هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22

الموضوع: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    بسم الله الرحمن الرحيم


    من المحزن صدقاً أن تتحول الأجواء العلمية " العالية " هذه الأيام إلى حروب «ضارية» بين كبار العلماء على مسألة درست وأشبعت بحثاً!
    إن هذا الحزن - والذي ربما يحق لي أن أعتبره شرعياً - أن يتراشق "قدوات الأمة" بالسباب وسيل الشتائم على مسألة ليس لها في أكثر كتب الفقه من بضع صفحات!
    إنها مسألة (الغناء والمعازف)!!

    لقد قامت في هذا العام (1431هـ) حرب شعواء حينما قام بعض من أمّ الناس في بيت الله المحرم في الشهر المحرم بإصدار فتوى شرعية تخالف الآراء العلمية التي يتبناها كثير من العلماء في هذا البلد!
    وأكبر ما ساءني في الأمر ليس رأيه ؛ فالمسألة خلافية، إنما ساءني أنه هذا المفتي فتح على نفسه باباً ليتجرأ عليه العامة بكلمات مبكية والله، والأكثر إيلاماً هو تفاعله مع هذه الرسائل، وليته - وفقه الله لهداه - أهمل الرد على تلك الرسائل، خصوصاً التي تحمل نَفَساً سوقياً.
    إن للفقه - يا سادة - أهله، وليس على كل من قرأ بضعة كتب في الفقه والحديث أن يقول أرى ويلزم الناس بآراءه.
    ولننظر إلى الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى حينما سئل: أيفتي صاحب الـ 100,000 حديث؟ (أي: من يحفظ ويفقه هذا العدد من الأحاديث).
    قال: لا.
    قالوا: وصاحب الـ 200,000 حديث؟
    قال: لا.

    قالوا: وصاحب الـ 300,000 حديث؟

    قال: لعله!
    محدثكم من بين فئام الناس الذين قرأوا في المسألة، لجميع الأطراف، مبيحين ومحرمين ومتوسطين، وجعلتُ أفكر ذات مرة: هل من الحكمة الكتابة في مدونتي عن المسألة؟!
    وجعلتُ أقول: لو أن كل شخص - من أمثالي - قرأ في المسألة، ثم جعل يكتب بحثاً! ويؤصل تأصيلاً! ما الفائدة؟ ومن أنا حتى أكتب؟
    - إذا لم يتبع الناس ابن حزم وابن تيمية رحمهما الله، وابن عثيمين والألباني والقرضاوي، فهل ستكون كتابتي هي المنقذة والمصححة والفاصلة في المسألة!!

    أنا لا أنكر بحث المسألة، بل بحثها واجب على العلماء (وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّه ُ لِلنَّاسِ وَلَا تَكْتُمُونَهُ) ولكن الخلل كل الخلل أن تختزل كل قضايا الأمة في مسألتين أو ثلاثة.
    والذي يجعلني أقول هذا الكلام، هو قناعتني التامة بأن الرأيين سيضلان إلى أن يشاء الله تعالى، خصوصاً أن الأدلة ليست
    صريحة وصحيحة 100٪
    ، وإذا كان بقاء الرأيين حتماً عقلاً، فمن المناسب أن نتجاوزه -فرضاً لا نفلاً- إلى ما هو أهم وأكثر نفعاً.

    ثم ما الأثر الكبير الذي سيكون من جرّاء كل هذه الدعايات والحروب التي تحمل اسم "العلمية
    أن يتحول 2 أو 3٪ من أحد الفريقين إلى الرأي الاخر؟! هذا كل ما في الأمر؟!
    إن كان عن قناعة، فله ذلك (وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم).
    وإن كان عن هوى (ومَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ هُدًى مِنَ اللَّهِ).

    وأحب أن أكرر - دائماً -: فليعذر كل منا الآخر ؛ ما دام أن الكل يبذل جهده في البحث عما ينجيه عند الله تعالى.
    والجميع متفق - بحمد الله - تعالى، على أنه لا يجوز استخدام الوسائل - ومنها هذه - في كلمات فاحشة، واختلفوا في أمر أو أمرين: الإباحة والتحريم لجزئية من الجزئيات، فلماذا لا نعذر بعضنا؟!

    يذكرني هذا بقصة "لا يصلين أحدكم العصر إلا في بني قريضة" حيث علق أحد الدعاة قائلاً: (لو حدث هذا اليوم، لوقف الفريقان " من العلماء " يتناقشون أين نصلي العصر؟ وسيمضي الوقت في المناقشات، ثم تشتد النقاشات حتى يقوم الفريقان بالخصام والشقاق، وتقوم حرب شعواء بينهما، وينسوا أمر بني قريضة).
    هذا تماماً ما يحدث اليوم! الأمة تغرق في قضايا خطيرة جداً، ونحن لازلنا نتراشق بألفاظ التفسيق والتبديع! في مسائل لم يحسمها النص 100٪!

    وإني لا أكتب في رسالتي هذه حُكْماً شرعياً، لا بإباحة ولا بتحريم، فقد تكلم فيها جهابذة قبلي ؛ كالأربعة وابن حزم وغيرهم، ومن عساه يتبع رأيي ويترك هؤلاء الأعلام؟!
    وكتبتُ هذا عمداً ليتريث الأصدقاء والإخوان، فإنَّ بعضهم ما أن ينتهي من كتاب الألباني أو أو القرضاوي أو الجديع إلا ويسطر ((((رأيه)))) في مدونته، ويسهب في شرح الأدلة! من عند نفسه!! وكأن مدونته هو موقع الألباني أو القرضاوي في عدد زواره!!

    إلى ساداتنا العلماء: لكم قدركم في نفوس الناس! وافتوا بما يرضاه رب الناس!
    إلى قدواتنا المثقفين - أنصار أحد الرأيين -: احترموا الآراء المخالفة، واعلموا أن هناك ما هو أكثر أهمية ولا تشغلونا بقضايا جزئية!
    إلى المتميزين (القراء): اقرأوا كتاب فقه الرد على المخالف للسبت..
    إلى كل مسلم: (وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ).


    هذه قصاصات فكر، ونفحات نفس، علّي أتأدب بها، وأسير على نهجهاً، هداني الله - وإياكم - سواء الصراط.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    مرثد
    (أبو عبد الله)


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    29

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    أوجزت وأفدت ، بارك الله فيك .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    580

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    بارك الله فيك، نصيحة موفقة من محب ناصح......
    لكن عفواً ماهو وجه الخلاف في مسألة الغناء؟! وهل كل خلاف في مسألة يسمى خلافاً ؟! وكم عدد من خالف في هذه المسألة بالتحديد؟؟
    والتراشق الذي حصل ليس بين العلماء بل بين متشنجة ومتحمسة ومندفعة تلقي بالكلام على عواهنه بدون أدب للشخص المقابل، فأين التراشق إما إذا كنت تقصد من دَاخَلَ الكلباني في موقعه فهؤلاء لا يعدون من القدوات، وهم مجاهيل لا يعرف أكثرهم، والعتب على الشيخ الكلباني كيف انساق في الردود على من سخر أو لمز به، بل إن ردوده إن ثبت أنه هو الذي كتبها لا يليق أن تصدر من مثله، فالحق أننا نحتاج جميعاً لكثير من الأدب مقابل قليل من العلم.
    بصرنا الله بعيوبنا وهدانا لسواء السبيل.... ونشكر لك نصحك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله العربي مشاهدة المشاركة
    أوجزت وأفدت ، بارك الله فيك .
    جزاك الله خيراً ونفع بك أخي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    جزيت خيرا أخي على مشاركتك
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عالي السند مشاهدة المشاركة
    لكن عفواً ماهو وجه الخلاف في مسألة الغناء؟! وهل كل خلاف في مسألة يسمى خلافاً ؟! وكم عدد من خالف في هذه المسألة بالتحديد؟؟
    لم أفهم السؤال! فالخلاف في مسألة الغناء والمعازف لا يجهله أحد من طلبة العلم.
    ولستُ هنا - في مقالتي - قاصداً تحرير المسألة أو الكلام عليها، بل ما أردته أننا كيف نضخم قضايا، ونعطيها أكثر مما حجمها الذي أعطاها الشرع.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عالي السند مشاهدة المشاركة
    والتراشق الذي حصل ليس بين العلماء بل بين متشنجة ومتحمسة ومندفعة تلقي بالكلام على عواهنه بدون أدب للشخص المقابل، فأين التراشق
    بل يكون أخي أحيانا من علماء تدفعهم الغيرة وتحفزهم حب الدين

    وصدقتَ إذا قلتَ:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عالي السند مشاهدة المشاركة
    فالحق أننا نحتاج جميعاً لكثير من الأدب مقابل قليل من العلم.
    بصرنا الله بعيوبنا وهدانا لسواء السبيل.... ونشكر لك نصحك
    أشكرك لك مشاركتك النيرة

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    834

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    جزاكم الله خيراً .

    لا أجدني إلا تذكرت هذا الموقف لابن حنبل رحمه الله وهو بحق عالم الآخرة وهو يُخبر ابن الشافعي ويقول إن والده من الذين يدعي لهم في السَحَرْ كل يوم , انظروا إلى التواد بين علماء الآخرة وحق لنا أن نقتدي بهم .
    فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم ** إن التشبه بالكرام فلاح
    عنْ عُمر - رضي الله عَنْهُ - قَالَ : نُهينَا عنِ التَّكلُّفِ .رواه البُخاري .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    1,073

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    سبحان الله قدراً كنت أراجع سلسلة لشيخنا ابي إسحاق الحويني وهي في صميم هذا لموضع ( الحسبه) في ضوابط الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وقلت اريح ناظري وكي أستعد نشاطي فوجدت ان شاء الله هاهنا مكانها المناسب فانتظرونا في خلال ساعات يستفيد منها الجميع بحق نفع الله بنا وبكم وانار ابصارنا بما يرضيه عنا وفقهنا في أمور ديننا اللهم آمين
    http://tafregh.a146.com/index.php
    لتحميل المباشر للتفريغات مكتبة التفريغات الإسلامية

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    439

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    جزاكم الله خيرا مقال رائع والغناء مختلف فيه لكن المعازف مجمع على تحريمه ولم يشذ إلا إبن حزم وممن تبعه .
    قال ابن رجب :سماع آلات الملاهي لا يعرف عن أحد ممن سلف الرخصة فيه ، وإنما يعرف ذلك عن بعض المتأخرين من الظاهرية والصوفية ممن لا يعتد به ، ومن حكى شيئاً من ذلك فقد أبطل . [ نزهة الأسماع 69 ]
    قال ابن حجر الهيتمي : الأوتار والمعازف ، كالطنبور ، والعود ، والصنج ذي الأوتار ، والرباب ، والحنك ، والكمنجه ، والسنطير ، والدريج ، وغير ذلك من الآلات المشهورة عند أهل اللهو والسفاهة والفسوق ، كلها محرمة بلا خلاف ، ومن حكى فيها خلافاً فقد غلط أو غلب عليه هواه حتى أصمه وأعماه ومنعه من هداه ، وزل به عن سنن تقواه .ا.هـ [ كف الرعاع 124 ]
    وليس معنى أن المسألة من فروع المسائل يعني أنه لا يجوز الرد على المخالف لكن الرد يكون بأدب.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم محمد الظن مشاهدة المشاركة
    سبحان الله قدراً كنت أراجع سلسلة لشيخنا ابي إسحاق الحويني وهي في صميم هذا لموضع ( الحسبه) في ضوابط الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وقلت اريح ناظري وكي أستعد نشاطي فوجدت ان شاء الله هاهنا مكانها المناسب فانتظرونا في خلال ساعات يستفيد منها الجميع بحق نفع الله بنا وبكم وانار ابصارنا بما يرضيه عنا وفقهنا في أمور ديننا اللهم آمين
    جزاكم الله خيرا
    ونحن ننتظر ما ستسطيرينه

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن التونسي مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيرا مقال رائع والغناء مختلف فيه لكن المعازف مجمع على تحريمه ولم يشذ إلا إبن حزم وممن تبعه .
    قال ابن رجب :سماع آلات الملاهي لا يعرف عن أحد ممن سلف الرخصة فيه ، وإنما يعرف ذلك عن بعض المتأخرين من الظاهرية والصوفية ممن لا يعتد به ، ومن حكى شيئاً من ذلك فقد أبطل . [ نزهة الأسماع 69 ]
    قال ابن حجر الهيتمي : الأوتار والمعازف ، كالطنبور ، والعود ، والصنج ذي الأوتار ، والرباب ، والحنك ، والكمنجه ، والسنطير ، والدريج ، وغير ذلك من الآلات المشهورة عند أهل اللهو والسفاهة والفسوق ، كلها محرمة بلا خلاف ، ومن حكى فيها خلافاً فقد غلط أو غلب عليه هواه حتى أصمه وأعماه ومنعه من هداه ، وزل به عن سنن تقواه .ا.هـ [ كف الرعاع 124 ]
    وليس معنى أن المسألة من فروع المسائل يعني أنه لا يجوز الرد على المخالف لكن الرد يكون بأدب.
    جزاكم الله خيرا على تفاعلكم
    ولي ملاحظات على ما ذكرت من كلام حول المسألة، إلا أنني لن أكتبه لأمرين:
    ❊ لأنه خارج الموضوع.
    ❊ لأنه في ظني سيوصلنا إلى إغلاق الموضوع

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن التونسي مشاهدة المشاركة
    وليس معنى أن المسألة من فروع المسائل يعني أنه لا يجوز الرد على المخالف لكن الرد يكون بأدب.
    أضحك الله سنك! وهل أحد اليوم يرد فيها بأدب!
    كثيرون - إن لم يكن أكثر - من يكتبون في المسألة من الفريقين ينعتنون الآخر بنعوت لا يصح أن نقولها لكافر فكيف بمسلم!
    والأدب ما نحتاجه

    جزاك الله خيراً على المشاركة

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    439

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرثد مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيرا على تفاعلكم
    ولي ملاحظات على ما ذكرت من كلام حول المسألة، إلا أنني لن أكتبه لأمرين:
    ❊ لأنه خارج الموضوع.
    ❊ لأنه في ظني سيوصلنا إلى إغلاق الموضوع


    أضحك الله سنك! وهل أحد اليوم يرد فيها بأدب!
    كثيرون - إن لم يكن أكثر - من يكتبون في المسألة من الفريقين ينعتنون الآخر بنعوت لا يصح أن نقولها لكافر فكيف بمسلم!
    والأدب ما نحتاجه

    جزاك الله خيراً على المشاركة
    أنا كتبت هذا حتى لا يظن أي شخص أن قولك أن هناك خلافا في المعازف قول غير مسلم به.
    وأما كلامك الثاني فأوافقك عليه أغلب الردود التي تكتب اليوم في مسألة المعازف وغيرها من المسائل تفتقر إلى الأدب قبل العلم فترى ألفاظ شنيعة مثل "المتهور" "الجاهل" ...

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن التونسي مشاهدة المشاركة
    أنا كتبت هذا حتى لا يظن أي شخص أن قولك أن هناك خلافا في المعازف قول غير مسلم به.
    وأما كلامك الثاني فأوافقك عليه أغلب الردود التي تكتب اليوم في مسألة المعازف وغيرها من المسائل تفتقر إلى الأدب قبل العلم فترى ألفاظ شنيعة مثل "المتهور" "الجاهل" ...
    جزيت خيرا على التبيين
    وأسعدك الله

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    93

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    لَـبَـعضُ التَّـلميحِ أبلغُ وأشَـدُّ ضرراً من التَّـصريحِ , وقد أتعبَ الكاتبُ وفقه الله تعالى نفسَـهُ حينَ صرَّح فلمَّحَ فصرَّح فقال (حينما قام بعض من أمّ الناس في بيت الله المحرم في الشهر المحرم ) فليتهُ اختصرَ هذه الجملةَ في قوله (الشيخ عادل الكلباني) وهذا أوفر لأصابعهِ ولأعيننا وللشبكة العنكبوتية عموماً.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زيد الشنقيطي مشاهدة المشاركة
    لَـبَـعضُ التَّـلميحِ أبلغُ وأشَـدُّ ضرراً من التَّـصريحِ , وقد أتعبَ الكاتبُ وفقه الله تعالى نفسَـهُ حينَ صرَّح فلمَّحَ فصرَّح فقال (حينما قام بعض من أمّ الناس في بيت الله المحرم في الشهر المحرم ) فليتهُ اختصرَ هذه الجملةَ في قوله (الشيخ عادل الكلباني) وهذا أوفر لأصابعهِ ولأعيننا وللشبكة العنكبوتية عموماً.
    جزاك الله خيراً على مشاركتك..

    ❊ ولنا في سلفنا عبرة (ما بال أقوام)، وهذا أسلوب قرآني معروف، وهو عدم ذكر الاسم إذا لم يكن فيه فائدة.
    ❊ ليس قصدي من المقال الأشخاص، بل القصد فيها الفكرة، وتوضيح كيف تكون ساحتنا العلمية في حال وجود أقوال أخرى..

    نفع الله بك أخي وجزاك الله خيرا


  15. #15
    أسامة بن الزهراء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    4,032

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    قد قامت في هذا العام (1431هـ) حرب شعواء حينما قام بعض من أمّ الناس في بيت الله المحرم في الشهر المحرم بإصدار فتوى شرعية تخالف الآراء العلمية التي يتبناها كثير من العلماء في هذا البلد!
    أحسن الله إليك ...
    ليست فتوى شرعية بارك الله فيك، وإنما كذبة صلعاء على الشرع !!

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    29

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسامة بن الزهراء مشاهدة المشاركة
    أحسن الله إليك ...
    ليست فتوى شرعية بارك الله فيك، وإنما كذبة صلعاء على الشرع !!

    شكرا على الحذف .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1

    Post السلام عليكم, أجزل الله لكم من الفتح والاجتهاد في بيان الحق ...

    بسم الله الرحمن الرحيم

    لقد ابكاني طرحكم فرحا وسرورا والله ... فحين كنت اقرأ المناوشات التي لاتليق بالمسلمين في كافة طبقاتهم الفكرية ومستوياتهم العلمية فعجبي لمن ينتقد التعصب الفكري عند فئة ما ويتظاهر بالوسطية ولاعتدال وحينما يجد امرا ما فيه فسحة ولو بسيطة من النقاش تجده جهبذا في الخلاف وليس في فقه المسألة وعنيدا ذو مراس في رأيه وليس له من شئ في المنازعة العلمية فجل ماعنده صراخ وشتيمة في فضيحة لئيمة فأين هؤلاء من معرفة مراحل الجدل وأنواعه وحقوقه ومتى يكون الجدل نزاعا وهل النزاع في مسائل مجتراة ذو جدوى؟

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: السلام عليكم, أجزل الله لكم من الفتح والاجتهاد في بيان الحق ...

    جزى الله خيرا الكاتب وفقه الله
    وجزى الله الشيخ (ابو الحسن او ابو سارة الفلاحي) وفقه الله على مداخلته النيرة ونسأل الله ان نوفق لما فيه النفع والصلاح

    برعاية شبكة الالوكة

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: هل يحق لقدوات الأمة أن يتراشقوا؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسامة بن الزهراء مشاهدة المشاركة
    أحسن الله إليك ...
    ليست فتوى شرعية بارك الله فيك، وإنما كذبة صلعاء على الشرع !!
    وإليك أحسن الله
    وأخوك في حقيقة الأمر لا يهمه مناقشة الفتوى أو قائلها بل القصد مناقشة كيف تكون أجوائنا العلمية في حال وجود أقوال مخالفة

    بورك فيك

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    السعودية KSA
    المشاركات
    555

    افتراضي رد: السلام عليكم, أجزل الله لكم من الفتح والاجتهاد في بيان الحق ...

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو حسن الفلاحي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    لقد ابكاني طرحكم فرحا وسرورا والله ... فحين كنت اقرأ المناوشات التي لاتليق بالمسلمين في كافة طبقاتهم الفكرية ومستوياتهم العلمية فعجبي لمن ينتقد التعصب الفكري عند فئة ما ويتظاهر بالوسطية ولاعتدال وحينما يجد امرا ما فيه فسحة ولو بسيطة من النقاش تجده جهبذا في الخلاف وليس في فقه المسألة وعنيدا ذو مراس في رأيه وليس له من شئ في المنازعة العلمية فجل ماعنده صراخ وشتيمة في فضيحة لئيمة فأين هؤلاء من معرفة مراحل الجدل وأنواعه وحقوقه ومتى يكون الجدل نزاعا وهل النزاع في مسائل مجتراة ذو جدوى؟
    أسعدك الله أخي الكريم وأحسنت

    أخي الكريم! إن مثل هذه الأوضاع تدعونا لنتأمل في التداعيات التي من أجلها قيلت الفتوى..

    إن كثيرين ممن المشايخ (أو ممن ينتسبون للعلم) يخفون أقوالاً يعتقدونها ثم إذا مات العالم فلان تشجع وقال قوله.

    نحن بحاجة إلى شجاعة علمية من جهة، وإلى مناخ علمي صحي يتقبل الآراء مهما كانت "مظلمة" من وجة نظرنا

    والخلل أخي لا يمكن في (المتطفل) أو (آلمخطئ) بل الخطأ خطأنا (أو علينا نسبة خطأ) حيث لم نسمع منه ونصحح له

    هدانا الله سواء السبيل

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •