إذا لم تكن حافظا واعيا فجمعك للكتب لاينفع
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: إذا لم تكن حافظا واعيا فجمعك للكتب لاينفع

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    604

    افتراضي إذا لم تكن حافظا واعيا فجمعك للكتب لاينفع

    أنشد النظّام قول محمد بن يسير :
    أما لو أعى كل ماأسمع
    وأحفظ من ذاك ماأجمع
    ولم استفد غير ماقد سمعت
    لقيل هو العالم المصقع
    ولكن نفسي إلى كل شئ
    من العلم تسمعه تنزع
    فلا انا أحفظ ماقد جمعت
    ولاأنا من جمعه أشبع
    وأحضر بالصمت في مجلسي
    وعلمي في الكتاب مستودع
    ومن يك في علمه هكذا
    يكن دهره القهقرى يرجع
    إذا لم تكن حافظا واعيا
    فجمعك للكتب لاينفع
    إذا أصلحنا أعمالنا التي يحبها الله ونستطيعها ، أصلح الله أحوالنا التي نحبها ولانستطيعها ...!!!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,754

    افتراضي رد: إذا لم تكن حافظا واعيا فجمعك للكتب لاينفع

    جميلة.
    وهي في كتاب "المحاسن والأضداد" المنسوب للجاحظ أيضا ينشدها الأصمعي.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    473

    افتراضي

    هي في الحيوان ج1 ص59:

    وأنشد قول ابن يَسِير:

    أما لو أعِي كلَّ ما أسمَع || وأحفَظُ من ذاكَ ما أجمعُ

    ولم أستَفِدْ غَيْرَ ما قد جمعــتُ لَقِيلَ هو العالِم المِصقَع

    ولكنَّ نفسي إلى كلّ نو || عٍ من العلم تسمعُه تنزِعُ

    فلا أنا أحفظُ ما قد جمعــتُ ولا أنا مِن جَمعه أشبعُ

    وأحصَر بالعِيِّ في مجلسي || وعِلميَ في الكُتْبِ مستودَعُ

    فمن يكُ في علمِه هكذا || يكنْ دهرَهُ القهقَرَى يرجِعُ

    إذا لم تكنْ حافظاً واعياً || فجمعُك للكتبِ لا ينفع


    وقال المحقق عبد السلام هارون رحمه الله:
    "... والشعر نسَبه الجاحظ في المحاسن ص8 إلى الأصمعي، ولكنه هنا يؤكد – بتعقيبه للشعر – أنه لابن يسير."

    يعني قول الجاحظ بعد إتيانِه بِهذه الأبيات:
    "وقال أبو إسحاق: كلَّفَ ابنُ يسيرٍ الكتبَ ما ليس عليها، إن الكتبَ لا تحيي الموتَى، ولا تحوِّل الأحمقَ عاقلاً، ولا البليد ذكِيّاً، ولكنَّ الطبيعةَ إذا كان فيها أدنى قَبُول، فالكتبُ تشحَذُ وتَفتِق، وتُرهِف وتَشفي، ومن أرادَ أن يعلمَ كلَّ شيء، فينبغي لأهلهِ أن يداووه فإنّ ذلك إنما تصوَّرَ له بشيءٍ اعتراه، فَمنْ كان ذكيّاً حافظاً فليقصِد إلى شيئين، وإلى ثلاثة أشياء، ولا ينزِع عن الدرس والمطارَحَة، ولا يدعْ أن يَمُرَّ على سَمعه وعلى بصره وعلى ذهنه ما قدَر عليه من سائر الأصناف، فيكون عالماً بخواصّ، ويكون غيرَ غُفْلٍ من سائرِ ما يجري فيه الناسُ ويخوضون فيه، ومن كان مع الدرس لا يحفظ شيئاً، إلاَّ نسيَ ما هو أكثرُ منه، فهو من الحفظ من أفواه الرجال أبعد."

    وأبو إسحاق المذكور هو النظام نفسُه إن شاء الله. وثَمّ قوله:
    وأحصَر بالعِيِّ في مجلسي
    وفي ما نَقَلَ أخونا:
    وأحضُرُ بالصمت في مجلسي

    والحَصَرَ أبلغ وألصَقُ بالمعنى المراد، فكأن أحضر بالضاد تصحيف.
    لا إله إلا الله محمد رسول الله
    اللهم أحْـيِـني عليها و تَوَفَّـنِي عليها

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,754

    افتراضي رد: إذا لم تكن حافظا واعيا فجمعك للكتب لاينفع

    والذي في المحاسن والأضداد:
    وأقعدُ للجهْل في مجلسٍ * * * وعلميَ في الكتْب مُستودَعُ
    وهي والتي ذكرها الأخ صالح الطريف أنسب للسياق، والله أعلم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    أرض الكنانة السلفية
    المشاركات
    80

    افتراضي رد: إذا لم تكن حافظا واعيا فجمعك للكتب لاينفع

    جميلة ، أخي
    جزاكم الله خيرًا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •