سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    239

    افتراضي سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    بسم الله الرحمن الرحيم

    هل الرفق وكظم الغيظ يجب أن يكون في كل شيء ؟ حتى لو كان الأبناء لا يقومون أحيانا بواجباتهم إلا بالشدة ؟ ولو تركناهم ما فعلوا شيء ..
    يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    923

    افتراضي رد: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    حزم وشدة يصاحبها شيء من الرفق .
    لا ننزع منه الرفق .
    اللهم صل على محمد وعلى أزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم ، وبارك على محمد وعلى أزواجه وذريته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    110

    افتراضي رد: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    روى البيهقي في شعب الإيمان و مسلم في صحيحه,و ابن ماجه
    قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:
    إن الله رفيق يحب الرفق و يعطي على الرفق ما لا يعطي على العنف و لا يعطي على ما سواه”.
    و في حديث رواه البيهقي في الشعب و مسلم
    ركبت عائشة بعيرا فيه صعوبة فجعلت تردده فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم “عليك الرفق فإنه لا يكون في شىء إلا زانه و لا ينتزع من شىء إلا شانه”.
    و في سنن ابن ماجه:قال رسول الله صلى الله عليه و سلم”من يحرم الرفق يحرم الخير”
    فلا أرى أن الحزم ينافي الرفق
    الرجال يعرفون بالحق


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    239

    افتراضي رد: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    جزاكم الله خيرا وبارك بكم ..

    وهذه التي لم أفهم كيف يكون تطبيقها ( الحزم مع الرفق )

    فهل لي بأمثلة واقعية جزاكم الله خيرا .
    يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    يجب التعامل مع الاولاد بحكمة والحكمة وضع الشئ في موضعه اللائق به فلا يكون اللين والرفق موضع الحزم والشدة ولا العكس بل يجب أن نضع الاشياء موضعها فالنبي قال(مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين واضربوهم عليها وهم أبناء عشرسنين وفرقوا بينه في المضاجع)صحيح أبوداود وفي الحديث عن عائشة أم المؤمنين الصديقة بنت الصديقرررقالت كنت على بعير فيه صعوبة فقال النبي (عليك بالرفق فأنه لايكون في شئ الا زانه ولا ينزع من شئ الا شانه)صحيح الادب المفرد ففي الحديث الاول أمرنا بضربهم لعشر سنين وفي الحديث الثاني أمرها بالرفق لانه حيوان قد يؤذيهاوأنا أنصح ابتداء أن نكون قدوة صالحة لابنائنا ونرفق بهم وأن نعلهم الخلق الطيب بالموعظة والممارسة العمليةكما يقال أن الغصون اذا قومتها اعتدلت ولا تلين اذا كانت من الخشب وندعوا لهم بالهداية والتوفيق فلا شك أن دعاء الوالدين له أثر كبير في صلاح الاولاد والله أعلم.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    239

    افتراضي رد: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    الآن فهمت .. يعني للرفق موضع ، وللحزم موضع ..
    كنت أظن أن الواجب الجمع بين الرفق واللين في نفس الوقت .
    جزاك الله خيرا وبارك بك .
    يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: سؤال عن الرفق وكظم الغيظ..

    الحكمة وضع الشئ موضعه اللائق به,جزاك الله خيرا وبارك الله فيك.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •