اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل - الصفحة 2
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 36 من 36

الموضوع: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    جزى الله الأخ الكريم المقرئ كل خير ، وجعل الله الجنة مثوى له ولوالديه
    كنت قد إستأذنته في ذكر رأي الشيخ الألباني - رحمه الله- في الربيبة فوافق جزاه الله خيرا

    سائل يقول :
    َقوله تعالى ((ورَبَائِبُكُمُ اللاَّتِي فِي حُجُورِكُم مِّن نِّسَآئِكُمُ اللاَّتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ )) قال الجمهور في هذ الآية . إنه لا مفهوم لها ،وأنها خرجت مخرج الغالب ، وهناك اثر عن على رضي الله عنه يفيد تخصيص ذلك بمن في البيت، فما هو الراجح ؟
    قال الشيخ الألباني :-
    قبل الأجابة عن السؤال أرى فيه شيئا لابد من تصحيحه ، وهو قول السائل:أن اثر علي فيه تخصيص هذه لآية!هذا التعبير ليس فيه دقة ؛ لان ألآية هي نفسها مخصص – على الصحيح – ومقيدة بـ ( اللاتي في حجوركم ) فإن الآية نفسها – حقا – مخصصة مقيدة ، فلو كانت مطلقة ثم جاء معنى آخر فيه قيد بهذا القيد المذكور في نفس الآية حينئذ يقال بأن هذا النص أيد الآية ، لكن الآية نفسها هنا هي مقيدة .

    بعد هذا التصحيح أقول : الحقيقة أن المسألة خلافية منذ القديم ، وأنا أعجب شخصيا كيف يتفق الجمهور – هنا – على
    أمرين اثنين :

    أولا : على إلغاء هذا القيد { اللاتي في حجوركم }،وتصريحهم على أن هذا القيد لا مفهوم له .
    ثانيا: على تتابعهم على الإعراض عن اثرين صحيحين عن خليفتين من الخلفاء الاربعه ؛ ألا وهما عمر وعلى رضي الله عنهما
    حيث ثبت عنهما استعمال الايه بقيدها ،فكانوا يفتون بجواز أن يتزوج الرجل ربيبته إذا لم تكن في حجره ، فأنا أتعجب من
    هذا التتابع على ادعاءين :
    أولا: إن هذا القيد لامفهوم له .
    ثانيا: وعلى مخالفه الخليفتين الراشدين .

    وعهدي بكثير من أهل العلم ـ واخص بالذكر الحنابلة ـ أنهم يكتفون في مثل هذه المسألة أن يأتوا برواية ـ وقد تكون غير صحيحة ـ عن احد من ألصحابه ، فيأخذون بهذا الأثر ثم يتبعونه بقولهم : ولا نعرف له مخالفا ، هذا ـ أولا ـ ثم إن ظاهر القران معهم
    ثانيا : وفى الباب حديث أخر في "الصحيحين " وهو إن النبي عرض عليه أن يتزوج امرأة ‘فاحتج بأنها ربيبته في حجره .

    وقد قال الشيخ الاسلام ابن تيميه فى بحث له فى كتاب القيم "اقتضاء الصراط المستقيم " حينما عالج موضوع عموم ذم
    تالبدعه فى الدين ، المؤيد بالأحاديث الصحيحة المعروفة ، وأن النبي صلى الله عليه وسلم يردد فى خطبته ـ التي هي خطبة ألحاجه – قوله (( وكل بدعة ضلالة ، وكل ضلالة في النار )) - ، فقال : إقرار النبي عليه السلام لهذا النص العام دون
    التنبيه إلى أنه نص مقيد بأي قيد من الكتاب والسنة تأكيد عملي منه على أن النص لا يزال على شموله وعمومه .

    وهنا نستفيد من هذه القاعدة التي أفادنا إياها شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في كثير من المسائل الخلافية ومانحن بصدد
    بحثه الآن ، حيث إن الله سبحانه يقول : { اللاتي في حجوركم } حيث إن الحديث قد أيد نفس القيد ، ولم يخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن إلغاء لقيد الحجر ، كل هذا يشعر ببعد قولهم : إن هذا القيد ليس مرادا !

    وقد أردت أن أنهي الكلام بهذه القاعدة التي طبقتها في هذه المسألة ، لكن خطرت في بالي شبهة قد تكون حجة عند بعضهم
    حينما يتعرضون لمثل هذه المسألة بقولهم : إن القيد لا مفهوم له ، حيث يأتون ببعض النصوص التي هي فعلا القيد غير مراد ، ويقال في مثلها : لا مفهوم له ، يحضرني من ذلك مثلا قوله تعالى : { لا تأكلوا الربا أضعافا مضاعفة }حيث يقولون :
    { أضعافا مضاعفة } لا مفهوم له .

    وهذا حق ، لا شك فيه ولا إشكال ، ولكن هذا المثال لا يشبه المُمَثَّلَ به أبدا ، وذلك أن هذا القيد الذي اتفق العلماء على
    أنه لا مفهوم له {أضعافا مضاعفة }، قامت نصوص قاطعة تضطر الباحث الفقيه أن يقول بأن هذا القيد لا مفهوم له .
    أما في مسألة الربيبة فالحال مختلف تماما ، فالقيد يتكرر دون أن يأتي نص يخالف هذا القيد ، كما جاءت النصوص متتابعة في
    إلغاء قيد { أضعافا مضاعفة } بحيث يظهر جليا أن هذا القيد لا مفهوم له ، فكيف يستقرب ذلك البعيد من هذا المثال
    القريب الذي قامت الأدلة على أنه لا مفهوم له ! إذن ؛ لا يجوز أن نقول : هذا القيد لا مفهوم له إلا بحجة ودليل ، وهنا
    الحجة في مسألة الربيبة لا وجود لها .

    ثم تكرار النبي صلى الله عليه وسلم لنفس القيد في الحديث أشرت إليه أنفا مما يطيح بذلك المثال الذي يراد به ادعاء أن قوله تعالى : { اللاتي في حجوركم } لا مفهوم له!

    فالذي ترجح عندي أن الربيبة المحرمة هنا هي التي كانت في حجر زوج الأم ، أما إذا كانت بعيدة كما في أثر علي رضي الله عنه وكذا في أثر عمر : أن رجلا طلق زوجته وكان لها ابنة ، فسأله علي فقال : أنى طلقتها ، قال : هل لها من بنت ؟ قال : نعم ، لكنها ربيبتي ، قال هي في حجرك؟ قال : هي في الطائف بعيدة ، قال : تزوجها .
    ونحو ذالك صح عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه


    الأصالة العدد الثامن ص70
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    بارك الله في شيخنا آل عامر على دعائه وإفادته كما هي عادته

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آل عامر مشاهدة المشاركة
    ثانيا: على تتابعهم على الإعراض عن اثرين صحيحين عن خليفتين من الخلفاء الاربعه ؛ ألا وهما عمر وعلى رضي الله عنهما
    حيث ثبت عنهما استعمال الايه بقيدها ،فكانوا يفتون بجواز أن يتزوج الرجل ربيبته إذا لم تكن في حجره ،
    تفسير القرطبي ج5/ص112
    واتفق الفقهاء على أن الربيبة تحرم على زوج أمها إذا دخل بالأم وإن لم تكن الربيبة في حجره وشذ بعض المتقدمين وأهل الظاهر فقالوا لا تحرم عليه الربيبة إلا أن تكون في حجر المتزوج بأمها فلو كانت في بلد آخر وفارق الأم بعد الدخول فله أن يتزوج بها واحتجوا بالآية فقالوا حرم الله تعالى الربيبة بشرطين أحدهما أن تكون في حجر المتزوج بأمها والثاني الدخول بالأم فإذا عدم أحد الشرطين لم يوجد التحريم واحتجوا بقوله عليه السلام لو لم تكن ربيبتي في حجري ما حلت لي إنها إبنة أخي من الرضاعة فشرط الحجر ورووا عن علي بن أبي طالب إجازة ذلك قال إبن المنذر والطحاوي أما الحديث عن علي فلا يثبت لأن راويه إبراهيم بن عبيد عن مالك بن أوس عن علي وإبراهيم هذا لا يعرف وأكثر أهل العلم قد تلقوه بالدفع والخلاف قال أبو عبيد ويدفعه قوله فلا تعرضن علي بناتكن ولا أخواتكن فعم ولم يقل اللائي في حجري ولكنه سوى بينهن في التحريم قال الطحاوي وإضافتهن إلى الحجور إنما ذلك على الأغلب مما يكون عليه الربائب لا أنهن لا يحرمن إذا لم يكن كذلك
    المغني ج7/ص85
    في البنات إذا دخل بالأم حرمت عليه سواء كانت في حجره أو لم تكن في قول عامة الفقهاء إلا أنه روي عن عمر وعلي رضي الله عنهما أنهما رخصا فيها إذا لم تكن في حجره وهو قول داود لقول الله تعالى وربائبكم اللاتي في حجوركم النساء 23 قال ابن المنذر وقد أجمع علماء الأمصار على خلاف هذا القول

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    تابع :

    فتح الباري ج9/ص158
    وهل تسمى الربيبة وأن لم تكن في حجره أشار بهذا إلى أن التقييد بقوله في حجوركم هل هو للغالب أو يعتبر فيه مفهوم المخالفة وقد ذهب الجمهور إلى الأول وفيه خلاف قديم أخرجه عبد الرزاق وبن المنذر وغيرهما من طريق إبراهيم بن عبيد عن مالك بن أوس قال كانت عندي امرأة قد ولدت لي فماتت فوجدت عليها فلقيت علي بن أبي طالب فقال لي مالك فأخبرته فقال إلها ابنة يعني من غيرك قلت نعم قال كانت في حجرك قلت لا هي في الطائف قال فأنكحها قلت فأين قوله تعالى وربائبكم قال أنها لم تكن في حجرك وقد دفع بعض المتأخرين هذا الأثر وادعى نفى ثبوته بان إبراهيم بن عبيد لا يعرف وهو عجيب فإن الأثر المذكور عند بن أبي حاتم في تفسيره من طريق إبراهيم بن عبيد بن رفاعة وإبراهيم ثقة تابعي معروف وأبوه وجده صحابيان والاثر صحيح عن علي وكذا صح عن عمر أنه أفتي من سأله إذ تزوج بنت رجل كانت تحته جدتها ولم تكن البنت في حجره أخرجه أبو عبيد وهذا وأن كان الجمهور على خلافه فقد احتج أبو عبيد للجمهور بقوله صلى الله عليه وسلم فلا تعرضن علي بناتكن قال نعم ولم يقيد بالحجر وهذا فيه نظر لأن المطلق محمول على المقيد ولولا الإجماع الحادث في المسألة وندرة المخالف لكان الأخذ به أولي لأن التحريم جاء مشروطا بأمرين أن تكون في الحجر وأن يكون الذي يريد التزويج قد دخل بالأم فلا تحرم بوجود أحد الشرطين

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    44

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    سأعتمد الزوجة عائشة وابنها فهد وأمها مريم وأبوها مصعب
    والزوج عبد الله وأمه رقية وأبوه زيد وولده سعد
    [ 1 ] يباح للمرأة : ابن زوجة ولدها
    فهد يجوز أن ينكح رقية
    نعم شيخنا هو كذلك، ولو لم تذكروا زيداً لكان أفضل.

    [ 2 ] يباح للمرأة : ابن زوج ابنتها
    سعد يجوز له أن يتزوج مريم
    أيضاً لو لم تذكروا مصعباً لكان أفضل.

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    44

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    سأعتمد مريم وبنتها عائشة من زوج سابق وزوجها الثاني زيد وولده عبد الله من أم سابقة
    [ 3 ] يباح للمرأة : ابن زوج أمها
    عبد الله يجوز له أن يتزوج عائشة
    وللفائدة فكر بقرابة الأبناء الجدد من زواج الأبوين لهما
    الأبناء الجدد سيكونوا إخوان لعائشة من الأم، وسيكونوا إخوان لعبد الله من جهة الأب.
    فائدة: لو نقول الأولاد لكان أفضل حتى يشمل الذكور والإناث.
    دمتم.

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    وعليك السلام ورحمة الله وبركاته
    كلامكم صحيح وفي محله وسبب هذا أني نويت أن أذكر ( العائلة كلها )!! في أول الأمر لأجل ألا أعيد ذلك ولكن اتضح بعد ذلك أن كتابة العائلة مرةواحدة عسير غير متيسر فتركته بعد ذلك

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    44

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    سأعتمد عائشة وأبوها مصعب وله زوجة أخرى اسمها خديجة ثم توفي مصعب
    وعبد الله أبوه زيد
    [ 4 ] يباح للمرأة : زوج زوجة أبيها
    عبد الله يجوز له أن يتزوج بخديجة ثم يتزوج بعائشة
    والسؤال هل الجمع بينهما أو بينهما التحريم إلى أمد
    والجواب في المشاركة السابقة
    بل يجوز لعبد الله أن يجمع بين خديجة وعائشة، والنهي إنما في الجمع بين المرأة وأختها أو عمتها أو خالتها.
    والله تعالى أعلم.

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيف بوحمده مشاهدة المشاركة
    الأبناء الجدد سيكونوا إخوان لعائشة من الأم، وسيكونوا إخوان لعبد الله من جهة الأب.
    فائدة: لو نقول الأولاد لكان أفضل حتى يشمل الذكور والإناث.
    دمتم.
    أحسنتم
    وسيكون إخوتهما بالنسبة لأولادهما : أعماما وأخوالا

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    44

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    عائشة ولدها فهد والبنت حفصة
    تزوج عبد الله عائشة
    [ 7 ]أبناء الربائب ذكرا أو أنثى وإن نزلوا من المحرمات حكمهم حكم الربائب
    بنات فهد وحفصة محارم لعبد الله وكذا بناتهم وإن نزلوا
    نعم شيخنا حفظك الله، فما دام عبد الله دخل بعائشة حرمت عليه بناتها وبنات أولادها وإن نزلوا.

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    44

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    وأنتم كذلك أخي محمد
    عائشة تزوجت رجلا فأنجبت سارة
    زيد تزوج امرأة فأنجبت سعدا = تزوج زيد بعد ذلك عائشة فأنجبت حفصة وعبد الله
    [ 8 ] يباح للرجل : أخت أخيه لأمه
    فيجوز لزيد أن يتزوج سارة أخت أخيه من أمه
    وتأمل صلة القرابة بعد الإنجاب بين أولاده مع حفصة وعبد الله فهذا لغز
    قلتم شيخنا أن سارة بنت لعائشة، وزيد كما في المثال تزوج عائشة، إذن سارة ربيبة لزيد فلا يجوز له نكاحها. أو لعلي أنا الواهم.

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيف بوحمده مشاهدة المشاركة
    قلتم شيخنا أن سارة بنت لعائشة، وزيد كما في المثال تزوج عائشة، إذن سارة ربيبة لزيد فلا يجوز له نكاحها. أو لعلي أنا الواهم.
    أحسنتم وبارك الله فيكم
    المقصود هو سعد وليس زيدا ولكن الأسماء تشابهت بارك الله فيكم

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    وأنتم كذلك أخي محمد
    عائشة تزوجت رجلا فأنجبت سارة
    زيد تزوج امرأة فأنجبت سعدا = تزوج زيد بعد ذلك عائشة فأنجبت حفصة وعبد الله
    [ 8 ] يباح للرجل : أخت أخيه لأمه
    فيجوز لسعد أن يتزوج سارة أخت أخيه من أمه
    وتأمل صلة القرابة بعد الإنجاب بين أولاده مع حفصة وعبد الله فهذا لغز
    هكذا على الصواب وليت الإخوة يعدلونها في الأصل إن لم يكن فيه كلافة

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    44

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    عائشة تزوجت رجلا فأنجبت سارة
    زيد تزوج امرأة فأنجبت سعدا = تزوج زيد بعد ذلك عائشة فأنجبت حفصة وعبد الله
    [ 8 ] يباح للرجل : أخت أخيه لأمه
    فيجوز لسعد أن يتزوج سارة أخت أخيه من أمه
    وتأمل صلة القرابة بعد الإنجاب بين أولاده مع حفصة وعبد الله فهذا لغز.
    عدنا من جديد يا شيخ.
    نعم يجوز لسعد أن يتزوج سارة والتي هي أخت أخيه وأخته وهي أيضاً تعتبر ربيبة أبيه أليس كذلك؟
    وهنا تكون حفصة وعبد الله أعمام وأخوال في نفس الوقت لأولاد سعد وسارة.
    هكذا بدا لي والله أعلم.

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيف بوحمده مشاهدة المشاركة
    عدنا من جديد يا شيخ.
    نعم يجوز لسعد أن يتزوج سارة والتي هي أخت أخيه وأخته وهي أيضاً تعتبر ربيبة أبيه أليس كذلك؟
    وهنا تكون حفصة وعبد الله أعمام وأخوال في نفس الوقت لأولاد سعد وسارة.
    هكذا بدا لي والله أعلم.
    أحسنت إجابتك صحيحة

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    2,481

    افتراضي رد: اختبر بديهتك في باب المحرمات وتأمل

    بارك الله فيكم
    موضوع مليء بالفوائد والنوادر .
    أبو محمد المصري

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •