معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6
2اعجابات
  • 1 Post By خادم السنه ابوعبدالله
  • 1 Post By محمد طه شعبان

الموضوع: معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    العراق_ بغداد
    المشاركات
    58

    افتراضي معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

    المطلب الأول: معنى العقيدة لغة

    العقيدة في اللغة: من العقد؛ وهو الربط، والإبرام، والإحكام، والتوثق، والشد بقوة، والتماسك، والمراصة، والإثبات؛ ومنه اليقين والجزم. والعقد نقيض الحل، ويقال: عقده يعقده عقداً، ومنه عقدة اليمين والنكاح، قال الله تبارك وتعالى: {لاَ يُؤَاخِذُكُمُ اللّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ الأَيْمَانَ} [المائدة: 89].
    والعقيدة: الحكم الذي لا يقبل الشك فيه لدى معتقده، والعقيدة في الدين ما يقصد به الاعتقاد دون العمل؛ كعقيدة وجود الله وبعث الرسل. والجمع: عقائد وخلاصة ما عقد الإنسان عليه قلبه جازماً به؛ فهو عقيدة، سواء كان حقاً، أم باطلاً

    الوجيز في عقيدة السلف الصالح لعبد الحميد الأثري - ص29

    المطلب الثاني: معنى العقيدة اصطلاحا

    و(العقيدة) في الاصطلاح: هي الأمور التي يجب أن يصدق بها القلب، وتطمئن إليها النفس؛ حتى تكون يقيناً ثابتاً لا يمازجها ريب، ولا يخالطها شك. أي: الإيمان الجازم الذي لا يتطرق إليه شك لدى معتقده، ويجب أن يكون مطابقاً للواقع، لا يقبل شكاً ولا ظنا؛ فإن لم يصل العلم إلى درجة اليقين الجازم لا يسمى عقيدة. وسمي عقيدة؛ لأن الإنسان يعقد عليه قلبه
    الوجيز في عقيدة السلف الصالح لعبد الحميد الأثري - ص30


    هي الإيمان الجازم بالله، وما يجب له في ألوهيته وربوبيته وأسمائه وصفاته، والإيمان بملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر، والقدر خيره وشره، وبكل ما جاءت به النصوص الصحيحة من أصول الدين وأمور الغيب وأخباره، وما أجمع عليه السلف الصالح. والتسليم لله تعالى في الحكم والأمر والقدر والشرع، ولرسوله صلى الله عليه وسلم بالطاعة والتحكيم والاتباع
    مباحث في عقيدة أهل السنة والجماعة لناصر بن عبد الكريم العقل - ص9
    المطلب الثالث: تعريف العقيدة الإسلامية

    العقيدة الإسلامية: هي الإيمان الجازم بربوبية الله تعالى وألوهيته وأسمائه وصفاته، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، والقدر خيره وشره، وسائر ما ثبت من أمور الغيب، وأصول الدين، وما أجمع عليه السلف الصالح، والتسليم التام لله تعالى في الأمر، والحكم، والطاعة، والاتباع لرسوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
    والعقيدة الإسلامية: إذا أطلقت فهي عقيدة أهل السنة والجماعة؛ لأنها هي الإسلام الذي ارتضاه الله ديناً لعباده، وهي عقيدة القرون الثلاثة المفضلة من الصحابة والتابعين وتابعيهم بإحسان
    الوجيز في عقيدة السلف الصالح لعبد الحميد الأثري - ص3
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    71

    Lightbulb رد: معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

    جزاك الله خيرا
    ولكن بعض طلبة العلم يسأل عن تعريف تتوفر فيه شروط التعريف وهي : ( جامع – مانع – موجز – خاليا من الدور – أوضح من المعرف )
    فأرى والله أعلم أن تعريف العقيدة هو ( مجموعة الإرادات والتصورات التي يربط عليها القلب ويظهر أثر ذلك على اللسان والجوارح )
    وأقصد بالإرادات عمل القلب
    والتصورات قول القلب
    والإرادات والتصورات هما الباطن الذي إذا صلح صلح الجسد كله ( اللسان والأعضاء )
    والله أعلم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    نجد
    المشاركات
    1,150

    افتراضي رد: معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

    رباه إغفر لكاتب هذا الموضوع وأجعل منزلته مع العليين ..
    نظرت في دواوين السنة والأثر فلا أعلم امرأة صحابية ولا تابعية حُرّة ذكرت باسمها فلانة بنت فلان ثبت السند عنها صريحا أنها تَكشف وجهها للأجانبد.عبد العزيز الطريفي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    Indonesia
    المشاركات
    48

    افتراضي رد: معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

    أنا سمعت مقولة: "عقيدة السلف لا يتعيد بعيد الميلاد" هل صح هذه العبارة؟

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,800

    افتراضي رد: معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

    نعم؛ من عقيدة السلف ألا يُحْتَفل بعيد الميلاد, وغيره من الأعياد المبتدَعة؛ لأن الأعياد عند المسلمين عيدان فقط: عيد الفطر وعيد الأضحى.
    فمن عقيدة السلف عمومًا ترك الابتداع في الدين.

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,474

    افتراضي رد: معنى العقيدة لغة و اصطلاحا و العقيدة الإسلامي

    جزاكم الله خيرا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خادم السنه ابوعبدالله مشاهدة المشاركة

    و(العقيدة) في الاصطلاح: هي الأمور التي يجب أن يصدق بها القلب، وتطمئن إليها النفس؛ حتى تكون يقيناً ثابتاً لا يمازجها ريب، ولا يخالطها شك. أي: الإيمان الجازم الذي لا يتطرق إليه شك لدى معتقده، ويجب أن يكون مطابقاً للواقع، لا يقبل شكاً ولا ظنا؛ فإن لم يصل العلم إلى درجة اليقين الجازم لا يسمى عقيدة. وسمي عقيدة؛ لأن الإنسان يعقد عليه قلبه
    الوجيز في عقيدة السلف الصالح لعبد الحميد الأثري - ص30
    في الاصطلاح العام


    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •