أعلم!
    وريلي..| صف لي ارني
    سطر وجع|الم
    واشنو، وشنهي | ماذا
    طابلة | طاولة
    فريجيدير | ثلاجة
    فيشتا| عيد..عطلة
    زرودية، زروندية، سنارية | جزر
    تشينة | برتقال
    دايمن | دائما
    روبة | فستان
    كوزينة | مطبخ
    كار | حافلة
    كاميو | شاحنة
    تاقة..طاقة..شبيك | نافذة
    قرعة | قارورة
    ينوم | يحلم
    شحال | كم
    باش | لكي..باستعمال ماذا (في حالة السؤال)
    منين | من اين
    وقتاش..وكتاه| متى
    كيفاش | كيف
    شكون..ويناه | من
    اومبعد | فيما بعد
    علابيها | لهذا
    كولوار | رواق
    سنيوة | صينية
    بقراج..بريق | ابريق
    فورنو | فرن
    فرشيطة |شوكة الأكل
    موس..خدمي | سكين
    مغيرفة..مغرف | ملعقة
    طرشون، محرمة | منديل
    غراف | ملعقة كبيرة
    لافابو (الفاء ينطق v) وهي كلمة فرنسية | بالوعة
    تريسيتي..الضو | الكهرباء
    بالي..مصلحة | مكنسة
    كوفيرطة (الفاء ينطق v)..زاورة (في بعض المناطق) | غطاء..بطانية
    الدار | البيت
    بيت | غرفة
    دراهم, سوارد | مال..اموال
    شيك | صك
    بونكا | بنك
    الدربوكة | الطبل
    الجواق..الغايطة أو القصبة | المزمار
    بالون..ابلوطة| كرة
    سيتيرنا | صهريج
    روبيني | صنبور ويسمى أيضا السبالة في منطقة الأغواط لأسباب تاريخية
    لفطور | الغذاء
    لعشا | العشاء
    ماكلة | اكل
    حوت | سمك
    كرموس، بخسيس | تين
    جلبانة | بازلاء
    كابويا | القرع
    كرمبيط..كرمب| الكرنب
    باتنجال | باذمجان ويسمى في المناطق الجنوبية الدنجال لكثرة أكله
    سلاطة..شلاظة| سلطة
    شباب..شابة..زين..زينة| جميل..جميلة
    مليح | حسن
    لاتاي | الشاي
    القناوية 3 نقاط فوق القاف| البامياء
    بابور | سفينة
    فلوكة | قارب
    الدروج | الدرج
    السلوم | السلم
    سطاد | ملعب
    فرملية | ممرضة
    بوست ب= | جهاز الراديو
    الحقرة | الظلم
    تراباندو | تجارة غير شرعية
    سنسلة | عقد
    باطيما | عمارة
    كاوكاو | فول سوداني
    ٌٌٌّقوسطو | مزاج
    باسينة | حوض
    ستيلو | قلم
    كرطابل | محفظة دراسية
    طابلية | مئزر
    مسيد..ليكول | مدرسة
    الباك | البكالوريا
    آرواح نسحقك : تعال أحتاجك...


    وغيرها من الكلمات..


    مأخوذ من موقع ويكيبيديا مع قليل من التعديل.

    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  18. #118
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1431هـ
    المشاركات
    255
    المواضيع
    19
    شكراً
    20
    تم شكره 22 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رضا الحملاوي مشاهدة المشاركة
    هذا ما استطعت جمعه في هذه العجالة ، ومدينةوهران كانت مدينة للحديث والفقه والأدب والنحو في ما مضى من الزمان ، فأسأل الله في الأخير أن تعيد لنا هذه المدينة العتيقة ذكرى هؤلاء العلماء ، و تنجب نساؤه اأمثال من سبق من النبلاء كأبي القاسم الحافظ وابن قرقول المحدث وغيرهما رحمهم الله تعالى أجمعين ، وما ذلك على الله بعزيز والله المستعان وعليه التكلان .
    .
    آمين .
    بارك الله فيك ، وننتظر منك ، الكلام عن مدن أخرى مثل ما أفدتنا عن وهران الباهية، التي أصبحنا و أمسينا نعرف عنها ما جهلناه عن بلدنا، وما لا يعرفه غيرنا، زادك الله من العلم النافع ، ان شاء الله.


  19. #119
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1431هـ
    المشاركات
    255
    المواضيع
    19
    شكراً
    20
    تم شكره 22 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    و هذه إضافة تحوي الكثير من الفوائد .....




    السلام عليكم، بارك الله فيك عن المجهود الذي بذلته و خاصة لتعريفنا بالنايلين و أعلامهم ، زادك الله من العلم النافع، وننتظر منك إضافات و فوائد أخرى..ان شاء الله ،
    لا تنسو ان الجزائر كبيرة وفيها مدن ، نجهل الكثير عنها.. أعاننا الله على التعريف بها..

    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  20. #120
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1431هـ
    المشاركات
    255
    المواضيع
    19
    شكراً
    20
    تم شكره 22 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: للمشاركة .. ماذا تعرفون عن الجزائر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الوهاب شميسة مشاهدة المشاركة
    أما الرسائل الأدبية فلي عودة لـ :
    منامات الوهراني ومقاماته ورسائله
    ابن محرز الوهراني
    أرجو أن لا يفترب منه أحد ...( ابتسامة ) لأنه يعني لي الكثير... فقد كانت رحلتي في الماجستير تدور حول رسائلة ومناماته و مقاماته

    ولي عود باذن الله تعالى .
    السلام عليكم ، ننتظر عودتك وما في جعبتك، ولا تنسي ما وعدتنا عن الوالد ، بارك الله لك فيه وزاده من فضله، بارك الله فيك.



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ماذا تعرفون عن كتاب "تحقيق المباني لأبي الحسن" ؟
    بواسطة عبدالواحدالسملالي في المنتدى مكتبة المجلس
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 23-جمادى الأولى-1432هـ, مساءً 05:49
  2. ماذا تعرفون عن جودت سعيد
    بواسطة أبو صالح الحوراني في المنتدى مجلس العقيدة والقضايا الفكرية المعاصرة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 21-صفر-1431هـ, مساءً 10:55
  3. إلى إخواني الأفاضل : ماذا تعرفون عن جمعية علماء المسلمين الجزائرية ؟
    بواسطة حمدي أبوزيد في المنتدى استراحة المجلس
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 27-ذو القعدة-1428هـ, صباحاً 08:14
  4. التعليق على الوقف اللازم في قوله تعالى : ( ماذا أراد الله بهذا مثلا ) ،للشيخ مُساعد
    بواسطة سلمان أبو زيد في المنتدى مجلس التفسير وعلوم القرآن
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 8-جمادى الآخرة-1428هـ, مساءً 02:26
  5. هل تعرفون ماذا حدث في برنامج من سيربح المليون؟؟
    بواسطة فجر4 في المنتدى استراحة المجلس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 7-محرم-1428هـ, مساءً 08:24

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

الساعة الآن صباحاً 02:27


اخر المواضيع