الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 32

الموضوع: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


    حذر الدكتور صالح بن فوزان الفوزان عضو اللجنة الدائمة للإفتاء وعضو هيئة كبار العلماء فى المملكة من تساهل الآباء وأولياء الأمور تجاه مراقبة أبنائهم ومعرفة جلسائهم وأين يذهبون

    وقال ان هؤلاء الذين يدعون الشباب للذهاب إلى مواقع الخطر باسم الجهاد هم لا يذهبون في أنفسهم

    مشيراً أننا نعيش في زمن شرور وفتن فأصبح الوالد مع أولاده مثل راعي الغنم بين الذئاب يجب عليه أن يحافظ عليها وإلا أُكلت. وقال فضيلته على الوالدين أن يحافطوا على أبنائهم أن يحافظوا عليهم ويتابعوهم ولا يتركوهم يذهبون إلى أي مكان ولا يخالطون من شاءوا،، والوالد عليه مسؤولية عظيمة نحو أولاده فيتابعهم ويتعب فى صيانتهم وحمايتهم لأن الوقت كما تعلمون وقت شرور وفتن فالوالد مع أولاده مثل راعي الغنم بين الذئاب يجب عليه أن يحافظ عليها وإلا أُكلت.

    وأضاف فضيلته المسوؤلية عظيمة وهذا الخطر الذي ذكر أن بعض دعاة الضلال ودعاة السوء يغررون بالشباب ويرسلونهم ليُقتلوا هناك أو يُعذبوا هناك ويشارك في الفتنة والعياذ بالله من غير رجوع إلى أهل العلم ومن غير رجوع إلى والديهم ومن التزام بطاعة ولي الأمر الذي هو ولي على الجميع فيجب على الوالدين العناية بأولادهم ..

    وقال الفوزان ان هؤلاء الذين يدعون الشباب إلى مواقع الخطر هم لا يذهبون في أنفسهم ،، وتساءل فضيلته لماذا لا يذهبون هم فقط يأمرون الناس ثم يجلسون لكنهم يريدون أن يضللوا الناس ولو كانوا صادقين فهم أول من يذهب لماذا لا يذهبون لأنهم يرون أن هذا لا جدوى من ورائه أو أنه خطر وهم جبناء وقال فضيلته كيف يُحرضون الناس عل الذهاب وهم يبقون بين أولادهم وفي بيوتهم لأنهم خدّاعون وكذّابون!



    المصدر: صحيفة المدينة، الأربعاء 11 رجب 1428 هـ الموافق 25 يوليو 2007 ـ العدد :16163 .

    http://www.almadinapress.com/index.a...icleid=1008745

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    307

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    جزى الله شيخَنا الحبيب / صالح بن فوزان الفوزان ، وبارك في عِلْمه ، ونفعنا به ، وأطالَ اللهُ عُمُرَه ، وأحسنَ عمَلَهُ ، وخاتمتَه .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    126

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    سبحان الله !!!

    وهل اذا لم يذهبوا يسكتوووووووا عن الحق ؟ قال الله تعالى (( (64) يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِئَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفًا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَا يَفْقَهُونَ (65) ))
    والجهات التي تدعونها مشبوهه هي بلاد مسلمين احتلت والمسلمين فيها يدافعون عن اراضيهم , فالله المستعان .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    296

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    لن أتحدث عن هؤلاء الذين يتحدثون ولا يعملون ولكن هل الذهاب للجهاد في العراق غير جائز؟

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فوزي زماري مشاهدة المشاركة
    لن أتحدث عن هؤلاء الذين يتحدثون ولا يعملون ولكن هل الذهاب للجهاد في العراق غير جائز؟

    سُئل سماحة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ ـ مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء وادارات البحوث العلمية والافتاء ـ :

    لا يخفى على سماحتكم مايجري في أرض العراق من انفلات ودمار القى ويلقي بتداعياته على ابناء المسلمين غير ان هناك من شبابنا من تراوده نفسه للسفر الى هناك.. للجهاد ومقاومة المحتلين ونصرة اخوانهم المسلمين.. ما مشروعية سفرهم الى العراق؟

    فأجاب ـ سلّمه اللّـه ـ : اقول ان سفرهم لا يصلح لان في العراق أمورا خفية لا يدري الانسان عن وضعها.. أنا ادعو الجميع الى الدعاء باجتماع كلمتهم واما الخروج والسفر والمشاركة واقتحام الأمور فلا يصح.. مع كل هذا لا يقبل ولا يليق بشبابنا السفر للعراق انصحهم بعدم الذهاب بل أحذرهم أيضا.

    س : ومن يحرضهم للسفر للعراق ويشجعهم على هذا الطريق؟

    ج -ارجو ممن يحرض شبابنا ان يتبصر في الواقع ويعلم ان تحريضهم خطأ.

    المصدر : صحيفة عكاظ ( الإثنين 17/09/1427هـ ) العدد : 1940

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


    عبدالله العريفج (الرياض)

    حذر الداعية الاسلامي فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن بن جبرين الشباب من مغبة السفر للعراق والدخول في تنظيمات مسلحة تحت غطاء الجهاد ومقاومة المحتلين لبلاد المسلمين.وقال فضيلته في حديث مع «عكاظ»: «ان سفر الشباب يشكل خطرا على انفسهم ومخاطر على الاسلام والمسلمين والعرب وان خروجهم لارض العراق يعتبر ذلاً وضرراً على أبناء المسلمين داعياً اياهم الى التثبت وان يلتزموا بلادهم وعدم الخروج الا بإذن ولي الأمر أياً كانت ماهية ذلك الغزو الذي يذهبون من أجله». وطالب الشيخ ابن جبرين كافة الملاحقين والمطلوبين أمنياً على خلفية الحوادث الأمنية المؤسفة التي شهدتها المملكة بتسليم أنفسهم للسلطات لأن في ذلك سبباً لأمن البلاد.. وقال: ننصح كل مطلوب أمنياً الى ابراز نفسه وابداء اعتذاره لتجنيب اقامة الحد عليه.
    وقدّر فضيلته الجهود التي بذلتها وتبذلها الدولة في سبيل اعادة المعتقلين السعوديين من قاعدة جوانتانامو بخليج كوبا، مؤكدا على ضرورة ان يحيا هؤلاء حياة سعيدة والا يعرضوا دولتهم واسرهم وآباءهم للمخاطر وان يكونوا سببا لاستقرار الأمن والطمأنينة.
    والى نص الحديث:



    ما هي دعوة فضيلتكم للملاحقين والمطلوبين أمنياً على خلفية الحوادث الأمنية المؤسفة لا سيما أننا نعيش شهر رمضان المبارك؟
    - واجب علينا وعلى جميع المسلمين كلهم أن يحرصوا على كل ما من شأنه ان يكون سبباً في التأثير على أمن البلاد واطمئنانها والمحافظة على نظامها.

    هل تنصح المطلوبين بتسليم أنفسهم للسلطات تجنباً لما لا تحمد المسلم لا يجاهد إلا بإذن الإمام أياً كان السبب
    المواطنون والمقيمون مطالبون بالحرص على أمن البلاد والمحافظة على نظامها
    الأخذ على أيدي السفهاء ومتابعة الأبناء واجب الآباء وأولياء الامور
    الدولة بذلت جهوداً كبيرة ووظفت كل الإمكانات لعودة المعتقلين لبلادهم عقباه من مواجهة وقتل وسفك دماء؟


    - ننصح كل من كان مطلوباً للجهات الأمنية وصدر منه ما يخل بالأمن ان يقدم نفسه ويبدي عذره وأن يتجنب إقامة الحد عليه أو العقوبة التي تصدر بحقه حتى تأمن البلاد ويعرف المسلمون كلهم أن الهدف واحد وهو أمن البلاد وسلامتها وطمأنينتها وسلامة أهلها وأبنائها.

    لا يخفى عليكم ما يجري في أرض العراق من مشكلات أمنية وحوادث مريعة من قتل وتفجير وعمليات انتحارية.. فما هي مشروعية سفر الشباب الى العراق والدخول في تنظيمات مسلحة تحت غطاء الجهاد ومقاومة المحتلين؟

    - لا شك أن سفر الشباب الى العراق يشكل خطراً على أنفسهم وعلى الاسلام والمسلمين والعرب بأكملهم وان خروجهم للعراق فيه مذلة لهم وضرر على الاسلام والمسلمين وعلى بلدهم أيضاً، ونحن ننصح الشباب بأن لا يخرجوا الا بإذن من الدولة لأنه من واجب المسلم ألا يغزو إلا بإذن من الإمام أياً كان ذلك الغزو، وانه بتوجه هؤلاء الشباب الى العراق فإن ذلك يرتب عليهم تبعات خطيرة.

    إذاً ما هي المسؤولية التي تقع على الأسرة -آباءً وأمهات- في متابعة أبنائهم ممن يتغيبون لأيام ثم يفاجأون بأنهم سافروا للعراق؟

    - صحيح ان واجب الآباء وأولياء الأمور كبير وهو أن يأخذوا على أيدي سفائهم وأن يحرصوا على أن يتابعوا أبناءهم متابعة قوية ومستمرة حتى إذا افتقدوهم حرصوا على معرفة مكانهم الذي يتغيبون فيه أو يذهبون إليه تجنباً لوقوعهم في مشكلات أو اساءة ظن أو في عمل مخالف لشرع الله.

    كيف تنظرون إلى الجهود التي بُذلت من أجل إعادة المعتقلين السعوديين من جوانتانامو في ظل وجود مؤشرات على عودة دفعات أخرى من المعتقل الأمريكي؟

    - الدولة -أيدها الله- بذلت جهوداً ووظفت كل الامكانيات من أجل عودة المعتقلين الى بلادهم وأهلهم وأن يعيشوا عيشة طيبة ويحيوا حياة سعيدة ولا يعرضوا آباءهم ودولتهم والمسلمين جميعاً لخطر شديد.. واذا وفق الله الجميع وعادوا واطمأنوا في سيرهم كان ذلك سبباً -إن شاء الله- من أسباب الحياة الطيبة.. هذا ما نراه من جهود الدولة في حرصها على أن يعود المعتقلون وألا يبقى أحد منهم خارجا عن ما تأمر به أو تدعو إليه ولعلهم بذلك قابلون ممتثلون.

    وبماذا تنصح العائدين من جوانتانامو؟

    - نقول إن الواجب على العائدين كلهم -أفراداً وجماعات- أن يفكروا في ما تهدف إليه الدولة، لأنها تحرص على استتباب الطمأنينة والأمن، وننصح الجميع أن يكونوا يداً واحدة متعاونين على الخير والبر والتقوى حتى يحصل بذلك المطلوب ويتحقق الهدف وهو أمن جميع البلاد في كل المجالات.

    كيف تنظرون الى أهمية العمل على تنقية الدعوة الى الله بعدما لحق بها من أذى في ضوء الجهود التي تبذلها مؤسسة الدعوة الخيرية في هذا الصدد؟

    - لا شك أن مثل هذا العمل بشرى خير وسبيل لنشر الاسلام والقيام بالواجبات التي يجب على المسلمين ان يقوموا بها أفراداً وجماعات.


    المصدر : صحيفة عكاظ ( الخميس 13/09/1427هـ ) العدد : 1936


    http://www.okaz.com.sa/okaz/osf/2006...6100552928.htm

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    إليك ـ أخي الكريم الغُندر ـ هذه الفتاوى لشيخنا العلاّمة صالح الفوزان لعلها تفيدك :

    (( حالات فرض الجهاد ))


    السؤال : أحسن الله إليكم يقول : متى يكون الجهاد على المسلمين ضد الكافرين فرض عين، مع ما نراه من تسلط المشركين وضعف المسلمين ؟ وما هي ضوابط الخروج إلى الجهاد في بعض البلدان الذي يقوم بها الجهاد في الشيشان والعراق وفلسطين وغيرها من بلاد المسلمين ؟

    الإجابة :

    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/soun...ds/00233-13.ra

    ــــــ

    (( ضوابط الجهاد ))

    نص السؤال أحسن الله إليكم يقول: ما هي ضوابط الجهاد وهل يجوز اليوم الجهاد أم أنه قتال ؟

    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/soun...ds/00348-36.ra
    ــــــ

    (( شرط الجهاد ))

    السؤال : أحسن الله إليكم سماحة الوالد ، يقول السائل: إذا كان الجهاد لا بد له من إذن الوالدين وإذن ولي الأمر وراية ، فإذا كان الجهاد جهاد دفع فهل تشترط له الراية ؟

    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/soun...ds/00003-16.ra

    ــــــ
    شروط الجهاد

    السؤال : أحسن الله إليكم صاحب الفضيلة ، هذا السائل يقول : ذكرتم – حفظكم الله – أن الجهاد لا بد أن يكون تحت راية وتنظيم ولي أمر المسلمين فهل هذه الشروط هي في جهاد الطلب أو في جهاد الدفع ؟

    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/soun...ds/00062-13.ra

    ــــــ
    الخروج على الحاكم بحجة تعطيل الجهاد

    السؤال : يسأل سائل : من شبهات هؤلاء أن ولاة الأمور عطلوا الجهاد ، فهل هذا يكفي ، وهل يوجد اليوم جهاد، بارك الله فيكم؟

    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/soun...ds/00203-12.ra



    وفقكم اللَّـه






  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    الأخ الفاضل سلمان أبو زيد وفقه الله ...
    جيمع نقولاتك الأولى عن المشايخ كانت عن طريق لقاءات صحفية, والجميع يعلم أن الأصل في إعلامنا الكذب والتحريف, وعليه فإن هذا الطريق لإثبات نسبة الأقوال إلى قائليها لا يُعوَّل عليه.
    أضف إلى ذلك أنه قد يكون في نقلك هذا إضفاء للشرعية على إعلامنا الخائن لله ورسوله, ولا يخفى ما في هذا من تغريرٍ بعباد الله الغافلين عن خطورة إعلامنا على عقائد المسلمين, لأن إعلامنا لا يقل خطورةً على العقيدة من إعلام الكفار والمبتدعة, ولا أظن أحداً يماري في هذه الحقيقة, بل لو قيل إنه أخطر من إعلام الكفار لما بَعُد.

    وهنا سؤالٌ آخر: لو افترضنا أنه يوجد من يأمر الشباب بالذهاب للجهاد في العراق ولا يذهب هو بنفسه هل كان ذلك سيغير الحكم الشرعي في نفس الأمر؟ بمعنى أن من اقتنع بعد إيراد الأدلة عليه ورأى الوجوب هل كان سيُعذَر لو ترك الواجب بحجة أن من أفتاه بذلك قد تركه؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    307

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    أخي الكريم / أبا هاجر النجدي ! وفقك الله .

    وهل استمعتَ إلى كلام الشيخ الفوزان - حفظه الله - من موقعه ؟ هل هذا أيضًا من الإعلام ؟

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    135

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هاجر النجدي مشاهدة المشاركة
    والجميع يعلم أن الأصل في إعلامنا الكذب والتحريف, وعليه فإن هذا الطريق لإثبات نسبة الأقوال إلى قائليها لا يُعوَّل عليه.
    أضف إلى ذلك أنه قد يكون في نقلك هذا إضفاء للشرعية على إعلامنا الخائن لله ورسوله, ولا يخفى ما في هذا من تغريرٍ بعباد الله الغافلين عن خطورة إعلامنا على عقائد المسلمين, لأن إعلامنا لا يقل خطورةً على العقيدة من إعلام الكفار والمبتدعة, ولا أظن أحداً يماري في هذه الحقيقة, بل لو قيل إنه أخطر من إعلام الكفار لما بَعُد.
    سبحان الله!! وهل خفي شر هذا الإعلام على مشايخنا وعلماءنا؟ وهل تبرأ العلماء مما نسب إليهم فيه!؟
    ثم إنك أخي الفاضل ربما لم تستوعب فهم كلام العلماء في هذا الأمر، فهم ينهون المغررين أن يؤثروا على الشباب فيدفعونهم إلى ما لا ينبغي، لا أنهم يأمرونهم بالمعروف ولا يفعلونه، وهذا ظاهر جلي، والله أعلم.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    64

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    جزيتم خيرا



    هل يشترط في الجهاد اذن الامام او استنفاره او قيادته كما ذكر الشيخ؟
    وما دليله؟
    اعتقد ان هذه المسالة ينبغي تحريرها

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    الأخ الكريم / عبد الكريم الشّهري ـ حفظهُ اللَّـهُ تعالى ـ :

    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

    مرحبًا بكم ـ أيها الفاضل ـ ؛
    لقد حرر العلماء هذه المسألة ،والحمد للّـه :


    * قال شيخ الإسلام ابن تيميّـة ـ رحمهُ اللَّـهُ تعالى ـ (( مجموع فتاوى ابن تيميّة )) :

    يَجِبُ أَنْ يُعْرَفَ أَنَّ وِلَايَةَ أَمْرِ النَّاسِ مِنْ أَعْظَمِ وَاجِبَاتِ الدِّينِ ؛ بَلْ لَا قِيَامَ لِلدِّينِ وَلَا لِلدُّنْيَا إلَّا بِهَا . فَإِنَّ بَنِي آدَمَ لَا تَتِمُّ مَصْلَحَتُهُمْ إلَّا بِالِاجْتِمَاعِ لِحَاجَةِ بَعْضِهِمْ إلَى بَعْضٍ وَلَا بُدَّ لَهُمْ عِنْدَ الِاجْتِمَاعِ مِنْ رَأْسٍ حَتَّى قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (( إذَا خَرَجَ ثَلَاثَةٌ فِي سَفَرٍ فَلْيُؤَمِّرُوا أَحَدَهُمْ )) . رَوَاهُ أَبُو داود مِنْ حَدِيثِ أَبِي سَعِيدٍ وَأَبِي هُرَيْرَةَ . وَرَوَى الْإِمَامُ أَحْمَد فِي الْمُسْنَدِ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : (( لَا يَحِلُّ لِثَلَاثَةٍ يَكُونُونَ بِفَلَاةِ مِنْ الْأَرْضِ إلَّا أَمَّرُوا عَلَيْهِمْ أَحَدَهُمْ )) فَأَوْجَبَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ تَأْمِيرَ الْوَاحِدِ فِي الِاجْتِمَاعِ الْقَلِيلِ الْعَارِضِ فِي السَّفَرِ تَنْبِيهًا بِذَلِكَ عَلَى سَائِرِ أَنْوَاعِ الِاجْتِمَاعِ . وَلِأَنَّ اللَّهَ تَعَالَى أَوْجَبَ الْأَمْرَ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّهْيَ عَنْ الْمُنْكَرِ وَلَا يَتِمُّ ذَلِكَ إلَّا بِقُوَّةِ وَإِمَارَةٍ . وَكَذَلِكَ سَائِرُ مَا أَوْجَبَهُ مِنْ الْجِهَادِ وَالْعَدْلِ وَإِقَامَةِ الْحَجِّ وَالْجُمَعِ وَالْأَعْيَادِ وَنَصْرِ الْمَظْلُومِ . وَإِقَامَةِ الْحُدُودِ لَا تَتِمُّ إلَّا بِالْقُوَّةِ وَالْإِمَارَةِ ؛ وَلِهَذَا رُوِيَ : ( أَنَّ السُّلْطَانَ ظِلُّ اللَّهِ فِي الْأَرْضِ ) . وَيُقَالُ ( سِتُّونَ سَنَةً مِنْ إمَامٍ جَائِرٍ أَصْلَحُ مِنْ لَيْلَةٍ وَاحِدَةٍ بِلَا سُلْطَانٍ ). وَالتَّجْرِبَةُ تُبَيِّنُ ذَلِكَ .

    *قال العلاَّمة ابن عُثَيْمين ـ رحمهُ اللَّـهُ تعالى ـ ،(( الشّرح الممتع على زاد المستقنع )) ( ج 8 ، ص 22 ):

    ( لا يجوز غزو الجيش إلا بإذن الإمام مهما كان الأمر؛ لأن المخاطب بالغزو والجهاد هم ولاة الأمور، وليس أفراد الناس، فأفراد الناس تبع لأهل الحل والعقد، فلا يجوز لأحد أن يغزو دون إذن الإمام إلاّ على سبيل الدفاع، وإذا فاجأهم عدو يخافون كلَبه فحينئذ لهم أن يدافعوا عن أنفسهم لتعين القتال إذاً.

    وإنما لم يجز ذلك؛ لأن الأمر منوط بالإمام، فالغزو بلا إذنه افتيات وتعدٍّ على حدوده، ولأنه لو جاز للناس أن يغزوا بدون إذن الإمام لأصبحت المسألة فوضى، كل من شاء ركب فرسه وغزا، ولأنه لو مكن الناس من ذلك لحصلت مفاسد عظيمة، فقد تتجهز طائفة من الناس على أنهم يريدون العدو، وهم يريدون الخروج على الإمام، أو يريدون البغي على طائفة من الناس، كما قال الله تعالى: ﴿ وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا ﴾ [الحجرات: 9] ، فلهذه الأمور الثلاثة ولغيرها ـ أيضاً ـ لا يجوز الغزو إلا بإذن الإمام).

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    جزاكم اللَّـهُ خيرًا جميعًا .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    126

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    سبحان الله !!! فتوى الشيخ عبدالله بن جبرين لم تثبت عنه بل بالعكس ثبت انه اوجب نصرتهم اليك هذا الرابط :


    http://www.bab.com/news/full_news.cf...at_id_cache=26

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي الْعَجَلَةُ مِنَ الشَّيْطَانِ

    الأخ الغُندر ـ وفقه اللَّـهُ ـ :

    دخلتُ على الوصلة التي أشرت إليها، ووجدتُ ما يلي :


    أكد العلامة السعودي الشيخ عبدالله بن عبد الرحمن بن جبرين عضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية، في بيان له، على وجوب نصرة أهل السنة ووقف ما تقوم به الجماعات الشيعية المسلحة من إبادة لهم في العراق.

    وأكد البيان على أن أهل السنة في العراق يقتلون بأيدي الروافض، دون مراعاة لشيخ أو طفل صغير أو امرأة، عبر إحراقهم داخل منازلهم ودورهم، وتعذيبهم حتى الموت، وخرق رؤوسهم بالحافر الكهربائي، وطعنهم وقطع لحمهم وهم أحياء، أو وضعهم في قوالب الثلج حتى يتجمدوا ويموتوا.

    وعدد ابن جبرين في بيانه الأسباب التي تجعلهم مشركين ، كما تبرأ من الروافض وما يفعلونه، قائلاً: " وعلى ما ذكرنا من أفعالهم فإننا نبرأ إلى الله من أعمالهم الشنيعة، وننكر ونشجب ما يصدر منهم من إيقاعهم بالمسلمين في العراق وغيره، ونعرف بذلك عداوة الرافضة في كل بلد وكل زمان لأهل السنة والجماعة".

    وفيما يلي نص البيان كاملاً كما أملاه الشيخ ابن جبرين حفظه الله تعالى:


    بسم الله الرحمن الرحيم


    وجوب نصرة أهل السنة في العراق
    الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على أشرف المرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
    فقد انتشر وتحقق ما تعمله الروافض بأهل السنة في العراق، حيث يداهمونهم على حين غفلة، ويقتلونهم قتلاً ذريعاً، ولا يرقبون إلاًّ ولا ذمة، ولا يراعون طفلاً ولا امرأة، ولا شيخاً كبيراً، فيطلقون عليهم النار لإبادتهم، وقد يحرقونهم داخل المنازل والدور، وقد يعذبون الفرد قبل الموت، فيخرقون رأسه بالحافر الكهربائي، أو يكثرون من الطعنات في جسده حتى يموت، أو يقطّعون لحمه وأعضاءه إرباً إرباً، وقد يضعون الإنسان بين قوالب الثلج حتى يتجمد ويموت، وقد تتبعوا كل من كان اسمه "عُمر"؛ لعداوتهم لأمير المؤمنين عمر بن الخطاب، وقتلوا طفلة عمرها خمس سنين لأن اسمها "عائشة"، وتسلطوا على المساجد التي لأهل السنة، فهدموها على المصلين، ويهدمون المساكن أو يحرقونها على أهلها، ويتعاونون مع النصارى على أهل السنة أولاً، بدخول المنازل وأخذ ما عندهم من أسباب المقاومة، حتى سكاكين الخضرة ونحوها، ثم يهجمون عليهم بعد قليل، فيقتلونهم قتلاً ذريعاً، وقصدهم أن يبيدوا جميع أهل السنة من دولة العراق، حتى لا يبقى من أهل السنة عندهم بشر، ولو كانوا مسلمين، ومن أهل الوطن، وآباؤهم وأجدادهم وقبائلهم في العراق من عهد عمر بن الخطاب ومن بعده، وفي العهد العباسي.

    ولا تخفى عداوتهم من عهد تمكنهم قديماً، فهم ورثة ابن العلقمي ونصير الدين الطوسي ومن معهم، حيث زينوا للتتار قتل الخليفة العباسي، ثم دخول بغداد وقتل أهلها، حتى قتلوا نحواً من مليون نسمة، حتى انقلب النهر دماً أحمر، وأحرقوا المصاحف والكتب، وقذفوها في الأنهار، وذلك دليل على حقدهم وضغائنهم وحنقهم على المسلمين الذين يشهدون الشهادتين، ويصلون ويزكون، ويصومون ويحجون ويجاهدون، وليس لهم ذنب إلا أنهم يترضون عن الخلفاء الراشدين أبي بكر وعمر وعثمان، ومعاوية بن أبي سفيان، وجابر وأنس وابن عمر، وأبي سعيد، وبقية الصحابة رضي الله عنهم، ومع ذلك فقد يزعم بعض الناس أن الرافضة مسلمون؛ لأنهم يتلفظون بالشهادتين، ويصلون ويصومون ويحجون، ونحو ذلك، فنقول: إن الرافضة مشركون:

    فأولاً: تكفيرهم لصحابة النبي صلى الله عليه وسلم، فعندهم أن جميع الصحابة قد كفروا وارتدوا بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم، حيث لم يبايعوا علياً رضي الله عنهم بالخلافة، وكتموا الوصية كما يزعمون، ولا يستثنون إلا عدداً قليلاً أقل من العشرة، وعلى قولهم لا تقبل الأحكام والعبادات التي نقلها أولئك الصحابة، حيث إن حملتها كفار قد ارتدوا وكفروا، مع أن الصحابة رضي الله عنهم هم الذين قاتلوا أهل الردة.

    وثانياً: طعنهم في أمهات المؤمنين، وبالأخص عائشة وحفصة، ورميهم عائشة بالفحاشة وقد أنزل الله براءتها في القرآن الكريم.

    وثالثاً: تكفيرهم لأهل السنة في كل زمان ومكان، كما تدل على ذلك مؤلفاتهم وأشرطتهم، ويحكمون عليهم أنهم في النار مخلدين فيها، وهذه عقيدة راسخة فيهم، وأدل دليل فعلهم الآن بأهل السنة في دولة العراق، وانضمامهم إلى النصارى في قتال وإبادة أهل السنة.

    رابعاً: طعنهم في القرآن الكريم، لما لم يجدوا فيه ما يؤيد مذهبهم في الغلو في علي وابنيه وزوجته، اتهموا الصحابة أنهم أخفوه وحذفوا منه ما يتعلق بفضائل علي وذريته، وقد ألف شيخهم النوري الطبرسي كتاباً أسماه: "فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب"، حشد فيه من النقول المكذوبة ما أمكنه، وهو مقدس على زعمهم، ومؤلفه من أكابرهم.

    وخامساً: ردهم للسنة النبوية الصحيحة، فلا يعتبرون بكتب أهل السنة، كالصحيحين، والسنن، والمسانيد، التي تلقتها الأمة بالقبول، ولو كانت بأصح الأسانيد، حيث إن فيها فضائل الصحابة، وإن رجال الأسانيد من أهل السنة، مع أن العلماء رحمهم الله قد نقحوا تلك الأسانيد، وتكلموا على الرجال من يقبل ومن لا يقبل.

    وسادساً: غلوهم في علي والحسن والحسين وفاطمة رضي الله عنها، فهم يصفونهم بصفات الغلو والإطراء، حتى عبدوهم مع الله، وصرفوا لهم خالص حق الله، ودعوهم في الملمات والمضائق، ورووا في حقهم وفضائلهم أكاذيب هم في غنى عنها، مما لا يصدق بها من له أدنى مسكة من عقل، وذلك دليل على ضعف عقولهم وتمسكهم بالأكاذيب التي تلقوها عن علماء الضلال.

    سابعاً: بدعهم الكثيرة التي تدل على ضعف العقول، ومن أشهرها ما يقيمونه من المآتم والحزن سنوياً في يوم عاشوراء، حيث يضربون صدورهم وخدودهم، ويطعنون أنفسهم بالأسلحة، حتى يسيلوا الدماء، وينوحون ويصيحون، مما يدل على سخافة وخفة العقول، وكذا ما ابتدعوه من عيد يسمونه "عيد الغدير"، مما لا أصل له عن الأئمة الاثني عشر ولا عن غيرهم، إلى غير ذلك من بدعهم وأكاذيبهم.

    وعلى ما ذكرنا من أفعالهم فإننا نبرأ إلى الله من أعمالهم الشنيعة، وننكر ونشجب ما يصدر منهم من إيقاعهم بالمسلمين في العراق وغيره، ونعرف بذلك عداوة الرافضة في كل بلد وكل زمان لأهل السنة والجماعة، ونحذر المسلمين جميعاً من الانخداع بدعاياتهم ودعاويهم، فإنهم يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم، فهم العدو اللدود، وهم أكبر من يكيد للمسلمين، فيجب الحذر والتحذير من مكائدهم وحيلهم، وتجب مقاطعتهم وطردهم وإبعادهم، حتى يسلم من شرهم المسلمون، كفانا الله كيدهم، وردهم خائبين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه وأتباعهم إلى يوم الدين.


    قاله وأملاه
    عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين
    2/1/1428هـ



    أقول : لا أرى تناقضا بين ما وضعتُ أنا وما أشرتَ إليه .

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    أشكل عليَّ قول العلاَّمة عبدالرحمن بن حسن بن محمد بن عبدالوهاب: (بأي كتاب أم بأي حجة أن الجهاد لا يجب إلا مع إمام متبع؟! هذا من الفرية في الدين والعدول عن سبيل المؤمنين والأدلة على بطلان هذا القول أشهر من أن تذكر من ذلك عموم الأمر بالجهاد والترغيب فيه والوعيد في تركه) [الدرر السنية: 7/97]. وأريد جواباً أحسن الله إليكم.

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    120

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هاجر النجدي مشاهدة المشاركة
    أشكل عليَّ قول العلاَّمة عبدالرحمن بن حسن بن محمد بن عبدالوهاب: (بأي كتاب أم بأي حجة أن الجهاد لا يجب إلا مع إمام متبع؟! هذا من الفرية في الدين والعدول عن سبيل المؤمنين والأدلة على بطلان هذا القول أشهر من أن تذكر من ذلك عموم الأمر بالجهاد والترغيب فيه والوعيد في تركه) [الدرر السنية: 7/97]. وأريد جواباً أحسن الله إليكم.
    غفر الله لي ولك الإمام المتبع !!! تعرف ما المقصود منه !!!

    هذه نقطة النقطة الأخرى أعرف على من تستدرك بارك الله فيك فإن أخانا نقل كلام الفوزان ! الذي أظنه قرأ الكلام الذي نقلت وفهمه الفهم الصحيح لا كما فهمت !!

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    لا زال طلب توضيح كلام العلاَّمة عبد الرحمن بن حسن قائماً ...

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    434

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    أبو هاجر النجدي#
    هل كان الصحابة والتابعون يجاهدون بدون إذن الإمام ؟
    وهل رأيت الفوضة التي نشأت بدون الإمام # ؟

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    120

    افتراضي رد: الذين يغررون الشّباب للسفر للخارج باسم الجهاد لا يذهبون بأنفسهم !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هاجر النجدي مشاهدة المشاركة
    لا زال طلب توضيح كلام العلاَّمة عبد الرحمن بن حسن قائماً ...
    أسأل الله ينفعك بهذه النقول ولن تنتفع إلا إذا كنت باحثا عن الحق !

    قال الشيخ عبد اللطيف بن عبدالرحمن بن حسن (إذا فهم ما تقدم من النصوص القرآنية، والأحاديث النبوية، وكلام العلماء المحققين، في وجوب السمع والطاعة لولي الأمر، وتحريم منازعته والخروج عليه، وأن المصالح الدينية والدنيوية لا انتظام لها إلا بالإمامة والجماعة، تبين أن الخروج عن طاعة ولي الأمر، والافتيات عليه، بغزو أو غيره، معصية ومشاقة لله ورسوله، ومخالفة لما عليه أهل السنة والجماعة ) (119/9)

    قال شيخ الإسلام ( ولا يتم ذلك إلا بقوة الإمارة وكذلك سائر ما أوجب الله تعالى من الجهاد والعدل .............ألخ (390/28)

    أعلم أخي أن مسائل الجهاد لكبار العلماء ، ولا أعلم عالم قال بجواز الذهاب إلى العراق !!

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •