الكَفَنُ الأَحْمَرُ


بقلم / حُـسين العفنـان


***
حاولَ خنقَها فِي خَاطرِهِ

فتماطرتْ خفقاتٍ وخفقاتٍ..

وأنّاتٍ وأنّاتٍ..

ودَمعاتٍ ودَمعاتٍ..!


***

ردَّكِ اللهُ في جَبين الفَجر نغمةً..

و فِي ضمير الرَّبيع نسمةً..!

***

كانتْ دمعتُهَا كفنًـا أحمر..!

رُحماكَ ! رُحماكَ!

فأنا لا أطيقُ رُؤيةَ غضةٍ يُباكرُها الذُّبولُ!


***
لم تكنْ تعلمُ

حينَ غفا قلبُها على قلبِهِ..

أنَّها شاكتْ نفوسًـا ونفوسًـا..!


***

يُهدى إليهمُ القلبُ الأبيضُ..

ورَغيبتُهم إطفَاؤُه!


***

نسمتُكِ الرَّطيبةُ في حَناجرهم سَمومٌ وسُمومٌ!

***

لن تظفري بِالمَحلِّ الشَّريفِ إلا مِن طَريقٍ أحمر!

***

الجرحُ إنّما يزرعُ البَشاشةَ ، التي ستهتزُ وتُبعثرُه!

***

بينَ الدَّمعةِ والبَسمةِ طرفةُ عَينٍ!

***