الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين.
النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    654

    افتراضي الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين.

    السؤال:
    فضيلة الشيخ: هذا شخص يسأل ويقول: في أحد مكتبات المساجد كتبٌ فيها بدع ، وكتب فيها صور ويقال: إن أصحابها جاءوا بها وقفاً على هذه المكتبة! فماذا نفعل بهذه الكتب التي في المكتبة ، وهي مكتبة أحد المساجد؟

    الجواب:
    [ الواجب على القائمين على مكاتب المساجد إذا رأوا كتباً فيها بدع ، أو فيها صور فاتنة أن يحرقوا هذه الكتب، وألا يبقوها في أيدي الشباب ؛ لأنها تضرهم من ناحية العقيدة ، وتضرهم أيضاً من ناحية الأخلاق فيما يتعلق بالصور، حتى وإن كان صاحبها أوقفها، لكن إن كان صاحبها حياً فينبغي أن يبلغ ، ويقال: إن هذا لا يحل لك أن تجعله في المكتبة، ونرى أن تشتري بدله من الكتب المفيدة].
    الشيخ العلامة ابن عثيمين . شريط (لقاء الباب المفتوح) " 93".

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    جزاك الله خيراً

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    654

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الخليفي مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيراً
    وإياك صديقي وأخي الخليفي.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    بارك الله فيك أخي علي ، وأثابك على نشرك الخير
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  5. #5
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
    [COLOR="Red"]السؤال:
    [ الواجب على القائمين على مكاتب المساجد إذا رأوا كتباً فيها بدع ، أو فيها صور فاتنة أن يحرقوا هذه الكتب

    بارك الله في أخي علي، ورحم الشيخ محمداً
    لكن كلام الشيخ عن الكتب التي فيها بدع فيه عموم، وهو يشمل كتباً كثيرة جداً
    ولعله من العموم المراد به الخصوص

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    شكر الله لكم
    الظاهر أن الشيخ يريد الكتب التي يغلب عليها البدع ككتب المعتزلة، والرافضة أو كتب العقائد المخالفة لأهل السنة، أما مطلق البدع فلا تسلم منه معظم كتب التفسير وشروح الحديث والفقه والأصول والتراجم وغيرها، ولا يعرف عن الشيخ إنكار وجودها في المساجد والمكتبات العامة.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    654

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    وبك بارك أخي الحبيب آل عامر.
    وبارك الله في الشيخين الفاضلين الحمادي والسديس ، والأمر كما قلتما ، وإلا لم تسلم لنا كتب كثيرة .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    67

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    جزاك الله خيراً أخي الحبيب

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    654

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العباس الأثري مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيراً أخي الحبيب
    وإياكم أخي المكرم أبا العباس الأثري.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    595

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    ما حكم الكتب التي فيها صور ( ليست فاتنة ) ، كقصص الأطفال ونحوها حيث أوقف بعضها في المسجد ؟

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: الكتب التي فيها بدع ، أو صور فاتنة وأوقفها صاحبها على المسجد يجب أن تحرق.العثيمين

    وقال الإمام ابن القيم – رحمه الله – في (الطرق الحكمية)( ):
    (فصل كذلك لا ضمان في تحريق الكتب المضلة وإتلافها. قال المروذي: قلت لأحمد: استعرت كتاب فيه أشياء رديئة، ترى أن أحرقه؟ قال: نعم. فأحرقه، وقد رأى النبي  بيد عمر كتابا اكتتبه من التوراة وأعجبه موافقته للقرآن فتمعر وجه رسول الله  حتى ذهب به عمر إلى التنور فألقاه فيه، فكيف لو رأى رسول الله  ما صنف بعده من الكتب التي يعارض بـها ما في القرآن؟! والله المستعان، وقد أمر النبي  من كتب عنه شيئا غير القرآن أن يمحوه ثم أذن في كتابة سنته ولم يأذن في غير ذلك وكل هذه الكتب المتضمنة لمخالفة السنة غير مأذون فيها بل مأذون في محوها وإتلافها وما على الأمة أضر منها وقد حرَّق الصحابة جميع المصاحف المخالفة لمصحف عثمان لما خافوا على الأمة من الاختلاف، فكيف لو رأوا هذه الكتب التي أوقعت الخلاف والتفرق بين الأمة؟؟!.
    ثم قال ابن القيم: (والمقصود أن هذه الكتب المشتملة على الكذب والبدعة يجب إتلافها وإعدامها، وهي أولى بذلك من إتلاف آلات اللهو والمعازف، وإتلاف آنية الخمر فإن ضررها أعظم من ضرر هذه ولا ضمان فيها كما لا ضمان في كسر أواني الخمر وشق الزقاق).
    وقال الإمام ابن القيم في كتابه القيم (زاد المعاد في هدي خير العباد): (وقوله: (فتيممت بالصحيفة التنور فيه المبادرة إلى إتلاف ما يخشى منه الفساد والمضرة في الدين، وأن الحازم لا ينتظر به ولا يؤخره وهذا كالعصير إذا تخمر، وكالكتاب الذي يخشى منه الضرر والشر، فالحزم المبادرة إلى إتلافه وإعدامه)( ).

    هذا كلام الناصحين

    أما اليوم فبعضهم يتحذلق ويقول لا إشكال في نشرها إذا كالن يمكن للمتلقي الوقوف على الحق

    أعاذنا الله من الإعجاب بالنفس

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •