أين أثرك أيها الملتزم...... القدوة؟؟
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أين أثرك أيها الملتزم...... القدوة؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7

    Arrow أين أثرك أيها الملتزم...... القدوة؟؟

    أين أثرك أيها الملتزم...... القدوة؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    كتبه: معاذ بن محمد صوالحة/فلسطين:

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد :

    فإن الناس اليوم في حيرة من أمرهم يتخبطون تخبط عشواء وخصوصا في الأمور الشرعية لماذا ؟ الجواب واحد وهو أنهم فقدوا قدوتهم فليس للناس الآن قدوة صالحة يقتدون بها إلا من رحم الله .

    اعلموا – يا رعاكم الله – أن وجود القدوة في المجتمعات هو السبيل الوحيد لخرج الناس من الحيرة والضلال إلى الحق واليقين وهذا ينطبق على كل الناس ، والقدوة الشرعية عندنا هو رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم الصحابة رضوان الله عليهم ثم التابعون لهم بإحسان إلى يوم الدين ،وفي زمننا هذا القدوة هم العلماء الربانيون وطلاب العلم المخلصون وأئمة المساجد المرضيون .

    وسأخصص الكلام عن إمام المسجد لأنه في نظري أقرب إلى العوام من غيره فهو يراهم خمس مرات في اليوم لذا يمثل إمام المسجد عند كثير من الناس الدين بكل تعاليمه .

    هذا وإن مما ابتلي به الناس في هذه الأزمان أئمة الوظيفة أو أئمة جمال الأصوات أو أئمة الواسطة وهذه المصطلحات أحبتي في الله صادرة من الواقع وليست مصطلحات فقهية أو عرفية وإنما هي مصطلحات تحكي حال الناس وما وصلوا إليه من بعد عن جوهر الإسلام ، وهذه الأصناف اتخذت من منصب الإمام سلما لأمور أخرى .

    وبما أن هذا الصنف من الأئمة لم يتخذ منصب الإمامة على أنه منصب شرعي ينوب فيه الإمام عن سيد البشرية فقد أساؤوا أكثر مما أحسنوا وأفسدوا أكثر مما يصلحوا فإننا نرى من هذا الصنف من يدخن ومن يلبس البنطال الحازق ومن يحلق اللحية ومن ومن ... فبالله عليكم كيف سيكون من هذا حاله قدوة صالحة يقود الأمة إلى الدين الصحيح .

    وحتى يكون إمام المسجد القدوة الصالحة لا بد لي من التكلم عن شروط الإمامة ومن يستحق أن يؤم الناس وأن يأخذ هذا المنصب العظيم فإمام المسجد يمثل رسول الله صلى الله عليه وسلم أقول وبالله تعالى أصول وأجول :

    روى مسلم في صحيحه عن أبي مسعود رضي الله عنه عن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم أنه قال :" يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله فإن كانوا في القراءة سواء فأعلمهم بالسنة فإن كانوا في السنة سواء فأقدمهم هجرة فإن كانوا في الهجرة سواء فأقدمهم سلما " وفي رواية " فأكبرهم سنا "

    ففي هذا الحديث بين النبي صلى الله عليه وسلم المقياس الذي يقاس به الإمام :

    حفظ القرآن. العلم بالسنة . الهجرة في سبيل الله . السن .

    هذا طبعا بشكل عام أما بشكل خاص فقد فصل علماؤنا عليهم من الله الرحمات المتتالية شروط الإمامة وإليك التفصيل :

    يشترط في إمام الصلاة أن يكون:

    - مسلماً: فلا تصح إمامة الكافر وهذا محل إجماع. - أن يكون سالماً من البدعة المكفرة.

    - أن يكون مميزا ولو كان صغيرا . - أن يكون قادراً على تلاوة الفاتحة وما تصح به صلاته

    - أن يكون ذكراً: إن كان في المأمومين ذكور وهذا مذهب السلف والخلف، ومذهب الفقهاء السبعة والأئمة الأربعة وغيرهم.

    - أن يكون على طهارة: قال الإمام النووي في المجموع: أجمعت الأمة على تحريم الصلاة خلف المحدث.

    - أن يكون عاقلاً: فلا تصح الصلاة خلف مجنون وسكران لعدم صحة صلاتهم لأنفسهم فلا تبنى عليها صلاة غيرهم .

    - أن يكون قادراً على الإتيان بأركان الصلاة من قيام وركوع وسجود.

    .- أن لا يكون مأموماً في الحال أو في الأصل كالمسبوق إذا قام لقضاء ما فاته.

    - أن يكون عدلا واختلف العلماء في الصلاة خلف الفاسق مع الاتفاق على كراهتها .

    هذه الشروط بالجملة واضحة العبارة لا تحتاج إلى كثير كلام .

    وهنا بعض الأمور ذكرتها في البداية وسأذكر تفصيلها الآن .

    الدخان حرام شرعا وقد اجمع العلماء - أو كادوا – على تحريم الدخان ؛ فلو أن إمام مسجد يدخن فكيف سيكون قدوة للناس في ترك الدخان .

    حلق اللحية حرام شرعا فقد أجمع الأئمة الأربعة على حرمة حلق اللحية ونقل إجماعهم الحافظ ابن حجر في فتح الباري وأيضا نقل إجماعهم الشيخ علي محفوظ من علماء الأزهر وغيرهما فكيف يكون إماما وهو حالق للحية ولا يخفى أن حلق اللحية صفة من صفات المخنثين ، وهو تشبه بالكفار ،وهذا الأمر دخل علينا مع دخول الاستعمار وإلا فالعرب لم تكن تحلق لحاها

    قال الشيخ أبو بكر الجزائري في كتابه " التدخين مادة وحكما " لما ذكر مخلفات الاستعمار قال :" ومن تلك المخلفات الفاسدة : تربية الكلاب في الدور ، وسفور المرأة المسلمة وحلق لحى الرجال ، ولبس البنطلون الضيق ليس فوقه شيء ، وحسر الرأس ، ومجاملة أهل الفسق و النفاق ، وترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بدعوى حرية الرأي والسّلوك الشخصي".

    ثم على فرض عدم حرمة حلق اللحية فهل نحن نحب النبي صلى الله عليه وسلم؟ الجواب نعم .

    وهل كان النبي صلى الله عليه وسلم حليق اللحية ؟ الجواب لا ؛ بل كان لحيته صلى الله عليه وسلم تملأ صدره .

    إذا كان كذلك أفلا نقتدي بالنبي صلى الله عليه وسلم ونطلق اللحية لأنه كما هو معروف { أن المحب لمن يحب مطيع }

    وإذا سألنا أي طفل صغير كيف شكل إمام المسجد فسيقول على البديهة رجل له لحية وثوب وكذا وكذا .

    أما اللباس فحدث ولا حرج من لباس بعض الأئمة فتجده يلبس بنطالا حازقا يصف حجم العورة ويشكلها حتى إنك لا تميزه هل هو مسلم أو غير مسلم فإذا جمع لهذا اللباس حلق اللحية وقصة الشعر على النظام الغربي والدخان والوقوف في الشوارع جزمت – أو كدت تجزم – بأنه ليس شيخا وليس إماما وليس حافظا لكتاب الله بل قد يتطرق الاحتمال أن ليس بمسلم أصلا – ونعوذ بالله من فتنة الغلو في التكفير - .

    أحبتي – رفع الله قدركم – في هذه الأزمان وردت أسئلة كثيرة إلى المجامع الفقهية والهيئات العلمية ومراكز الإفتاء في كثير من دول العالم عن الصلاة في البنطال وهل هي صحيحة أم باطلة وهل يجوز لمن يلبس البنطال أن يؤم الناس وغير ذلك من العبارات التي وردت على الهيئات المذكورة .

    اعلموا – حفظكم الله – " لبس الثياب الحازقة الضّاغطة مكروه شرعاً وطبّاً لضررها بالبدن حتى إن بعضها يتعذّر السجود على لابسه فإذا أدّى لبسها إلى ترك الصّلاة حرم قطعاً ولو لبعض الصّلوات وقد ثبت بالتجارب أن أكثر مَنْ يلبسونها لا يصلّون أو إلا قليلاً كالمنافقين وكثير من المصلّين هذه الأيام ، يصلّون بثيابٍ تصف السّوأَتيْن إحداهما أو كلتيهما"

    وقد سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء في بلاد الحرمين الشريفين عن الصلاة في البنطال فأجابت :" عورة الرجل في[color=window****]الصلاة[/color]ما بين السرة والركبة ، فمن صلىوهو كاشف شيئًا منها أعاد[color=window****]الصلاة[/color]، وهكذا الحكم فيمنلبس لباسا خفيفًا تُرى البشرة مِن خَلفه وصلى ، وَجَب عليه إعادة[color=window****]الصلاة[/color].

    وأيضا : يُشترط لصحة[color=window****]الصلاة[/color]ستر العورة ، ولا يشترط لبسالسروال ، وحَدُّها للرجل مِن السُّرَّة إلى الركبة ، فإذا صلى الرجل وهو كاشفشيئًا من العورة لم تصح صلاته ، ولا صلاة مَن خَلْفه إذا عَلِموا بذلك قبل السلام .

    وأيضا : الواجب على الرجل أن يستر ما بين السرة والركبة بلباس ساتر لا يَصِف البشرة ولايُحَدِّد العورة ، فإذا كان من صلى قد ستر مَحَل الفَرْض بما لا يَصِف البشرة منالسراويل وغيرها فصلاته صحيحة

    ذكر الحافظ ابن حجر في شرحه على صحيح البخاري :" وعن أشهب فيمن اقتصر على الصلاة في السراويل (البنطال ) مع القدرة يعيد في الوقت "

    وقال أحد العلماء : "والبنطلون فيه مصيبتان المصيبة الأولى هي أن لابسه يتشبّه بالكفّار ، والمسلمون كانوا يلبسون السراويل الواسعة الفضفاضة التي ما زال البعض يلبسها في سوريا ولبنان فما عرف المسلمون البنطلون إلا حينما استعمروا ثم لما انسحب المستعمرون تركوا آثارهم السيئة وتبنّاها المسلمون بغباوتهم وجهالتهم.

    المصيبة الثّانية هي أن البنطلون يحجّم العورة وعورة الرجل من الرّكبة إلى السرّة والمصلي يفترض عليه أن يكون أبعد ما يكون عن أن يعصي الله وهو له ساجد فترى إِِليتيه مجسمتين بل وترى ما بينهما مجسماً فكيف يصلي هذا الإنسان ويقف بين يدي ربّ العالمين ؟

    ومن العجب أن كثيراً من الشباب المسلم ينكر على النساء لباسهن الضيّق لأنه يصف جسدهن وهذا الشباب ينسى نفسه فإنه وقع فيما ينكر ولا فرق بين المرأة التي تلبس اللباس الضيّق الذي يصف جسمها وبين الشباب الذي يلبس البنطلون وهو أيضاً يصف إِليتيه فإلية الرجل وإلية المرأة من حيث إنهما عورة كلاهما سواء فيجب على الشباب أن ينتبهوا لهذه المصيبة التي عمّتهم إلا مَنْ شاء الله وقليل ما هم".

    وبعد هذا : فيا أيها الإمام كن إماما بحق كن قدوة صالحة واعلم أن كل من يقتدي بك في الخير فلك أجره وأجر من اقتدي به والعكس بالعكس والعياذ به وإني يا أخي أربأ بك أن تكون أداة لهدم الإسلام من حيث لا تشعر فعليك أخي الحبيب أن تحمل صفات المصطفى صلى الله عليه وسلم الخلقية كما تحمل صفاته الخلقية وأن تكون دالا على كل خير دلنا عليه النبي صلى الله عليه وسلم وأن تكون محذرا عن كل ما حذر منه النبي صلى الله عليه وسلم واعلم أن أهل حيك في عنقك يوم القيامة وأنك ستسأل عما وليت لذا يا أخي ابحث عن الآخرة ولا تركن إلى الدنيا فيمسك العذاب والعياذ بالله .

    وأخيرا فهذا - أحبتي في الله - شيء جال في صدري فحولته إلى كلمات على أوراق لتعم الفائدة ويتنبه الغافل ويصحو النائم ولعل فيها تذكرة لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد وصلى الله وسلم وبارك على رسول الله محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه

    *وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين*.


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    202

    افتراضي رد: أين أثرك أيها الملتزم...... القدوة؟؟

    جزاكم الله خيرا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    65

    افتراضي رد: أين أثرك أيها الملتزم...... القدوة؟؟

    جزاك الله كل خير.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •