رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    28

    افتراضي رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بسم الله الرحمن الرحيم

    كلنا ذو خطأ فمن منا لم يخطئ فليس عيبا ان يخطأ المرء ولكن العيب كل العيب ان يتمادي المرء في خطأه وهو يعلم .ولكن من نعم الله علينا انه هو الغفار يغفر كل الذنوب الا الشرك بالله
    فدائما يزين لنا الشيطان الباطل في ثوب الحق ويجمله ويذهب به للانسان حتي يقع فيه الانسان فيه قدم تلو الاخري حتي تجد نفسك في درب الخطأ
    فانا ااخطئت وانت اخطئت وكلنا اخطأنا ولكن متي سنتوب وهل سيسعفنا الوقت لكي نتوب
    احذروا خطوات الشيطان لانها تبدا بمعطيات بريئه حتي يقع المحظور دون اي حياء
    واذا فقد الحياء فعلي الله العوض لان الحياء اعظم خلق الانسان
    ما اصعب هذه الكلمات ونحن نقرائها لانها تعبر عن ما بداخلنا لانها حقيقه في حياتنا واتمنى ان تكون الرساله قد وصلت


    الغيبة تأكل الحسنات و تفسد الأخلاق


    تحبط الاعمال وتاكل الحسـنات .
    2- تفسـد المجالس وتقضي على الاخضر واليابس .
    3- صتاحبها يهوى الى الدرك الاسـفل من النار .
    4- رذيلة الغيبة لاتقل عن النميمة خطرا بل أشد منها ضررا .
    5- صـفة من الصـفات الذميمة وخلة من الخلال الوضيعة .
    ولئلا يقع منها المسلم وهو لايدري حذر منها الاسلام ووضحها
    رسول الله صـلى الله علية وسلم ونهى عنها الحديث . عن أبى هريرة رضى الله عنة أن رسول الله صلى الله علية وسلم
    قال أتدرون ماالغيبة ؟ قالوا الله ورسولة اعلم .: ذكرك أخاك بمايكرة : قيل أفرايت ان كان فى اخى ما اقول ؟
    قال . إن كان فية ماتقول فقد اغتبتة . إن لم يكن فية ماتقول فقد بهتة )
    اى ظلمتة بالباطل وأفتريت علية الكذب .

    الأسباب التي تبعث على الغيبة :
    1- تشفي الغيظ بأن يحدث من شخص في حق آخر لأنه غضبان عليه
    أو في قلبه حسداً وبغض عليه .
    2- موافقة الأقران ومجاملة الرفقاء كأن يجلس في مجلس فيه غيبه
    ويكره أن ينصحهم لكي لا ينفروا منه ولا يكرهونه .
    3- إرادة ترفيع النفس بتنقيص الغير .
    4- يغتاب لكي يضحك الناس وهو ما يسمى المزاح حتى يكسب حب الناس له .


    أما علاج الغيبة فهو كما يلي :
    1- ليعلم المغتاب أن يتعرض لسخط الله وأن حسناته تنتقل إلى الذي اغتابه
    وأن لم تكن له حسنات أخذ من سيئاته .
    2- إذا اراد ان يغتاب يجب أن يتذكر نفسه وعيوبها ويشتغل في اصلاحها فيستحي
    ان يعيب وهو المعيب .
    3- وأن ظن أنه سالم من تلك العيوب اشتغل بشكر الله .
    4- يجب ان يضع نفسه مكان الذي اغتيب لذلك لن يرضى لنفسه تلك الحالة .
    5- يبعد عن البواعث التي تسبب الغيبة ليحمي نفسه منها .

    وأسال الله العظيم ان يبعدنا عن الغيبة وكل مسبب لها .

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    661

    افتراضي رد: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    شكرا جزيلا على الذكرى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    28

    افتراضي رد: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    شكرا جزيلا على الذكرى

    العفوو اخوي ماسويت شي هذا حق وواجب
    للتذكير والنصح بين المسلمين

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    661

    افتراضي رد: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    صحْ ،
    و الغالب على المتحفزين للكتابة - خاصة في ردودهم على غيرهم - الغلظة و الخشونة و استعمال الشدة في غير موضعها ، و ابتداء الطرف الثاني بالحدة دون سابق إنذار ، و كأنها صارت موضة العصر أن يطعن الرجل في غيره من أهل العلم - كبارا و صغارا - و يشمت به العداء و يحطَّ من قدره بين الناس و يظهره بمظهر الصغار و الجهل و فساد العقل ، و ما هكذا تورد الإبل ...
    قال ربنا :" و لو كنتَ فظًّا غليظَ القلب لانفضُّوا من حولك " فكان نبينا صلى الله عليه و سلم المثال الإنساني الأعلى في المعاملة الراقية و الأخلاق الفاضلة و دفع السيئة بالحسنة فصار عدوه كأنه الولي الحميم و الصديق القريب ..
    أما نحن فغاية في الفظاظة و غلظ القلوب و النتيجة : التقاطع و التدابر و انفصام حبل الأخوة الإيمانية التي قال ربنا فيها :" إنما المؤمنون إخوة " و قال نبينا فيها :" و كونوا عبادَ الله إخوانا " ،
    و الله المستعان على حوادث الزمان ...

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    28

    افتراضي رد: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    صحْ ،
    و الغالب على المتحفزين للكتابة - خاصة في ردودهم على غيرهم - الغلظة و الخشونة و استعمال الشدة في غير موضعها ، و ابتداء الطرف الثاني بالحدة دون سابق إنذار ، و كأنها صارت موضة العصر أن يطعن الرجل في غيره من أهل العلم - كبارا و صغارا - و يشمت به العداء و يحطَّ من قدره بين الناس و يظهره بمظهر الصغار و الجهل و فساد العقل ، و ما هكذا تورد الإبل ...
    قال ربنا :" و لو كنتَ فظًّا غليظَ القلب لانفضُّوا من حولك " فكان نبينا صلى الله عليه و سلم المثال الإنساني الأعلى في المعاملة الراقية و الأخلاق الفاضلة و دفع السيئة بالحسنة فصار عدوه كأنه الولي الحميم و الصديق القريب ..
    أما نحن فغاية في الفظاظة و غلظ القلوب و النتيجة : التقاطع و التدابر و انفصام حبل الأخوة الإيمانية التي قال ربنا فيها :" إنما المؤمنون إخوة " و قال نبينا فيها :" و كونوا عبادَ الله إخوانا " ،
    و الله المستعان على حوادث الزمان ...
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    والله صدقت اخوي بالله الله المستعان يالله حسن الخاتمه
    جزاك الله كل خير يارب الله ينفع فيك ويارب تهدي اخواننا
    اللي جعلو من هذا الشي موضوع العصر والا موضته باالأحرى

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    920

    افتراضي رد: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    حدثتني نفسي أن أستمع للقرآن الكريم بصوت الشيخ الكلباني وفقه الله تعالى للحق .
    فما أن سمعت سورة الفاتحة حتى انهمر الشيخ في البكاء ..
    فقلت في نفسي هذا شيخ انهمــر يبكي في قراءة الفاتحة ! وأطعــن فيه ؟!
    وأنا أعرف حالي ، فسكــت وما عساني إلا أن أقول : نسأل الله العظيم أن يوفق الشيخ إلى الرجوع للحق ، اللهم آمين .
    [ نرجو من كل مسلم ومسلمة دعاء الله عز وجل بشفاء أخي وشقيقـى من المرض الذي هو فيه ]

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    16

    افتراضي رد: رد على كل من يتكلم عن موضوع افتاء الشيخ في اباحة الغناء

    الطاعنون في أي مخالف

    لا يخلوا أمرهم من حالين
    ــ جهلة معتدون سواء بغفلة أو سوء تربية أو لأي سبب آخر
    ــ طاعنون بحق بحيث يأخذون من كلام المخالف ما وقع فيه ويردونه عليه بحق وعدل

    وفي ظني الحديث عن أي مخالف لا تخلوا المجالس عند مثل هذا الحديث عن حالين

    وعليه نقول لمن خالف هذه جنايتك على نفسك فاعتبر
    ونقول لمن يراقب المخالف اعتبر بغيرك
    ونقول لمن يقع بجهل أو غفلة أو لأي سبب آخر في أخ وقع في مخالفة اتق الله وانصف وعدل

    أما من يتكلم عن المخالف بعدل وانصاف لبيان مخالفة من خالف فهذا نشد على يده ولكن نذكره بأن يوقع كلامه عن المخالف موقعا حسنا في صياغته وفي مكانه وفي زمانه وفي مقداره

    وأظن أن أهل العلم وأهل الفضل على مر العصور فيهم من يخالف وفيهم من يرد عليه ولا غرابة

    ولكن الجديد في عصرنا هو طعن المجاهيل الذين خلف الأسماء المستعارة الذين لا يهمهم تبعات ما يسطرون وهؤلاء في ظني يجب التحذير منهم بالعموم ولا يكونوا هم شغلنا الشاغل ولا أن نبني عليهم مواقفنا خصوصا صاحب المخالفة

    والبلية الجديدة هي نفخ الاعلام الموجه الى وجهات غير سليمة والبلية الأعظم عندما يقع بعض الفضلاء في شرك هذا النفخ الشطاني الموجه

    فالمفترض أن نعقل حالنا ونصحح مسارنا ومواقفنا بالثبات على الآداب الشرعية والسياسة الشرعية ليسلم لنا ديننا ومجتمعنا

    هذا ونسأل الله أن يثبتنا وأن يدلنا على الصواب وأن يوفق كل مسلم ومؤمن إليه

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •