بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرائيل:
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرائيل:

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    417

    Lightbulb بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرائيل:


    بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ يهود بني إسرائيل ـ وهو عام :
    ( 2012 ) م الموافق ( 1433 ) هـ




    ذكر الشيخ سفر الحوالي ـ شافاه الله وعافاه ـ في كتابه : يوم الغضب هل بدأ بانتفاضة رجب؟


    بيانًا توقع فيه أن يوم غضب الملك الجبار المتعالي على شرذمة البغاء المتناهي وهي دولة يهود بني إسرائيل , سيكون في عام :



    ( 2012 ) م الموافق ( 1433 ) هـ




    وكتابه هذا يعد من الكتب التي تحمل البشرى للمستضعفين في الأرض المحتلة خاصة وللمسلمين عامة، فقد بيّن الأسباب الداعية لانتفاضة رجب، ثم قام بقراءة تفسيرية لنبوءات التوراة عن نهاية دولة إسرائيل، مع توضيح الصفات اليهودية من الأسفار والأناجيل، وتقديم بعض المفاتيح المجانية لأهل الكتاب؛ لحل التناقضات الموجودة عندهم في تأويل نبوءاتهم، فقد ذكر أن هناك نصوصاً في الأناجيل والأسفار تحتوي على أحداث هائلة، ولكنها أصبحت غامضة ومحيرة بسبب التحريف للكتب المقدسة، وقد تضمنت خاتمة الكتاب توقع قرب نهاية دولة إسرائيل، وحلول يوم غضب الرب على اليهود في عام: (1433هـ).


    قال متعه الله بالصحة في آخر كتابه في هذا البيان الذي يخص انتهاء دولة بني إسرائيل , وبالتحديد في فقرة [ فسيقولون متى هو ؟ قل عسى أن يكون قريباً ] :


    بقي السؤال الأخير والصعب: متى يحل يوم الغضب ؟
    ومتى يُدمر الله رجسة الخراب ؟
    ومتى تفك قيود القدس وتعود لها حقوقها ؟


    إن الإجابة قد سبقت ضمناً فحين حدد دانيال المدة بين الكرب والفرج، وبين عهد الضيقة وعهد الطوبى، كانت كما سبق (45) سنة !!


    وقد رأينا أن تحديده قيام دولة الرجس في القدس كان سنة (1967م) وهو ما قد وقع.


    وعليه فتكون النهاية أو بداية النهاية سنة ( 1967 + 45 ) = 2012م أي سنة ( 1387+45 ) = 1433هـ.


    وهو ما نرجو وقوعه ولا نجزم - إلا إذا صدقه الواقع - لكن لو دخل معنا الأصوليون في رهان كما دخلت قريش مع أبي بكر الصديق بشأن الروم، فسوف يخسرون قطعاً وبلا أدنى ريب، وبدون أن نلتـزم بتحديد سنة معينة !! .اهـ




    والكتاب ألف منذ سنوات !


    وهذا رابط الكتاب , وقد رفعته أيضًا على سيرفر الموقع :
    http://www.alhawali.com/index.cfm?me...**&*******id=3
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    .
    (اللهم ربنا آتنا في الدنيا حسنة، وفي الآخرة حسنة، وقنا عذاب النار)
    .


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,271

    افتراضي رد: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرا

    سبق بحث الموضوع مطولاً في منتديات الألوكة
    ما أعلنته "وكالة ناسا" وما ذكره الشيخ سفر في تحديد بداية هلاك اليهود
    وقد ثبت لدي بالدليل القاطع أن الشيخ حفظه الله لم يقم هذا التوقع على دليل صحيح عند المسلمين ولا اليهود ولا النصارى
    بل على فقرة ترجمت غلطاً في كتاب إظهار الجقّ، ولم يراجعها الشيخ في أصلها الأول
    ويا حبذا لو استند الشيخ على قوله تعالى (وإن عدتم)، فهذا هو الوعد الصحيح الصادق، لا خزعبلات شرذمة من صهاينة النصارى
    سائلين المولى سبحانه أن ينزل عليهم غضبه عاجلاً غير آجل
    أستاذ جامعي (متقاعد ولله الحمد)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    74

    افتراضي رد: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرا

    نرجوا ذلك ونتمناه وان لم يقع عام 2012 فسيقع عن قريب فوعد الله حق

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    93

    افتراضي رد: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرا

    نسأل الله تعالى أن لا يمهلهم حتى هذا الحين , ونضرعُ إليه بما استنصرهُ به نوحٌ ومن تبعهُ من المؤمنين أن يدني هلاكهم ويفرق جمعهم ويخالف بين قلوبهم ويمأ قلوبهم رعباً وبيوتهم ناراً وبلادهم خراباً ودماراً.
    يا رب:
    الـدينُ دينكَ فانتـصـرْ ** واعصف بجبَّـارٍ أشِـرْ
    واجعلْ فُــلولَ المُعتدي *** أعجـازَ نخلٍ مُـنقَـعرْ

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    //// الجزائر ////
    المشاركات
    55

    افتراضي رد: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرا

    بارك الله فيك أخي خزانة الأدب

    سبقتني بها

    و أظن أن شيخا مثل الشيخ سفر

    عليه أن يترفع عن البث في هذه الأمور من غير بينة

    بل اعتمادا فقط على تأويلات ما أمرنا الله بها و لا حظنا عليها

    ثم لو لم يقع ما يترقبه الشيخ سفر في وقته فما النتيجة ؟؟؟؟

    هل نقول بعدها أنّ الشيخ سفراً حفظه الله جاوز الحدود في أمر غيبي

    أم نقول ماذا ...............؟؟؟

    و الأعجب أن الشيخ سفر متمكن في باب العقيدة أيّ تمكن

    فغريب أن يصدر منه مثل هذا و الله المستعان.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    47

    افتراضي رد: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرا

    أرى والله أعلم أن الشيخ سفر ذكر وقصد بكتابته لهذا الكتاب مادة بثها في ثناياه

    وليس من الحق أن يختزل الكتاب في معلومة ذكرت في ثنايا الخاتمة

    وقد ذكرها على أنها توقع، وهو بشر يصيب ويخطئ ونسأل الله لنا وله الأجر والمثوبة وأن ينفع الله بكتبه

    ومعلوم أن كتب أهل الكتاب دخل فيها التحريف مدخلا عظيما

    أما قضية أصل النقل فليس لي كبير بحث في الموضوع لكن من غريب تحريف النصارى أنه تحريف متواصل ويكفيك أن تطلع على كتب السلف في الرد عليهم فستجد أن ماكتبه مثل شيخ الاسلام ابن القيم في الرد عليهم بعض نقولاته عنهم حرفت وأظن القاعدة نفسها تنطبق على كتاب إظهار الحق وستظل هذه هي القاعدة إلى أن يأذن الله بزوال دينهم

    اللهم عجل بفرج المسجد الأقصى وخزي يهود
    لا تسألن بني آدم حاجــة *** وسلِ الذي أبوابُه لا تحجبُ
    الله يغضب إن تركت سؤاله *** وبني آدم حين يسأل يغضبُ

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,271

    افتراضي رد: بيان توقع الشيخ سفر الحوالي ليوم غضب الرب سبحانه وتعالى على دولة الرجس ـ بني إسرا

    وليس من الحق أن يختزل الكتاب في معلومة ذكرت في ثنايا الخاتمة
    وقد ذكرها على أنها توقع، وهو بشر يصيب ويخطئ ونسأل الله لنا وله الأجر والمثوبة وأن ينفع الله بكتبه
    ومعلوم أن كتب أهل الكتاب دخل فيها التحريف مدخلا عظيما
    الأخ الفاضل
    لا يوجد اختزال!
    ولا علاقة للموضوع بتحريف أهل الكتاب!
    نظرية الشيخ: أن رجسة الخراب المذكورة في الفصل الثامن من سفر دانيال تأويلها سقوط القدس بيد اليهود سنة 1967
    وأن عدد 45 المذكور في موضع آخر ينبغي أن يضاف إلى ذلك العدد
    1967 + 45 = 2012
    والقول بسنة 1967 لم يقل به أحد من اليهود والنصارى، إلا قولاً شاذاً لواحد منهم (سنة 1966 وليس 1967 وهو طبعاً خلاف هين)، وقد ورد هذا القول عرضاً في كتاب إظهار الحق في أثناء ترجمة كلام حول الموضوع، ولم يُذكر اسم القائل به.
    وهذا القول - علاوة على شذوذه - هو غلط قطعاً، لأن القائل به ابتدأ العدَّ بتاريخ ابتداء فتوحات الإسكندر المقدوني (سنة 334 ق.م.)، وهو تحكُّمٌ محض! وأضاف إليها العدد المذكور في دانيال (2300)، وجعلها سنوات، وهو أيضاً تحكُّمٌ محض! لأن العبارة هناك (صباحاً ومساءً)!
    فالقائل بهذا القول - وهو الشارح آدم كلارك - قد بلغ بالتحريف والتلاعب غاية لم يصل إليها غيره في تحريف هذه الجملة.
    والهدف معروف، وهو التبشير بقرب عودة المسيح لأن النبوءات الكتابية على وشك أن تتحقق!
    وهذا رابط شرحه للفصل الثامن من دانيال:
    http://www.godrules.net/library/clarke/clarkedan8.htm
    وتوجد عبارته المقصودة في شرح الفقرة 14
    ولكن الشيخ سفر - مع الأسف - تبنَّى هذا القول الشاذّ الباطل بعينه، وصدَّقه واعتبره صالحاً للمراهنة عليه كآية سورة الروم.
    أستاذ جامعي (متقاعد ولله الحمد)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •