من طرق أهل العلم في بيان الحق ونشره
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: من طرق أهل العلم في بيان الحق ونشره

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    362

    افتراضي من طرق أهل العلم في بيان الحق ونشره

    إن من أسباب رد الحق , هو بغض القائل به , إما لعدواة شخصية , و إما لإجل أخبار كاذبة قيلت في حق الداعي إلى الحق , أو غيرها من أسباب الصوراف عن الحق ...

    فكان هذا عائقا عن قبول الحق ومانعا لدى البعض , ولما كان الغرض هو وصول الحق للغير وعلوه على الباطل ، لا الإنتصار لرفع القائل , سلك علماؤنا السلفيون

    هذا المنهج وهو إبراز الحق ونشره وتعمية القائل به هدفا منهم في الوصول الحق حتى لخصوم الدعوة


    فمن ذلك وقع للعلامة تقي الدين الهلالي رحمه الله حيث قال رحمه الله في [ الدعوة إلى الله ص 61] : (وضعت حاشية على كتاب كشف الشبهات لشيخ الإسلام محمد

    بن عبدالوهاب وطبعتها ونشرتها , ولكنني استعملت في ذكر اسمه ما يسمى في مصطلح الحديث تدليس الشيوخ , وهو جائز بل مستحسن إذا أريد به الإصلاح ...وقد

    سميت الشيخ محمد بن عبدالوهاب محمد بن سليمان الدرعي فنسبته إلى جده ثم نسبته إلى الدرعية وذلك حق فهي بلدته ولكن لم يشتهر بذلك , ... ولما اطلع العالم الأجل

    مفتي المملكة العربية السعودية وشيخ شيوخها محمد بن إبراهيمرحمة الله عليه على هذا العمل استحسنه كل الاستحسان. وإنما فعلت ذلك لأن المتأخرين من رجال الدولة

    العثمانية حرضوا اشرار العلماء في جميع البلاد الإسلامية على تشويه سمعة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وكذبوا عليه ...]

    ومن ذلك أيضا ما وقع للعلامة المعلمي اليماني رحمه الله كما جاء في [مقدمة عمارة القبور/ الزيادي ص 55]حيث قال المعلمي اليماني : [ آنست من كلام بعض

    الإخوان أنه ينكر علي في كتاب القائد إلى تصحيح العقائد ربما ذكرت شيئامن حجاج شيخ الإسلام بدون عزو , فأرى أن أشرح حقيقة الحال, لم أجمع ذاك الكتاب

    ليقرأه الإخوان , وغيرهم ممن تفضل الله تعالى عليه بحسن العقيدة , وإنما جمعته دعوة لغيرهم فههنا أمور_ كان الشيخ الخضر الشنقيطي وصل إلى حيدر آباد حين كنت

    بها , وجرى مرة ذكر شيخ الإسلام رحمه الله فقال الشنقيطي، أنا لا أحب كتب ابن تيمية , ولا تطاوعني نفسي على قراءة شىء منها , ولقد جاء يوسف ياسين مرة بجزء

    من فتاوىابن تيمية , فتركه في بيتي , فلما علمت ذلك غضبت , واضطرب خاطري , وكرهت أن يبيت الجزء في بيتي , فلم أستقرحتى أرسلت به إلى صاحبه ، هذا معنى

    كلامه, وهذه حال أشباهه , ينفرون من كتب شيخ الإسلام ومن اسمه أيضا , على نحو ما ورد في عمر بن الحطاب أن الشيطان ينفر منه , فظننت إن هؤلاء لو رأوا في

    كتابي ترداد ذكر شيخ الإسلام ,يوشك أن يعرضوا عن قرائته البتة , و أنا أرى المصلحة أن أجترهم لمطالعته لعل الله تعالى ينفعهم به]


    وكذلك ما علل به بعض أهل العلم عدم عزو شارح الطحاوية لابن تيمية وابن القيم ما ينقله عنهم حيث قالوا في مقدمة شرح الطحاوية[ ولكنه لا يصرح بالنقل عنه

    ابن القيم; ولا عن شيخ الإسلام , وربما كان يتعمد ذلك لتعم فائدة كتابه وينتفع الموافق والمخاف] مقدمة شرح الطحاوية ص 77 ط الرسالة


    أقول : ولعل في هذا ذكرى لمن أراد الدعوة إلى الحق لا الدعوة إلى الإشخاص والأمثلة على ذلك تطول , والله المستعان

  2. #2
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    [align=center]
    بارك الله فيك يا أبا عبدالرحمن

    [/align]

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    362

    افتراضي

    وفيك بارك شيخنا الفاضل

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •