قيل للفضيل بن عياض: ما الزهد؟ قال: .. قيل: ما الورع؟ قال: ..
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: قيل للفضيل بن عياض: ما الزهد؟ قال: .. قيل: ما الورع؟ قال: ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    644

    افتراضي قيل للفضيل بن عياض: ما الزهد؟ قال: .. قيل: ما الورع؟ قال: ..

    قيل للفضيل بن عياض: ما الزهد؟ قال: القنوع. قيل: ما الورع؟ قال: اجتناب المحارم. قيل: ما العبادة؟ قال: أداء الفرائض. قيل: ما التواضع؟ قال: أن تخضع للحق. وقال: أشد الورع في اللسان"

    قال الذهبي: هكذا هو؛ فقد ترى الرجل ورعا في مأكله وملبسه ومعاملته، وإذا تحدث عليه الداخل من حديثه، فإما أن يتحرى الصدق، فلا يكمل الصدق، وإما أن يصدق، فينمق حديثه ليمدح على الفصاحة، وإما أن يظهر أحسن ما عنده ليعظم، وإما أن يسكت في موضع الكلام ليثني عليه. ودواء ذلك كله الانقطاع عن الناس إلا من الجماعة. انتهى.

    المصدر: سير الأعلام النبلاء (8/434)

    يحضرني الآن مثل جميل ويقول: الناس كالنار، إن اقتربت منها كثيرا إحترقت وإن إبتعدت عنها كثيرا بردت"
    كلام النبي يُحتَجُ به، وكلام غيره يُحتَجُ له
    صلى الله عليه وسلم
    ليس كل ما نُسِبَ للنبي صلى الله عليه وسلم صحت نسبته، وليس كل ما صحت نسبته صح فهمه، وليس كل ما صح فهمه صح وضعه في موضعه.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    (غـزَّة - فلسطين).
    المشاركات
    202

    افتراضي رد: قيل للفضيل بن عياض: ما الزهد؟ قال: .. قيل: ما الورع؟ قال: ..

    الأخ/ أبو هارون الجزائري .... جزاك الله خير الجزاء .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •