هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات ؟ (دعوة للنقاش) - الصفحة 3
صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 86

الموضوع: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات ؟ (دعوة للنقاش)

  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    أحبك الله يا شيخ رمضان ، ونفع بك، ونحن نقدر غيرتك وسعد أغير منك ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم أغير من سعد ، والله أغير من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وغيرته - سبحانه وتعالى - أن تؤتى محارمه.
    لكن لو فرضنا أن أحد الغيورين منع زوجته من المشاركة في المنتديات ، فسألته لماذا منعتني وأنا أرى أن هذا أمرًا مباح ، ماذا سيكون جوابه؟
    وها هو عمر رضي الله عنه تزوج عاتكة وكانت تحب الذهاب للمسجد وكان يكره هذا ، وكانت تعلم كراهيته لذلك ، ولم يتجاسر على منعها لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لا تمنعوا إماء الله مساجد الله )) ولم تمتنع حتى وفاة عمر رضي الله عنه.

    ووالله إني أحبك في الله .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    ولأختنا (هالة) :
    في البداية أعتذر لك عما وقع في أسلوبي من جفاف لعله حال دون فهم مقصدي ، أنا طبعًا لم أتهمك بأنك بنيت ما قلته على المدنية والحضارة ، لكن قولك :
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هالة مشاهدة المشاركة
    أتودون حرمننا من المباحات ؟!
    مدارستنا هنا لكي نصل إلى أن الأمر مباح أو غير مباح وما هو الدليل على الإباحة أو المنع .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هالة مشاهدة المشاركة
    و مثل هذه الآراء المظلمة هي التي شجّعت دعاة تحرر المرأة على نشر سمومهم و التلبيس على النساء بإظهار بغير حق عموم المتدينين بمثل هذه الصور المظلمة
    قصدت أننا هنا نتدارس المسألة بالدليل وما أدانا إليه الدليل الصحيح ، نلتزم به، سواء اتهمنا دعاة التحرير بالجمود أو شنعوا علينا ، بمعنى آخر هل نختار المواقف السهلة نبيح للمرأة الاختلاط ونلغي ولاية الأب على ابنته في الزواج ، وغيرها من الأمور التي ثبتت بالشرع حتى نسلم من سموم دعاة التحرر [ أنا طبعًا أعرف أنك لا تقولين هذا ولا أقصد اتهامك ، حاشا وكلا ] ، وهل لو فعلنا سنسلم منهم ، ولا يزالون كذلك حتى يردونا عن ديننا إن استطاعوا ، فقصدت أنه ينبغي أن لا نجعل هذه النقطة تؤثر علينا في تحرير المسألة علميًا ، نحرر ما هو الشرع إن كان ذلك مباحًا في الشرع قبلنه وفرحنا أنه وافق توسعة علينا ، وإن ترجح لدينا المنع منه قبلناه وعلمنا أن فيه الخير وإن لم تمل إليه نفوسنا.
    هذا ما أردت وأعتذر إن كان في كلامي السابق ما سبب لك حرجًا أو كان ظاهره خلاف ما أردت .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هالة مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم مسألة كتابة المرأة في المنتديات أمر مباح لأنّ الأصل في الأشياء الإباحة ، و من يحرّم هو من عليه أن يأتي بالدليل ؟
    أختنا الفاضلة أنا أوافقك على القاعدة أن الأصل في تعامل الرجل بالمرأة الإباحة ، لكن الشرع حرم الخلوة بينهما سدًا لذريعة الوقوع في الفاحشة .
    ولما نظرنا فوجدنا أن الاتصال بين الرجل والمرأة عبر الشبكة قد – أقول : قد - يؤدي إلى حدوث محرم شرعًا كان السؤال هل هذا يعتبر من الخلوة المحرمة التي حرمها الشرع بسب توفر العلة فيها ؟
    فما أجبت عليه بغير دليل هو سؤالنا هل ما يحدث في النت نستصحب فيه أصل الإباحة أم هو داخل في الخلوة المحرمة التي حرمها الشرع بنصوص السنة ؟
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هالة مشاهدة المشاركة
    أما أن نحرّم شيء مباح لكون بعض حالاته محرّمة أو لوقوع بعض النّاس في الحرام فليس بمنهج سليم
    أختي الفاضلة كيف نقول منهج غير سليم وهو منهج الشرع ، وللتوضيح سؤال : هل حرم الشرع الخلوة بقيد أو بدون قيد ؟
    الجواب حرمها بلا قيد ، يعني الشرع لا يجيز لرجل مؤدب ملتزم أن يخلو بامرأة ولو كانت مؤدبة وملتزمة ، بصورة أخرى هل كل حالات الخلوة تؤدي إلى الفاحشة ؟ الجواب : لا . ومع ذلك حرمت كل صور الخلوة التي قد قد قد قد قد تؤدي إلى الفاحشة .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هالة مشاهدة المشاركة
    النسوة كانوا في عهد النّبي صلى الله عليه و سلّم يدخلن الأسواق المختلطة و يشاركن في الغزوات فإذا كان هذا جائزا فكيف الحال بإختلاط معنوي لا ترى فيه المرأة الرجل و لا يرى الرجل فيه المرأة .
    أختنا السوق ليس خلوة ، ومع ذلك لو علمت المرأة أنها إذا دخلت السوق تعرضت للفتنة من السفهاء ، بأن تكون عرضة للمراودة لا يجوز لها أن تدخل السوق.
    عمومًا فهمت من كلامك أنك تذهبين إلى أن الأصل في الأشياء الإباحة وأن دخول المرأة إلى منتديات الرجال لا يخرج عن هذا الأصل وأنه لا يدخل في الخلوة المنهي عنها شرعًا ، ولا أدري هل يوافقك الإخوة الأعضاء على هذا أم لا ؟
    وبالنسبة لي هذه الجزئية تحتاج إلى تحرير عندي .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هالة مشاهدة المشاركة
    و أما مسألة الضوابط الشرعية فهذه الرجال و النساء مطالبون بها على السواء سواء في الإنترنيت أو خارج الإنترنيت
    و لست أتكلم عن بعض الإستحسانات العقلية مثل أن لا تكتب المرأة بمعرّف يثبت بأنها إمراة و إلا فلا تكتب فمثل هذه الإستحسانات العقلية مما لا عبرة بها عندي ما دامت ليست من شرع الله.
    أوافقك على هذا تمامًا بارك الله فيك .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  3. #43
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    307

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    أحبَّك الله الذي أحببتني فيه أخي الحبيب / علي .

    أما عن أسئلتك ؛ فقد أوقعتني في أمرٍ لم أكن أريد الوصولَ إليه ، ولعلَّه يُوقعني في مشاكل معها فيما بعد ... سلِّم يا ربِّ سلِّم (ابتسامة) .

    وهي بحقٍّ تُريدُ تحريرًا وتدقيقًا .
    والله المستعان .

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,518

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)



    السؤال: !ماحكم قول الرجل أختي الغالية أو أختى الحبيبة أو عزيزتي في المتتديات؟!


    الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد :

    ذكرنا سابقا أن الخطاب بين الرجل والمرأة في المنتديات يجب أن يتغشَّاه أدب الحشمة ،ويتجلَّله ثوب الوقار ، ويتدثَّـر بلباس العفَّـة السابغ ، بقلب من مرض الشهوة فارغ ، وبقلم في تمييع السلام ،والكلام غير والغ ، فإمّـا إن يكون الخطاب هكذا ، من غير مبالغة في الترحيب ( مثل يا أختنا الغالية ، ما أحلى كلامك ، يامرحبا ، ونورتي المنتدى ) ،ومن غير خضوع بالقلب يشبه التشبيب ، سواء بالكلمة أو بالصورة التعبيرية ـ وردة ، باقـة ..إلخ ـ إما أن يكون هكذا ، وإلا فليغلق هذا المنتدى ، أو يُفصل فيـه النساء عن الرجال ، وذلك أفضل على أية حال والله أعلم

    كما وردت فتوى سابقة ، كان ما يلي من الجواب جزء منها :

    وأما الخطاب مع الجنس الأخر ، فليس المقصود ـ بلاريب ـ أن يكون الخطاب فظّا بين الجنسين ولا هذا من آداب الإسلام ، وقد قلت في وصف الخطاب بين الرجل والمرأة في منظومة قليلة الأبيات قديما : ـ

    علاقة الإخوان بالأخوات **تحكمها ثلاث دائـرات

    وفيها : ـ
    لابأس باللطف في العبارة ** ماخلت من سيِّء الإشارة

    غير أن التوسّع في اللطافة خطأ ، يُفضي إلى التفات القلب إلى طلب ما وراء المجاملة البريئة إلى التعلّق العاطفـــــي.

    وقد قال تعالى : ( إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْرُوفًا ).

    أي لا تتغنّج وتتكسّر في الكلام ، فتشعر من في قلبه مرض طلب الفواحش أنها رخيصة ، من ذوات الوضاعة ، منحطّة إلى استجابة ما يطلبه !

    وينبغي أن يُعلم أن القلوب لاسيما تلك الرقراقة في مشاعرها ، سريعة التوجه العاطفي لاسيما إلى الجنس الآخر.

    وقد حصل بسبب سريان العاطفة بين الجنسين عبر الشبكات ،ووسائل الاتصال بصورة لم يسبق لها مثيل في التاريخ البشري ،حصل بسبب ذلك عواصف وأعاصير عاطفية تعصف كل ثانية من خلال شبكة الانترنت ، ووسائل الاتصال الأخرى ،

    فما أشدّ تلك العواطف الحميمة التي تنتقل عبر أسلاك الهواتف ، وموجات الأثير كلّ ثانية حول العالم ،

    قد غدت أجواء العالم اليوم ، في سخونة عاطفية مستمرة !!فهي مثــل الاحتباس الحراري الذي يعاني منه الطقـس العام!

    ومعلوم أن هذه هي شباك إبليس المفضّلة ، وعليها يقيم فخاخه ، وينصب شراكَه ،وأنه يترتب على ذلك إنحراف عن الشرع خطــير ، وما ضحيته سوى الفضيلة والعفـّـة ، اللذيْن هما الستار الواقعي للأخلاق الإسلامية ، والأخلاق في الإسلام مرتبطة بالعقيدة إرتباطا وثيقا ،

    فهما بمثابة طبقة الأوزون الذي تقي البشرية أخطارا ، لاُيتصوّر مدى بشاعتها ، بل ستر العفة ، ودرع الفضيلة ، وحصن العقيدة ، وقلعة الأخلاق ، أعظـم نفعا للبشرية من طبقة الأوزون ، بل من الماء ، والهواء ، والشمس ، لو كانوا يعلمون .

    ولهذا فالواجب الحذر عند التخاطب بين الجنسين ، وتجنب العبارات التي من شأنها الإشعار بطلب التفات قلب الجنس الاخر إلى كاتب العبارة إلتفاتا عاطفيــا.

    والخلاصة : الذي ينبغي أن يكون خطاب المرأة للرجل ، بعفوية الطهر ، وتحت رداء العفّة ،ومن وراء خمــار الحشمة الإسلامية ، فإن كان على هذا الأساس أضفى على الألفاظ ما يناسبها من الوقار ، والأدب ، والحياء ، والعكس بالعكس ، والألسنة كما قيل مغاريف القــلوب


    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمضان أبو مالك مشاهدة المشاركة
    أحبَّك الله الذي أحببتني فيه أخي الحبيب / علي .
    أما عن أسئلتك ؛ فقد أوقعتني في أمرٍ لم أكن أريد الوصولَ إليه ، ولعلَّه يُوقعني في مشاكل معها فيما بعد ... سلِّم يا ربِّ سلِّم (ابتسامة) .
    وهي بحقٍّ تُريدُ تحريرًا وتدقيقًا .
    والله المستعان .
    أخي الحبيب قمت بتحريرها ، وانظر لو كان فيها هكذا إشكال حذفتها ، أو ما ترى أحسن الله إليك .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    جزاكم الله خيرًا على هذا النقل شيخنا أبا مالك .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    427

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    لمزيد من إطراء الموضوع، تابع النقاش هنا وهو قبل هذا...
    http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=241318


    وقد احتج بعض الفضلاء بقوله عليه السلام (إياكم والدخول على النساء) في المنع من دخول الرجل المنتديات النسائية، والقائل بمفهوم المخالفة لازمه أن يقول بالعكس. أي بالمنع من دخول النساء منتديات الرجال....

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    4

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي مشاهدة المشاركة
    أختنا الفاضلة كلامك جيد ، لكن السؤال : امرأة ملتزمة ولا تخضع بالقول تكتب في العلم بطريقة جيدة ، وأعجب عضو آخر متدين ويكتب بطريقة جيدة ، ووقعت في نفسه لجدتها وأراد أن يراسلها على الخاص ليتقدم لخطبتها ، هل يجوز هذا وهل يجوز لها الرد عليه ؟ وطبعًا هذا وارد جدًا في المنتديات بل هو واقع .
    ومن ناحية أخرى امرأة أعجبها أحد الأعضاء يبدو من مشاركاته أنه طالب علم وملتزم فألمحت له على الخاص برغبتها في الزواج منه ؟
    طبعًا هذا هدف مشروع ، السؤال هل الوسيلة أيضًا مشروعة وهل هذا لا يعتبر خلوة محرمة ، نريد الإجابة مصحوبة بالدليل ، بارك الله فيكم .
    وهل يجعلنا هذا نقول بمنع الاختلاط في المنتديات والمجالس العلمية على النت .

    نعم هذا وارد ولهذا قلت في ردي :

    مع الشفافية والوضوح أمام أهل بيتها سواء أكانت عزباء أم متزوجة .. لأن الوضوح ومشاركة أهل بيتها في معرفة ما تفعله له أثر كبير ويعين بعد توفيق الله حتى على البعد عن استدراج الشيطان وخطواته ، ويثبتها على المنهج والطريقة التي ارتضتها لنفسها ابتداء .
    كما أني لا أرى فتح المرأة خاصية الرسائل الخاصة في المنتديات المختلطة علمية أو عامة .
    هذا ما أراه ضمن ضوابط كثيرة تضمنها ردي إجمالاً ولست بأهل لفتيا ..
    والتخوف مما افترضتم وقوعه في حالات قليلة أو نادرة أعتقد أنه وارد في مواطن أخرى لم يرد فيها هذا الاستشكال !
    وعلى كل حال أرى أن من أراد سلامة الطريقة للوصل لهدف مشروع لن يعدم حلاً بعيداً عن الخلوة ويحقق المراد كجعل احدى المحارم وسيطة بينهما ..

    وأخيراً
    ومن اطلاع وتجربة أيضاً ، لا أرى مشاركة المرأة في المنتديات المختلطة على كل حال ، بل ذلك في حدود النظر في طبيعتها وشخصيتها وما تملكه من علم و وقت وقدرة على الإفادة مع الإلتزام بجميع ما ذكرت من تحرز و ضوابط .
    ولولا علمي بما يتطلبه واقع الحال في كثير من المنتديات ، وأن في النساء من ظروفها ووقتها وعلمها وهمتها حريٌّ جداً أن تُستثمر في مثل هذه المواطن لكنت كمن يرى أن في الاكتفاء بمشاركة الرجال ما يغني .

    ويظل ما كتبت رؤية شخصيّة
    والله أعلم

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    23

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سامح رضا مشاهدة المشاركة
    حتى جاء عصر من حرم البرقية ، والراديو ، والتليفون ، والتلفزيون ، وتعليم البنات ، وممارستهن الرياضة وغيره مما لا دليل على تحريمه سوى الوسواس المسمى (سد الذرائع) نعم هناك أماكن لا يحل الاختلاط فيها كالمسابح ، ونحوها لاندراجها تحت عمومات شرعية .. أما غير ذلك فلا .
    كلامك سديد يا أخي سامح
    المشكلة التي شوهت الإسلام هي الفهم الخاطيء
    وهذا الفهوم الخاطئة تتجسد في ثلاثة فهوم (الفهم البدوي-الفهم النبطي أو القروي كفهم القرويين في مصر الذين ملأوا الأزهر-وفهم البربر الذين يقدسون المدونة )
    وهؤلاء جعلوا عاداتهم وتقاليدهم التي تربوا عليها هي الأصل وأكسبوها غطاءاً شرعياً زائفاً خدعوا به العامة
    اللهم ارزقنا الفهم الصحيح لكتابك وسنة نبيك

  10. #50
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    307

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    أودُّ أن أسأل سؤالًا للأخَوَين الكريمَيْن / سامح رضا ، وأبي الفيض الغماري - بارك الله فيهما - .

    ماذا تقولان في آلةٍ من الآلات التي ذُكِرت فوق (وأخُصُّ : التليفزيون) إذا غلب شرُّها على خيرها ؛ هل تحرم أم تحِلّ ؟!

    وما يقصد الأخ الكريم سامح بـ (تعليم البنات ، وممارستهن الرياضة) ؟!

    أرجو الإفادة عن ذلك ، بارك الله فيكما .

  11. #51
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    شكرًا جزيلا للأخوات والإخوة الذين شاركوا في هذا الموضوع، وقد بدأت بالشكر للأخوات لأن هذا موضوعهن طرحًا وهن مادته وموضوعه.
    وأنا في الحقيقة لم أقصد بما قدمت من مشاركات إلا تفعيل الموضوع ، ومحاولة التحرير للوصول إلى قناعة صحيحة بخصوص هذا الموضوع ، واعتذر إن كان بدر مني سوء فهمن لمشاركة أحدٍ من الإخوة أو الأخوات .

    وفي الحقيقة تصوري للموضوع دون حكم عليه يتلخص في التالي :
    (1) - ماذا يحدث في المنتديات الشرعية التي تسمح بتواجد النساء والرجال مثل منتدانا هذا أو ملتقى أهل الحديث ؟
    الجواب / رجال ونساء يتدارسون العلم الشرعي فيما بينهم ، لا يراها ولا تراه.
    في المشاركات العامة إلى جانب المدارسة في قضية معينة ، قد يتبادلان عبارات التحية والشكر والدعاء.
    الأكثرية الكاثرة من أعضاء المواقع الإسلامية من هذه النوعية في رأيي .
    لكن هنا حلات أخرى لبعض الأعضاء تأتي بعد الخطوة السابقة منها :
    بينه وبين نفسه ربما تمناها زوجة ، وسعى لذلك صادقًا.
    بينها وبين نفسها ربما تمنته زوجًا وسعت لذلك صادقة (غير المتزوجة طبعًا ).
    ربما تمنى أن تكون زوجته كهذه التي تكتب في المنتدى معه.
    ربما تمنت أن يكون زوجها كهذا الذي يكتب في المنتدى معها.
    ربما لا يحدث من كل ما تقدم غير المدارسة والمدارسة فقط.
    (2) - والسؤال هل هناك حرج شرعي في هذا ؟
    الجواب / من خلال المناقشات السابقة للإخوة والأخوات نلاحظ الآتي:
    - بعض الإخوة والأخوات يرون من البلاهة والتحجر طرح هذا السؤال، وهذا الفريق مجموعتان :
    الأولى ترى أن هذا السؤال من التشدد غير اللائق ، وأن الأمر سهل وبسيط.
    والمجموعة الثانية ترى أن الأمر أوضح من أن يُسأل عنه وأن هذا لا شيء فيه.
    والبعض الآخر يرى أن لا يسمح لابنته وأخته وأمه - إن استطاع بلا عقوق – أن تدخل إلى تلك المنتديات غيرة وإن شئت فقل تعنتًا وبلا دليل واضح في ذهنه .
    والبعض متوقف في المسألة يبحث عن دليل شرعي واضح على الجواز أو المنع .
    تلك هي الصورة ولا زالت المدارسة مستمرة

    لكن ما رأي إخواني وأخواتي في أن نتدارس في موضوع جديد إلى جانب هذا الموضوع قضية : ضوابط مشاركة الرجل والمرأة في المنتديات والمواقع الإسلامية التي يوجد فيها الرجال والنساء .
    وقد وضعته على هذا الرابط
    http://majles.alukah.net/showthread....7296#post37296
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  12. #52
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    18

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    الشيخ الفاضل رمضان أبو مالك وفقه الله .
    أنا لست من دعاة الإباحية والغناء والسفور وما شابه والعياذ بالله .
    ولكن لدي فكرة أحاول وصفها وهي : كل مباح إذا اقترن به ما يؤدي إلى الحرام فهو حرام، فكذلك كتابة النسوة في المنتديات ففي الأصل مباح و من يحرّم هذا فقد أعظم على الله الفرية، أما إذا أدى المباح -بيقين وليس بظن وهوس- إلى حرام فيحرم.
    فالتلفاز لو لم نجد فيه إلا السفور والخنا فهو حرام وإن وجد فيه العلم والتعليم النافع فهو على أصل الإباحة .. وكذلك كتابة النسوة في المنتديات وكل ما يناظره وممارسة الرياضة بين بنات المدارس .
    أما منع كل شيئ بهوس سد الذرائع فله نتائج وخيمة ... انظر في بعض البلاد التى منعت قيادة المرأة للسيارة ... استورد أهلها السائقون الهندوس وجعلوا النساء يركبن معهم !!!
    فأين العقول ؟ النساء كن يركبن الدواب في عهد الرسالة والقوم أصحاب قياس فهلا تركوا المرأة تركب الدراجة والسيارة ! ... لا أوافق على الدراجة بالطبع لأنها غير ساترة ولكن لم لا يسمح بالسيارة ... فهذا ما لا أفهمه !
    إلا إذا كان السبب هو الفهم البدوي الذي ذكره الشيخ الغماري .

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    28

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي مشاهدة المشاركة
    أختنا الفاضلة الخطر على المرأة موجود في كل مكان ، الهاتف خطر والجوال أو المحمول خطر ، على الرجل والمرأة معًا ، ولم يقل أحد من أهل العلم لا تترك الهاتف للمرأة في المنزل أو يحرم على المرأة اقتناء جوال ، وكل زوجات المشايخ تقريبًا يحملن جوالات ، نريد حكمًا شرعيًا بالدليل ، أو نريد قياسًا صحيحًا .
    ما قصدته شيخنا الكريم بهذه الجملة هو ألا تغتر الأخت بكونه ملتقى شرعي فتظن أن كل من به من المشايخ والعلماء وطلبة العلم الأطهار، فالمنتدى في النهاية يعتبر مكان عام له أحكام المكان العام (لا أناقش هنا الرسائل الخاصة)، والمرأة رقم هاتفها ليس منشوراً على الملأ ولكن اسمها في المنتدى منشور على الملأ، لذا أرى أن هذا القياس غير سليم لانتفاء المماثلة بين الأصل والفرع.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي مشاهدة المشاركة
    توجيه طيب ومناسب ، لكن هل يجوز المشاركة في المنتديات المختلطة ؟ (بالدليل).
    أما بالنسبة للمشاركة في المنتديات المختلطة فالأصل الإباحة، وأصل كلام النساء مع الرجال ليس محرماً ولكن المحرم هو الخضوع بالقول واللغو وما أشبههما.

    والله تعالى أعلم

    وأعتذر إن كنت قد أسأت بمشاركتي فسؤال الأخت كان عن الرأي وليس التأصيل العلمي للفتوى، وهي صيغة تجعل الإنسان يفضي بما يتبعه دون ذكر الأدلة أو قول الشيخ الذي دفعه لذلك.
    كَفَى الخَلْقَ بالكَافِي و أقْنِعْ طَالِباً ... بمُقْنِعِ فِقهٍ عَنْ كِتَابٍ مُطوَّلِ
    و اغْنِي بِمُغْنِي الفِقهِ مَنْ كَانَ بَاحِثاً ... و عُمْدَتُهُ مَنْ يَعْتَمِدْهَا يُحَصِّلِ

  14. #54
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمةالله مشاهدة المشاركة
    وأعتذر إن كنت قد أسأت بمشاركتي فسؤال الأخت كان عن الرأي وليس التأصيل العلمي للفتوى، وهي صيغة تجعل الإنسان يفضي بما يتبعه دون ذكر الأدلة أو قول الشيخ الذي دفعه لذلك.
    أحسن الله إليكِ ، لم تسيئ جزاكِ الله خيرًا ، وفعلا سؤال الأخت كان عن الرأي لكن أنا حولته لمدارسة ومحاولة تأصيل لتكثر الفائدة ، وأرجو أن يكون قد حصل بذلك فائدة بارك الله في جميع الفضلاء والفضليات الذين شاركوا في هذا الموضوع .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  15. #55
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    307

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    * منتدى: مكان يجتمع فيه الناس لغرض ما
    * المجلس العلمي: أستفيد منه بكتب موجودة عليه وأطروحات يجيب عليها طلبة للعلم الشرعي، ومواد صوتية مجمعة وغير ذلك (أمور تُعِين على القرب من الله).
    * الضوابط: ليس من شكر الناس الحديث معهم أو استخدام كلمة (شكراً أو أشكرك) وإلقاء كلمات الثناء كما يظن الكثير، وإنما بالدعاء لهم، وهذا ما لا تضطر إليه أي أخت وخاصة أن المتحدثين ليسوا بقليل.
    * ليس من الجيد الإفصاح عن الهوية النوعية، فليس الغرض من الدخول لأي منتدى هو معرفة كوني رجل أم أنثى، بل المشاركة لهدف هذا المكان.
    وإن كنت أخترت تواجدي على المجلس العلمي، فالعنوان كفيل بمعرفة هدفي.
    * الكتابة في حال عدم إتضاح الهوية لا بأس فيه، وإن اتضحت ... فالحذر الحذر، وحجب الهوية نسأل الله أن يجازيها خيراً على ما حجبت، وعسى أن يكون لها طرف خفي من حجاب الصالحات.
    * وإن اتضحت هويتها، فلها أن تتحدث ولكن (في نطاق الحاجة) وليس لكل تخوض، فالهدف طلب العلم هنا.
    بارك الله فيكم

  16. #56
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,646

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    هذه مشاركة لإثارة الأدلة ومدارستها وما فيها من صواب فهو من الله عز وجل وما فيها من خطأ فأستغفر الله وأتوب إليه وأنا منه بريء


    الحمد لله والصلاة والسلام على رسوله
    وبعد

    أولا: هناك من الأشياء ما يباح لذاته أو يحرم لذاته، وهناك ما يباح أو يحرم لغيره، أي لما يلحق به من أمور تجعله مباحا أو محرما.
    فالتلفزيون الذي هو آلة حديدية يباح استعماله متى كان ما يبثه موافقا للشرع، ويحرم إذا كان مخالفا للشرع، والحكم فيه للأغلب، فإن بث ما يخالف الشرع في غالب أحيانه (كما هو الحال في عصرنا) فهو حرام.
    وعلى هذه القاعدة تقاس الكثير من الأمور.

    نأتي للنظر في الشبكة، هل هي مما يباح أو يحرم لذاته أو لغيره؟ فسنرى أنها تحتوي على الخير والشر معا، إلا أن الغالب فيها هو الشر، فالمواقع التي تحتوي على شبهات أو بدع أو مخالفات شرعية لا حصر لها، فإذا أجرينا القاعدة السابقة فسنقول بتحريم دخول الشبكة مطلقا للذكر والأنثى لأن العبرة للأغلب كما في الخمر وغيره.

    لكن لما كانت الشبكة تختلف في خاصية أخرى وهي خاصية إمكان التحكم في الأغلب والأقل من المواقع انتقلت بهذه الخاصية من المحرم لذاته إلى المحرم لغيره بناء على إمكانية التحكم فيها بخلاف الخمر فلا يمكن فصل منافعها عن مضارها عند تناولها مثلا، فصار القياس هنا مع الفارق.

    والمهم أن الشبكة قد صارت مما يحرم لغيره، ومن طبيعة المحرمات لغيرها أن يزول التحريم بزوال سببه.
    فإذا كانت الشبكة محرمةٌ لغلبة مواقع الشر فإنها تصبح مباحة إذا أغلق الإنسان (بواسطة برامج الحماية وغيرها) كافة المواقع ولم يسمح بدخول جهازه إلا لمواقع مشهورة معروفة آمنة مثل منتدى الألوكة وملتقى أهل الحديث والمكتبة الوقفية وملتقى أهل التفسير فهذه المواقع كلها مأمونة ليس بها أية مخاوف من الفيروسات أو من الشبهات والبدع التي لا تقل خطرا عن المواقع المشئومة المخالفة للدين والأخلاق.

    فإذا حجب الشخص كافة المواقع ولم يسمح سوى بهذه المواقع مثلا فهنا يكون استخدام الشبكة في حقه مباحا، أما إذا أطلقها وأطلق نفسه معها فهنا يرجع حكمه إلى الحكم الأول في غلبة مواقع الشر على مواقع الخير في الشبكة فتحرم عليه، ذكرا كان أو أنثى، لا فرق.

    ثانيًا: فإذا كان من الصنف المباح لهم استخدامها نظرا لحجبه الشبكة عدا المواقع المأمونة عقيدة وأخلاقا فهل يباح له السماح لأولاده ذكورا وبناتا بالاطلاع على هذه المواقع المأمونة والمشاركة فيها؟

    والجواب بعون الله:
    أما الإطلاع المجرد على هذه المواقع المأمونة مثل موقع الألوكة أو ملتقى الحديث مثلا فيجوز الاطلاع المجرد ما لم يكن عادة أو إدمانا لأنه قد ينشأ من التعود أو الإدمان ما لا تحمد عقباه، وعشق الأذن قد يسبق عشق العين، كما أن عشق السماع والاطلاع قد يسبق عشق الرؤية والمخالطة المباشرة.
    ولهذا سمح الشرع للمرأة أن تنظر إلى الناس مثلما نظرت عائشة رضي الله عنها للرجال الأحباش وهم يلعبون في المسجد بحضور النبي لكن في نفس الوقت لم يكن هذا هو الأصل، وإنما الأصل أنها مأمورة بغض النظر عن الرجال، كما أن الرجل مأمور بغض النظر عن المرأة.

    وغض النظر ليس مقصودا لذاته وإنما لم يتبعه، فيقاس عليه كل ما يمكن أن ينشأ عنه شيءٌ أو ريبة مُتحقِّقة، ومعلومٌ ما في الإدمان للشيء من مفاسد، خاصة إذا تابعت المرأة المواقع ورأت المباريات العلمية بين الذكور وتفوق بعضهم على بعض فربما وقعت في الإعجاب ببعضهم وربما دفعتها نفسها لوساوس أو أشياء لا تجوز لها.

    كذلك كما لا يجوز للمرأة الخلوة بالرجل فإنه لا يجوز لها أن تراسله سرا عبر أية وسيلة من وسائل المراسلة في الشبكة لأنها من الخلوة المنهي عنها، فلتحذر من هذا كله فإنه لا يجوز بحال حتى ولو كان مشرفا على الموقع، ولتكتب ما تريده علانية أمام الجميع.

    وعلى أصحاب المواقع تعطيل خاصية الرسائل الخاصة للإخوات المسلمات نهائيا إلا إذا تراسلت مع مثيلاتها من النساء وفقط.
    والشبكة كلها ليست ضرورة ملحة للمرأة حتى تحتج بالضرورة أو الحاجة للمراسلة لفلان أو علان، فلتحذر من هذا أشد الحذر.

    ثالثا: أما دخول مواقع المبتدعة أو غرف البالتوك ونحوها مما يكثر فيه الفساد فإنه لا يجوز إلا لمن كان متقدما في طلب العلم وقوة العقيدة على أن يكون أحيانا ونادرا حتى لا يتأثر بالشبهات أو الفتن المثارة في هذه الأماكن.
    وذلك قياسا على نزول بعض الصحابة بنفسه في داخل الأعداء ليحاول فتح باب بعض الحصون للمسلمين أثناء بعض المعارك.

    أما المرأة فلا يجوز لها ذلك أبدا لأنه لم يحصل لامرأة أن فعلت هذا وإنما فعله بعض الرجال أحيانا وليس عادة دائمة ولهذا قلنا بأنه يجوز للرجال أحيانا قياسا على فعل هذا الصحابي في زمن النبي .

    رابعا: عند اضطرار المرأة للمشاركة فإنها تشارك في الأقسام النسائية الخاصة بها ولتحذر أشد الحذر من المشاركة في المنتديات المختلطة.
    فإن حصل وشاركت في المنتديات المختلطة فلا تكتب شيئا بغير ضرورة ملحة مثل طلب بعض الكتب أو السؤال عن فتوى معينة.
    وتلتزم في ذلك كله بكافة الأوامر الشرعية كما لو كان الشخص الذي تسأله واقفا أمامها فلا تخضع بالقول فتكتب شيئا على سبيل الدعابة أو المرح، ولا توزع التشكرات هنا وهناك.
    وإنما يكون الكلام على قدر الفتوى لا أكثر.

    وكما تقول للشيخ في الواقع عندما تسأله: يا فضيلة الشيخ أرجو أن تجيبني على السؤال الآتي.... وتذكر السؤال.
    فكذلك تستخدم نفس اللهجة في الكتابة فتقول مثلا: سائل يقول أو سائلة تقول وتذكر السؤال ثم تختمه بقولها: أفتونا مأجورين.
    فإذا حصل الجواب فيكفيها هذا ولا ترجع لتشكر فالمفتي أو المجيب لا ينتظر شكرها له.
    فإذا لم تحصل على إجابة فلتكتب سؤالها مرة أخرى حتى تحصل على إجابة.

    فالواجب على الناس الالتزام بالشرع وبضوابطه ولن يكون من وراء ذلك إلا الخير للدين ودعوته

    والحفاظ على المسلمين أولى من تضييع العمر في انتصارات وهمية على الشبكة أو غيرها

    والمسلم لا يضيع وقته هباء
    والشبكة إن لم تكن بلاء في شبهاتها وأخلاقياتها فإنها بلاء في إدمان البعض لها حتى تحول الكثيرون إلى أبطال يصارعون الأسلاك والمعارك الوهمية وتكاسل البعض عن العبادة وواجبات الأوقات
    والسعيد من عمل بالشرع وعرف كيف يُرضي الله عز وجل
    أسأل الله الهداية والتوفيق لي ولكم أجمعين
    حُبُّ الصحابةِ والقَرَابة سُنَّة... ألْقى بها ربِّي إذا أحياني
    الإمام القحطاني في «النونية»

  17. #57
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي
    يا أخي نحن لا نتكلم عن مجرد الكتابة نحن نتكلم عن مشاركتها للرجال وتبادل الرسائل والمشاركات كما هي عادة المنتديات ، ولسنا نتكلم عن مجرد الكتابة حتى تقول (( كتابة النسوة في المنتديات ففي الأصل مباح ... ).
    يا أخي سؤال الأخت : هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟

    فأنا أتكلم عن الكتابة و يدخل في هذا مشاركتها في المنتديات و تبادل الرسائل و المشاركات فكل هذا كتابة في المنتديات!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي
    أي جهل يا أخي ، هل تستطيع أنت أن تقيم الدليل على رأيك في هذه المسألة حتى تنتشلنا مما نحن فيه من الجهل بارك الله فيك ، نحن متشوفون إلى علمك لرفع الجهل عنا بارك الله فيك ، لكن بالدليل ولا تلق الكلام على عواهنه .
    ولا يفوتني أن أسجل شكري للإخوة والأخوات الذين نقلوا آراء العلماء في الموضوع ، نقولكم أثرت الموضوع :
    الأخت قطرة مسك : شكرًا على نقل كلام الدكتور رياض المسيميري.
    الأخ المسيطير : شكرًا لنقلك كلام الشيخ محمد المنجد .
    الأخ أبو عبد الرحمن بن إبراهيم : شكرًا لنقلك كلام الشيخ سفر .
    بارك الله في الجميع .
    طيّب

    أولا : ينبغي أن يعلم بأنّ من يحرّم هو من عليه أن يقدم الدليل على التحريم و إلا فالأمر يبقى على الأصل يعني الإباحة، فأين هذا الدليل على التحريم ؟!

    ثانيا : كيف تشكر هؤولاء على نقولاتهم لكلام العلماء :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي
    ولا يفوتني أن أسجل شكري للإخوة والأخوات الذين نقلوا آراء العلماء في الموضوع ، نقولكم أثرت الموضوع :
    الأخت قطرة مسك : شكرًا على نقل كلام الدكتور رياض المسيميري.
    الأخ المسيطير : شكرًا لنقلك كلام الشيخ محمد المنجد .
    الأخ أبو عبد الرحمن بن إبراهيم : شكرًا لنقلك كلام الشيخ سفر .
    بارك الله في الجميع .
    رغم أنّ كلام الشيخين محمد صالح المنجد و سفر الحوالي هو تجويز لمشاركة المرأة في الإنترنيت من غير أن يذكروا الدليل على أنّ الأمر ليس بخلوة و أنّه في الأصل مباح، أيعتبر بالنسبة لك كلام هؤولاء المشايخ أيضا إطلاق للكلام على كواهنه ؟!

    يا أخي الأدلة التي يمكنني أن آتيك بها هي الأدلة على أنّ الأصل في العادات الإباحة و هذه لا أظنّ أنّك تجهلها أو يجهلها أحد من المشاركين هنا لذا اكتفيت بالتذكير بهذا الأصل!

    ثم إن كان شخص ما يرى حرمة هذا الأمر أو متوقف فيه فيذكر ما لديه ثم يتّم مناقشته و تبيين الأمر له بأنّ ما يذكره لا يصلح دليلا على التحريم؟

    مثلا : أنت قلت هنا :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي
    أختنا الفاضلة أنا أوافقك على القاعدة أن الأصل في تعامل الرجل بالمرأة الإباحة ، لكن الشرع حرم الخلوة بينهما سدًا لذريعة الوقوع في الفاحشة .
    ولما نظرنا فوجدنا أن الاتصال بين الرجل والمرأة عبر الشبكة قد – أقول : قد - يؤدي إلى حدوث محرم شرعًا كان السؤال هل هذا يعتبر من الخلوة المحرمة التي حرمها الشرع بسب توفر العلة فيها ؟
    فما أجبت عليه بغير دليل هو سؤالنا هل ما يحدث في النت نستصحب فيه أصل الإباحة أم هو داخل في الخلوة المحرمة التي حرمها الشرع بنصوص السنة ؟
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي
    أختنا السوق ليس خلوة ، ومع ذلك لو علمت المرأة أنها إذا دخلت السوق تعرضت للفتنة من السفهاء ، بأن تكون عرضة للمراودة لا يجوز لها أن تدخل السوق.
    عمومًا فهمت من كلامك أنك تذهبين إلى أن الأصل في الأشياء الإباحة وأن دخول المرأة إلى منتديات الرجال لا يخرج عن هذا الأصل وأنه لا يدخل في الخلوة المنهي عنها شرعًا ، ولا أدري هل يوافقك الإخوة الأعضاء على هذا أم لا ؟
    وبالنسبة لي هذه الجزئية تحتاج إلى تحرير عندي .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي
    وللتوضيح سؤال : هل حرم الشرع الخلوة بقيد أو بدون قيد ؟
    فأنت تدندن حول الخلوة في هذا الموضوع

    فأقول : الدخول للإنترنيت ليس بخلوة، العرب كانوا يطلقون الخلوة على إجتماع الرجل و المرأة بجسديهما في مكان لا يوجد فيه أحد، فأين هذا من الإنترنيت ؟!

    المشاركة و الكتابة في المنتديات هي عبارة عن إرسال رسائل بين الأشخاص من أماكن مختلفة، و الأصل في التراسل الإباحة، و يحرم إذا كان يحتوي على كلام محرّم، فمن قال بأنّ المراسلة بين الأشخاص خلوة ؟! هذا لا يوجد لا في العرف و لا في اللغة العربية.

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري مشاهدة المشاركة
    أولا : ينبغي أن يعلم بأنّ من يحرّم هو من عليه أن يقدم الدليل على التحريم و إلا فالأمر يبقى على الأصل يعني الإباحة، فأين هذا الدليل على التحريم ؟!
    كلامك صحيح بارك الله فيك .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري مشاهدة المشاركة
    ثانيا : كيف تشكر هؤلاء على نقولاتهم لكلام العلماء :
    رغم أنّ كلام الشيخين محمد صالح المنجد و سفر الحوالي هو تجويز لمشاركة المرأة في الإنترنيت من غير أن يذكروا الدليل على أنّ الأمر ليس بخلوة و أنّه في الأصل مباح، أيعتبر بالنسبة لك كلام هؤولاء المشايخ أيضا إطلاق للكلام على عواهنه ؟!
    جزاك الله خيرًا أنا أشكر كل من شارك في الموضوع ، والفرق بين كلام الإخوة والنقل عن العلماء معروف فمعظم من شارك أسماؤهم مستعارة أو غير معروفين وقد يكون منهم من هو من أهل العلم والفضل لا بأس لكن غير معروفين حتى نركن إلى فتواهم أو نعتبر كلامهم قولا في المسألة ، أما النقل عن أهل العلم المعروفين يعتبر رأيًا في المسألة للعلماء نستطيع عند الكلام في المسألة نسبته إليهم .
    وأقول أيضًا : يا أخي لا كلام الإخوة والأخوات الذين شاركوا في الموضوع ولا كلام المشايخ حفظهم الله من إلقاء الكلام على عواهنه ، أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين ، وإن كان صدر مني هذا فأنا أعتذر عما بدر مني ، لكن قصدت فقط توضيح الدليل، وجزاكم الله خيرًا على سعة صدوركم ، وعلى التنبيه.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري مشاهدة المشاركة
    يا أخي الأدلة التي يمكنني أن آتيك بها هي الأدلة على أنّ الأصل في العادات الإباحة و هذه لا أظنّ أنّك تجهلها أو يجهلها أحد من المشاركين هنا لذا اكتفيت بالتذكير بهذا الأصل!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري مشاهدة المشاركة
    فأنت تدندن حول الخلوة في هذا الموضوع
    فأقول : الدخول للإنترنيت ليس بخلوة، العرب كانوا يطلقون الخلوة على إجتماع الرجل و المرأة بجسديهما في مكان لا يوجد فيه أحد، فأين هذا من الإنترنيت؟!
    المشاركة و الكتابة في المنتديات هي عبارة عن إرسال رسائل بين الأشخاص من أماكن مختلفة، و الأصل في التراسل الإباحة، و يحرم إذا كان يحتوي على كلام محرّم، فمن قال بأنّ المراسلة بين الأشخاص خلوة ؟! هذا لا يوجد لا في العرف و لا في اللغة العربية.
    نعم يا أخي أنا أدندن حول الخلوة لأن كلام الرجل مع المرأة وحديثه إليها وتعامله مها الأصل فيه الإباحة ، لكن ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم النهي عن بعض الأشياء مثل النظر إليها ولمسها وأيضًا الخلوة بها ، أما الأولى والثانية فغير ممكنة في تلك المنتديات بقيت الثالثة وهي الخلوة المحرمة .
    والخلوة المحرمة كما تفضلت بتعريفها : ((إجتماع الرجل و المرأة بجسديهما في مكان لا يوجد فيه أحد)) .
    نعم هذا تعريف الخلوة عند القدماء وتعريفها في اللغة لكن حدثت بعض الصورة التي أدخلها بعض العلماء في تلك الخلوة المحرمة ، من ذلك ركوب المرأة مع السائق الأجنبي عنها في السيارة وهما عند الناس اعتبره العلماء أمرًا محرمًا أو خلوة محرمة ، وأظن أنني في غنى عن نقل كلام العلماء في هذا لاشتهاره ووضوحه في فتاوى أهل العلم من أمثال ابن باز وابن عثيمين وابن جبرين وغيرهم .
    فما علة ذلك التحريم وهما موجودان عند الناس ؟
    السبب بينه فضيلة الشيخ ابن عثيمين في شرح رياض الصالحين (6/369 / طبعة مدار الوطن ) في شرح حديث ابن عباس سالف الذكر فقال – رحمه الله - :
    (( ومن الخلوة : الخلوة بالسائق ... إذ إن الخلوة في السيارة يستطيع أن يتفاهم معها ثم يذهبان إلى أي مكان فيقع ما تخشى منه من الفتنة والفاحشة نسأل الله العافية )).
    وأظن أنه لأجل نفس العلة حذر العلماء من المدارس المختلطة والجامعات المختلطة وأماكن العمل المختلطة مع أن هذا لا يكون إلا عند الناس وفي وجود جمع غفير من الناس، ولا يمكن أن يزني رجل بامرأة في مدرسة أو جامعة أو مصلحة حكومية ، لكن وجود الرجل والمرأة في مثل هذا المكان قد يتيح لهما الاتفاق على اللقاء وممارسة الفاحشة .
    وكذلك في النت أليس من الممكن أن يتعرف طالب علم على طالبة علم يتبادلان الرسائل في المسائل العلمية ويستدرجهما الشيطان إلى القضايا الشخصية ، ثم اللقاء ثم ما الله به عليم .
    فلماذا نحرم خروج المرأة مع السائق ونحرم الاختلاط في الجامعات والمدارس ولا نحرمه هنا والعلة واحدة وإن كانت النسبة مختلفة ؟
    وطبعًا هذا إلى الآن بالنسبة لي مجرد نقاش وليس رأيًا في المسألة ، بارك الله فيكم .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  19. #59
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    (دع مايريبك الى مالايريبك) وقلب المؤمن هو الفيصل في ذلك
    الغالية خنساء كلنا نعلم خطر المواقع المختلطة سواء كان حكمها حكم الخلوة أو لا
    وعلى الحرة العفيفة الابتعاد عن مواضيع الريبة والشك والاكتفاء بمواقع دعويه نسائية دون الخوض في نقاشات مع الرجال
    طبعا باستثناء طلبها للعلم فالصحابيات رضوان الله عليهن كان لهم يوم مخصص يستمعن فيه الى المصطفى محمد صلى الله علية وسلم
    بالنسبة لي أرفض تلك المنتديات المختلطة حتى وان كانت اسلامية
    ويعلم الله أني تعبت في البحث عن موقع يعينني بعد الله لطلب العلم ووجدت معاناة في البحث في الكتب وفهمها وهو مادفعني للتسجيل هنا
    ونصيحة لكل أخت أن تقتصر مشاركاته على مايفيدها في الدارين والبعد عن مواطن الريبة وان كانوا طلبة علم فهم رجال كغيرهم 000
    أسأل الله أن ينفعني بهذا الموقع وييسر لي طلب العلم ويأجر القائمين عليه
    أعلم يقينا أن مقصدك هو الخير باذن الله وأدعوك لمشاركتي في طلب العلم ومدارسته
    وفقك الله غاليتي لما يحب ويرضى
    000000000000
    * قال الحسن ( من نافسك في دينك فنافسه ومن نافسك في دنياه فألقها في نحره )
    موقع طريق الحقيقه (اسلامي تعليمي أكاديمي دعوي )

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    132

    Lightbulb رد: هل تقبل أن تكتب أختك أو ابنتك أو زوجتك في المنتديات؟ (دعوة للنقاش)

    ( دع ما يريبك إلى ما لايريبك ) وقلب المؤمن هو الفيصل فى ذلك
    قول الأخت مناهل هذا ، هو ما عنيته بكلامى.
    الرقابة الذاتية هى الأساس والفيصل ولا مزيد
    من قال أن قلبه لا يتحرك لأدنى مثير من المثيرات ، فهو أحد شخصين لا ثالث لهما ، إما ميت القلب ، إما كاذب ، لأننا ما زلنا نعاين الفتن ، وتكليف الله لنا بمدافعتها ، فهى موجودة على أية حال ، فهل من مدافع مجاهد.
    WAEL HASSAN

صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •