حكم تطويل أركان الصلاة ..
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: حكم تطويل أركان الصلاة ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    16

    افتراضي حكم تطويل أركان الصلاة ..

    بسم الله الرحمن الرحيم

    نصيحة ، أرجوا من الله أن تلقى آّذاناً صاغيةً :
    عن مالك بن الحويرث ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، أنه قال : ( صلوا كما رأيتموني أصلي ) .
    قال الإمام الزهري : " السنة سفينة نوح من ركبها نجى " .
    وها أنا أستعين بالله ، مبتدأ في بيان السنة في حكم إطالة أركان الصلاة _ من قيام ، وركوع ، وسجود _ ، سائلاً المولى أن يسدد خطانا ، وأن يوفقنا للحق والصواب ....

    عن أنس رضي الله عنه ، أنه قال : ( إني لا آلو أن أصلي بكم كما رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يصلي بنا ، قال ثابت : كان أنس بن مالك يصنع شيئاً لم أركم تصنعونه ، كان إذا رفع رأسه من الركوع قام حتى يقول القائل : قد نسي ، وبين السجدتين حتى يقول القائل قد نسي ) . أخرجه البخاري ومسلم .
    وجاء في حديث المسيء صلاته ، قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( ثم اركع حتى تطمئن راكعاً ، ثم ارفع حتى تطمئن قائماً ، ثم اسجد حتى تطمئن ساجداً ... ) .
    أخرجه البخاري ومسلم .
    وإذا كان يطيل في قيامه ، وجلوسه بين السجدتين ، فكذلك كان يفعل في ركوعه ، وفي سجوده ، ويدل لذلك :
    ما رواه البراء بن عازب ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان سجوده ، وركوعه ، وقعوده ، وما بين السجدتين قريب من السواء ) .أخرجه البخاري ومسلم .
    ومما يدل على طول ركوعه ، وسجوده صلى الله عليه وسلم ، ما ورد عنه من أذكار كان يقولها في هذين الموضعين ، وهي كثيرة ، أذكر منها :
    • ماجاء في حديث علي رضي الله عنه ، عن صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم : وإذا ركع يقول في ركوعه : ( اللهم لك ركعت ، وبك آمنت ، ولك أسلمت ، خشع لك سمعي ، وبصري ، ومخي ، وعظمي ، وعصبي ) ، وإذا سجد يقول في سجوده : ( اللهم لك سجدت ، وبك آمنت ، ولك أسلمت ، سجد وجهي للذي خلقه ، وصوره ، وشق سمعه وبصره ، تبارك الله أحسن الخالقين ) . أخرجه مسلم .
    • عن عائشة رضي الله عنه قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر أن يقول في ركوعه وسجوده ، قوله : ( سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي ) . أخرجه البخاري ومسلم .
    • عن عائشة رضي الله عنها ، قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في ركوعه ، وسجوده : ( سبُّوح ، قدُّوس ، رب الملائكة والروح ) . أخرجه مسلم .
    • عن عوف بن مالك رضي الله عنه ، أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في ركوعه ، وسجوده : ( سبحان ذي الجبروت ، والملكوت ، والكبرياء ، والعظمة ) . أخرجه أبو داود والنسائي ، وصححه الألباني في صحيح أبي داود رقم ( 817 ) .
    وغير ذلك ، مما هو مبسوط في محله .

    ومما يدل على أنه صلى الله عليه وسلم كان يطيل سجوده ، أنه كان يكثر الدعاء في سجوده .
    فعن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله علبه وسلم قال : ( أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد ، فأكثروا الدعاء ) . أخرجه مسلم .


    _ إشكال وجوابه :
    قد يقول قائل _ ويا كثرة القائلين _ : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر المسلمين أن يسيروا في صلاتهم سير الأضعف منهم ، فلماذا تطيلون الصلاة ؟ وفي الناس من هو ضعيف ، وكبير ، وذا حاجة ؟
    فالجواب أن يقال :
    _ أن هذا التقدير للإمام ، وليس لآحاد المصلين .
    _ أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصل خلفه الضعيف ، والكبير ، وذا الحاجة ، فننظر إلى فعل رسول الله في هذه الحالة فهو المشرع ، وننظر إلى فعل صحابته رضوان الله عليهم ، أكانوا يسرقون صلاة الناس كما يفعل بعض الأئمة اليوم ، وكما يتمناه بعض المأمومين ، أم هو ماذا ؟
    عن ابن عمر قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا بالتخفيف ويأمنا بالصافات . أخرجه ابن خزيمة ( ح 1606 ) ، وإسناده حسن .
    وعن إبراهيم التيمي ، أنه قال : كان أبي قد ترك الصلاة معنا ، قلت : ما لك لا تصلي معنا ؟ قال : إنكم تخففون الصلاة . قلت فأين قول النبي : ( إن فيكم الضعيف ، والكبير ، وذا الحاجة ) . قال قد سمعت عبد الله بن مسعود يقول ذلك ، ثم صلى بنا ثلاثة أضعاف ما تصلون . صححه الألباني في تعليقه على ابن خزيمة ( ح 1607 ) .

    والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ...

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    36

    افتراضي رد: حكم تطويل أركان الصلاة ..

    إنك تجد أحدهم يخطب الجمعة قرابة الساعتين ! فإذا دخل في الصلاة انتابته الحمى الفقهية التخفيفية ونقرالصلاة نقرا ...

    و أحدهم يصلي الفريضة بالناس بنحو الست صفحات ... فإذا ركع وسجد وجلس لا تكاد تسبح خلفه ...

    نفع الله بك يا شيخ ...

    والله إن هذا الأمر لا يكاد يتكلم فيه أحد الآن ...

    جزاك الله خيرا ونفع بك ...

    وسبحان الله ... لقد دهشت وأنا أقرأ ...

    إذ إني في ذات سويعاتي هذه وعينها قبيل مطالعة مشاركتك كنت بصدد تنقيح وريقات لي ستخرج كرسالة صغيرة لتذكرة إخواننا بعنوان (( أطل المكث بين السجدتين )) !!! ... فسبحان الله ...

    جزاك الله خيرا يا أخي وزادك هدى وثبتك على ما أنت عليه

    ووددت لو تواصلنا ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    54

    افتراضي رد: حكم تطويل أركان الصلاة ..

    السلام عليكم ورحمة الله
    الاطمئنان في الصلاة وارد وكذلك التخفيف
    اما التطويل او الاطالة كما تريد ان توصل الينا
    فلم يرد به نص صريح
    واقصد بالنص الصريح ان يكون رسول الله"ص" هو من امر بذاك التطويل
    فلو كنت تصلي وحدك فاطلها ما شئت
    اما لو كنت اماما بجماعة
    فتخفيف صلاة الامام مضنة من فقهه
    واجماع اعلام الامة في صلاة الامام على
    ان الاطمئنان قياما هو الاستواء التام وقوفا بمقدار التسميع والتحميد
    اي قولك سمع الله لمن حمده اللهم ربنا ولك الحمد
    والاطمئنان جلوسا هو الاستواء التام جلوسا بمقدار قولك
    اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وعافني وارزقني..الخ..
    والاطمئنان ركوعا هو مقدار ذكرك سبحان ربي العظيم خمس مرات
    والاطمئنان سجودا هو مقدار ذكرك سبحان ربي الاعلى خمس مرات
    او بزيادة الاذكار التي اوردت مما اثر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    اما ان تطيل الركوع او السجود او القيام او الجلوس حتى يهم المامومون
    بالانصراف من خلفك فتلك فعلة قد تسبب لك افتتان الناس خلفك
    وانت المسؤل عنها يوم القيامة

    والسلا عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    54

    افتراضي رد: حكم تطويل أركان الصلاة ..

    ذكرت الحكم ولم تقرره
    والحكم
    حو التقرير هل الصلاة صحيحة ام باطلة
    وهذا هو الاهم
    فلو اتممت قيامك وركوعك وسجودك وجلوسك
    واستوفيت اركان صلاتك وحققت شروط صحتها
    فهي تامة صحيحة وانت عليها ماجور
    سواء اخففتها او اطلت
    وسواء كنت اماما او منفردا
    وانما سارق صلاته هو من لا يتم ركوعه وسجوده وقيامه وجلوسه
    اي لا يحقق معنى الاطمئنان المذكور اعلاه
    ومثل هذا لو تجرات وحكمت ببطلان صلاته جاز لك ذلك
    والسلام

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    16

    افتراضي رد: حكم تطويل أركان الصلاة ..

    الأصل ثابت وإن لم يكن فعل النبي صلى الله عليه وسلم له على الدوام ، وأردت في ما كتبته إشارة وتوجيه إلى الأئمة الذين يسرقون صلاتهم وصلاة المصلين ، وكما جاء في الحديث أن أسرق الناس من يسرق الصلاة فلا يتم ركوعها ولا سجودها .

    وأنا أتكلم عن الأصل ، وإن وجدت فتنة .. فدرء المفاسد مقدم على جلب المصالح .. وعلى الإمام أن يعلم المصلين الاستسلام لنصوص الكتاب والسنة شيئاً فشيئاً ، واتباع السلف في كل شيء .. صغير وكبير . وستخمد الفتن .. إن جاء نور التوحيد ، ونور السنة ..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    16

    افتراضي رد: حكم تطويل أركان الصلاة ..

    ثبت أن رجلاً جاء إلى ابن عمر ، فقال له : الوتر واجب . فقال رضي الله عنه : صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر وعمر . ولا أذكر تخريجه الآن .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •