كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟
عيد أضحى مبارك
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    384

    افتراضي كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    السلام عليكم .
    كيف نحفظ الكتب المصورة ؟ سؤال يؤرقني عندما علمت لأن الأسطوانات لها عمر محدد بعده يتلاشى ما عليها .
    على الأخوة الأعضاء المشاركة بإسداء النصح وعلى الخبراء ألا يبخلوا علينا.
    هل هناك هارد خاص بالتخزين لمدة أطول ؟
    الحمد لله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    396

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    أفضل طريقة في إطار معرفتي للحفاظ على الملفات(الكتب) كالتالي
    1- أستخدم قرص صلب من نوع جيد عليك استشارة مختص حاسوب بهذا الخصوص.( و أنصح بمنتجات شركة Western Digital على أن تكون من نوع جيد من منتجاتها).
    2- أضع كتبي في ثلاثة مجلدات المجلد الأول أقرأ منه و أسميه مجلد القراءة و الاستخدام و المجلد الثاني أحتفظ فيه بالنسخة كما أنزلتها من الإنترنت أو كما حصلت عليها من المصدر وأسميه مجلد المصدر و المجلد الثالث و أسميه مجلد عكس المصدر أضغط فيه كل كتاب من المصدر على حده و أحتفظ فيه كنسخة احتياطية مضغوطة خوفا من فساد ملف ال PDF و إن كان الملف مضغوطا فأفك ضغطه و أحتفظ بالمفكوك في مجلد عكس المصر و أحتفظ بنسخة مضغوطة و نسخة غير مضغوطة كل في مجلده الخاص.
    * أستخدم برنامج Winrar لضغط الملفات أو المجلدات التي تحتوى على الكتاب أو لفك الملفات المضغوطة.
    * أفضل استخدام قرص صلب خاص للُنسخ الاحتياطية سواء المضغوطة من المصدر أو المفكوكة عن المصدر المضغوط و المصدر التي أنزلتها من الإنترنت أو حصلت عليها من أي مكان و أبقيتها على حالها.
    * أنصح بفصل القرص الصلب الاحتياطي عن جهاز الكمبيوتر بعد الانتهاء من النسخ الاحتياطية و التأكد من سلامتها.
    * أنصح باستخدام قرص صلب من نوع (خارجي)External حتى يسهل عليك نقله و فصله و وصله متى تشاء دون صعوبات و لا يفسد من كثرة الوصل و الفصل مع مراعاة و جوب المحافظة عليه.
    * أنصح بعدم استخدام الملفات كفتحها أو ما شابه التي تحملها من الإنترنت أو التي جئت بها من المصدر إلا بعد أن تنسخها لمجلد القراءة و تفتح النسخة المنسوخة من المصدر و تحتفظ بالنسخة المصدر في مجلد المصدر بعد أيضا أن تنقلها و أؤكد على تنقلها نقلا إلى قرص الاحتياطي.
    * أنصح بتجهيز النسخة الاحتياطية المضغوطة قبل النقل و تنسخ النسخة الاحتياطية و تنقل النسخة التي حملتها من الإنترنت أو التي جئت بها من أي مصدر و بعد عملية النقل تتأكد من النسخة المضغوطة المنسوخة على القرص الاحتياطي بفك ضغطها و فتح الملف الذي فيها و التأكد من سلامته من خلال فتحه للقراءة ثم تحذفه توفيرا للمساحة على القرص الصلب و تبقى الأصل المضغوط.
    * بعد نسخ النسخة المضغوطة عن الأصل تحذف النسخة التي نَسَخت منها للقرص الاحتياطي و التي ضغطها من الأصل الغير مضغوط توفيرا للمساحة.
    * ملاحظة أنصح بتسجيل رقم إصدار البرنامج و اسم البرنامج في ملف نصي إلى جانب ملف كل كتاب كملحوظات الذي فتحت ملف الكتاب من خلاله أثناء الفحص و التأكد من سلامة الكتب أو الملفات التي تحتوي على الكتب.
    * أنصح بعمل نسخة احتياطية من كل إصدار لكل برنامج تستخدمه لفتح الكتب و ذلك أسلم كثيرا.
    * فمثلا الكتب التي لدي سواء كانت Acrobat بامتداد PDF أو غيره من الأنواع التي لها نفس إطار التخصص للكتب المصورة أو النصية المجلدة مثل DjVu فالكتب النصية مثل Word و غيره تحتاج لأساليب أخرى يطول شرحها في هذا المقام، أحتفظ بكل برنامج تم فتح الملف من خلاله بأدق التفاصيل مثلا نسخة عربية أو انجليزية أو غيرها مع رقم الإصدار و نوعه إن وجد و كما أسلفت أحفظ المعلومة إلى جانب الملف و أحفظ نفس البرنامج في المجلد الذي أنشأته لبرامج قراءة الكتب و أسميه برامج الكتب و لا بأس من عمل نسخة احتياطية لهذه البرامج على القرص الاحتياطي للكتب فهي لن تكون كثيرة و لن تكون ذات مساحة كبيرة تؤثر على حجم القرص الصلب و من خلال هذه الطريقة تستطيع استخدام الإصدارات الجديدة لفتح الكتب دون الخوف من فقدان البرنامج الذي تطمئن إليه و هو الإصدار السابق مثلا و كم حدث و الإصدار الجديد أحدث مشكلة أعاقت عن قراءة الكتاب لم تكن موجودة في الإصدار القديم!.
    *الفرق بين الكتب المجلدة النصية و الكتب النصية العادية مثل Word أن الكتب النصية المجلدة و التي يدعمها برنامج Acrobat مثلا تحتفظ بثباتها أي باختصار شديد أأمن كثيرا لمشاكل التصحيف الاليكتروني أو برنامج Word فحدث و لا حرج رغم التطور رغم أن لديه بعض إمكانيات تجليد أو تجميد النصوص فإن السبق لغيره و غيره أكثر منه يسرا في هذا الاتجاه و أكثر احتياطا.
    و بهذا الأسلوب لدي ملفات أكل عليها الدهر و على أنظمتها و شرب و لكن لا زالت تعمل بشكل ممتاز و حفظت من الاتجاهين سواء التصحيف الاليكتروني أو فساد العتاد(Hardware) أو عدم قدرة الاسطوانات على حفظها لعمر طويل مثل حالة العمر الافتراضي للأقراص المضغوطة CD أو DVD مع ملاحظة أن عمر القرص الصلب HD(Hard Drive) الافتراضي يتجاوز السبعين عاما !
    * التصحيف حالة تكاد تكون غير ممكنة الحصول مع الكتب المصورة و لكن ممكنة الحصول مع الكتب النصية المجلدة رغم صعوبتها و لكنها لا تزال ممكنة أما الكتب النصية(Word) فالله المستعان حدث و لا حرج كما أسلفت.

    مع ملاحظة أن هذه الطريقة تضاعق عليك تكلفة الحفاظ على الكتب ثلاثة مرات و لكن لا يزال الأمر جد مقبول حيث أن الأقراص شاسعة المساحة ليست ثمينة بقدر ما كانت عليه و لكنها نعم ذات تكلفة على طالب العلم و لكنه الكتاب (ابتسامة)
    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    395

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    أسهل طريقة، وهي التي أفعلها مع ملفاتي:
    أحتفظ فيها بجهازي على الـ :D ،
    وأعمل لها نسخة على أقراص الـ Dvd في كل بداية سنة هجرية،

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    384

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...
    الحمد لله

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    احتفظ بها على هاردسك خارجي كبير الحجم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    176

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته......
    هذا موضوع شيق ومهم،،، وأرى أن أخي عربي قد أتى بغالب نصه،، ولكن لا بأس بإجابة مختلفة للإثراء،،،،
    اعتقد أن طريقة الأخ عربي موفقه نسبياً إلا أنها متعبة ومرهقة ،،، ولدي عليها بعض الملاحظات....
    فبرامج الضغط مثلاً هي أكثر البرامج عرضة للعطب والخلل مقارنة مع صيغ ملفات الكتب المصورة،، وهذا مشاهد ومعروف.
    استعمال بطاقة لكل كتاب تدون فيها المعلومات الخاصة بها، أمرٌ متعب إذا لم يتم ذلك ضمن برنامج متخصص له قاعدة بيانات تضمن لك سرعة الوصول والبحث وما إلى ذلك من معلومات....
    الأخوة الأكارم الذين أشاروا إلى استعمال الأقراص المضغوطة؛ وإن كان هو حلٌ لا يمكن تجاهله -وحقيقة ليس لي علم بموضوع صلاحية المعلومات أو البيانات في الأقراص المرنة أو المضغوطة- إلا أنهم ابعدوا النجعة في ذلك... والسبب أن هذا الملفات -أقصد الملفات المصورة والمكتوبة- كثيراً ما يتم التعديل والإضافة والحذف والتغيير فيها؛ بل لا تجد أن يوماً واحد يمر إلا وغيرت في تنسيق المكتبة معك؛ وعدلت في شيءٍ فيها، أو أضفت نسخة جديدة لكتاب هو أصلاً معك وهكذا....
    فالحل الأمثل في نظري هو كالأتي:
    أولاً: الحصول على أقراص صلبة عدد إثنين أو ثلاثة سواء أكانت داخلية الإعداد أو خارجية الاستعمال -وذلك يرجع إلى أهمية المكتبة الإلكترونية إليك- والأفضل كما قال الأخ عربي استعمال أقراص شركة Western Digital، والشركة متفوقة فعلاً في صناعة الأقراص وبالتجرية الشخصية فأنا لا أفضل عليها غيرها، وهذا هو رابط الشركة لمعاينة المنتجات مع الأسعار والمميزات: www.westerndigital.com
    على أن حجم القرص يتحدد بناءاً على حجم المكتبة الحالي، ومعدل نمو المكتبة الإلكترونية معك وما هي طبيعة الكتب التي تقتنيها (وهذا الأمر راجع إليك أيضاً)، إلا أنه إذا كان معدل نمو المكتبة معك اسبوعياً يتجاوز 1 جيجا بايت، فينصح باستعمال أقراص 250 جيجا بايت أو 500 [متى كانت الوضع المالي جيداً، واعلم أن سعة حجم الأقراص وأسعارها في تسابق مع الزمن لكثرة الطلب وأزدياد الشركات المصنعة؛ فما لا تستطيع أقتناءه اليوم ستقتنية غداً بكل تأكيد]، وإذا ما كنت مستمراً في التحميل فتأكد أنك ستستعمل قرصاً بحجم 1TB يوماً ما؛ والقضية قضية وقت لا أكثر...
    ثانياً: جعل أحد الأقراص هو قرص الاستعمال والقرص الثاني أو الثالث هي أقراص للنسخ الإحتياطية... وأقصد بالاستعمال هو أن يكون القرص مكاناً للقراءة والتحميل والتعديل للكتب وما إلى ذلك من إجراءات...
    ثالثاً: استعمال أحد برامج التزامن synchronization، وفكره هذه البرامج هو قراءة النسخة المستعملة ونسخها إلى قرص أخر أو أي مكان آخر سواء كان المكان الآخر قرص صلباً أو مرناً، قابل للإزالة أو ثابتاً،،
    ثم تأتي فكرة عملها من خلال التحليل للملف الأصلي لإدراك التغيرات المستجدة عليه سواء بشكل دوري أو يدوياً أو وفق فترة زمنية أو متى حدث تغيير في الملف الأصلي وهكذا... وسواء التغيير من جهتين أو جهة واحد أو الجهة الآخرى المعاكسة .... وعموماً: [التجربة خير معلم]،
    وبذلك يصبح لديك نسخة خاصة للقراءة والعمل والتعديل وغير ذلك، ومتى غيرت في هذه القاعدة يقوم البرنامج بمعرفة التغيرات التي حدثت ويعدل في النسخة الإحتياطية وفقاً لذلك، أما دور النسخة الثالثة إذا أردت فهو نسخة إحتياطية يقوم برنامج التزامن بالتغيير فيها بعد فترة طويلة من الزمن، قل مثلاً: شهر أو شهرين وهكذا....
    أرجو أن أتضحت لك الصورة الآن بشكل جيد...
    وأنصح بشدة باستعمال برنامج التزامن Allway Sync، وموقع الشركة هو: http://www.allwaysync.com/?a=1
    والبرنامج ليس مجاني (عكس ما يقوله الموقع)، وسيغلق بعد فترة معينة من استعماله مما سيستدعيك لشراءه، أو إيجاد حلٍ أخر!!!
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,250

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    ألفت النظر إلى نقطة مهمة للغاية.
    فأنا بعد تنزيل الكتاب أبذل جهداً غير قليل في فك الضغط وترتيب الملفات ومراجعتها وإعادة تسميتها وتصنيفها في المجلدات المناسبة لها، وربما وجدت ملفاً ناقصاً أو معطوباً فأبذل جهدا لاستدراكه أو وضع ملف وهمي يدل على نقصانه من الأصل.
    وهذا الجهد الشخصي يستغرق ساعات طوالاً هي أثمن في الحقيقة من قيمة قرص خارجي، ويستحق المحافظة عليه لتفادي القيام به من جديد، كالكتب نفسها. ولذلك لا أرى حاجة إلى حفظ النسخة المضغوطة من الكتاب، لأنها ستحتاج إلى بذل نفس الجهود مرة أخرى.
    ولو فكرنا في موضوع أقراص الـ Dvd لوجدنا أنها تأخذ وقتا طويلاً. وقد حفظت مكتبتي على هذا الأقراص منذ شهرين تقريباً، فاستغرق ذلك مني عدة ساعات، فلما حسبت سلبيات هذه الأقراص وتكلفتها وقيمة الوقت المبذول لها أدركت أنها معركة خاسرة، وأن الحل الصحيح هو حفظ النسخة الاحتياطية كاملة على هاردسك خارجي (مرة أو مرتين في السنة)، مع ملاحق شهرية للملفات الجديدة، وتكون الملاحق مرتبة بنفس ترتيب النسخة الأصلية، ليمكن إضافتها إلى النسخة الاحتياطية بأقل جهد ممكن.
    ولعلي أشرح كيفية عمل النسخ الاحتياطية بالتفصيل (لمن لا يعرف ذلك!) لاحقاً إن شاء الله.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    1

    افتراضي رد: كيف نحفظ الكتب المصورة pdf ؟

    شكر خوي الله يعطيك العافية)

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •