اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
يعني يا أخ صياد هل تقول أن محمد بن عبد الله النبي المرسل صلى الله عليه وسلم كان يسمع الغناء ويحبه؟.
هل تجرأ على نسبة هذا للمصطفى صلى الله عليه وسلم؟!.

أرجو أن لا يؤول الكلام ومحل النزاع إلى سماع الحداء والأشعار والأناشيد المختلف فيها بين المعاصرين
فإنها لم تذكر أصلا في الموضوع
والموضوع أصلا كتب وسيق للكلام على الغناء المعروف المشهور.
الجواب : نعم سمع النبي غناء الجاريتين ، و أجرؤ على نسبته ما دام أنه قد صح به الخبر ،،،
ثم إني سائلك : ما هو الفرق بين الغناء الذي سيق من أجله الموضوع و بين الحداء و الأشعار و الأناشيد المختلف فيها بين المعاصرين ؟ و أرجو أن لا تذكر أن الفرق هو نوعية الكلام لأن الكلام المحرم : محرم دائما في الغناء و في غيره ...
فاذكر - بارك الله فيك - الفرق بين الغناء و الأناشيد و الحد الفاصل بينهما ...