جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_ - الصفحة 17
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 17 من 63 الأولىالأولى ... 789101112131415161718192021222324252627 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 321 إلى 340 من 1257
99اعجابات

الموضوع: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

  1. #321
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

    ليهنك التحقيق يا أبا يحيى _ قد يكون هناك أكبر منه؛ لكني لا أعرف إلا هو _ (ابتسامة).

    نعم وفقك الله هو كما سطرته أنت أعلاه:
    - مسند أحمد:
    2749- حَدَّثنا يَحْيَى بْنُ آدَمَ، حَدَّثنا حَفْصُ بْنُ غِيَاثٍ، حَدَّثنا دَاوُدُ بْنُ أَبِي هِنْدٍ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ (1)، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: قَدِمَ ضِمَادٌ الأَزْدِيُّ..
    فقد نقله الإمام ابن الجوزي بعينه سنداً ومتناً كما هنا في الاقتباس؛ وذلك في كتابه جامع المسانيد رقم (3267)؛ حيث قال:
    (الحديث الثاني بعد الأربعمئة: حدثنا أحمد؛ قال: حدثنا يحيى بن آدم؛ قال: حدثنا حفص بن غياث؛ قال: حدثنا داود بن أبي هند، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس؛ قال:..) فذكره.

    ثم أتى المحقق غفر الله له ففعل مثل ما فعل غيره في هذا الموضع ممن خدم هذا الحديث بالتحقيق؛ فأدخل في صلب السند بين معقوفين [عمرو بن سعيد عن]؛ وقال في الحاشية: تكملة من المسند ومسلم!!
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  2. #322
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - مسند أَبي يعلَى:

    - مسند أَبي يعلَى:
    2593- حَدَّثنا زُهَيْرٌ، حَدَّثنا مُحَمَّدُ بْنُ مُصْعَبٍ (1)، حَدَّثنا الأَوْزَاعِيُّ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُبَيْدِ اللهِ بْنِ عَبْدِ اللهِ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: مَرَّ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلمَ بِشَاةٍ مَيْتَةٍ قَدْ أَلْقَاهَا أَهْلُهَا، فَقَالَ: وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَلدُّنْيَا أَهْوَنُ عَلَى اللهِ مِنْ هَذِهِ عَلَى أَهْلِهَا.
    _حاشية__________
    (1) تصحف في طبعَتَي دار المأمون، ودار القبلة، إلى: "حدَّثنا أبو مُصْعَب".
    والحديث؛ أخرجه ابن حِبَّان، في "المجروحين" 2/311 من طريق أبي يعلى، على الصواب، ومُحَمد بن مُصْعَب، هو ابن صَدَقَة، القَرْقَسَانِي، أبو عَبْد اللهِ، وقيل: أبو الحَسَن، ولم نقف على أحد كَنَّاهُ أبا مُصْعَب، وقال الهَيْثَمِي: رواه أحمد، وأبو يَعْلَى، والبَزَّار، وفيه: مُحَمد بن مُصْعَب. "مجمع الزوائد" 10/286، فظهر أن الذي عند أَبي يَعْلَى: "مُحَمد بن مُصْعَب".
    والحديث ؛ أخرجه ابن أَبِي شَيْبَة 13/245(35530) . وأحمد 1/329(3048)، وابن أَبي عاصم، في "الزُّهْد" 132، والبَزَّار "كشف الأستار" 3691، وأبو نُعَيْم 2/189، من طريق محمد بن مصعب، به.

  3. #323
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

    بل وكذا رواه ابن أبي الدنيا في الزهد من طريق أبو خيثمة رقم (3)؛ فقال:
    (ثنا أَبُو خَيْثَمَةَ وَمُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى بْنِ أَبِي حَاتِمٍ الأَزْدِيُّ؛ قَالا: ثنا مُحَمَّدُ بْنُ مُصْعَبٍ؛ قَالَ: ثنا الأَوْزَاعِيُّ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُتْبَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ: مَرَّ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم بِشَاةٍ مَيِّتَةٍ؛ فَقَالَ: "وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَلدُّنْيَا أَهْوَنُ عَلَى اللَّهِ عز وجل مِنْ هَذِهِ الشَّاةِ عَلَى أَهْلِهَا").
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  4. #324
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

    طبعاً لمن لم يعرف زهير شيخ أبي يعلى؛ فهو: أبو خيثمة.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  5. #325
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي رد: - الأدب المفرد:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن الوادي مشاهدة المشاركة
    وهو على الصواب في طبعة الخانجي تحقيق علي عبدالباسط مزيد وعلي عبدالمقصود رضوان
    بنفس الرقم ص 208 قالوا في الحاشية كذا في ( ص ),(هـ),وفي باقي النسخ عبدالله
    وهي اختيار جيد لمن لم يقتني الكتاب وتوجد في الرياض عند مكتبة المحدث
    وللأسف لم أرها عند غيرهم
    وأغلب الملاحظات التي أوردها يحيى عندهم على الصواب
    بمجرد أن قرأت هذه المشاركة، رأيت أن أضع لكم هذه الطبعة، للإفادة:
    الكتاب : الأدب المفرد
    المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي

    تحقيق: علي عبد الباسط مزيد - وعلي عبد المقصود رضوان
    الناشر: مكتبة الخانجي - مصر

    الطبعة: الأولى 1423 هـ - 2003 م

    عدد الأجزاء : 1

  6. #326
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - الأدب المفرد:

    - الأدب المفرد:
    97- وَعَنْ عَبْدَةَ، عَنِ ابْنِ أَبِي خَالِدٍ (1)، عَنْ قَيْسٍ، عَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيهِ وسَلم: مَنْ لاَ يَرْحَمُ النَّاسَ لا يَرْحَمُهُ اللَّهُ.
    _حاشية__________
    (1) تصحف في طبعتَيْ السلفية، والمعارف، إلى : "عن أَبي خالد"، وهو على الصواب في طبعة الخانجي.
    والحديث؛ أخرجه هناد، في "الزهد" (1322)، قال: حدّثنا عبدةُ، عن إِسماعِيل بنِ أبِي خالِدٍ، عن قيسٍ، عن جرِيرٍ قال: قال رسُولُ اللهِ صلى الله عليهِ وسلم: من لا يرحمِ النّاس لا يرحمهُ الله.

  7. #327
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - الأدب المفرد:

    - الأدب المفرد:
    100- بَابُ إِذَا كَرِهَ أَنْ يَأْكُلَ مَعَ عَبْدِهِ
    198- حَدثنا مُحَمَّدُ بْنُ سَلاَمٍ، قَالَ: أَخْبَرَنَا مَخْلَدُ بْنُ يَزِيدَ (1)، قَالَ: أَخْبَرَنَا ابْنُ جُرَيْجٍ قَالَ: أَخْبَرَنِي أَبُو الزُّبَيْرِ، أَنَّهُ سَمِعَ رَجُلاً يَسْأَلُ جَابِرًا عَنْ خَادِمِ الرَّجُلِ، إِذَا كَفَاهُ الْمَشَقَّةَ وَالْحَرَّ، أَمَرَ النَّبِيُّ صَلى الله عَلَيهِ وسَلم أَنْ يَدْعُوهُ؟ قَالَ: نَعَمْ، فَإِنْ كَرِهَ أَحَدُكُمْ أَنْ يَطْعَمَ مَعَهُ فَلْيُطْعِمْهُ أُكْلَةً فِي يَدِهِ.
    _حاشية__________
    (1) تصحف في الطبعة السلفية إلى: "مخلد بن زيد"، بالمعجمة، وهو على الصواب في نسخة مكتبة الشيخ محب الله شاه الخطية، الورقة (25/ب)، وطبعتَيْ المعارف، والخانجي.
    - قال ابن حَجَر: أَخرَجه البُخارِيّ، في "الأَدب المُفرَد": عَن مُحَمد بن سَلام، عَن مَخلَد بن يَزِيد، عَن ابن جُرَيج، به. "إتحاف المهرة" لابن حَجَر (3500).
    - وتصحف في نسخة الأزهر الخطية، الورقة (25/ب): "أخبرنا أبو مخلد بن يزيد".
    - وهو؛ مخلد بن خالد بن يزيد الشعيري، أَبو محمد العسقلاني، نزيل طرسوس."تهذيب الكمال" 27/343.

  8. #328
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - الأدب المفرد:

    - الأدب المفرد:
    - بَابُ أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الدُّنْيَا أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الآخِرَةِ
    221- حَدثنا عَلِيُّ بْنُ أَبِي هَاشِمٍ قَالَ : حَدَّثَنِي نُصَيْرُ بْنُ عُمَرَ بْنِ يَزِيدَ بْنِ قَبِيصَةَ بْنِ بُرْمَةَ (1) الأَسَدِيُّ ، عَنْ فُلاَنٍ قَالَ : سَمِعْتُ بُرْمَةَ بْنَ لَيْثِ بْنِ بُرْمَةَ ، أَنَّهُ سَمِعَ قَبِيصَةَ بْنَ بُرْمَةَ الأَسَدِيَّ قَالَ : كُنْتُ عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ : أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الدُّنْيَا هُمْ أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الآخِرَةِ ، وَأَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الدُّنْيَا هُمْ أَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الآخِرَةِ.
    _حاشية__________
    (1) تصحف في طبعتَيْ السلفية، والمعارف إلى: "يزيد"، وهو على الصواب في طبعة الخانجي.
    - قال المزي: بُرمة بن ليث بن برمة الأسدي، ابن أخي قبيصة بن برمة، عن عمه قبيصة بن برمة (بخ) عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أهل المعروف في الدنيا، أهل المعروف في الآخرة، وأهل المنكر في الدنيا، أهل المنكر في الآخرة.
    قاله علي بن أبي هاشم بن طبراخ (بخ)، عن نصير بن عمر بن يزيد بن قبيصة بن برمة، عن فلان، عن برمة بن ليث.
    روى له البخاري في "الأدب" هذا الحديث الواحد. "تهذيب الكمال" 4/48.

  9. #329
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

    طبعات كتاب الأدب المفرد المخدومة _ وإلا هناك غيرها لكنها غثاء كغثاء السيل _:
    1) الطبعة التركية.. طبعة القسطنطينية المطبوعة سنة 1304هـ.. وهذه هي المرة الثانية؛ طبعت على هامش مسند الإمام أبي حنيفة.. وهناك طبعة أولى قبلها مطبوعة على هامش الجامع الصغير لمحمد بن الحسن في مطبعة محمد أفندي البسنوي.
    2) الطبعة الهندية.. طبعة آره المطبوعة بمطبعة خليلي سنة 1306هـ.. وهي مقابلة على ثلاث نسخ خطية.
    3) طبعة مكتبة الآداب المصرية سنة 1400هـ.. عن الطبعتين السابقتين مع زيادة رجوع إلى نسخ أخرى عند الحاجة لم يشيروا لها.. وتعد طبعة هامة جداً لحفظها لطبعتين نادرتين للكتاب.. كما أن هذه الطبعة نادرة أيضا.
    4) طبعة التازي بالمطبعة التازية بعناية محمد عياد الخمسي سنة 1349هـ.. وهي طبعة نادرة أيضا، ولا أعلم عن منهج التحقيق شيئا فلم يبين؛ ولعلهم اعتمدوا على الطبعة التركية الثانية كما أفاده الجيلاني.
    5) طبعة فضل الله الجيلاني التي اعتمدها في شرحه سنة 1364هـ.. وهي مقابلة على الطبعتين السابقتين _ التركية والهندية _ وعلى أربع نسخٍ خطية.. وهي جيدة نوعاً ما.
    6) طبعة محب الدين الخطيب بعناية محمد فؤاد عبد الباقي عن دار البشائر _ مجددة _ وهي المعروفة بالطبعة السلفية سنة 1379هـ.. وهي نسخة غير مخدومة على نسخ خطية بل على طبعات سابقة.
    7) طبعة المعارف بعناية سمير الزهيري سنة 1419هـ.. على نسختين خطيتين.. وهي شبه جيده.
    8) طبعة دار الصديق.. وهي تكاد تكون نسخةً عن طبعة الزهيري.. طبعتها الثانية سنة 1421هـ.. على ثلاث نسخٍ خطية؛ نسختا الزهيري بالإضافة إلى أخرى جديدة.. وهي كسابقتها شبه جيده.
    9) طبعة مكتبة الخانجي بتحقيق علي وعلي سنة 1423هـ.. على خمس نسخٍ خطية مع الاعتماد أيضا على طبعتي الآداب والصديق.. وهي جيدة.
    10)زوائد الأدب المفرد لمحمد الإسكندري عن دار ابن حزم سنة 1423هـ.. على ثلاث نسخٍ خطية مع اعتماده على مصورة البشائر.

    أما طبعتي تركيا والهند فهما من أندر النوادر.. ويصعب جداً الحصول عليهما إلا في المكتبات العامة تقريباً للجامعات والمؤسسات.. ومن اقتنى طبعة مكتبة الآداب أغنته عنهما إن شاء الله.

    أما طبعة التازي فهي تكاد تكون مصورةً عن نسخة أخرى أقدم منها.. ولم يتبين لي ماهي هذه النسخة، ولم يبين معتمدا التصحيح والطبع عن منهج نسختهما شيئاً.. وإن كان الشيخ الجيلاني هو والمستشرف ف يرجحان أنها عن النسخة التركية إلا أنه لا يمكن الجزم بهذا.

    أما طبعة فضل الله الجيلاني؛ فعلى كونه اعتمد على ثلاث نسخٍ خطية؛ إلا أنه لم يشر إلى فروقات هذه النسخ؛ إلا الشيء اليسير الذي لا يذكر.. وهذا عيب من عيوب طبعته رحمه الله.

    أما طبعة محب الدين الخطيب بعناية محمد الفقي وهي المعنية بالطبعة السلفية؛ فليس فيها شيء يذكر أو أي جديد؛ فهي لا تخدم أبدا.. وسابقاتها أفضل منها بمراحل.

    أما طبعة مكتبة المعارف السعودية بعناية الزهيري؛ فهي وإن كانت نقلةً نوعيةً لخدمة هذا الكتاب؛ إلا أنها تعتبر فقيرة في التحقيق والخدمة؛ فلم يكن هذا هو المأمول من محققها.. وهي ليست بالمستوى المطلوب.
    ومثل هذا الكلام يقال لطبعة دار الصديق التي اعتمدت على هذه الطبعة مع زيادة نسخة أخرى كما يزعمون!

    أما طبعة الخانجي بعناية علي وعلي؛ فهي حتى الآن تعد أفضل ما خدم به الكتاب من طبعات، والجهد المبذول _ وإن كان نسبياً _ ملاحظٌ فيها.. ويمكن أن توصف لمن أراد اقتناء الكتاب.

    أما طبعة الإسكندراني في زوائده؛ فنوعاً ما لا يوجد تميزٌ يذكر؛ وإن كان هناك نوع خدمة؛ فإنه يثبت فروق النسخ الخطية التي رجع إليها إن حصل فرقٌ مع المطبوع الذي اعتمده.. ولكن ذلك قليل جداً.
    وقد أخبر أثناء مقدمته بأنه ينوي تحقيق الكتاب كاملاً.

    هذا ما أراد الله توضيحه لطبعات هذا الكتاب المعروفة المشهورة المخدومة.. والفضل بعد الله سبحانه وتعالى = لمن فتح هذا الباب؛ وهو الشيخ الفاضل محمود بن خليل وفقه الله.

    وبالجملة: فالكتاب يحتاج إلى خدمة جادة لتصديره للناس كما وضعه مصنفه رحمه الله.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  10. #330
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: - الأدب المفرد:

    تصحف في طبعتَيْ السلفية، والمعارف، إلى : "عن أَبي خالد"،
    وكذا في طبعة الصديق تبعاً للمعارف، وطبعة الجيلاني، وطبعة التازي، وطبعة الآداب.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  11. #331
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: - الأدب المفرد:

    تصحف في الطبعة السلفية إلى: "مخلد بن زيد"، بالمعجمة،
    وكذا طبعة الجيلاني، وطبعة التازي.

    وهو على الصواب في نسخة مكتبة الشيخ محب الله شاه الخطية، الورقة (25/ب)، وطبعتَيْ المعارف، والخانجي.
    وكذا طبعة الصديق عن المعارف، وطبعة الآداب، وطبعة الإسكندراني لزوائده.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  12. #332
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: - الأدب المفرد:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى خليل مشاهدة المشاركة
    (1) تصحف في طبعتَيْ السلفية، والمعارف إلى: "يزيد"
    بل هو متصحفٌ في جميع الطبعات للكتاب ما عدا الخانجي.

    نقل الهيثمي في كشف الأستار رقم (3091) عن البزار؛ قال:
    (حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ رِزْقِ اللَّهِ الْكَلْوَذَانِي ُّ، ثنا عَلِيُّ بْنُ أَبِي هَاشِمٍ، ثنا أَبُو عُمَرَ نُصَيْرُ بْنُ عُمَرَ بْنِ يَزِيدَ بْنِ قَبِيصَةَ بْنِ بُرْمَةَ؛ قَالَ: سَمِعْتُ ابْنَ يَزِيدَ بْنَ قَبِيصَةَ؛ أَنَّهُ سَمِعَ قَبِيصَةَ الأَسَدِيَّ يَقُول: كُنْتُ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ: "إِنَّ أَهْلَ الْمَعْرُوفِ فِي الدُّنْيَا هُمْ أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الآخِرَةِ، وَإِنَّ أَهْلَ الْمُنْكَرِ فِي الدُّنْيَا هُمْ أَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الآخِرَةِ").

    وروى الطبراني في الكبير رقم (960) ومن طريقه أبو نعيم في المعرفة رقم (5780)؛ قال:
    (حَدَّثَنَا خَلْفُ بْنُ عَمْرٍو العُكْبَرِيُّ، ثَنَا عَلِيُّ بْنُ طِبْرَاخٍ، حَدَّثَنِي نُصَيْرُ بْنُ عَمْرِو بْنِ يَزِيدَ بْنِ قَبِيصَةَ بْنِ بُرْمَةَ الأَسَدِيُّ الْكُوفِيُّ؛ قَالَ: سَمِعْتُ بُرْمَةَ بْنَ لَيْثٍ يَقُولُ: سَمِعْتُ قَبِيصَةَ بْنَ بُرْمَةَ يَقُولُ: كُنْتُ جَالِسًا عِنْدَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ: "أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الدُّنْيَا أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الآخِرَةِ، وَأَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الدُّنْيَا أَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الآخِرَةِ").

    فائدة:
    قال ابن الأثير في أسد الغابة تحت ترجمة رقم [ 4265 ]:
    (قبيصة بْن شبرمة.
    أورده أَبُو بَكْر بْن أَبِي عَلَى فِي الصحابة: رَوَى نُصَيْرُ بْنُ عُمَيْرِ بْنِ يَزِيدَ بْنِ قَبِيصَةَ بْنِ شُبْرُمَةَ؛ قَالَ: سَمِعْتُ شُبْرُمَةَ بْنَ لَيْثِ بْنِ حَارِثَةَ يَقُولُ: إِنَّهُ سَمِعَ قَبِيصَةَ بْنَ شُبْرُمَةَ الأَسَدِيَّ يَقُولُ: كُنْتُ جَالِسًا عِنْدَ النَّبِيِّ، فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ: "أَهلُ الْمَعْرُوفِ فِي الدُّنْيَا هُمْ أَهْلُ الْمَعْرُوفِ فِي الآخِرَةِ، وَأَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الدُّنْيَا هُمْ أَهْلُ الْمُنْكَرِ فِي الآخِرَةِ". أَخْرَجَهُ أَبُو مُوسَى.
    قلت: قَدْ أخرج أَبُو نعيم هَذَا الحديث بهذا الإسناد فِي ترجمة قبيصة بْن برمة، وَقَدْ تقدم. وأخرجه ابْن منده: قبيصة بْن برمة، وذكر لَهُ موت الأولاد.
    فابن منده قَدْ أَخْرَجَهُ، إن لم يذكر هَذَا الحديث، ولم تجر عادة أَبِي مُوسَى أن يخرج من اختلف فِي اسم أَبِيهِ أَوْ جَدّه حتَّى يخرج هَذَا، ولو أخرج مثل هَذَا لطال كتابه، ولعل شبرمة غلط من بعض النساخ، أَوْ أن يكون قَدْ التصق شيء بالباء فِي برمة، فظنه شيئًا، والله أعلم).
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  13. #333
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

    ثم وقفت في أخرة على هذه الفوائد:

    قال التلمساني في الجوهرة في نسب النبي وأصحابه العشرة (1/ 220):
    (ومن بني قُعين بن الحرث بن ثعلبة بن دُودان بن أسدٍ قبيصَة بن بُرمة: وهو من الصحابة، خرَّج عنه البزَّار.
    قال البزَّارُ: حدثنا محمدُ بن رزق الله الكَلوذانيُّ؛ قال: نا عليُّ بن أبي هاشم؛ قال: نا أبو عمر نُصيرُ بن عُمر بن يزيد بن قبيصة بن بُرمة؛ قال: سمعت يزيد بن قبيصة أنه سمع قبيصة بن بُرمة الأسديُّ يقول: كنت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسمعته يقول: "إنَّ أهل المعروف في الدنيا هم أهلُ المعروف في الآخرة، وإنَّ أهلَ المنكر في الدنيا هم أهلُ المنكر في الآخرة". وخرَّج هذا الحديث أبو أحمد الحاكم؛ قال: أبو أحمدُ يعني ابن يوسف السلميَّ؛ قال: نا عليُّ بن أبي هاشم؛ قال: نا أبو عمر نُصيرُ بن عمر بن يزيد بن قبيصة بن برمة يحدِّث أنه قبيصة بن برمة الأسدي يقول: كنتُ عند النبي عليه السلام جالساً فسمعته يقول، فذكرهُ.............).

    وقال ابن كثير في جامع المسانيد والسنن (7/ 70):
    (قبيصة بن برمة: صحابي.وقال بعضهم: ابن ثرمة، وهو غلط.
    قال أبو نعيم: حدثنا سليمان بن أحمد، حدثنا خلف بن عمرو، حدثنا علي بن طبراخ، حدثني نصير بن عمر بن يزيد بن قبيصة بن برمة الأسدي: سمعت برمة بن ليث: سمعت قبيصة بن برمة يقول: كنت جالساً عند النبي صلى الله عليه وسلم فسمعته يقول: "أهل المعروف في الدنيا هم أهل المعروف في الآخرة، وأهل المنكر في الدنيا هم أهل المنكر في الآخرة").

    وكذا ذكره على الصواب الهيثمي في مجمع الزوائد، والسيوطي في الجامع، والهندي في الكنز.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  14. #334
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - مُصَنَّف ابن أبي شيبة:

    - مُصَنَّف ابن أبي شيبة:
    26755- حَدَّثنا وَكِيعٌ، عَنْ بَرَكَةَ بْنِ يَعْلَى التَّيْمِيِّ، عَنْ أَبِي سُوَيْد الْعَبْدِيِّ، قَالَ: كُنَّا بِبَابِ ابْنِ عُمَرَ نَسْتَأْذِنُ عَلَيْهِ، فَحَانَتْ مِنِّي الْتِفَاتَةٌ، فَرَآنِي، فَقَالَ: أَيُّكُمَ اطَّلَعَ فِي دَارِي؟ قَالَ: قُلْتُ: أَنَا، أَصْلَحَك اللهُ، حَانَتْ مِنِّي الْتِفَاتَةٌ فَنَظَرْتُ، قَالَ: وَيَحِلُّ (1) لَكَ أنْ تَطَّلِعُ فِي دَارِي؟!. (8/568).
    _حاشية__________
    (1) في الطبعات الثلاث، دار القبلة، والرُّشد (26634)، ودار الفاروق (26740): "ويحك"، والمُثبت عن نسختين خطيتين، ذكر محقق طبعة الرشد أنه فيهما: "ويحل"، و"الأدب" لابن أبي شيبة (22).
    - والحديث؛ أخرجه أحمد 2/439(5672) قال: حدثنا أبو النضر، حدثنا أبو عقيل، عن بركة بن يعلى التيمي، حَدثني أبو سويد العبدي، قال: أتينا ابن عمر، فجلسنا ببابه ليؤذن لنا، قال: فأبطأ علينا الإذن، قال: فقمت إلى جُحر في الباب، فجعلت أَطلع فيه، ففطن بي، فلما أَذن لنا جلسنا، فقال: أَيكم اطلع آنفا في داري؟ قال: قلتُ: أنا، قال: بأي شيء، استحللت أن تطلع في داري؟.

  15. #335
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - سنن ابن ماجة:

    - سنن ابن ماجة:
    1489- حَدَّثنا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْمُنْذِرِ الْحِزَامِيُّ، حَدَّثنا بَكْرُ بْنُ سُلَيْمٍ, حَدَّثَنِي حُمَيْدُ بْنُ زِيَادٍ الْخَرَّاطُ، عَنْ كُرَيْبٍ (1)، مَوْلَى عَبْدِ اللهِ بْنِ عَبَّاسٍ, قَالَ: هَلَكَ ابْنٌ لِعَبْدِ اللهِ بْنِ عَبَّاسٍ، فَقَالَ لِي: يَا كُرَيْبُ, قُمْ فَانْظُرْ هَلِ اجْتَمَعَ لاِبْنِي أَحَدٌ؟ فَقُلْتُ: نَعَمْ، فَقَالَ: وَيْحَكَ كَمْ تُرَاهُمْ؟ أَرْبَعِينَ؟ قُلْتُ: لاَ، بَلْ هُمْ أَكْثَرُ، قَالَ: فَاخْرُجُوا بِابْنِي، فَأَشْهَدُ لَسَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلى الله عَليهِ وسَلمَ يَقُولُ: مَا مِنْ أَرْبَعِينَ مِنْ مُؤْمِنٍ يَسْتَغْفِرُونَ لِمُؤْمِنٍ، إِلاَّ شَفَّعَهُمُ اللهُ.
    _حاشية__________
    (1) في طبعة الرسالة: "حميد بن زياد الخراط، عن شَريك، عن كُريب"، زِيد فيه: "عن شريك" مع إقرار محقق الكتاب بعدم وقوع هذه الزيادة في أصوله الخطية، ومطبوعة محمد فؤاد عبد الباقي، وذكر أنه أثبته عن "تحفة الأشراف".
    - نعم؛ ذَكر المِزِّي، في "تحفة الأشراف" (6354)، رواية ابن وَهب، ورواية بَكر بن سُلَيم هذه، كلاهما عن حُميد بن زِياد، عن شَريك، به، ولم يذكر هذا الحديث في ترجمة حُميد بن زِياد، عن كُرَيب، وهذا معناه أَن نسخة ابن ماجة التي وقف عليها المِزِّي كانت بإِثبات "شَريك" في إِسناده، وإلى هنا كان من الممكن إثبات: "عن شريك" في إسناده.
    غير أن الحديث، أخرجه الطَّبراني (12158) قال: حَدثنا أَحمد بن يَحيى الحُلواني، قال: حَدثنا إِبراهيم بن المُنذر الحِزامي، قال: حَدثنا بَكر بن سُلَيم الصَّوَّاف، قال: حَدثنا حُميد الخَرَّاط، عن كُرَيب، به. ليس فيه: "شَريك"، وهذا طريق ابن ماجة، عَينه.
    وقد ورد بدون هذه الزيادة، في طبعَتَيِ المكنز، ودار الجيل، إضافة إلى طبعة عبد الباقي.

  16. #336
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: - سنن ابن ماجة:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى خليل مشاهدة المشاركة
    وقد ورد بدون هذه الزيادة، في طبعَتَيِ المكنز، ودار الجيل، إضافة إلى طبعة عبد الباقي.
    وكذا الطبعة المتقنة لدار الصديق بتحقيق عصام موسى هادي.. ليس فيها شريك.
    وقد تكلم المحقق وفقه الله بكلامٍ طيبٍ ينظر هناك في ص262.

    بالمناسبة يا شيخ محمود.. هذه الطبعة متقنةٌ جداً تنصح وتوصف لمن أراد سنن ابن ماجة.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  17. #337
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي رد: - سنن ابن ماجة:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    وكذا الطبعة المتقنة لدار الصديق بتحقيق عصام موسى هادي.. ليس فيها شريك.
    وقد تكلم المحقق وفقه الله بكلامٍ طيبٍ ينظر هناك في ص262.
    بالمناسبة يا شيخ محمود.. هذه الطبعة متقنةٌ جداً تنصح وتوصف لمن أراد سنن ابن ماجة.
    أشكرك على هذه المعلومة، وجاري البحث عن هذه الطبعة للاستفادة منها.

  18. #338
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    781

    افتراضي رد: - سنن ابن ماجة:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    وكذا الطبعة المتقنة لدار الصديق بتحقيق عصام موسى هادي.. ليس فيها شريك.
    وقد تكلم المحقق وفقه الله بكلامٍ طيبٍ ينظر هناك في ص262.

    بالمناسبة يا شيخ محمود.. هذه الطبعة متقنةٌ جداً تنصح وتوصف لمن أراد سنن ابن ماجة.
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أشكرك على الفائدة وكما قال الشيخ يحيى جاري البحث وقد وقعت عليها في المعرض الدولي بالجزائر ولم أعرف أنها بهذه المكانة الله المستعان .

  19. #339
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: جامع التصاحيف لكتب السنة..الشيخ يحيى الخليل_حفظه الله_

    وإليك هذا الدليل القاطع يا شيخ خليل الذي يقدمه الإمام البزار في مسنده رقم (5229)؛ حيث يقول:
    (حَدَّثَنَا سَهْلُ بْنُ بَحْرٍ ؛ قَالَ: نا مُحَمَّدُ بْنُ الصَّلْتِ أَبُو يَعْلَى؛ قَالَ: نا يَحْيَى بْنُ سُلَيْمٍ، عَنْ حُمَيْدِ بْنِ زِيَادٍ، عَنْ كُرَيْبٍ؛ قَالَ: مَاتَ ابْنٌ لابْنِ عَبَّاسٍ؛ فَقَالَ: يَا كُرَيْبُ، اخْرُجْ فَانْظُرْ هَلِ اجْتَمَعَ لابْنِي أَحَدٌ، فَخَرَجْتُ فَقُلْتُ: قَدِ اجْتَمَعَ أَرْبَعُونَ أَوْ أَكْثَرُ، فَقَالَ: أَخْرِجُوهُ؛ فَإِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ: "مَا مِنْ مَيِّتٍ يُصَلِّي عَلَيْهِ أَرْبَعُونَ أَوْ أَكْثَرَ فَيَشْفَعُونَ فِيهِ إِلا شَفَعُوا فِيهِ".
    وَهَذَا الْحَدِيثُ لا نَحْفَظُهُ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ إِلا مِنْ هَذَا الْوَجْهِ، وَقَدْ رُوِيَ عَنْ غَيْرِ ابْنِ عَبَّاسٍ؛ فَاخْتَلَفُوا فِي إِسْنَادِهِ، فَذَكَرْنَا حَدِيثَ ابْنِ عَبَّاسٍ لأَنَّهُ لا يُخْتَلَفُ فِي إِسْنَادِهِ).

    وانظر إلى إسناده يا شيخ.

    وأتى ابن عساكر بدليلٍ قاطع آخر؛ فقال في تعزية المسلم ص 39 بعد أن رواه:
    (رَوَاهُ مُسلم فِي صَحِيحه عَنْ هَارُونَ بْنِ مَعْرُوفٍ، وَرَوَاهُ أَبُو دَاوُدَ عَنِ الْوَلِيدِ بْنِ شُجَاعٍ، عَنِ ابْنِ وَهْبٍ، عَنْ أَبي صَخْرٍ حُمَيْدِ بْنِ زِيَادٍ عَن شريك.
    وَرَوَاهُ الْقَزْوِينِيُّ عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ الْمُنْذِرِ، عَنْ بَكْرِ بْنِ سُلَيْمَانَ، عَنْ أَبِي صَخْرٍ).
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  20. #340
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,060

    افتراضي - الأدب المفرد:

    - الأدب المفرد:
    1215م- حَدثنا مَالِكُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ، قَالَ: حَدثنا إِسْرَائِيلُ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ يَزِيدَ (1)، عَنِ الْبَرَاءِ، عَنِ النَّبِيِّ صَلى الله عَلَيهِ وسَلم مِثْلَهُ.
    _حاشية__________
    (1) قوله: "عن عبد الله بن يزيد" لم يرد في طبعَتَيِ السلفية، ومكتبة المعارف، وهو ثابتٌ في نسخة محب الله شاه، الخطية، الورقة (147/أ)، وطبعة الخانجي.
    ـ وأشكر الأخ السكران التميمي لأنه الذي عرفني بطبعة الخانجي.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •