فتيا العلامة البراك في عبارة : كوراث طبيعية
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: فتيا العلامة البراك في عبارة : كوراث طبيعية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي فتيا العلامة البراك في عبارة : كوراث طبيعية

    الحمد لله

    *******
    سئل العلامة البراك :
    س: هل لهذا الإطلاق وجه صحيح (الكوارث الطبيعية)؟ جزيتم خيرا.

    الحمد لله:

    ينبغي أن يُستبدل بهذه العبارة: "المصائب الكونية"؛ وذلك لأمرين:
    الأول: أنه ليس في اللغة "الكوارث" بمعنى "المصائب"، وإنما هي بمعنى "المشاق".
    ثم إن "طبيعية" فيها خطأ لغوي؛ فإن النسبة إلى الطبيعة "طَبَعِي".

    الثاني: أن قولهم: "كوارث طبيعية" يتضمن معنى منكرا يقصده كثير ممن يتكلم بها، وهو: أن هذه الحوادث الكونية أمور عادية طُبع عليها الكون، لا معنى لها ولا حكمة، ولا سبب يرجع إلى أفعال العباد، ولهذا ينكر هؤلاء على من يربط بين هذه الحودث وما يقع من العباد من المعاصي، كما يدل له قوله تعالى: (وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير)، وقد تجري هذه العبارة على ألسن بعض الناس من غير قصد إلى هذا المعنى الباطل.

    فالواجب اجتناب هذه العبارة "كوارث طبيعية" وإرشاد من يطلقها من غير اعتقاد للمعنى الباطل لتركها، والله أعلم.


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    170

    افتراضي رد: فتيا العلامة البراك في عبارة : كوراث طبيعية

    نفع الله بالشيخ وحفظه للمسلمين ..اللهم آمين
    قال الإمام مالك :

    إن حقاً على من طلب العلم أن يكون عليه وقار وسكينة وخشية وأن يكون متبعاً لآثار من مضى قبله.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: فتيا العلامة البراك في عبارة : كوراث طبيعية

    بارك الله فيك

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •