مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!
النتائج 1 إلى 14 من 14

الموضوع: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    254

    Question مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    اللهم إنا نعوذ بك من الفتن ، ما ظهر منها وما بطن !
    إن العنوان : ( من ينقذنا من نظر الفجأة ) ليس طلباً للحلول ....
    إنما هو من باب التنفيس ،، عما في النفس من آهات وزفرات ..
    إنه من باب : ذهب الذين يُعاش في أكنافهم ........
    إنه من باب : فلابد من شكوى إلى ذي مروءةٍ ......
    ومعاذ الله أن يكون من باب : ( هلك الناس ) ، بل هو من باب : ( ظهر الفساد )
    حينما تكون في سيارتك بعد صلاة الفجر ذاهباً إلى حلقة علمٍ ، أو مرتلاً بعضَ آياتِ الكتاب العزيز ، أو تكمل بقية الأوراد ......
    في هذه اللحظة المطئنة ، يقف بجانبك ـ عند إشارة المرورـ أحد الشُبَّان ، فتلتفت إليه ، فإذا هو يشاهد على شاشة السيارة المرتفعة ـ التي يراها كل أحد ـ الكاسيات العاريات .... ما يعكّر عليك صفوَ ما أنت فيه ...
    فمن ينقذنا من نظر الفجأة ؟!
    حينما تكون في المطار .......................
    فمن ينقذنا من نظر الفجأة ...........................
    حينما تكون .....
    حينما تكون .....
    حينما تكون .....
    إنني لا أتكلم عن الإثم ، فهو مرفوع ـ إن شاء الله ـ ،،
    لكنني أتكلم عن الألم الذي يرميه عليك الآخرون وهم لا يشعرون ...
    وهاهنا وقفة لطيفة : لا تظن أخي الحبيب ـ هداني الله وإياك ـ أننا أفضل من هؤلاء ، لكننا نسأل الله ذلك [ انظر المدارج لابن القيم في موازنته بين أهل الكبائر المنكسرة قلوبهم ، وأهل الديانة المتعاظمين ] ،،
    فقاصم الظهر (( العُجب )) أشد بلاءً ، وأعظم وزراً ...

    فلنسأل الله العافيةَ والسلامة ..
    ولنأمر بالمعروف ، ولننه عن المنكر ،، ولنأخذ على يد السفيه .. بالحكمة والموعظة الحسنة .
    هذه بعض زفرات من يعيش في هذا البلد (( المحافظ )) !
    اللهم إنا نستغفرك من شر ما علمنا ، ومن شر ما لم نعلم ..
    اللهم اهدنا وسددنا ..
    اللهم إنا نعوذ بك من كل عمل ادعينا فيه إرادة وجهك ، فخالط قلوبنا ماقد علمتَه !
    أخوكم : أبو ريان .
    وما عبَّرَ الإنسَانُ عن فضلِ نفْسِهِ ** بمثلِ اعتقادِ الفضلِ في كلِّ فاضلِ
    وليسَ من الإنصافِ أنْ يدفعَ الفتى ** يدَ النَّقصِ عنهُ بانتقاصِ الأفاضل !

  2. #2
    عبد الله المزروع غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    666

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    خامساً : نظر الفجاءة .المعنى اللغوي : قال في اللسان : ( فَجِئَه الأمر ، وفَجَأَه ..هجم عليه من غير أن يشعر به ، وقيل إذا جاءه بغتة من غير تقدم سبب … ) . قال القاضي عياض : الفجاءة : مهموز ممدود ، ما كان من غير قصد .وضَبَطَهُ في النهاية فقال : هي بالضم والمد ، وبالفتح وسكون الجيم من غير مد .وقال النووي : الفجاءة : بضم الفاء وفتح الجيم وبالمد ، ويقال : بفتح الفاء وإسكان الجيم والقصر ، لغتان .قال في شرح الترمذي ( وقيده بعضهم بفتح الفاء وسكون الجيم من غير مدٍ على المرأة) . المعنى الشرعي :قال القاضي عياض : ( ومعنى نظر الفجاءة : التي لم يقصد صاحبها تأملها والنظر إليها ، فتلك معفوٌ عنها ، والمنهي عنه المحرم من ذلك إدامة النظر ، وتأمل المحاسن على وجه التلذذ والاستحسان والشهوة . ) . قال النووي : ( ومعنى نظر الفجاءة : أن يقع بصره على الأجنبية من غير قصد فلا إثم عليه في أول ذلك ، ويجب عليه أن يصرف بصره في الحال ، فإن صرفه في الحال فلا إثم عليه ، وإن استدام النظر أثِم ، لهذا الحديث فإنه – صلى الله عليه وسلم – أمره أن يصرف بصره ، مع قوله تعالى " قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم .. ) . حكمه :يتبين من كلام أهل العلم ، أن نظر الفجاءة كما عرفه أهل العلم من المعفو عنه ، وهو من الأمور التي قد لا يسلم منها أحد ، لانتشار التبرج والسفور واختلاط النساء بالرجال في 2 – أن يصرف بصره في الحال ولا يديمه ، والله أعلم . كثير من الأماكن،لكن ينبغي التنبهإلى شرطا عدم الإثم ، وهما : 1 – أن يكون من غير قصد .الأدلة الواردة فيه :1 – حديث جرير بن عبد الله – رضي الله عنه – قال : سألتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نظر الفجاءة ، فأمرني أن أصرف بصري . 2 – حديث علي بن أبي طالبٍ – رضي الله عنه – أن النبي - صلى الله عليه وسلم – قال له : " يا علي لا تتبع النظرةَ النظرة ، فإنَّ لك الأولى وليست لك الآخرة " . * يدل هذين الحديثين على عدم إعقاب النظرةِ الأولى - التي من غير قصد – بالنظرة الثانية لأنها باختيارك فتكون عليك .قال الخطابي في المعالم : ( ويروى أطرق بصرك ، قال : والإطراق أن يقبل ببصره إلى وجهه ، والصرف أن يفتله إلى الشق الآخر ) . العلاج لهذه النظرة :سيأتي في وسائل معينه على غض البصر ما يمكن أن يدرج هنا ، لكن لعل هناك علاجاً سريعاً لهذه النظرة – وهو خاص لمن كان متزوجاً – وهذا العلاج هو :حديث جابر – رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – رأى امرأةً ، فأتى امرأته زينب ، وهي تَمْعَسُ مَنِيْئَةً لها ، فقضى حاجته ، ثم خرج إلى أصحابه ، فقال : " إن المرأة تقبل في صورة شيطان ، وتدبر في صورة شيطان ، فإذا أبصر أحدكم امرأةً فليأتِ أهله ، فإن ذلك يَرُدُّ ما في نفسه " . وفي لفظٍ لمسلم " فإذا أحدكم أعجبته المرأة فوقعت في قلبه ، فليعمد إلى امرأته فليواقعها ، فإنَّ ذلك يرد ما في نفسه " .* الكلام عن هذا الحديث في النقاط التالية :1 – معنى قوله " تمعس " أي تدبغ ، قوله " منيئة " الجلد أول ما يدبغ ، وفي كلاهما خلافٌ .2 – قوله " في صورة شيطان " أي في صفة الوسوسة والإضلال ، لأن رؤيتها من جميع الجهات داعية للفساد .3 – قوله " فإن معها مثل الذي معها " أي فرجاً مثل فرجها ، ويسد مسدها .4 – أن فعل النبي – صلى الله عليه وسلم – هذا مع زينب ، ليس لأنه وقع في نفسه شيءٌ عندما رأى المرأةَ ، فهو منزه عن ذلك ، ولكن فعله ليقتدى به في الفعل ، وإرشاداً لهم لما ينبغي أن يفعلوه .5 – وفيه الدلالة على جواز طلب الرجل امرأته إلى الوقاع في النهار وغيره ، وإن كانت مشتغلة بما يمكن تركه ، لأنه ربما غلبت على الرجل شهوةٌ تضره بالتأخير في بدنه أو في قلبه وبصره ، والله أعلم .6 – قال ابن القيم – رحمه الله - : ( … وأرشد من ابتلي بنظرة الفجأة أن يداويه بإتيان امرأته ، وقال إن معها مثل الذي معها ، فإن في ذلك التسلي عن المطلوب بجنسه ، والثاني : أن النظر يثير قوةَ الشهوةِ فأمره بتنقيصها بإتيان أهله ، ففتنة النظر أصل كل فتنةٍ … ) .والله أعلم .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    أخي أبوريان
    جزاك الله خيرا ، وحمانا الله وإياك من الفتن
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,298

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مهند بن حسين المعتبي مشاهدة المشاركة
    [CENTER]وهاهنا وقفة لطيفة : لا تظن أخي الحبيب ـ هداني الله وإياك ـ أننا أفضل من هؤلاء ، لكننا نسأل الله ذلك [ انظر المدارج لابن القيم في موازنته بين أهل الكبائر المنكسرة قلوبهم ، وأهل الديانة المتعاظمين ] ،،
    فقاصم الظهر (( العُجب )) أشد بلاءً ، وأعظم وزراً ...

    فلنسأل الله العافيةَ والسلامة ..
    عافاني الله وإياك ، نعم ، وقد قال ابن القيم في المدارج كلاماً جدّ نفيس ، قال ((ومن علامات الإنابة : ترك الاستهانة بأهل الغفلة والخوف عليهم مع فتحك باب الرجاء لنفسك فترجو لنفسك الرحمة وتخشى على أهل الغفلة النقمة ولكن ارج لهم الرحمة واخش على نفسك النقمة فإن كنت لا بد مستهينا بهم ماقتا لهم لانكشاف أحوالهم لك ورؤية ما هم عليه فكن لنفسك أشد مقتا منك لهم وكن لهم أرجى لهم لرحمة الله منك لنفسك قال بعض السلف : لن تفقه كل الفقه حتى تمقت الناس في ذات الله ثم ترجع إلى نفسك فتكون لها أشد مقتا وهذا الكلام لا يفقه معناه إلا الفقيه في دين الله فإن من شهد حقيقة الخلق وعجزهم وضعفهم وتقصيرهم بل تفريطهم وإضاعتهم لحق الله وإقبالهم على غيره وبيعهم حظهم من الله بأبخس الثمن من هذا العاجل الفاني لم يجد بدا من مقتهم ولا يمكنه غير ذلك ألبتة ولكن إذا رجع إلى نفسه وحاله وتقصيره وكان على بصيرة من ذلك : كان لنفسه أشد مقتا واستهانة فهذا هو الفقيه))

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    84

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    كلمات جميلة جزاك الله خيرا

  6. #6
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!


    بارك الله فيك أخي مهند
    كلما اشتدَّ البلاء وعظم الداعي إلى الفتنة كان أجر المتمسك أعظمَ
    أسأل الله أن يثبتنا على طاعته ورضوانه، ويكفينا شرور أنفسنا والشيطان


    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    247

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    الحمد لله
    نسأل الله تعالى ان يعذرنا و ان يغفر لنا تقصيرنا ....فلكل شيء سبب
    بارك الله فيك
    ( صل من قطعك

    وأحسن إلى من أساء إليك

    وقل الحقّ ولو على نفسك )

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,873

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    جزاكم الله خيرًا إخواننا الكرام ، لما قرأت ما كتبه الإخوة الأفاضل وتعليق أخينا أبي محمد الحمادي.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحمادي مشاهدة المشاركة

    بارك الله فيك أخي مهند
    كلما اشتدَّ البلاء وعظم الداعي إلى الفتنة كان أجر المتمسك أعظمَ
    أسأل الله أن يثبتنا على طاعته ورضوانه، ويكفينا شرور أنفسنا والشيطان
    واعتباركم أن تشغيل شخص لتلك الصور في سيارته من شدة البلاء ، وتذكرت حال طلبة العلم في مصر بلدي الحبيب ، وكيف أن طالب العلم يسمع ليل نهار بالطرقات وفي المحلات ووسائل المواصلات كل جديد في عالم الكست والفديو كليب شاء ذلك أو أباه ، يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر فيستجيب شخص ويتضجر عشرة ، ولا يحميه أحد أضف إلى ذلك صور الكاسيات العاريات التي تمر أمام عينيه ليل نهار في الشارع وفي العمل واليقظة والنوم، وحتى في بيته إذا نظر من شباك ليلتقط نفسه أو يجيل بصره في فضاء الله الواسع ، وفي وسائل المواصلات ، وطبعًا معظم إن لم يكن كل طلبة العلم بمصر فقراء لا يمتلكون السيارات كما هو الحال هنا في المملكة نسأل الله أن يديم الخير على هذا البلد المبارك وأن يفيض من خيره على سائر بلاد المسلمين ، والله يحضرني أحد الإخوة الأفاضل كان يعمل معي بدار هجر ، وكان يركب سيارات الأجرة من شارع الملك فيصل بالجيزة ليذهب إلى العمل بمنطقة أرض اللواء مكان دارهجر للطباعة والنشر ، وكان أحيانًا يحرص على أن يركب في سيارة ليس فيها نساء ، فالسيارات مزدحمة فتجد عشرة أشخاص أو أكثر في سيارة أجرة الجميع ملتحم النساء والرجال ، فكان هذا الأخ يحاول أن لا يركب سيارة بها نساء فيأتي متأخرًا على العمل ساعة أو ساعتين ، هذا هو البلاء يا رجال . بارك الله فيكم ، وطبعًا هناك حيثما ذكرت لا أعرف ما هو نظر الفجأة فحيث يممت وجهك سقطت على ما الله به عليم ، أسأل الله أن يصلح أحوال المسلمين وأن يحفظ لنا بلاد الحرمين على ما هي عليه من الخير - في الظاهر والله يتولى السرائر - فإنها آخر حصون الإسلام ، زادها الله منعة وحفظًا .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    254

    Exclamation رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    المشايخ الفضلاء ـ بلا استثتاء ـ : جزاكم الله خيراً على المشاركات والتعاليق القيمة ،،،
    اللهم إنا نعوذ بك من الفتن ، ما ظهر منها وما بطن .
    أصبحنا نسمع من يستفتي من إخواننا في بعض البلدان عن مسألة صلاة الجماعة ، هل له أن يصليها في البيت ؛ لتكالب الفتن ؟!
    اللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين من شرور الفتن ،،،
    وعليك بمن يريد ويكتب ويطالب و ( يجـــاهد ) لتكون جدةُ والدمامُ مثلَ باريس وروما !!
    والله أعلم .
    وما عبَّرَ الإنسَانُ عن فضلِ نفْسِهِ ** بمثلِ اعتقادِ الفضلِ في كلِّ فاضلِ
    وليسَ من الإنصافِ أنْ يدفعَ الفتى ** يدَ النَّقصِ عنهُ بانتقاصِ الأفاضل !

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    276

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    الشيخ الحبيب / أباريان

    جزاك الله خير الجزاء .

    وأسأل الله أن يصلح أحوالنا ظاهرا وباطنا ، ويستر علينا ، ويتجاوز عن تقصيرنا في طاعته ، وأن يعيننا على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ..... وأن لا يؤخذنا بما فعل السفهاء منا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي مشاهدة المشاركة
    وطبعًا هناك حيثما ذكرت لا أعرف ما هو نظر الفجأة فحيث يممت وجهك سقطت على ما الله به عليم .
    شيخنا الحبيب / علي عبدالباقي

    أحزنتي كثيرا بذكر أحوال إخواننا في مصر .....

    وأسأل الله أن يعينكم جميعا ، وأن ييسر أموركم .... ويحفظكم من بين أيديكم ومن خلفكم ومن أمامكم ومن خلفكم ....ونعوذ بالله جميعا أن نغتال من تحتنا .

    لا حرمكم الله الأجر .
    قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    254

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    جزاك الله خيراً أبا محمد على المرور ...
    وما عبَّرَ الإنسَانُ عن فضلِ نفْسِهِ ** بمثلِ اعتقادِ الفضلِ في كلِّ فاضلِ
    وليسَ من الإنصافِ أنْ يدفعَ الفتى ** يدَ النَّقصِ عنهُ بانتقاصِ الأفاضل !

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    164

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    ..موضوعٌ اعجبني, وأفادني. ويستحقُ الرفع, رفع الله قدر من شاركَ فيه..


  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    604

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مهند المعتبي مشاهدة المشاركة
    المشايخ الفضلاء ـ بلا استثتاء ـ : جزاكم الله خيراً على المشاركات والتعاليق القيمة ،،،

    اللهم إنا نعوذ بك من الفتن ، ما ظهر منها وما بطن .
    أصبحنا نسمع من يستفتي من إخواننا في بعض البلدان عن مسألة صلاة الجماعة ، هل له أن يصليها في البيت ؛ لتكالب الفتن ؟!
    اللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين من شرور الفتن ،،،
    وعليك بمن يريد ويكتب ويطالب و ( يجـــاهد ) لتكون جدةُ والدمامُ مثلَ باريس وروما !!

    والله أعلم
    لماذا لانجاهد حتى نجعل باريس ولندن مثل مكة والمدينة ...!!!!!!!!!!!!
    بارك الله فيك ..،،
    إذا أصلحنا أعمالنا التي يحبها الله ونستطيعها ، أصلح الله أحوالنا التي نحبها ولانستطيعها ...!!!

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,873

    افتراضي رد: مَن يُنقِذنا من (( نَظَرِ الفجْأة )) ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح الطريف مشاهدة المشاركة
    لماذا لانجاهد حتى نجعل باريس ولندن مثل مكة والمدينة ...!!!!!!!!!!!!
    بارك الله فيك ..،،
    لأن العزم لم يصح ، والنية لم تخلص ، ولم يتضح فقه الواقع والمرحلة في أذهان كثير من علماء المسلمين ناهيك عن عوامهم ، ولم تجتمع القلوب على أمر سواء ، وفقه الناس لدين الله لم يخلص من الأهواء والبدع، فأنى يكون النصر والتمكين.
    نسأل الله أن يصلح أحوال المسلمين في كل مكان من أرض الله الواسعة.
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •