للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 35

الموضوع: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    حكي أن رجلاً من الأغنياء حج إلى بيت الله الحرام
    فلما وصل إلى مكة أودع من ماله ألف دينار
    عند رجل كان موسوماً بالأمانة والصلاح إلى أن يقف بعرفات
    فلما وقف بعرفات ورجع إلى مكة وجد الرجل قد مات
    فسأل أهله عن ماله علم أنه لم يكن لهم به علم
    فأتى علماء مكة فأخبرهم بحاله وماله
    فقالوا له: إذا كان نصف الليل فأت زمزم وانظر فيها وناد يا فلان باسمه
    فإن كان من أهل الجنة فسيجيبك بأول مرة فمضى الرجل ونادى في زمزم
    فلم يجبه أحد فجاء إليهم وأخبرهم
    فقالوا " إنا لله وإنا إليه راجعون "
    نخشى أن يكون صاحبك من أهل النار
    اذهب إلى أرض اليمن ففيها بئر يسمى برهوت يقال أنه على فم جهنم
    فانظر فيه بالليل وناد يا فلان فإن كان من أهل النار فسيجيبك منها
    فمضى إلى اليمن وسأل عن البئر فدل عليها
    فأتاها بالليل ونظر فيها ونادى يا فلان فأجابه فقال: أين ذهبي؟
    قال دفنته في الموضع الفلاني من داري ولم أئتمن عليه ولدي فأتهم واحفر هناك تجده.
    فقال له: ما الذي أنزلك ههنا وكنا نظن بك الخير؟
    فقال:
    كان لي أخت فقيرة هجرتها وكنت لا أحنو عليها
    فعاقبني الله سبحانه بسببها وأنزلني الله هذه المنزلة.
    وتصديق ذلك في الحديث الصحيح قوله صلى الله عليه وسلم:
    "
    لا يدخل الجنة قاطع يعني قاطع رحم " .
    كالأخت والخالة والعمة وبنت الأخت وغيرهم من الأقارب
    فنسأل الله التوفيق لطاعته إنه جواد كريم .


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    حَكَى الْأَصْمَعِيُّ رَحِمَهُ اللَّهُ قَالَ :
    قُلْت لِغُلَامٍ حَدَثٍ مِنْ أَوْلَادِ الْعَرَبِ كَانَ يُحَادِثُنِي فَأَمْتَعَنِي بِفَصَاحَةٍ وَمَلَاحَةٍ :
    أَيَسُرُّكَ أَنْ يَكُونَ لَك مِائَةُ أَلْفِ دِرْهَمٍ ، وَأَنْتَ أَحْمَقُ ؟
    قَالَ : لَا وَاَللَّهِ . قَالَ : فَقُلْت : وَلِمَ ؟
    قَالَ : أَخَافُ أَنْ يَجْنِيَ عَلَيَّ حُمْقِي جِنَايَةً تَذْهَبُ بِمَالِي وَيَبْقَى عَلَيَّ حُمْقِي .
    فَانْظُرْ إلَى هَذَا الصَّبِيِّ كَيْفَ اسْتَخْرَجَ بِفَرْطِ ذَكَائِهِ ،
    وَاسْتَنْبَطَ بِجَوْدَةِ قَرِيحَتِهِ مَا لَعَلَّهُ يَدِقُّ عَلَى مَنْ هُوَ أَكْبَرُ مِنْهُ سِنًّا ، وَأَكْثَرُ تَجْرِبَةً


    كتاب أدب الدنيا و الدين للماوردي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وسمعت على بن احمد الخوارزمي يحكى عن ابن ابى حاتم قال: كنا بمصر سبعة اشهر لم نأكل فيها مرقة، نهارنا ندرو على الشيوخ وبالليل ننسخ ونقابل، فأتينا يوما انا ورفيق لى شيخا فقالوا: هو عليل، فرأيت سمكة اعجبتنا فاشتريناها فلما صرنا إلى البيت حضر وقت مجلس بعض الشيوخ فمضينا فلم يزل السمكة ثلاثة ايام وكاد أن ينضى فأكلناه نيا لم نتفرغ نشويه، ثم قال: لا يستطاع العلم براحة الجسد.


    كتاب تذكرة الحفاظ للإمام الذهبي .ج3
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    عن عبيد الله بن عمر القواريري قال: لم تكن تفوتني صلاة العشاء في الجماعة قط ، فنزل بي ليلة ضيف فشغلت بسببه وفاتتني صلاة العشاء في الجماعة، فخرجت أطلب الصلاة في مساجد البصرة فوجدت الناس كلهم قد صلوا وغلقت المساجد ، فرجعت إلى بيتي وقلت: قد ورد في الحديث: إن صلاة الجماعة تزيد على صلاة الفرد بسبع وعشرين درجة فصليت العشاء سبعاً وعشرين مرة ثم نمت، فرأيت في المنام كأني مع قوم على خيل وأنا أيضاً على فرس ونحن نستبق وأنا أركض فرسي فلا ألحقهم، فالتفت إلي أحدهم فقال لي لا تتعب فرسك فلست تلحقنا، قلت: ولم؟ قال: لأنا صلينا العشاء في جماعة وأنت صليت وحدك.
    فانتبهت وأنا مغموم حزين لذلك فنسأل الله المعونة والتوفيق إنه جواد كريم.


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    روي أن امرأة من بني إسرائيل جاءت إلى موسى عليه السلام

    فقالت: يا رسول الله إني أذنبت ذنباً عظيماً وقد تبت منه إلى الله تعالى
    فادع الله أن يغفر لي ذنبي ويتوب علي
    فقال لها موسى عليه السلام: وما ذنبك؟
    قالت: يا نبي الله إني زنيت وولدت ولداً فقتلته
    فقال لها موسى عليه السلام: اخرجي يا فاجرة لا تنزل نار من السماء فتحرقنا بشؤمك
    فخرجت من عنده منكسرة القلب
    فنزل جبريل عليه السلام وقال يا موسى الرب تعالى يقول لك لم رددت التائبة يا موسى أما وجدت شراً منها
    قال موسى: يا جبريل ومن هو شر منها؟ قال: تارك الصلاة عامداً متعمداً
    .


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    عن بعض السلف أنه أتى أختاً له ماتت فسقط كيس منه فيه مال في قبرها
    فلم يشعر به أحد حتى انصرف عن قبرها ثم ذكره فرجع إلى قبرها
    فنبشه بعدما انصرف الناس فوجد القبر يشعل عليها ناراً فرد التراب عليها
    ورجع إلى أمه باكياً حزيناً فقال: يا أماه أخبريني عن أختي وما كانت تعمل
    قالت وما سؤالك عنها قال: يا أمي رأيت قبرها يشتعل عليها ناراً
    قال: فبكت وقالت: يا ولدي كانت أختك تتهاون بالصلاة وتؤخرها عن وقتها.
    فهذا حال من يؤخر الصلاة عن وقتها فكيف حال من لا يصلي
    فنسأل الله تعالى أن يعيننا على المحافظة عليها في أوقاتها إنه جواد كريم.


    كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    روي عن محمد بن يوسف الفريابي قال
    خرجت أنا وجماعة من أصحابي في زيارة أبي سنان رحمه الله
    فلما دخلنا عليه وجلسنا عنده قال قوموا بنا نزور جاراً لنا مات أخوه ونعزيه فيه
    فقمنا معه ودخلنا على ذلك الرجل فوجدناه كثير البكاء والجزع على أخيه
    فجلسنا نسليه ونعزيه وهو لا يقبل تسلية ولا تعزية
    فقلنا أما تعلم أن الموت سبيل لا بد منه
    قال بلى ولكن أبكي على ما أصبح وأمسى فيه أخي من العذاب
    فقلنا له هل أطلعك الله على الغيب
    قال لا ولكن لما دفنته وسويت عليه التراب وانصرف الناس جلست عند قبره
    إذ صوت من قبره يقول آه أقعدوني وحيداً أقاسي العذاب قد كنت أصلي قد كنت أصوم
    قال فأبكاني كلامه فنبشت عنه التراب لأنظر حاله وإذا القبر يشتعل عليه ناراً وفي عنقه طوق من نار
    فحملتني شفقة الأخوة ومددت يدي لأرفع الطوق عن رقبته فاحترقت أصابعي ويدي
    ثم أخرج إلينا يده فإذا هي سوداء محترقة قال فرددت عليه التراب وانصرفت
    فكيف لا أبكي على حاله وأحزن عليه
    فقلنا: فما كان أخوك يعمل في الدنيا
    قال كان لا يؤدي الزكاة من ماله قال
    فقلنا هذا تصديق قول الله تعالى:
    " ولا تحسبن الذين يبخلون بما آتاهم الله من فضله هو خيراً لهم بل هو شر لهم
    سيطوقون ما بخلوا به يوم القيامة " .
    وأخوك عجل له العذاب في قبره إلى يوم القيامة.
    قال: ثم خرجنا من عنده وأتينا أبا ذر صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكرنا له قصة الرجل
    وقلنا له: يموت اليهودي والنصراني ولا نرى فيهم ذلك
    فقال: أولئك لا شك أنهم في النار وإنما يريكم الله في أهل الإيمان لتعتبروا
    قال الله تعالى: " فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها وما ربك بظلام للعبيد " .
    فنسأل الله العفو والعافية إنه جواد كريم.


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    حكي أنه كان في زمن النبي صلى الله عليه وسلم شاب يسمى علقمة
    وكان كثير الاجتهاد في طاعة الله في الصلاة والصوم والصدقة
    فمرض واشتد مرضه فأرسلت امرأته إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم
    إن زوجي علقمة في النزع فأردت أن أعلمك يا رسول الله بحاله
    فأرسل النبي صلى الله عليه وسلم عماراً وصهيباً وبلالاً وقال امضوا إليه ولقنوه الشهادة
    فمضوا إليه ودخلوا عليه فوجدوه في النزع
    فجعلوا يلقنونه " لا إله إلا الله " ولسانه لا ينطق بها
    فأرسلوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يخبرونه أنه لا ينطق لسانه بالشهادة
    فقال النبي صلى الله عليه وسلم: هل من أبويه أحد حي؟
    قيل: يا رسول الله أم كبيرة السن
    فأرسل إليها رسول الله صلى الله عليه وسلم
    وقال للرسول قل لها إن قدرت على المسير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم
    وإلا فقري في المنزل حتى يأتيك
    قال: فجاء إليها الرسول فأخبرها بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم
    فقالت: نفسي لنفسه فداء أنا أحق بإتيانه فتوكأت وقامت على عصا
    وأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم فسلمت فرد عليها السلام
    وقال لها يا أم علقمة أصدقيني وإن كذبتي
    جاء الوحي من الله تعالى كيف كان حال ولدك علقمة
    قالت يا رسول الله كثير الصلاة كثير الصيام كثير الصدقة.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فما حالك؟
    قالت يا رسول الله أنا عليه ساخطة.
    قال ولم؟ قالت: يا رسول كان يؤثر علي زوجته ويعصيني
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إن سخط أم علقمة حجب لسان علقمة عن الشهادة.
    ثم قال يا بلال انطلق واجمع لي حطباً كثيراً.
    قالت يا رسول الله وما تصنع قال: " أحرقه بالنار بين يديك "
    قالت: يا رسول الله ولدي لا يحتمل قلبي أن تحرقه بالنار بين يدي
    قال: يا أم علقمة عذاب الله أشد وأبقى فإن سرك أن يغفر الله له فارضي عنه
    فوالذي نفسي بيده لا ينتفع علقمة بصلاته ولا بصيامه ولا بصدقته ما دمت عليه ساخطة.
    فقالت: يا رسول الله إني أشهد الله تعالى وملائكته
    ومن حضرني من المسلمين أني قد رضيت عن ولدي علقمة.
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: انطلق يا بلال إليه وانظر هل يستطيع أن يقول لا إله إلا الله أم لا؟
    فلعل أم علقمة تكلمت بما ليس في قلبها حياء مني.
    فانطلق فسمع علقمة من داخل الدار يقول " لا إله إلا الله "
    فدخل بلال فقال: يا هؤلاء إن سخط أم علقمة حجب لسانه عن الشهادة وأن رضاها أطلق لسانه.
    ثم مات علقمة من يومه فحضره رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمر بغسله وكفنه
    ثم صلى عليه وحضر دفنه ثم قام على شفير قبره وقال يا معشر المهاجرين والأنصار
    من فضل زوجته على أمه فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه صرفاً ولا عدلاً إلا أن يتوب إلى الله عز وجل ويحسن إليها ويطلب رضاها
    فرضى الله في رضاها وسخط الله في سخطها
    فنسأل الله أن يوفقنا لرضاه وأن يجنبنا سخطه إنه جواد كريم رؤوف رحيم.


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,049

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    بوركت

    شكرا لك
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    الدولة
    سبتة
    المشاركات
    144

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    حكايات مليئة بلعبر والفوائد لعلنا نتعض مما ذكرت
    بوركتي على جميل طرحك
    معك من المتابعين بإذن الله
    اللهم إشفي تسنيم ومحمد وجميع مرضى المسلمين
    اللهم لا شفاء إلا شفاءك

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,049

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    رَوَى محمد بن قدامة ، قال:
    سمعتُ شُجاعَ بن مَخْلَد ، قال : سمعتُ أبا يوسف يقول :
    مات ابنٌ لي، فلم أحْضُر جِهازَهُ ولا دفنه وتركتُهُ على جيراني وأقربائي ، مخافةَ أن يفوتني من أبي حنيفة شيءٌ لا تَذهَبُ حسْرَتُه عنى.
    مناقب أبى حنيفة للإمام الموفق المكى (1/472)


    المصدر : http://ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=174816
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    السلام عليكم ، بوركتم، والموضوع للمشاركة من يرى في قصة انها مفيدة فلينفعنا بها و يذكر المصدر والله المستعان،
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وفي صحيح مسلم أن رجلاً أعمى أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله ليس لي قائد يقودني إلى المسجد وسأل النبي صلى الله عليه وسلم أن يرخص له أن يصلي في بيته فرخص له فلما ولى دعاه فقال " هل تسمع النداء بالصلاة؟ قال: نعم قال: فأجب " .
    ورواه أبو داود عن عمرو بن أم مكتوم أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله إن المدينة كثيرة الهوام والسباع وأنا ضرير البصر شاسع الدار أي بعيد الدار ولي قائد لا يلائمني فهل لي رخصة أن اصلي في بيتي؟ فقال: " هل تسمع النداء " قال نعم قال " فأجب فإني لا أجد لك رخصة " .
    ***
    وكان الربيع بن خيثم قد سقط شقه في الفالج فكان يخرج إلى الصلاة يتوكأ على رجلين فيقال له: يا أبا محمد قد رخص لك أن تصلي في بيتك أنت معذور فيقول هو كما تقولون ولكن أسمع المؤذن يقول حي على الصلاة حي على الفلاح فمن استطاع أن يجيبه ولو زحفاً أو حبوا فليفعل.


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    موعظة
    قل للذين شغلهم في الدنيا غرورهم إنما في غد ثبورهم ما نفعهم ما جمعوا.
    إذا جاء محذورهم.
    يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم
    فكيف غابت عن قلوبهم وعقولهم يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم.
    أخذ المال إلى دار ضرب العقاب فجعل في بودقة ليحمي ليقوي العذاب.
    فصفح صفائح كي يعم الكي الإهاب ثم جيء بمن عن الهدى قد غاب.
    يسعى إلى مكان لا مع قوم يسعى نورهم.
    ثم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم.
    إذا لقيهم الفقير لقي الأذى.
    فإن طلب منهم شيئاً طار منهم لهب الغضب
    كالجذاب فإن لطفوا به قالوا أعنتكم ذا وسؤال هذا لذا ولو شاء ربك لأغنى المحتاج وأعوز ذا
    ونسوا حكمة الخالق في غنى ذا وفقر ذا
    وأعجبا كم يلقاهم من غم إذا ضمتهم قبورهم يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم سيأخذها الوارث منهم من غير تعب ويسأل عنها الجامع من أين اكتسب
    ما اكتسب إلا أن الشوك له وللوارث الرطب أين حرص الجامعين أين عقولهم يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم
    لو رأيتهم في طبقات النار يتقلبون على جمرات الدرهم والدينار وقد غلت اليمين مع اليسار لما بخلوا مع الإيسار
    لو رأيتهم في الجحيم يسقون من الحميم وقد ضج صبورهم يوم يحمى عليها في نار جهنم
    فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم
    كما كانوا يوعظون في الدنيا وما فيهم من يسمع كم خوفوا من عقاب الله
    وما فيهم من يفزع كم أنبئوا بمنع الزكاة وما فيهم من يدفع
    فكأنهم بالأموال وقد انقلبت شجاعاً أقرع
    فما هي عصى موسى ولا طورهم يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم.


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.


    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وفي الصحيحين أن رجلاً جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:
    يا رسول الله من أحق الناس مني بحسن الصحبة؟
    قال أمك. قال ثم من؟
    قال أمك. قال ثم من؟
    قال أمك. قال ثم من؟
    قال أبوك ثم الأقرب فالأقرب " .
    فحض على بر الأم ثلاث مرات وعلى بر الأب مرة واحدة.
    وما ذاك إلا لأن عناءها أكثر وشفقتها أعظم مع ما تقاسيه من حمل وطلق وولادة ورضاعة وسهر ليل.
    ***
    رأى ابن عمر رضي الله عنهما قد حمل أمه على رقبته وهو يطوف بها حول الكعبة
    فقال يا ابن عمر أتراني جازيتها
    قال ولا بطلقة واحدة من طلقاتها
    ولكن قد أحسنت والله يثيبك على القليل كثيراً.
    *


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وعن عمرو بن مرة الجهني قال جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:
    يا رسول الله أرأيت إذا صليت الصلوات الخمس وصمت رمضان وأديت الزكاة وحججت البيت
    فماذا لي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من فعل ذلك كان مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين إلا أن يعق والديه.
    وقال صلى الله عليه وسلم: " لعن الله العاق والديه "
    وجاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
    " رأيت ليلة أسري بي أقواماً في النار معلقين في جذوع من نار فقلت:
    يا جبريل من هؤلاء: قال: "الذين يشتمون آباءهم وأمهاتهم في الدنيا " .

    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    أيها المضيع لآكد الحقوق المعتاض من بر الوالدين العقوق
    الناسي لما يجب عليه الغافل عما بين يديه بر الوالدين عليك دين
    وأنت تتعاطاه باتباع الشين تطلب الجنة بزعمك
    وهي تحت أقدام أمك حملتك في بطنها تسعة أشهر كأنها تسع حجج
    وكابدت عند الوضع ما يذيب المهج وأرضعتك من ثديها لبنا
    وأطارت لأجلك وسنا وغسلت بيمينها عنك الأذى
    وآثرتك على نفسها بالغذاء وصيرت حجرها لك مهداً
    وأنالتك إحساناً ورفداً فإن أصابك مرض أو شكاية
    أظهرت من الأسف فوق النهاية وأطالت الحزن والنحيب
    وبذلت مالها للطبيب ولو خيرت بين حياتك وموتها
    لطلبت حياتك بأعلى صوتها هذا
    وكم عاملتها بسوء الخلق مراراً
    فدعت لك بالتوفيق سراً وجهاراً.
    فلما احتاجت عند الكبر إليك جعلتها من أهون الأشياء عليك
    فشبعت وهي جائعة ورويت وهي قانعة.
    وقدمت عليها أهلك وأولادك بالإحسان
    وقابلت أياديها بالنسيان وصعب لديك أمرها وهو يسير
    وطال عليك عمرها وهو قصير
    هجرتها ومالها سواك نصير
    هذا ومولاك قد نهاك عن التأفف وعاتبك في حقها بعتاب لطيف
    ستعاقب في دنياك بعقوق البنين وفي أخراك بالبعد من رب العالمين
    يناديك بلسان التوبيخ والتهديد ذلك بما قدمت يداك
    وأن الله ليس بظلام للعبيد:
    لأمك حق لو علمت كثير ... كثيرك يا هذا لديه يسير
    فكم ليلة باتت بثقلك تشتكي ... لها من جواها أنة وزفير
    وفي الوضع لو تدري عليها مشقة ... فمن غصص منها الفؤاد يطير
    وكم غسلت عنك الأذى بيمينها ... وما حجرها إلا لديك سرير
    وتفديك مما تشتكيه بنفسها ... ومن ثديها شرب لديك نمير
    وكم مرة جاعت وأعطتك قوتها ... حناناً وإشفاقا وأنت صغير
    فآها لذي عقل ويتبع الهوى ... وآها لأعمى القلب وهو بصير
    فدونك فارغب في عميم دعائها ... فأنت لما تدعو إليه فقير


    من كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وروي عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه جلس يحدث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    فقال أحرج على كل قاطع رحم إلا قام من عندنا
    فلم يقم أحد إلا شاب من أقصى الحلقة
    فذهب إلى عمته لأنه كان قد صارمها منذ سنين
    فصالحها فقالت له عمته ما جاء بك يا ابن أخي
    فقال: إني جلست إلى أبي هريرة صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم
    فقال: أحرج كل قاطع رحم إلا قام من عندنا
    فقالت له عمته: ارجع إلى أبي هريرة واسأله لم ذلك
    فرجع إليه وأخبره بما جرى له مع عمته
    وسأله: لم لا يجلس عندك قاطع رحم
    فقال أبو هريرة أني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
    " إن الرحمة لا تنزل على قوم فيهم قاطع رحم".


    الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وروي أن وفد عبد القيس لما قدموا على النبي صلى الله عليه وسلم
    كان فيهم أمرد حسن فأجلسه النبي صلى الله عليه وسلم خلف ظهره
    وقال: إنما كانت فتنة داود عليه السلام من النظر
    وأنشدوا شعراً:
    كل الحوادث مبدؤها من النظر ... ومعظم النار من مستصغر الشرر
    والمرء ما دام ذا عين يقلبها ... في أعين الغير موقوف على الخطر
    كم نظرة فعلت في قلب صاحبها ... فعل السهام بلا قوس ولا وتر
    يسر ناظره ما ضر خاطره ... لا مرحباً بسرور عاد بالضرر


    كتاب الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    253

    افتراضي رد: للمشاركة: حكايات من التاريخ لها عبر.

    وقال رجل لأبي الدرداء رضي الله عنه:
    أوصني بوصية
    قال ارحم اليتيم وأدنه منك وأطعمه من طعامك
    فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أتاه رجل يشتكي قسوة قلبه
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    إن أردت أن يلين قلبك فأدن اليتيم منك وامسح رأسه وأطعمه من طعامك
    فإن ذلك يلين قلبك وتقدر على حاجتك.
    ***
    ومما حكي عن بعض السلف
    قال كنت في بداية أمري مكباً على المعاصي وشرب الخمر
    فظفرت يوماً بصبي يتيم فقير فأخذته
    وأحسنت أليه وأطعمته وكسوته وأدخلته الحمام وأزلت شعثه
    وأكرمته كما يكرم الرجل ولده بل أكثر
    فبت ليلة بعد ذلك فرأيت في النوم
    أن القيامة قامت ودعيت إلى الحساب
    وأمر بي إلى النار لسوء ما كنت عليه من المعاصي
    فسحبتني الزبانية ليمضوا بي إلى النار
    وأنا بين أيديهم حقير ذليل يجروني سحباً إلى النار
    وإذا بذلك اليتيم قد اعترضني بالطريق وقال:
    خلوا عنه يا ملائكة ربي حتى أشفع له إلى ربي
    فإنه قد أحسن إلي وأكرمني.
    فقالت الملائكة: إنا لم نؤمر بذلك
    وإذا النداء من قبل الله تعالى يقول:
    خلوا عنه فقد وهبت له ما كان منه بشفاعة اليتيم وإحسانه إليه.
    قال: فاستيقظت وتبت إلى الله عز وجل وبذلت جهدي في إيصال الرحمة إلى الأيتام.

    الكبائر للإمام الذهبي.
    (أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ)

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •