أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    2,413

    افتراضي أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟

    قرأت هذا الأثر في أصل شرعية قول"سمع الله لمن حمده"لكن كاتبه لم يذكر لا اسنادا ولا مصدرا ولا مرجعا حديثيا ولا غير حديثي بل انه حكاه بلفظه من حفظه فقال:كان الرسول عليه الصلاة والسلام يقول:"الله أكبر" كلما يرفع من الركوع وفي يوم من الأيام تأخر أبو بكر الصديق-رضي الله عنه-عن الصلاة خلف الرسول عليه الصلاة والسلام وحزن وذهب الى المسجد مسرعا فوجد أن الرسول عليه الصلاة والسلام ما زال في الركوع ولم يرفع منه فحمد الله كثيرا فنزل جبريل للرسول وهو في الركوع وقال له:"لقد سمع الله لمن حمده" يقصد ابا بكر فأصبحت "سمع الله لمن حمده" بدل "الله أكبر" في كل صلاة الى يوم القيامة.انتهى كلامه
    والسؤال هو: هل لهذه القصة أصل في كتب أهل الحديث ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,090

    افتراضي رد: أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟

    سامحني أخي الفاضل (أبو وائل).. ولكن قد أصابتني حالة من الضحك على هذا الكلام الجديد؛ لا أدري هل هو لكذبه، أو لجرأة ذاك الرجل على نقله وترويجه.

    ليس هذا بصحيح أخي الحبيب، ولا أصل له البته!!
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    2,413

    افتراضي رد: أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟

    السلام عليكم أستاذي الفاضل وبارك الله فيك على هذه الافادة,والحقيق :أنه يبعد غاية البعد أن تكون له الصحة مع عدم تداول اهل العلم له إنْ في كلامهم وإنْ في كتبهم, يعلم هذامن له دربة بكتب أهل العلم عموما وكتب السنة خصوصا, والذي أردته -ولعل عبارتي قصرت عن توضيحه-هو هل له أصل أو اسناد في غير كتب السنة المشهورة ممن تجمع الغثّ والسمين وتخلط الخرز بالدرّ الثمين ,أو هل هنالك من تكلم عنه أو أشار اليه من أصحاب كتب الاحاديث المشتهرة او كتب الموضوعات انتظرأيها الكريم افادتك مجددا وجزاك ربي خيرا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    249

    افتراضي رد: أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟

    القصة يتداولها الطرقيون المحسوبون على التصوف، ولعلها مدونة في كتبهم، ولكن لا أصل لها بتاتا.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: أثر ابي بكر الصديق-رضي الله عنه-في قول:"سمع الله لمن حمده" هل له أصل؟

    القصة المعروفة و الصحيحة هده
    رواه البخاري في الأذان باب 126 ح799 من حديث رفاعة بن رافع رضي الله عنه قال : ( كنّا نصلّي وراء النّبيّ صلى الله عليه وسلم فلمّا رفع رأسه من الرّكعة قال : سمع الله لمن حمده قال رجل وراءه : ربّنا ولك الحمد حمداً كثيراً طيّباً مباركاً فيه ، فلمّا انصرف قال : من المتكلّم ؟ قال : أنا ، قال : رأيت بضعة وثلاثين ملكاً يبتدرونها أيّهم يكتبها أوّل )
    و أما التي دكرتها لا أصل لها في كتب السنة المعتبرة حتى في المصنفات التي عنيت بالموضوعات و لعلها من شطحات أهل الضلال و القصاص من المبتدعة قال الإمام أحمد رحمه الله '' أكذب الناس القصاص والُّسوَّال ، وما أحوج الناس إلى قاص صدوق ''
    و الله أعلم


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,494

    افتراضي

    إفادة حول قصة تأخر أبي بكر عن الصلاة وإدراكه الركوع

    أرجو منكم الإفادة إذا كانت هذه القصة أو الحديث صحيحا أم لا لأنه منتشر فى جميع المنتديات كان الرسول عليه الصلاة والسلام يقول الله أكبر كلما يرفع من الركوع وفي يوم من الأيام تأخر أبو بكر الصديق رضي الله عنه عن الصلاة خلف الرسول عليه الصلاة والسلام وحزن وذهب إلى المسجد مسرعا فوجد أن الرسول ما زال في الركوع ولم يرفع منه, فحمد الله كثيرا (احمد الله يا أخي)، فنزل جبريل للرسول وهو في الركوع وقال له (لقد سمع الله لمن حمده) يقصد أبو بكر فأصبحت سمع الله لمن حمد بدل الله أكبر في كل صلاة إلى يوم القيامة؟ وجزاكم الله كل خير.




    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    فإنا لم نعثر على ما يفيد ثبوت هذه القصة عن أبي بكر رضي الله عنه، وإنما الثابت في الحمد بعد الرفع من الركوع، حديث رفاعة الزرقي: كنا يوما نصلي وراء النبي صلى الله عليه وسلم فلما رفع رأسه من الركوع، وقال: سمع الله لمن حمده، قال: رجل وراءه ربنا لك الحمد حمدا طيبا كثيراً مباركا فيه، فلما انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صلاته قال: من المتكلم آنفاً؟ قال: أنا يا رسول الله، فقال: صلى الله عليه وسلم: لقد رأيت بضعا وثلاثين ملكا يبتدرونها أيهم يكتبها أولا. رواه البخاري.
    وفي رواية عن رفاعة قال: صليت خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم فعطست فقلت الحمد لله حمدا كثيراً طيبا مباركا فيه مباركا عليه كما يحب ربنا ويرضى، فلما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم انصرف فقال من المتكلم في الصلاة؟ فلم يتكلم أحد، ثم قالها الثانية فلم يتكلم أحد، ثم قالها الثالثة فقال رفاعة: أنا يا رسول الله، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: والذي نفسي بيده لقد ابتدرها بضعة وثلاثون ملكاً أيهم يصعد بها. رواهالترمذي وأبو داود والنسائي.
    وقال الشوكاني في النيل: يجمع بين الروايتين بأن الرجل المبهم في رواية البخاري وهو رفاعة كما في حديث الباب، ولا مانع أن يكني عن نفسه إما لقصد إخفاء عمله أو لنحو ذلك، ويجمع أيضاً بأن عطاسه وقع عند رفع رأسه.
    والله أعلم.




    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...twaId&Id=94322

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •