رسالة إلى امرأة وصف النبي صلى الله عليه وسلم حالها بحال "الزانية" وهي لا تدري
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: رسالة إلى امرأة وصف النبي صلى الله عليه وسلم حالها بحال "الزانية" وهي لا تدري

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    1

    افتراضي رسالة إلى امرأة وصف النبي صلى الله عليه وسلم حالها بحال "الزانية" وهي لا تدري

    الحمد لله رب العالمين له الحمد الحسن و الثناء الجميل و أشهد ألا إله إلا اله وحده يقول الحق و هو يهدى السبيل و أشهد أن محمداً عبده و رسوله صلى الله عليه و سلم.
    أما بعد ،،،
    أيها الأحبة فى الله
    أعلم أن العنوان شديد الصعوبة ... و لكن ما باليد حيلة
    فالأمر جد خطير ... و النساء الآن إلا من رحم الله تعالى أصبحن لا يبالين و لا يلتفتن إلى أمور فى غاية الخطورة تعرض صاحبتها لخطر عظيم .
    أصبحت أمور مثل التبرج و السفور و التعطر و التمايل و التضاحك و علو الصوت و الاختلاط و التزاحم مع الرجال و الخروج من البيت بغير ضرورة و السفر بغير محرم و غيرها الكثير من الأفعال التى تسخط الله تعالى عليها ... أقول أصبحت هذه الأمور يتهاون بها و يستصغرها معظم نساء الأمة إلا من رحم الله عز وجل و إنا لله و إنا إليه راجعون .
    و حتى أدلل لكم على أنى لا أبالغ حينما وضعت هذا العنوان لهذا الموضوع فسوف أسوق بعض الأحاديث لمن كان لها قلب :
    يقول النبى الكريم محمد صلى الله عليه و سلم :" صنفان من أهل النار لم أرهما ، قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ، ونساء كاسيات عاريات ، مميلات مائلات ، رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها ، وإن ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا ] . (السلسلة الصحيحة )
    فهل تطيقين يا أختاه ذلك ... هل تحبين أن تحرمي من الجنة و ريحها و تذهبي إلى النار و العياذ بالله ؟ ....ألم تجربى لسع النار فى الدنيا من قبل .... هل تحملتيه ؟ ..... فما بالك بمن يغمس فيها .... و ما بالك بمن يغمس فى نار الجحيم و العياذ بالله
    و يقول النبي (صلى الله عليه و سلم ):" أيما امرأة استعطرت فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية " رواه الحاكم وقال صحيح الإسناد
    أنت أيتها الكريمة العفيفة الطاهرة الأبية التى تفرط فى عمرها كله و لا تفرط فى عرضها و شرفها ، هل تطيقين أن توصفى بهذا الوصف البشع ، حاشاك ثم حاشاك
    و يقول النبي ( صلى الله عليه و سلم) إن الله كتب على ابن آدم حظه من الزنا أدرك ذلك لامحالة فزنا العين النظر وزنا اللسان النطق والنفس تمنى وتشتهي والفرج يصدق ذلك كله أو يكذبه ( صحيح – غاية المرام للألباني )
    فمن تحب أن يزنى بها الفجار و المجرمين و الذين لا يراعون لله حرمة .
    و يقول النبي ( صلى الله عليه و سلم) المرأة عورة ، وإنها إذا خرجت استشرفها الشيطان ، وإنها لا تكون أقرب إلى الله منها في قعر بيتها ] . ( صحيح )
    و العورات لزام علينا سترها لا فضحها و كشفها
    أكتفى بهذا القدر و إن كان لنا لقاءات أخرى إن شاء الله تبارك و تعالى
    أقول قولى هذا و أستغفر الله العظيم لى و لكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: رسالة إلى " زانية و هى لا تدرى " الرسالة الأول

    السلام عليكم
    جزاك الله خيرا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: رسالة إلى " زانية و هى لا تدرى " الرسالة الأول

    الدعوة الى الله اسلوب و فن قبل ان تكون علما
    (فقولا له قولا لينا)
    فاللين والرفق يؤثران اكثر من الشدة
    (فبما رحمة من الله لنت لهم)
    ---
    و لا يعني ذلك تبد يل الا حكام الشرعية
    انما نجمع التر غيب و التر هيب
    فنعرض الصورة كاملة متوازنة
    ---
    أعلم أن العنوان شديد الصعوبة ... و لكن ما باليد حيلة
    اخشى ان يكون في عنو انك قذفا دون ان تريده
    و هل ستتقبل هذالا سلوب من ابتليت بالمعصية
    اشك في ذلك
    فيمكن تقد يم نصوص الا حاديث و المعلومات القيمة دون القذف مباشرة
    باخطر كلمة اوجب الشرع عليها حدا من حدود الله ان قيلت بلا بينة لامراة محددة
    فلنوازن بين التر غيب و التر هيب
    كي يقرا الناس هدي الله بحب و تنور

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    الدولة
    libya
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: رسالة إلى " زانية و هى لا تدرى " الرسالة الأول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك على موضوعك الرائع وجزاك الله كل خيرا
    أما بالنسبة للأخ الذي قال بوجود قذفا في العنوان
    أخي حسب علمي البسيط أن القذف يجب أن يكون موجه لشخص بعينه ولا يكون قذفا دون ذلك

    وجزاك الله كل خيرا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: رسالة إلى " زانية و هى لا تدرى " الرسالة الأول

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفرقة الناجية مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك على موضوعك الرائع وجزاك الله كل خيرا
    أما بالنسبة للأخ الذي قال بوجود قذفا في العنوان
    أخي حسب علمي البسيط أن القذف يجب أن يكون موجه لشخص بعينه ولا يكون قذفا دون ذلك

    وجزاك الله كل خيرا
    القذف بعبارة زانية أخطر مما تتصور
    سواء على مستوى عام او خاص
    فلندقق كلامنا
    فميزان الشريعة ادق

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •