النية في الوضوء .. !!!!!!!!
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: النية في الوضوء .. !!!!!!!!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    599

    افتراضي النية في الوضوء .. !!!!!!!!

    من دروس الشيخ الشنقيطي حفظه الله :
    السؤال الأول :
    فضيلة الشيخ: ما الحكم فيمن نوى الوضوء بعـد مـا غسل وجهه؟، وجزاكم الله خيراً.
    الجواب :
    بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق الله وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد.
    فيجب أن تسبق نية الوضوء أول فرض من فرائضه، وبينا أن من غسل وجهه ولم يكن قد نوى الوضوء فإنه لا يصح ذلك الغسل، ويجب عليه أن يعيد غسل وجهه، لابـد في نية الوضوء أن تكون سابقة لأول فرض وهو غسل الوجه، وعلى هذا فلو تذكر النية أثناء غسله لـوجه لم يجزئ، بل لابد وأن تسبق الغسل، حتى يقع الغسل كاملاً بعد نية صحيحة معتبرة والله تعالى أعلم.


    السؤال السابع :
    إذا توضأ الإنسان بنية الاستباحة لصلاة الظهر مثلاً فهل يصلي بالوضوء صلاة العصر إذا لم يحدث ..؟؟؟
    الجواب :
    هذه المسألة تعتبر من مسائل النية في الوضوء والنية في الوضوء لها حالتان :
    الحالة الأولى : أن تكون نية خاصة ،
    والحالة الثانية : أن تكون نية عامة .
    فالنية الخاصة أن ينوي أن يصلي صلاة نافلة كانت أو فريضة ، أو ينوي استباحة لمانع عرض كأن ينوي مس المصحف يتوضأ لمس مصحف أو يتوضأ للطواف بالبيت وقس على ذلك من المسائل الخاصة فهذه تعتبر نية خاصة ، وأما الحالة الثانية فهي أن ينوي رفع الحدث وهذا يشمل جميع الأحداث ويرتفع بهذه النية الحدث كله فيجوز له أن يصلي الصلاة مفروضةكانت أو نافلة ، وكذلك يستبيح المحذورات على اختلاف مراتبها .
    أما في الحالة الأولى : فقال جمع من العلماء من نوى الوضوء للأدنى لايستبيح الأعلى ، فمن نوى الوضوء من أجل صلاة النافلة لايصلي فريضة ، ومن نوى الوضوء لفريضة لايصلي به أخرى إلا إذا كانت فائتة ودليلهم في ذلك قوله-عليه الصلاة والسلام-: (( وإنما لكل امرئ ما نوى)) قالوا هذا محدث وقد نوى أن يرفع من حدثه ما كان متعلقاً بالنافلة فبقي على وصف الحدث إلا في استباحة النافلة قالوا فلا يستبيح الفرض وهو أعلى وأما إذا نوى النية العامة وهي رفع الحدث فيجوز له أن يصلي ما شاء وأن يستبيح من الموانع ماشاء وقد جمع بعض الفضلاء هذه الأحوال في النية في قوله :
    ولينوِ رفع حدث أو مفترض أو استباحة لممنوع عرض
    "ولينوِ رفع حدث" هذه نية عامة "أو مفترض" أي نية لصلاة الفريضة "أو استباحة لممنوع عرض" كأن يصلي نافلة أو يطوف بالبيت أو يمس المصحف فهو ممنوع من ذلك حال حدثه فيتوضأ لإزالة هذا المانع ولذلك فالأفضل للإنسان والأكمل أنه إذا توضأ أنه ينوي رفع الحدث حتى يستبيح بوضوئه مايشاء من الموانع ، والله تعالى أعلم .
    إذا أصلحنا أعمالنا التي يحبها الله ونستطيعها ، أصلح الله أحوالنا التي نحبها ولانستطيعها ...!!!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    9

    افتراضي رد: النية في الوضوء .. !!!!!!!!

    صالح الطريف

    النية فى الوضوء هى الأساس إذ أن الوضوء هو تمهيد لإقامة الصلاة وإنما الأعمال بالنيات ولكل إمرؤ مانوى
    جزاك الله خيرا على ماقدمت
    وجزاك الله عنا كل خير

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    380

    افتراضي رد: النية في الوضوء .. !!!!!!!!

    بارك الله فيك اخي صالح

    كلام جميل من الشيخ واشكرك على هذا النقل

    وماذا عن ابو حنيفة يرى أن تتوضأ دون نيه سواء لصلاة أو مس مصحف أو ماشابه ذلك ..؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    599

    افتراضي رد: النية في الوضوء .. !!!!!!!!

    لمزيد من النقاش ..
    إذا أصلحنا أعمالنا التي يحبها الله ونستطيعها ، أصلح الله أحوالنا التي نحبها ولانستطيعها ...!!!

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    599

    افتراضي رد: النية في الوضوء .. !!!!!!!!

    احتدم النقاش بين أحبابنا في هذه المسألة .
    إذا أصلحنا أعمالنا التي يحبها الله ونستطيعها ، أصلح الله أحوالنا التي نحبها ولانستطيعها ...!!!

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •