>>اذكار: “لاحول ولا قوة إلا بالله„
تابع صفحتنا على الفيس بوك ليصلك جديد المجلس العلمي وشبكة الالوكة

رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية


إنشاء موضوع جديد
شاركنا الاجر


الموضوع: رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

المشاهدات : 5511 الردود: 16

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

    يتناول هذا البحث دراسة سورة الإسراء على المستويين: النحوي، والدِّلالي، وهي تهدفُ إلى إبراز الأنماط التركيبيّة للمجملة في السورة الكريمة، ثم إلى دراسة بعض الظواهر اللُّغوية دراسة دلالية، ولم يتعدَّ الجانب الأول الحدود الوصفية للتراكيب، حيث رأى الباحثُ أنّ الجملة اتّخذتْ أشكالاً متنّوعة في السورة، وبيّن عدد مرّات تكرار كلِّ شكل بهدف الكشف عن تلك الأنماط التي كثُرَ استعمالها في آيات السورة وتلك التي قلَّ استعمالُها. أمّا الجانبُ الثاني فقد تناول دراسةَ عددٍ من القضايا النحوية دراسة دلالية بعد القيام بعرض القضية من خلال ربطها بآراء القدماء والمحدثين من النجاة والبلاغيّين،ثم إجراء موازنة بين تلك الآراء للخروج بتفسير واضح لها. وقد خلص البحث إلى الكشف عن الإعجاز اللُّغوي في القرآن الكريم في عرضه للقضايا والمقاصد الشرعية، وأنَّ النّحْو ليس مجردَ تراكيب ظاهرية بل إنّ التركيب ينبثقُ من خلال الدّلالة المكنونة في النفس التي تؤدّي إلى ذاك التركيب. ومن أبرز نتائج هذه الدراسة: أولاً: اهتمام الدارسين قديما حديثاً بهذه السورة الكريمة. ثانياً: أن اللغة العربية هي القادرة على التعبير بأروع الأساليب مع جلال المقاصد، وهو الأمر الذي جعلها لغة إعجازية. ثالثاً: أن الجملة الخبرية كانت أكثر استعمالاً في آيات السورة من الجملة الإنشائية. رابعاً: تنوّع الأسلوب الإنشائي بقسميه الطلبي وغير الطلبي، وقد حقق دلالات بلاغية متنّوعة وفق السياق النظمي الذي وردت فيه. خامساً: كشف التركيب النحوي للآيات عند مدى الاتساق بين دلالات الخبر والإنشاء في السياق النظمي في آيات السورة الكريمة، وهذا الاتساق أدّى إلى الإعجاز القرآني. سادساً: كشف الحديث عن التوابع في الدراسة النحوية لآيات السورة أن النعت ورد بصور المختلفة، وكذلك العطف، أما البدل فلم يرد إلاّ ضمن بدل الكل من الكل ( المطابق ). سابعاً: أن التعبير القرآني عن الزمن بكل اتجاهاته كان في غاية الإعجاز، فالصيغ التي رصدها البحث تكشف بوضوح قدرة اللغة العربية على التعبير عن الزمن بكلِّ دقائق وحيثيّاته التي يمكن للأحداث والأفعال أن تشغلها. فقد وردت معظم الدلالات الزمنية للأفعال في سورة الإسراء موافقة لاستعمال هذه الأفعال سواء في صيغتها الصرفية أم في السياق النحوي بمساعدة القرائن اللفظية أو المعنوية. ثامناً: شكّل أسلوب الحذف ظاهرةً أُسلوبية بارزة استهدف القرآن منه الإيجاز، وتنوّع هذا الأُسلوب فَحُذِفَ الحرف، والفعل، والاسم ممّا أدّى إلى تنوّع الدلالات المنبثقة من هذا الحذف. تاسعاً: جاءت دلالات التقديم والتأخير متسقةً في سياقاتها النظمية، والتي أدّت إلى دلالات بلاغية كالعناية، والاهتمام، والاختصاص، وقد تنوّعت هذه الظاهرة لتشمل تقديم الخبر، والفاعل، والمفعول به.

    الملخص
    النص الكامل


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث: عبــد اللــطيف عقــل شـــاعرا

    عبــد اللــطيف عقــل شـــاعرا
    حاولت في هذه الدراسة أن أقف على شخصية عبد اللطيف عقل الشعرية من خلال أعماله، وقد حرصت على البحث في أبرز القضايا التي تتصل بنتاجه الشعري، ولكنّ ذلك لا يعني أنني قلت الكلمة الأخيرة في شخصية الشاعر وإبداعه، إذ إن البحث في شخصية عقل الشعرية هو دراسة لنتاج أدبي يتصل بثلاثة عقودٍ من تاريخ القضية الفلسطينية.

    ومن أبرز النتائج التي توصلت إليها في دراستي لتجربة الشاعر الشعرية، ما يلي:

    · كان للمعاناة التي عاشها عبد اللطيف عقل على المستوى الشخصي أثر في تشكيل شخصيته الشعرية وبلورة إبداعه، فقد عاش حياة تفتقر إلى التوازن بعد أن فقد والده وأخته وتزوجت أمه.

    · بدا الحرمان من المرأة سبباً رئيساً في هيمنتها على وجدان الشاعر في البواكير الأولى لتجربته الشعرية، وقد بدت صورتها في قصائده الأولى جزءاً من مقروء الشاعر الشعري.

    · عاش الشاعر معاناة شعبه من تشريد وتهويد ونفي وتهجير وتعذيب وتنكيل ومصادرة أراضٍ وبناء مستوطنات، وسياسة تجهيل واستلاب فكر وتمييز، وقد كان لذلك أثرٌ في بروز الاتجاه المقاوم لديه.

    · سلك الشاعر طريق الالتزام في معظم نتاجه الشعري، حيث وعى دور الكلمة في الحركة النضالية وراح يسخّر موهبته وقدراته الفنية في سبيل الدفاع عن قضية شعبه، وقد تناول في شعره الوطن بهمومه السياسية وقضاياه وأحداثه كافة، وعبّر عن حبه لأرضه، ودعا إلى الصمود فيها.

    · حرص الشاعر على تقديم صورة الفلسطيني من خلال نماذج متعددة تتمثل في شخصية اللاجئ والسجين والشهيد، وقد بدت هذه النماذج تعكس في حضورها وجهاً من وجوه الوطن وتجسد آماله وآلامه.

    · كشف عن الصورة الخادعة والمضللة للمحتل، واستطاع فوق ذلك كله أن يعبّر عن رفض الفلسطيني للاحتلال وأن يدعو إلى مقاومته، وقد بدا يؤمن بالثورة حلاً للخلاص حين بث تفاؤله بها، وأعلن شوقه للثائر القادم.

    · رسم في شعره صورة سلبية للواقع العربي وقد تغذى مضمونها على المواقف السياسية المتخاذلة التي تبنتها بعض الأنظمة الرسمية العربية تجاه القضية الفلسطينية.

    · اعتمد الشاعر على أشكال شعرية متعددة في صياغة بنائه الفني، وقد سارت بنية القصيدة في شعره على النحو التالي: القصيدة العمودية، قصيدة التفعيلة، المطولة الشعرية، ثم العودة إلى القصيدة العمودية.

    · بدا الشاعر مدركاً للدّّور المهم الذي تؤديه اللّغة في العمل الفني، من هنا، جاء معجمه اللّغوي يعكس الروح المقاومة في نفسه، وينسجم مع الواقع الذي يعبّر عنه، وينسجم مع الروح الوطنية التي تتفاعل في نفسه، وقد وظف بعض الظواهر اللغوية في تشكيل قصائده مثل التكرار والرمز.

    · اعتمد الشاعر على غير أسلوب من الأساليب اللغوية في بناء قصائده، فقد تأثر بأساليب البناء المسرحي ووظّف بعضاً من التقنيات الفنية، كالاقتباس والسخرية والاستفهام والنداء.

    · حظيت الصورة بعناية الشاعر الخاصة فقد شكلها من مفردات ذات خصوصية فلسطينية، وعمد في أشعاره إلى توظيف وسائل تصويرية مختلفة في بناء صوره المفردة والمركبة، حيث استخدم التشخيص والتجسيم والتجريد في بناء كثيرٍ من صوره المفردة، ووظف البناء الدرامي والمقطعي في تشكيل صوره المركبة.

    · جاءت الموسيقى الخارجية في شعر عقل منسجمة مع موسيقى الشعر الحديث، حيث حظيت تفعيلة الرمل بالمرتبة الأولى في شعره.

    · اعتمد الشاعر على ظواهر لغوية متنوعة في تشكيل موسيقاه الداخلية أبرزها تكرار الحروف وتكرار الألفاظ وتكرار العبارات.

    النص كاملا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:ظاهرة الأصول المهملة في العربيّ

    ظاهرة الأصول المهملة في العربيّةتكتسب هذه الدراسة أهمية خاصّة كونها عالجت ظاهرة لم يُفرَد لها بحث علميّ يتناول جوانبها كافّة، ألا وهي ظاهرة الأصول المهملة، فثمّة عدد كبير من الكلمات التي يمكن تشكيلها من أصوات اللغة الثمانية والعشرين، غير أنّ المستَخدَم منها قليل، وبالرغم من محاولات العلماء القدامى والمحدثين تفسير هذه الظاهرة إلا أنّ تفسيراتهم في مجملها ركّزت على ضرب واحد من أضرب التأليف المهمل، وهو ما لم يَجُز تألّفه لأسباب صوتيّة، تتمثّل في الاستثقال الناتج عن تجاور مخارج الأصوات، لكنّها لم تستغرق جميع أشكال التأليف المهمل، فهناك عدد كبير من الأصول التي أُهملت، مع خلوّها ممّا يمنع تألّفها صوتيًّا، بمعنى أنّ أصواتها غير متنافرة، مثل كلمة: ( لجع ) إذ لا يوجد فيها أيّ موانع صوتيّة تحول دون ائتلاف أصواتها، فهي متباعدة المخارج، وصوتا الجيم والعين قد استُخدِما مع صوتين قريبين من اللام، وهما: النون والراء، فلماذا أُهملت إذن؟



    إنّ البحث في ظاهرة الأصول المهملة، ربما يساعدنا في معرفة نظام اللغة العربيّة في بنائها الصوتيّ، ويبيّن لنا أنّ في اللغة العربية إمكانات كبيرة ما زالت مختزنة، تنتظر مَن يجلّيها ويفيد منها، لا سيما في عصر أصبحت المعرفة فيه متجدّدة باستمرار، وفي كلّ يوم يولد الكثير من الاصطلاحات، التي لا تجد للتعريب سبيلا، فلماذا لا نستغلّ إمكانات اللغة غير المستعملة في عملية تعريب الاصطلاحات؟ أو ليس الكلام يحيا بالاستعمال، ويفيد بالمواضعة؟



    وقد بيّنت هذه الدراسة عدّة أمور، منها:

    · بروز ظاهرة الإهمال في المعجم العربي.

    · تفاوت نسب الإهمال، وفقًا لأصوات العربيّة ولأبنيتها(الثلاثي، والرباعي، والخماسي).

    · علل الإهمال لدى القدماء والمحدثين.

    · ما ورد في لسان العرب من أصول تدخل الأصوات الأسنانية في تركيبها، وحصر ما أُهمل من أصول مشتملة على تلك الأصوات.

    وقد خرجت من هذا البحث بنتائج، من أهمّها:

    § علّة إهمال غالبيّة أصول اللغة تُرَدّ إلى الأسباب الصوتيّة، التي تتلخّص في الثّقل الناتج عن تنافر الأصوات المكوّنة للأصل الواحد.

    § الأصول الممكنة رياضيًّا كثيرة تزيد على حاجة الناطق العربيّ، لذا استعمل بعضها وأعرض عن بعض. فكان ما استعمَلَ مناسبًا في أصواته، للأغراض التي استُعمِل لها.

    § تتفاوت أصوات العربيّة من حيث الاستعمال والإهمال تفاوتًا ملحوظًا.
    يمكن إحياء كثير من الأصول ولا سيما المهملة بغير سبب صوتيّ، وتوظيفها في عمليّة تعريب الاصطلاحات العلميّة

    النص الكامل


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:شعر المتون في التراث العربي من القرن الهجري الثاني حتى نهاية القرن الهجري الثامن

    شعر المتون في التراث العربي من القرن الهجري الثاني حتى نهاية القرن الهجري الثامن

    الملخص

    يهتم هذا البحث بما نظمه المؤلفون من أشعار وأراجيز يصوغون بها القواعد والأحكام والمعاني المعجمية وغير ذلك من المعلومات، وهذا التصنيف يعرف بشعر المتون، وقصائد المتون التي ظهرت في أواخر القرن الهجري الثالث بشكل لافت للنظر، كانت تتربع على هرم علوم اللغة في ذلك الوقت، فكرست دراستي في جمع أكبر عدد ممكن من هذه الأشعار، واتبعت في دراستي منهجين: تاريخي من خلال رصد الظاهرة، وما تدور حوله القصائد من موضوعات لغوية ونحوية وعلمية. ومنهج وصفي تحليلي من خلال تحليل بعض هذه القصائد، وما فيها من أحكام وقواعد، وتحليل بعض ألفاظ هذه القصائد من خلال ما هو مخالف لسمت اللغة. وجعلت معمار هذا البحث ستة فصول وخاتمة استعرضت فيها نتائج البحث، ففي الفصل الأول: استعرضت ظاهرة شعر المتون بدايتها، وامتدادها، وأشهر من نظم فيها، وفي الفصل الثاني تناولت قصائد المعاني وما يتفرع عنها من معاني الألفاظ، والمشترك بنوعيه المعنوي واللفظي أو ما اتفق لفظه واختلف معناه بما في ذلك الأضداد، وفي الفصل الثالث تدرجت في البحث عن البدايات الأولى للألغاز، وركزت فيه على جهود الشعراء الذين كتبوا في الألغاز، وبينت فيه أنواع الألغاز كاللغوية والنحوية، وخصصت الفصل الرابع بالمنظومات النحوية، ووقفت وقفةً متأنيةً في تحليل ما هو مخالف للغة وتوضيحه وبيانه، وقواعد العروض وغير ذلك، وأما الفصل الخامس فقد جعلته خاصاً بقصائد علوم الدين وهي قصائد الأحكام، وهي غالباً ما ينظمها فقهاء يضمنونها أحكام الفقه على أحد المذاهب، وقمت بتحليل بعض هذه المنظومات، وبيان ما هو مخالف لسمت اللغة، وفي الفصل السادس جمعت موضوعاتٍ متفرقةً، حتى لا يكون نقص في موضوعات شعر المتون، فذكرت متوناً قيلت في العروض والبلاغة والطب والتاريخ، وأنهيت بحثي بخاتمة بينت فيها أهم النتائج.


    النص الكامل


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي صراع الحضارات وأثره في الشعر العربي في العصر العباسي الأول(القرن الثاني الهجري)

    صراع الحضارات وأثره في الشعر العربي في العصر العباسي الأول(القرن الثاني الهجري)

    لقد درست في هذه الأطروحة أ ثر الصراع الحضاري في شعر العصر العباسي الأول (القرن الثاني الهجري)، بدأته بفصل تمهيدي عن تاريخ الصراع بين الحضارات القديمة من الفرس واليونان والرومان، ثم انتقلت للحديث عن نشأة الدولة العباسية واشتداد الصراع الحضاري بين الأمم التي عاشت داخل الدولة وبخاصة الفرس، وسقت مثالين لهذا الصراع: الأول: سياسي وإداري مثله الخليفة هارون الرشيد ونكبته للبرامكة والثاني: أدبي: مثله أبو نواس في ثورته على الأطلال ومحاولته سلب العرب أمجادهم وتراثهم وأشعارهم. ومهما يكن من أمر، فإن اشتداد الصراع الحضاري في العصر العباسي الأول أفسح المجال لظهور أغراض شعرية جديدة مثلت الحياة العباسية مثل التغني بالشعوبية والزندقة والغزل بالمذكر والشعر التعليمي والزهد، كما أثر هذا الصراع في

    النص الكامل


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:الفخر عند الشاعر يوسف الثالث

    الفخر عند الشاعر يوسف الثالث

    إن الأدب الأندلسي في عصر سيادة غرناطة لم يحظ باهتمام الباحثين كغيره من العصور، من هنا وجدت مناسبا أن أخص الشاعر يوسف الثالث، في محاولة إنصاف لهذه الفترة. إن أي عمل لا بد له من مقدمة وتمهيد، لذلك تكلمت فيهما عن الحياة السياسية والأدبية في عصر سيادة غرناطة، وبينت أثرهما في فخر يوسف الثالث، كما بينت أن المعاني الفخرية من الجاهلية حتى يومنا هذا لم تتغير إلا ما كان يمر من ظروف عرضية تؤثر في الشعر مثل دخول الإسلام وظهور الشعوبية . أما الفصل الأول: تحدثت عن أنواع الفخر بصورة نظرية وهي: الفخر الذاتي، والفخر الحماسي، والفخر الحزبي (السياسي)، والفخر الديني، ثم طبقت على هذه الأنواع ما جاء عند الشاعر على كل جزئية، وتعرضت لحضور الفخر جميع ما قال من أغراض شعرية من خلال بعض الشواهد. أما الفصل الثاني: وبما أن موضوعنا عن الشعر، فقد تعرضت لأسلوب الشاعر ومذهبه الفني في شعر الفخر عنده، وقد قسمته إلى أربعة عناوين رئيسية، وهي: البناء اللغوي، والبناء الموسيقي، وبناء الصورة، والتجديد عند الشاعر، وألحقت لكل عنوان رئيس عنوانات فرعية. وفي الخاتمة أتيت بأهم النتائج التي مرت معي في البحث.

    النص


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:الشمس في الشعر الجاهلي

    الشمس في الشعر الجاهلي إعداد كمال فواز أحمد سلمان إشراف د. إحسان الديك الملـخص يعرض الباحث في الفصل الأول من هذا البحث المكانة الدينية للشمس، أحد ثلاثة أركان ثالوث مقدس، في معتقدات الأمم القديمة في الفكر السومري والبابلي والأشوري والفينيقي، والمصري واليوناني والروماني والعبراني إضافة إلى اليمنيين والعرب الجاهليين، كما يعرض الباحث إلى علاقة الإلهة الكونية الكبرى من خلال رموزها المتبدلة بين النبات والحيوان، والغوص في وثنية هذا المعتقد وتجلياته، ومعرفة ما وصلت إليه هذه الديانة الكوكبية المتألهة في أحضان الحضارات القديمة، والرجوع إلى ما اكتشفه الباحثون والأثريون وما تبقى لهؤلاء الأفذاذ لسبر غور أمة درست حضاراتها بين عوامل التغيير المختلفة. امتازت هذه الدراسة باتخاذ المنهج الأسطوري منهجا تعتمد عليه، وذلك بهدف معرفة القيمة الدينية لكوكب الشمس بين أبناء العصور القديمة، تلك الفترة التي سيطر الفكر الأسطوري على عقائدها. أما الفصل الثاني من هذا المبحث؛ فقد انصب الاهتمام فيه حول المواضع التي وردت فيها الشمس في أشعار الجاهليين بعامة، دون التركيز على شاعر معين، إضافة إلى محاولة معرفة بعض النقاط التي تتفق بين شاعر وآخر في إظهار قضية بعينها، من خلال التعرف إلى رموز الشمس في الشعر الجاهلي، والمواضع التي ركز الشعراء فيها على ذكر الشمس، كما هو بين في حديث الشعراء عن المرأة، وعلاقتها بالشمس ومعرفة دور هذا الكوكب من خلال أغراض الشعر بأشكالها المتنوعة، ثم وصف حالة الشمس في أثناء الحرب والطبيعة الحية بنباتها وحيوانها. أما الفصل الثالث بقسميه، فاختص المبحث الأول منه بدراسة صور الشمس في أشعار الجاهليين دراسة فنية، ومعرفة ما في هذا المبحث من صور وتشبيهات تساعد في رسم صورة جميلة تضفي على شاعرية الشاعر الجاهلي فنية مميزة،ثم البحث في مصادر هذه الصور. أما المبحث الثاني من هذا الفصل، فيبحث في أبعاد الصورة سواء أكانت ميثولوجية دينية أو نفسية أواجتماعية، والتعرف إلى ما تركته الشمس من أثر في نفوس القدماء وأساس هذه الأبعاد.

    الملخص
    النص الكامل


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:أسماء الزمن في القرآن الكريم (دراسة دلالية)

    الملخص يتناول هذا البحث أسماء الزمن الواردة في القرآن الكريم، في جانبها الدلالي، حيث عرض الباحث مفهوم الزمن قديما وحديثا، ثم حصر هذه الأسماء ورتبها ترتيبا أبتثياً، مبيناً عدد مرات ورودها في القران الكريم. وقام بعد ذلك بتقسيمها إلى مجموعات دلالية، وحللها في إطار هذه المجموعات، مركزا في هذا التحليل على عرض المفهوم المعجمي، والسياق الدلالي لكل اسم منها. ثم عرض أخيرا عدداً من القضايا اللغوية التي شاعت في تلك الأسماء، مذيلاً البحث بملاحق إحصائية تبين نسبة أسماء الزمن التي تضمها المجموعة الدلالية الواحدة من مجموع الأسماء الواردة في القرآن الكريم، وكذا نسبة ورود الاسم الواحد في إطار المجموعة التي تضمه، ثم مواضع ورود هذه الأسماء في الآيات القرآنية.

    الملخص
    النص الكامل


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:اختلاف روايات شواهد الأعشى الشعريّة في (لسان العرب)

    الملخص هذه دراسة مقارنة في شواهد الأعشى الشعرية التي وردت في (لسان العرب) على اختلاف رواياتها. وتوضيح طبيعتها ومقارنتها مع رواية (ديوان الأعشى الكبير) طبعة دار النهضة العربية، و(ديوان الأعشى) طبعة المكتبة الثقافية، وقد تمّ توضيح مظاهر الاختلاف بين رواية (اللسان) ورواية الديوانين، بهدف الكشف عن حقيقتها وسلامة أمرها، وإظهار وجوه الاختلاف والعلل بينهما في إثبات صحّة قاعدةٍ نحويّةٍ، أو توضيح دلالة ألفاظٍ معيّنةٍ. وقسّمتُ الدراسة إلى مقدّمة وتمهيد، تحدّثت فيهما عن الشاهد الشعري وأهمّيّة الاحتجاج به في اللغة، ومنهج ابن منظور في عرض الشاهد. ثم جاءت فصول الدراسة متفاوتةً بحسب الشواهد المختلفة، ورتّبتها حسب قافية البيت، بدءًا بقافية الباء وانتهاءً بقافية الياء، فجعلت كلّ حرف فيه شعرٌ للأعشى فصلاً، وتجاوزت عن الحروف التي لم أعثر فيها على شواهد للأعشى في (لسان العرب). وأنهيت الدراسة بخاتمة تتبعها قائمة من الفهارس كفهرس الآيات القرآنية والقوافي، وقائمة المصادر والمراجع، ثم ملخّص باللغة الإنجليزية.

    الملخص
    النص الكامل


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:الوقف والوصل الإجباريان في القرآن الكريم

    الحمد لله، والصلاة والسلام على مَن لا نبي بعده، أما بعد؛ فقد حملت الأطروحة عنوان "الوقف والوصل الإجباريّان في القرآن الكريم"، وهي دراسة دلالية نحوية إحصائية، قامت الباحثة باستقصاء مواضع الوقف والوصل الإجباريين في القرآن الكريم على اختلاف أربع طبعات، وأدرجَت لكلِّ موضع علّة دراسةً لبعض النماذج التطبيقية، أضف إلى ذلك أنَّ الباحثة -في دراستها التطبيقية- وازنت بين آراء علماء الوقف والطبعات الأربع، في حكم الوقف على تلك المواضع وبيّنت السبب الذي دفعهم لأن يقفوا أولا يقفوا، وسُلط الضّوء فيها كذلك على مفهوم الوقف وأقسامه وأهميته في تلاوة القرآن الكريم، كما تناولت موجبات (الوقف والوصل) والمحاذير المترتبة على تركهما؛ لما لهما من صلة وثيقة بعلوم العربية، لا سيّما النحو والتفسير والقراءات، فنوع الوقف وحكمه يتحدد تبعاً لاختلاف التفسير والقراءة أوالإعراب، أضف إلى ذلك أنَّ العلماء القرّاء، اعتمدوا في تحديد نوع الوقف على الكلمة القرآنية، على درجة تعلق الجملتين ببعضهما معنويّاً ولفظيّاً، فإن كان هناك تعلقٌ فالوصل واجب لا محالة، وإن لم يكن فالوقف جائز. كما تحدثت هذه الدراسة عن أهمية القراءات وأثرها في الوقوف من ناحية المعنى، فالوقف تابع للقراءة المتلوة، فباختلاف القراءة يختلف نوع الوقف وحكمه، وقد عرضنا نماذج تطبيقية على ذلك.

    الملخص
    النص الكامل


  11. #11
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:الماء في شعر البحتري وابن زيدون: دراسة موازنة

    بسم الله الرحمن الرحيم، وبه نستعين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصبحه أجمعين وبعد، فجاءت هذه الدراسة تحت عنوان "الماء في شعر البحتري وابن زيدون" -دراسة موازنة-، هادفة إلى الكشف عن صورة الماء في شعر الشاعرين، واعتمدت النصوص الشعرية في ديواني الشاعرين، حيث تناولت تلك النصوص بالدراسة والتحليل، وتحديد الموضوعات التي اتصلت بالماء، واعتمدت الدراسة تحديد المفردات التي تتعلق بموضوع الماء، والتي انتشرت بشكل كبير حتى أصبحت علامة واضحة في شعر كلّ منهما، حيث أن أحدًا من الدارسين لم يتعرض لدراسة هذا الموضوع دراسة متخصصة منفصلة، وأغلب ما ذكر حوله جاء ضمن ما كتب عن الطبيعة في الشعر العربي القديم، أو في الدراسات التي تناولت جانباً من شعر كل منهما، ولكنّ هذا الموضوع أوسع من أن يحاط بكلمات أو فصل، بل يحتاج إلى دراسة واسعة تتناوله بالتفصيل، لذا تناولت هذا الموضوع بالقدر الذي يسمح بدراسة هذه الظاهرة بشيء من التفصيل، فحاولت الكشف عن الأسباب التي دفعت البحتري وابن زيدون للاهتمام بألفاظ الطبيعة المائية ومفرداتها. لذا، قسمت الدراسة إلى ثلاثة فصول، تناولت في الفصل الأول: " أحوال الماء في شعر البحتري وابن زيدون"، فأحصيت ألفاظ المطر، والسحاب، والأنهار، والبحار، والآبار، والبرك، والسيول، والثلوج، عند الشاعرين، ثم وضحت معانيها اللغوية، كما وردت في المعاجم، وبينت نسبة ورود كل لفظة عند كل منهما، مؤيداً ذلك بالشواهد الشعرية. أما الفصل الثاني: وهو بعنوان الماء في الأغراض الشعرية عند الشاعرين، فتناولت في المبحث الأول منه الأغراض المشتركة بين الشاعرين، وهي (المدح، والحنين، والوصف، والرثاء، والهجاء، والخمريات) ودرست بعض النماذج الشعرية المختارة في كل غرض، وكيف وظف كل منهما الألفاظ والمفردات المائية، فبدأت بالمديح على اعتبار أنه أكثر الأغراض الشعرية احتواءً لها، ثم الحنين، فالرثاء، فالوصف، فالهجاء، فالخمريات، واتضح لي أن الشاعرين أحكما الربط بين صفات الماء وموضوع القصيدة، مما أدى إلى تشابههما في المعاني والصور. وتناولت في المبحث الثاني الأغراض التي انفرد بها كل شاعر، وهي عند البحتري (الغزل، والفخر، والعتاب، والحكمة)، وعند ابن زيدون (الشكوى والاستعطاف، والمطيرات). وجاء الفصل الثالث بعنوان: السمات الفنية لشعر الماء عند البحتري وابن زيدون، تناولت في المبحث الأول منه "اللغة"، من حيث مناسبة الألفاظ للمعاني المطروقة، والتكرار، والجناس، والطباق، والاقتباس، والتضمين في حين تناولت في المبحث الثاني "الصورة"، وأوضحت فيه أهم المصادر والوسائل المستخدمة في تشكيل صورهما التي شكلت جانباً مهماً في أشعارهما، أمّا المبحث الثالث منه فقصرته على الموسيقا، حيث تناولت فيه الأوزان والقوافي، وبينت مدى اهتمام الشاعرين بهذا الجانب الذي تجلّى فيه أثر البحتري على ابن زيدون، والذي من أجله أيضاً أطلق بعض الباحثين والنقاد على ابن زيدون لقب بحتري المغرب. ثم ذيلت البحث بخاتمة تضمنت أبرز النتائج التي تم التوصل إليها، والذي أبان عن أن هذا التشابه بين الشاعرين في تناول موضوع المائيات لم يمنع من ظهور بعض الفوارق، فقد أكثر البحتري من ذكر الماء وألفاظه في شعره، وأطال التأمل والتفكير، في حين لم تتسم أشعار ابن زيدون بذلك العمق، ولعلّ الظروف السياسية والاجتماعية التي عاشها ابن زيدون كان لها دور في قلة عنايته واهتمامه بهذا الجانب من جوانب الطبيعة مقارنة بسابقه البحتري.

    الملخص
    النص الكامل


  12. #12
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي بحث:أثر النزعة التشاؤمية في المعجم الشعري لأبي القاسم الشابي

    تبحث هذه الدراسة في الجانب اللغوي لدى الشاعر العربي التونسي أبي القاسم الشابي الذي يعد من أبرز شعراء أبولو الرومانسيين في بلاد المغرب في العصر الحديث. وتتألف من مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة. وقام الباحث في الفصل الأول بجمع الألفاظ المتعلقة بالتشائم وتكرارها في معجم خاص، مرتبة ترتيباً أبتثياً. وفي الفصل الثاني، قسم هذه الألفاظ إلى مجموعات متجانسة دلالياً إلى حد كبير، وعمل على دراسة الألفاظ وتحليها كلاً في مجموعة منفردة عن غيرها، من خلال استخدامها على سبيل الحقيقة أو الانحراف مجازياً، ثم بيان العلاقة بين ألفاظ المجموعة الواحدة. وتبين من دراسة الألفاظ في هذا الفصل، تمكّن الشاعر من استخدامها، حيث يمكن رد الكلمة إلى معانٍ عدة، وهذا يعطي انطباعاً عن قدرة الشاعر في الابتكار والتوليد في الألفاظ ودلالاتها. أما الفصل الثالث، فقد تعرض الباحث فيه لبعض القضايا اللغوية المهمة في الديوان مثل الأوزان والقوافي، والموشحات، والمعرّب والدخيل، والغريب وصيغ المبالغة والمشترك اللفظي، والتضاد، والترادف والطباق، وحسن التقسيم وغيرها. وتوضح هذه الدراسة شغف الشبابي ببعض الألفاظ التي تقع في دائرة الترادف والطباق وابتعاده عن المشترك اللفظي عموماً، والتضاد خصوصاً. وأخيراً في الخاتمة، أجمل الباحث النتائج التي توصل إليها.

    الملخص
    النص الكامل


  13. #13
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1431هـ
    المشاركات
    26
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي يحث:الدرس الصوتي في شافية ابن الحاجب وشرحه للإستراباذي

    يعد هذا البحث دراسة للفكر الصوتي عند عالم لغوي لمع نجمه في القرن السابع الهجري من خلال مؤلفه المشهور شرح الشافية.
    كما تناول دور الشارح رضي الدين ونهجه في عرض قضايا المتن وطريقة معالجته، وتناوله للموضوعات المختلفة بالشرح، والتفسير، والتعليل والتمثيل، وبيان أوجه الاتفاق والخلاف بين بعض الآراء، مع معظم علماء اللغة القدامى، أمثال سيبويه، والمبرد وابن جني، وغيرهم.
    ضم هذا البحث بين دفتيه تمهيداً وأربعة أبواب، ويشتمل كل من البابين الأول والثاني على ثلاثة فصول، أما الثالث والرابع فيشتمل كل منهما على فصلين اثنين.
    استهل التمهيد حياته بدءاً من مولده، وشيوخه، وتلاميذه، مروراً بمؤلفاته، ومنزلته العلمية، ووفاته، كما تناول أهمية البحث، ومنهجه، والصعاب التي واجهت الباحث في سبيل إنجازه.

    الباب الأول: تناول بالدراسة جهود العلماء القدامى، والقضايا اللغوية من حيث مخارج الأصوات وعددها والأصول منها والمستحسنة، والمستهجنة، مروراً بصفاتها وأثر ذلك في نضج العلوم التي تلتها.
    الباب الثاني: الذي يعد الهدف الرئيس للدراسة إذ تناول القضايا الصوتية الصرفية عند ابن الحاجب والمعالجة، والمقارنة ما بين فكره، وآراء بعض العلماء القدامى والمحدثين من إدغام، وإبدال، وإعلال، والإتيان بالتحليل المقطعي أحياناً لإبراز دور المعالجة الصوتية وإبراز الهوية للصوت جراء التأثر والتأثير من خلال السياق، ومرد ذلك كله: هو السهولة واليسر في الكلام، والاقتصاد في المجهود العضلي.

    أما الباب الثالث: فقد تناول ظاهرة الإمالة وتخفيف الهمزة، أما الباب الرابع فضم مصادر المؤلف والشارح الإستراباذي، مع رصد بعض أوجه الخلاف بينهما.
    ثم انتهى البحث بتوفيق الله تعالى بخاتمة: أبرزت دور ابن الحاجب وفكره الذي ساعد في إرساء الميدان الصوتي مع غيره من علماء اللغة القدامى، إذ يعتبر هذا المؤلف مرجعاً قيماً للعلماء العرب، وبعض الغربيين الذين لا زالوا يعتمدون على بعض مؤلفات عربية حتى اليوم.
    وعلى الرغم من اعتماد ابن الحاجب في ذوق الحروف لتصنيفها، وتوصيف صفاتها على الملاحظة، والخبرة الذاتية، فقد كان لأفكاره شأنها، كخلفية خصبة لتطور هذا العلم وتقدمه والنهوض به لإبراز الهوية الصحيحة للصوت من خلال تحليله عبر مختبرات وأجهزة تقنية حديثة، وما يعكسه من آثار على سلسلة الكلام.
    وعلى الرغم من كل ما سبق فإن بعض المصطلحات ما زالت غامضة، وتحتاج إلى مزيد من الجهد والبحث والدرس لإبرازها وما يتناسب والعصر، والتطور السريع، والمستقبل بعون الله كفيل بذلك.

    الملخص
    النص الكامل


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1430هـ
    المشاركات
    51
    المواضيع
    0
    شكراً
    0
    تم شكره 1 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

    جزاكم الله كل خير وأثابكم من عظيم فضله فى الدنيا والآخرة


  15. #15
    تاريخ التسجيل
    ربيع الأول-1430هـ
    المشاركات
    68
    المواضيع
    39
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي رد: رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

    بارك الله فيك اخي وجُزيت وبوركت عفا الله عنك وغفر لك ، هلا اتحفتنا برسائل في التاريخ والجغرافية من الجامعة نفسها


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    جمادى الآخرة-1432هـ
    الدولة
    جمهورية مصر العربية
    المشاركات
    328
    المواضيع
    50
    شكراً
    0
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

    فى الحقيقة عاجزين عن الشكر فجزاكم الله كل خير ونفع بكم


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1431هـ
    المشاركات
    258
    المواضيع
    0
    شكراً
    0
    تم شكره 1 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: رسائل علمية من جامعة النجاح الوطنية

    جزاكم الله خيرا



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مجموعة من الرسائل فى الدراسات الأندلسية من جامعة النجاح الوطنية - فلسطين
    بواسطة د على رمضان عبد المجيد في المنتدى مكتبة المجلس
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 22-صفر-1434هـ, صباحاً 11:08
  2. حمل: 26 رسالة علمية من الدراسات النحوية Word
    بواسطة جمال السبني في المنتدى مكتبة المجلس
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 15-صفر-1433هـ, صباحاً 08:06
  3. هل طبعت هذه الرسائل ؛ وفي أي دار ؟
    بواسطة العجيل في المنتدى أخبار الكتب
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 2-محرم-1432هـ, صباحاً 10:54
  4. اهتمام العلماء بالكتاب قديما وحاضرا ـ بيبليوغرافيا ـ
    بواسطة المختار بوعناني في المنتدى مكتبة المجلس
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-جمادى الأولى-1431هـ, صباحاً 12:41
  5. (اهتمام العلماء بالكتاب ـ بيبليوغرافيا ـ) القسم الثاني
    بواسطة المختار بوعناني في المنتدى مكتبة المجلس
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 8-ربيع الأول-1431هـ, مساءً 03:36

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

الساعة الآن صباحاً 08:31


اخر المواضيع

للتحميل بحث: "الأسس العقدية للمجتمع المسلم". @ هل الجيلاني بريء من ضلالات الطريقة القادرية؟ @ هل كان صيام يوم عاشوراء واجب؟ @ ما العمل إذا تقدم آذان صلاة الفجر عن الوقت الشرعي (الفجر الصادق) - الشيخ الألباني @ ما أصل هذه الرواية بارك الله فيكم ؟ @ مصوراتي (1184) صفة النزول الإلهي ورد الشبهات حولها (ماجستير) - عبد القادر الجعيدي @ وداع الرسول صلى الله عليه وسلم لأمته / دروس ووصايا وعبر وعظات @ طلب التعريف بهذه المكتبه الكبيره @ اقوال العلماء فى الميزان @ عمرك فكرت انك تدخل سرور على قلب حد محتاج الفرحة !! @ منتدانا @ مصوراتي (1183) منهج سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله في الرد على المخالفين @ تمايز إعراب التراكيب في إطار العلامة الإعرابية @ كيفية الوقف على ( والصافات ) للإمام حمزة رحمه الله . @ مخطوط: مصابيح السنة - البغوي @ مصوراتي (1182) نظام التأمين (حقيقته والرأي الشرعي فيه) - مصطفى أحمد الزرقاء @ طلب كتاب @ إذا مات أحدكم فلا تحبسوه ،.. وليقرأ عند رأسه بفاتحة الكتاب، وعند رجليه بخاتمة البقرة! @ قراءة القرآن على الميت: فتوى أبو إسحاق الحويني وفتوى الألباني أيهما أقرب للحق ؟ @ تمايز مستويات نظم التراكيب في إطار الربط @