متى يجوز التحاكم الى المحاكم التي تحكم بغير ما أنزل الله (مقطع مهم)
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: متى يجوز التحاكم الى المحاكم التي تحكم بغير ما أنزل الله (مقطع مهم)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    67

    افتراضي متى يجوز التحاكم الى المحاكم التي تحكم بغير ما أنزل الله (مقطع مهم)

    قال معالي الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ ضمن شرحه لكتاب التوحيد باب قول تعالى: ﴿أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَنْ يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَنْ يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلاَلاً بَعِيداً(60) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَى مَا أَنزَلَ اللهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ المُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنْكَ صُدُودًا(61) فَكَيْفَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ ثُمَّ جَاءُوكَ يَحْلِفُونَ بِاللهِ إِنْ أًرَدْنَا إِلَّا إِحْسَانًا وَتَوْفِيقًا﴾[النساء:60-62].
    الحالة الثانية أنه لا يريد التحاكم؛ ولكنه حاكم إما بإجباره على ذلك كما يحصل في البلاد الأخرى أنه يجبر أن يحضر مع خصمه إلى قاض يحكم بالقانون، أو أنه علم أن الحق له في الشرع، فرفع الأمر إلى القاضي في القانون لعلمه أنه يوافق حكم الشرع، فهذا الذي رفع أمره في الدعوة على خصمه إلى قاض قانوني لعلمه أن الشرع يعطيه حقه وأن القانون وافق الشرع في ذلك:
    فهذا الأصح أيضا عندي أنه جائز.
    • وبعض أهل العلم يقول يشركه ولو كان الحق له.

    والله جل وعلا وصف المنافقين بقوله ﴿وَإِن يَّكُنْ لَهُم الحَقّ يَأْتُوا إِلَيْهِ مُذْعِنِينَ﴾[النور:49]، فالذي يرى أن الحق ثبت له في الشرع وما أجاز لنفسه أن يترافع إلى غير الشرع إلا لأنه يأتيه ما جعله الله جل وعلا له مشروعا، فهذا لا يدخل في إرادة التحاكم إلى الطاغوت، فهو كاره ولكنه حاكم إلى الشرع، فعلم أن الشرع يحكم له فجعل الحكم الذي عند القانوني جعله وسيلة لإيصال الحق الذي ثبت له شرعا إليه.
    قال الإمام ابن دقيق العيد رحمه الله:: "(ما تكلَّمتُ بكلمةٍ، ولا فعلتُ فعلاً، إلا أعددتُ لذلك جواباً بين يدي الله تعالى)إذا جالت النصوص في ميادين الكفاح طارت العقول على أسنة الرماح

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    34

    افتراضي رد: متى يجوز التحاكم الى المحاكم التي تحكم بغير ما أنزل الله (مقطع مهم)

    أو كالذي يجد رفع مظلمته عند كافر فيستعين به على خصمه ليصل إلى حقه
    او كالذي يستجير بكافر من عدو متربص لفقدان المعية الصالحة التي تأمنه على دينه وماله وعرضه
    بخلاف من استباح التحاكم إلى القوانين الوضعية أكان بالقول أو الفعل وكلاهما بمنزلة التحاكم للطاغوت
    هذا والله أعلم
    والله من وراء القصد

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •