هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    4

    افتراضي هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!

    الحمد الله وبعد ....

    حيا الله أخواني طلبة العلم أحببت أن أسأل عن الذي ينقل علي الإمام الأوزعي في طعنه قي علي بن طالب رضي الله عنه وما صحة ما ينقل عنه لأنني أنزلة موضع في شبكة أنا مسلم في كفر ما يطعن في الصحابة وهو كلام شيخنا عبد العزيز الراجحي ورد عليه أحد الأخوه بهذا الرد فتمنا من الأخوه أن يوضح لي بارك الله فيهم ...

    حيث ينقل الذهبي:


    عن الأوزاعي أنه قال " ما أخذنا العطاء حتى شهدنا على علي بالنفاق، وتبرأنا منه وأخذ علينا بذلك الطلاق والعتاق وأيمان بالبيعة " هذا القول موجودعند الذهبي في سير أعلام النباء ج7ص130

    ومن الكفار أيضا !!!!!!!!!حسب قاعدة لحشوية
    وخالد بن سلمةثور بن يزيد الكلاعي الذي يبغض عليا لأنه قتل جده !!!!!!!!خالد بن عبدالله القسري الأميروأبو إسحاق الجوزجاني يا ناس المحدث المشهور كيف تشترطون يا من أردتم أبعادنا عن السنة ولكن هيهات هيهات كيف تشترطون وتقولون أن من يسب الصحابة فهو زنديق ومع ذلك نجد هذا الجوزجاني يسب عليا رضي الله عنه وفي ذات الوقت نجده يضعف هذا ويحكم بكذب ذاك او باختلاط الآخر وأن هذا يكتب حديثه ولا يحتج به وأن الآخر لا يكتب ولا يحتج بحديثه ...بالله عليكم ....؟؟ومن أهل السنة الكفار حسب كلام طارح الموضوع:
    ابن قتيبة الدينوري صاحب التصانيفومحمد بن بن زياد الأهاني أبو سفيان الحمصي وأسد بن وداعةولمازة بن زياد الجهضميوعبدالله بن سالم الأشعريونعيم بن أبي هند النعمان بن أسماء الأشجعيوأزهر بن عبدالله الحرازي الحمصيوعبدالله بن شقيق العقيليوأبو لبيد شيخ جرير بن حازم




    ومن الكفار أيضا بني أمية ملوك أهل السنة مثل

    مروان بن الحكم الذي قتل الصحابي الجليل طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه كما انه منشيء الفتنة العظيمة حيث قتل رجلا في عهد عثمان وكانت تلك بداية الشعلة التي أصبحت نارا أكلت الأخضر واليابس
    مروان بن الحكم كافر حسب قاعدتهم الإ ان ابن تيمية يعتبرهمن أفضل الناس !!!!!!!!!!!!! هذا واسطة خصوصية بس

    ومن ملوك اهل السنة الكفار الوليد بن عبدالملك وأبوه عبدالملك وهشام وسليمان وغيرهم
    وقد قال احد ملوك بين امية يوما ذاكرا آية قرآنية كريمة وهي (الذي تولى كبره )ليفسر الآية ان هذه نزلت في علي بن أبي طالب ولم تنزل في عبدالله بن أبي بن سلول زعيم المنافقين !!!!!!


    ولا أدري هل ابن تيمية كافر أيضا حيث يقول في منهاج سنته طاعنا في علي رضي الله عنه وآل بيته الأطهار !!!!مايلي



    وقال عنه انه يظلم رعيته ج4 ص100 في منهاج السنة "وعلي يشكو من رعيته ويظلمهم ويدعو عليهم "وقال ان في خلافته لم يقتل فيها كافر وأن ولاته كانوا أسوأ من ولاة عثمان "ف‘ن عليا قاتل على الولاية وقتل بسبب ذلك خلق عظيم "ج3 ص211-212

    وقال ؟أيضا في كتابه ذلك أن كثير من الصحابةيسبون عليا ويقاتلونه !!!!!!!!وقال ؟أيضا انه لو أقر معاوية على الشام لما حصل الشر وغن قتاله بصفين لم يكن فيه عزم ولا ظفر ج4 ص217-218 منهاج السنة

    نترك لطارح الموضوع الحكم على ابن تيمية نرجو تسريع الفتوى حتى تسري بين المسلمين ليتم العمل بها !!!!!!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,646

    افتراضي رد: هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!

    أخي الفاضل تكملة النص عند الإمام الذهبي يوضح المقصود وهو هكذا:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هريرة السلفي مشاهدة المشاركة
    حيث ينقل الذهبي:
    عن الأوزاعي أنه قال " ما أخذنا العطاء حتى شهدنا على علي بالنفاق، وتبرأنا منه وأخذ علينا بذلك الطلاق والعتاق وأيمان بالبيعة " هذا القول موجودعند الذهبي في سير أعلام النباء ج7ص130
    قال: فلما عقلت أمري، سألت مكحولا ويحيى بن أبي كثير، وعطاء بن أبي رباح، وعبد الله بن عبيد بن عمير، فقال:
    ليس عليك شئ، إنما أنت مكره، فلم تقر عيني حتى فارقت نسائي، وأعتقت رقيقي، وخرجت من مالي، وكفرت أيماني.
    حُبُّ الصحابةِ والقَرَابة سُنَّة... ألْقى بها ربِّي إذا أحياني
    الإمام القحطاني في «النونية»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,646

    افتراضي رد: هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!

    فالذي في النص أنه كان مكرها وليس على مكره ملام أخي الفاضل ولا يؤخذ بقول مُكره أصلا فلا يُنسب له أي قول ما دام كان مكرها.

    لكن لابد من البحث في صحة هذا الكلام عن الأوزاعي أيضا وهذا ما لم يسعفني الوقت له الآن فأرجو لو أفادنا بعض الأفاضل في هذا مشكورا.

    ولم أقرأ بقية مشاركتك الآن للسبب نفسه.

    جزاكم الله خيرا وبارك فيكم

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...
    حُبُّ الصحابةِ والقَرَابة سُنَّة... ألْقى بها ربِّي إذا أحياني
    الإمام القحطاني في «النونية»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    98

    افتراضي رد: هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!


    ^

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الله أكبر

    الإمام الأوزاعي رحمة الله عليه وذب عن عرضه بلغ مرتبة الإجتهاد المستقل
    كالإمام أحمد والشافعي ومالك وأبي حنيفة والطبري والليث بن سعد
    وظهر مذهبه رحمة الله عليه مقدار 200 سنة في بلاد الشام
    و40 سنة في بلاد الأندلس ولكن بقدره الله وحكمته اختفت أقواله ولا تجد الا بعضها كما قال العلماء
    منثورة بين طيات الكتب
    ولا أعلم أحدا جمعها الا رسالة ماجستير لشيخ لبناني نسيت اسمه
    جمع فيها بعض أقواله
    فهؤلاء الأيمة الطيبين حفظة دين الله يقال عنهم هذا الخبث الخبيث وهم الذين
    كانوا يتعبدون بحب علي رضي الله عنه لاعتقادهم الذي لا يشوبه شائبة
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مات وهو راض عنه أتم الرضا
    وهؤلاء الشيعة الرافضة لهم أيام نحسات قادمات فالله أغير على أوليائه منا
    وهو ربي رب الأرض والسموات ومن فيهن آيات بينات لأؤلي الأبصار

    الحمد لله رب العالمين ،،،



    .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    168

    افتراضي رد: هل الأوزعي يطعن حقاً في علي ابن طالب نريد كلام طلبة العلم في هذا ...!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
    أخي الكريم أبو هريرة السلفي وفقني الله وإياك .
    أولاً : الأثر المذكور عن الإمام الأوزاعي رحمه الله جاء من طريق يزيد بن محمد بن يزيد الرهاوي عن أبيه عن عيسى بن يونس به و محمد بن يزيد الرهاوي أبو عبد الله بن أبي فروة : ضعيف .
    - قال عبد الرحمن بن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال ليس بالمتين هو أشد غفلة من أبيه مع أنه كان رجلا صالحا لم يكن من أحلاس الحديث صدوق وكان يرجع إلى ستر وصلاح وكان النفيلي يرضاه .
    - وقال البخاري : أبو فروة مقارب الحديث إلا أن ابنه محمدا يروي عنه مناكير .
    - وقال أبو عبيد الاجري عن أبي داود : أبو فروة الجزري ليس بشيء وابنه ليس بشيء .
    - وقال النسائي : ليس بالقوي .
    - وقال الترمذي : لا يتابع على روايته وهو ضعيف .
    - وقال الدارقطني : ضعيف .
    - وذكره ابن عدي في الكامل في الضعفاء .
    - ووثقه مسلمة والحاكم وذكره ابن حبان في الثقات .
    - قال الحافظ ابن حجر في التقريب : ليس بالقوي .
    وابنه يزيد بن محمد بن يزيد أبو فروة الأصغر لم يوثقه غير ابن حبان وذكره ابن أبي حاتم في الجرح والتعديل وسكت عنه .
    ولو صح الأثر فهو محمول على ما ذكره الشيخ شتا العربي .

    وأما ما نقل عن ابن تيمية رحمه الله فهو من الظلم والبهتان وهو حال أهل الأهواء يأخذون ما لهم ويتركون ما عليهم ويبترون النصوص ومن قرا كلام ابن تيمية رحمه الله علم انه لم يرد ما ذكره هذا القائل :
    قال رحمه الله : ( وأما علي ررر فإن أهل السنة يحبونه ويتولونه ويشهدون بأنه من الخلفاء الراشدين والأئمة المهديين لكن نصف رعيته يطعنون في عدله فالخوارج يكفرونه وغير الخوارج من أهل بيته وغير أهل بيته يقولون إنه لم ينصفهم وشيعة عثمان يقولون إنه ممن ظلم عثمان وبالجملة لم يظهر لعلي من العدل مع كثرة الرعية وانتشارها ما ظهر لعمر ولا قريب منه .
    وعمر لم يول أحدا من أقاربه وعلي ولى أقاربه كما ولى عثمان أقاربه وعمر مع هذا يخاف أن يكون ظلمهم فهو أعدل وأخوف من الله من علي فهذا مما يدل على أنه أفضل من علي .
    وعمر مع رضا رعيته عنه يخاف أن يكون ظلمهم وعلي يشكو من رعيته وتظلمهم ويدعو عليهم ويقول إني أبغضهم ويبغضوني وسئمتهم وسئموني اللهم فأبدلني بهم خيرا منهم وأبدلهم بي شرا مني فأي الفريقين أحق بالأمن إن كنتم تعلمون ) منهاج السنة النبوية ( 6 / 18 )
    وهذا النص يدل على أن كلام ابن تيمية رحمه الله في مسألتين :
    إحداهما بيان واقع الحال بالنسبة لعمر وعلي رضي الله عنهما وهو أن رعية علي ررر كانوا يشتكون ظلمه وهو لا يعني أن شكواهم صحيحة لكن الكلام على واقع الحال إذ منهم الخوارج وشيعة عثمان وغيرهم حتى من أهل بيته من يرى انه لم ينصفهم ، وكانت رعية عمر ررر أفضل بلا شك .
    وابن تيمية يرى أن عمر ررر كذلك كان يخاف أن يكون ظلم رعيته وهذا منهما رضي الله عنهما من تمام التقوى والخوف من الله وليس هذا طعناً فيهما رضي الله عنهما .
    الثانية : أن الكلام كان عن الموازنة بين حال عمر ررر مع رعيته وحال علي ررر مع رعيته وفضل عمر ررر عليه وهذا أمر لا شك فيه .
    وينبغي أن يعلم ان كلام ابن تيمية رحمه الله في كتابه منهاج السنة والذي يتكرر كثيرا عن علي ررر إنما كان على سبيل الرد على الشيعة وغلوهم في علي ررر وطعنهم في أبي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم فكان كثيرا ما يضع موازنة بين علي ررر وبين أبي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم موازنة شرعية وموازنة بواقع الحال بينهم وبين رعيتهم ولا يلزم من بيان فضل الثلاثة على علي ررر الطعن فيه أو تنقيصه فهو رابع الخلفاء وأفضل الصحابة بعدهم وزوج فاطمة بنت رسول الله وفضائله كثيرة مشهورة لكن الكلام في مقام الرد عمن طعن فيهم الرافضة من أصحاب رسول الله .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •