ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي. - الصفحة 6
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 6 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة
النتائج 101 إلى 120 من 184

الموضوع: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

  1. #101
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    514

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    لا تقل عيد عباسي بارك الله فيك
    قل الشيخ عيد عباسي.
    الملاحظة 2:
    الأستاذ والأخ أبو سعيد الباتني الذي تفرح أنت (ومن على شاكلتك) بما يكتبه لكم
    لا أظن أنه أهلا أن يناقش الشيخ العلامة عيد عباسي


    تعليق موجز
    قديما قالوا حبك الشيء يعمي و يصم
    العلماء اهل للحب و التقدير
    لكن لا يكن حبنا لهم حاجبا عن الحقيقة
    فمن حبنا نناقشهم والعلم ينمو بتضافر الجهود
    وهذا من التعاون على البر و التقوى
    ---
    واسمح لي ان اقول لاتظن ان الا ستاذ المحقق ابو سعيد اهل لنقاش الشيخ المبجل عيد عباسي
    بل تيقن من دقته و مو ضو عيته
    و قد اعلن جاهزيته و استعداده
    --
    فان كنت مستعدا للبحث وفق منهجية علمية هادئة
    فستكون فرصة كريمة للمشاركين بالمجلس العلمي
    ان تثمر نقاش هذه المسالة
    التي ترتبط بحياة كل مسلم
    ومن هنا اهميتها
    و عذرا من الا ستاذ ابو سعيد لو تكلمت باسمه
    الملاحظة 3:
    إن كنت ترى أن في الكتاب مغالطات كما عبرت عن ذلك فلماذا لا تنورنا بها.


    وأقول للأخ العزيز أبو سعيد الباتني! أني سأعرض لك بعض الأدلة على عدم جواز المذهبية، وأنها منكر، سواء فرقت بينها وبين التعصب أم رحت تختلق أمورا أخرى على طريقة عبد الفتاح أبو غدة وتلميذه اللذان رد العلماء عليهم، وبينوا جهلهم وتعصبهم
    والإمام مالك رحمه الله الذي تنزله منزلة خاصة يا أبا سعيد،نهى الناس عن تقليده، ومثله جميع الأئمة حاشاهم أن يسمحوا بهذه العصبيات.
    القول بعدم جواز المذهبية باطلاق لا يظهر له ادنى وجه صواب عند التحقيق العلمي
    وقد تضمنت مداخلاتي السابقة بعض التو ضيح لذلك
    --وللتصحيح
    الامام مالك نهى عن اجبار الناس على تقليده و الغاء ما سواه
    و ليس عن مجردتقليده
    بل كان اماما متبعا رضي الله عنه
    و بين الا مرين بعد المشرقين

  2. #102
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    43

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    الأخ أحمد عيد
    فضلت أن لا أعقب على كلامك
    بانتظار مشاركتكم.

  3. #103
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    476

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    أحييك على مواضيعك المتجددة المثيرة النافعة
    جعلك المولى مباركا أينما كنت
    ونفع بك
    ولى عودة
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)
    الإمام الغزالي

  4. #104
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    الجزائر - باتنة -
    المشاركات
    500

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الإخوة الأفاضل: جزاكم الله خيرا، وثمَّن جهودكم
    أحب بداية أن أشكر تفاعلكم.
    فحقيق أنا استفدنا منكم، ومما طرحتموه
    .................
    وكما قال بعضكم للأخ: أحمد عيد أهلا بك
    فأنا أيضا: أخي الفاضل: (أحمد عيد) عندي ليس أي مانع أن تشاركنا، وأن نسمع منك، ونستفيد منك
    فأنت في الأخير منَّا ونحن منك
    وأعلم أنك مهما تأخرت فإنك ستفتح هذه الصفحة، فقد عودتنا ذلك سابقا
    ...............
    كما أحب أخي الكريم أن أُلفِتك إلى منهجية في الطرح (وأعلم أنها لا تغيب عنك)، وهي:
    أن لا نأخذ الأدلة التي ستطرحها دفعة واحدة...........
    فنبدأ مثلا بما في القرآن، ثم السنة، ثم انقل بعدها ما شئت
    ..............
    واستسمح منك أخي، ومن الإخوة الأفاضل جميعا أن:
    أركز على مسألة الوقت، فإن طرحت أخي دليلا وتأخرنا عنك (فلا تظن أننا أعرضنا عنك) فاعذر إخوانك.
    تفبل تحياتي.
    .............
    قال الإمام الشاطبي:
    "خذ من العلم لبه، ولا تستكثر من ملحه، وإياك وأغاليطه".

  5. #105
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    مدينة سطيف
    المشاركات
    177

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    جزاك الله خيرا أخي أبا سعيد الباتني
    والله في شوق إليكم، ولازلنا ننتظر جديدكم
    ونتمنى من الأخ الذي هددنا بعرض أدلته أن يعود، فقد أطال الغيبة

  6. #106
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    21

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    ونتمنى من الأخ الذي هددنا بعرض أدلته أن يعود، فقد أطال الغيبة

    أنا لم أغب، ولا طولت الغيبة
    وإنما فضلت أن أتناقش مع الأخ أبو سعيد الباتني بعيدا عنك، وعن بعض المزعجين في هذا الموقع
    وقد نصحته بأن لا يناقش الشيخ عيد عباسي مرة أخرى قبل أن تكتمل الأدوات عنده
    وبما أنني لم أتلق من الباتني أجوبة كافية على ما قدمته له، بل غالب ما في الأمر أنه حاول الهروب، والإكتفاء بالإجابات العامة، فسأحاول جمع بعض ما طرحته عليه في النقاط التالية حتى يظهر الله عز وجل الحق حقا، وتنكسر شوكة هذه البلية التي يحاول البعض إحياءها، وكأنه لم يعتبر بما حدث للأمة أيام سيطرتها:
    الأدلة من الكتاب:
    هناك كثير من الأدلة منها"
    قوله تعالى:
    وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول قالوا حسبنا ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان آباؤهم لا يعلمون شيئا ولا يهتدون .
    وقوله تعالى:
    وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم ، فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول ، إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا .
    فالله عز وجل أمر عن التنازع بالرد إلى كتاب الله وسنة نبيه، ولم يأمرنا أن نتحاكم إلى فلان أو علان.
    وأتباع المذاهب ومتعصبيهم يردون مخالفيهم إلى أقوال أئمتهم.
    وهنا أدلة أخرى أكتفي بهذه فقط، ومن يبحث عن دليل يكفيه الواحد أو الاثنين
    وصاحب الهوى لا تردعه عشرات الأدلة.

  7. #107
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    21

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    الأدلة من السنة:
    لا أظن أن سفينة الصحراء، وجمانة أنس، ومن يسير على المنهج الذي اختاروه يحتاجون إلى من يذكرهم بأقوال النبي في الحث على اتباعه دون غيره، وتحذيره من مخالفته
    ولا أظن أنهم يختاجون إلى من يذكر لهم أقوال الصحابة رضي الله عنهم فيه كثيرة جدا في الرد على من قدم قول إمام معين على قول رسول الله :
    لما سمع ابن عباس بعض الناس ينكر عليه الفتوى بالمتعة -أي متعة الحج-، ويحتج عليه بقول أبي بكر وعمر رضي الله عنهما، وأنهما يريان إفراد الحج، قال: "يوشك أن تنزل عليكم حجارة من السماء، أقول: قال رسول الله، وتقولون: قال أبو بكر وعمر".

    وحدث ذات يوم أن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما بقول النبي : ((لا تمنعوا إماء الله مساجد الله))
    فقال بعض أبنائه: والله لنمنعهن - عن اجتهاد منه وخوف من تساهل النساء في ذلك وليس قصده إنكار السنة - فأقبل عليه عبد الله وسبه سباً سيئاً، وقال: (أقول قال رسول الله، وتقول: والله لنمنعهن).
    وغيرها من الأقوال التي ذكرتها سابقا، فلا حاجة لإعادتها.

  8. #108
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    21

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    والأقوال عن أئمة المذاهب لا تعد ولا تحصى، وجميعهم ثبت عنهم نهي الناس عن تقليدهم، وكلهم كانوا يلأمرون الناس بالرجوع إلا الكتاب والسنة دو غيرهما.
    من أجل ذلك قال الإمام الفذ ابن حزم أن الإجماع وقع على النهي عن التقليد، وأن الحجة في الكتاب والسنة لا في غيرهما.
    قال أبو حنيفة رحمه الله في هذا المعنى: (إذا جاء الحديث عن رسول الله فعلى العين والرأس، وإذا جاء عن الصحابة فعلى العين والرأس، وإذا جاء عن التابعين فهم رجال ونحن رجال).
    وقال مالك رضي الله عنه: (ما منا إلا راد ومردود عليه إلا صاحب هذا القبر) يعني: رسول الله عليه الصلاة والسلام
    وقال أيضاً: (لا يصلح آخر هذه الأمة إلا ما أصلح أولها وهو اتباع الكتاب والسنة).
    وقال الشافعي رحمه الله تعالى: (إذا رويت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثاً صحيحاً ثم رأيتموني خالفته فاعلموا أن عقلي قد ذهب)، وفي لفظ آخر قال: (إذا جاء الحديث عن رسول الله وقولي يخالفه، فاضربوا بقولي الحائط).
    وقال أحمد رضي الله عنه: (لا تقلدوني ولا تقلدوا مالكاً ولا الشافعي، وخذوا من حيث أخذنا).
    ذكر للإمام أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى أن جماعة يتركون الحديث ويذهبون إلى رأي سفيان الثوري، ويسألونه عما لديه وعما يقول، قال: عجبت لقوم عرفوا الإسناد وصحته عن رسول الله يذهبون إلى رأي سفيان، والله تعالى يقول:فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ

  9. #109
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    514

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    للاسف جميع ما ذكرته -بعدانتظارنا هذه المدة الطويلة -لا يفيدك في دعواك بشيء
    فهذا شيء و مو ضو عنا شيء
    و للاسف يبدو انك لم تقرا جوهر المنا قشات
    و لذلك لم يرد الاستاذ ابو سعيد اعادة الكلام و تكراره
    حيث لا فا ئدة
    فمن ينكر ان الرجوع للكتاب و السنة هو الا ساس
    لكن يبدو انك تريد من بائع الطماطم ان يصيح مجتهدا في مستوى الا مام اخمد والشافعي
    وتريد من ربات المنازل ان يصبحن في مستوى مالك و ابو حنيفة
    انه العجب حقا و صدقا

  10. #110
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    مدينة سطيف
    المشاركات
    177

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عيد مشاهدة المشاركة
    وقد نصحته بأن لا يناقش الشيخ عيد عباسي مرة أخرى قبل أن تكتمل الأدوات عنده

    هل مازلت تردد هذه الكلمة
    ماذا حل بك أيها الكريم
    من هذا عيد عباسي ؟ الذي من يوم سمعت أن الرد عليه وأنت تتخبط كأنك ذبحت بسكينة قديمة.
    لا تردوا عليه، لا تردوا عليه !!!
    هذا وإن من يقرأ بعض ما تكتبه أنت ومن على شاكلتك في المنتديات والمجالس يعتقد أنكم تحترمون العلماء والأئمة
    والحقيقة أنكم لا تحترمون إلا أعدادا قليلة ممن تسمونهم علماء !
    ومن ينظر في فعالكم ويتتبعه يجد أنكم لا تحاشون أحدا.

    وبما أنني لم أتلق من الباتني أجوبة كافية على ما قدمته له، بل غالب ما في الأمر أنه حاول الهروب، والإكتفاء بالإجابات العامة، فسأحاول جمع بعض ما طرحته عليه في النقاط التالية حتى يظهر الله عز وجل الحق حقا، وتنكسر شوكة هذه البلية التي يحاول البعض إحياءها، وكأنه لم يعتبر بما حدث للأمة أيام سيطرتها

    هل دعوة الناس للتقيد بمذهب معين في بداية الطلب أصبح بلية
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    كيف كان الناس يعيشون قبل أن يخلق الإمام ابن حزم الذي أثار هذا الكلام ورمى به يمنة وشمالا
    كيف كان الناس يعيشون بعد نهاية فتنته، وقبل أن يخلق لنا الصنعاني والشوكاني
    ألم يكن الناس جميعا على مذهب فقهي معين
    أنظر في تراجم الأئمة جميعا
    هل ترى أن أحدهم كان يتفقه هكذا بمعزل
    والله تحيرت
    لا أدري كيف أتعامل معكم
    والله ليست لديكم قاعدة يستطيع الواحد أن يردكم إلييكم

  11. #111
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    مدينة سطيف
    المشاركات
    177

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عيد مشاهدة المشاركة
    الأدلة من الكتاب:
    هناك كثير من الأدلة منها"
    قوله تعالى:
    وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول قالوا حسبنا ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان آباؤهم لا يعلمون شيئا ولا يهتدون .
    فالله عز وجل أمر عن التنازع بالرد إلى كتاب الله وسنة نبيه، ولم يأمرنا أن نتحاكم إلى فلان أو علان.
    وأتباع المذاهب ومتعصبيهم يردون مخالفيهم إلى أقوال أئمتهم.
    هل تعلم فيمن نزلت هذه الآيات
    هلا قرأت سبب نزولها، وفيمن نزلت، بدل أن تقلد فيها ابن حزم الذي نزلها على أمة الإسلام، بل نزلها على أتباع الأئمة الذين كان يتضايق من طريقتهم
    ثم عجيب قولك:
    ومن يبحث عن دليل يكفيه الواحد أو الاثنين
    وصاحب الهوى لا تردعه عشرات الأدلة
    هل هذه أدلة ؟
    ثم تقول لماذا تردون على عيد عباسي.

  12. #112
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    514

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عيد مشاهدة المشاركة

    الأدلة من الكتاب:
    هناك كثير من الأدلة منها"
    قوله تعالى:
    وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول قالوا حسبنا ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان آباؤهم لا يعلمون شيئا ولا يهتدون .
    وقوله تعالى:
    وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم ، فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول ، إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا .
    فالله عز وجل أمر عن التنازع بالرد إلى كتاب الله وسنة نبيه، ولم يأمرنا أن نتحاكم إلى فلان أو علان.
    وأتباع المذاهب ومتعصبيهم يردون مخالفيهم إلى أقوال أئمتهم.
    وهنا أدلة أخرى أكتفي بهذه فقط، ومن يبحث عن دليل يكفيه الواحد أو الاثنين
    وصاحب الهوى لا تردعه عشرات الأدلة.
    رجعت الى هذه الادلة لادرسها
    واكتب تعليقا حولها
    لكن الحقيقة
    تو قفت لغة الكلام عندي امام هذه العبقرية
    التي تقارن من يكون على الكفر والضلال متبعا اباءه فيدعى الى الايمان فيغلق عقله ويكتفى
    بالثبات على دين الا باء الباطل
    -بحال من يتبع قول الله تعالى (فاسألوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون )
    (فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين و لينذروا قو مهم اذا رجعوا اليهم )
    فلم يأمر الله كل المسلمين ان يكونوا مستنبطين فقهاء
    انما اسالوا اهل الذكر لتكونوا مع الصادقين
    -----------
    فماهذه العبقرية التي تقارن بين الايمان و الكفر
    الا ان تكون من نتاج ............
    والله اعلم

  13. #113
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    129

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    الإخوة الفضلاء
    عجيب أمر بعض هذه الأمة، همها تضليل الآخر، وتعريته، بل تجريحه، وتشريحه، إذا حاوروا اليهود والنصارى تلطفوا، وإذا خاطبوا المسلمين أسرفوا وأجحفوا، ذا تكلم أحد بالدليل لمطابق للواقع قيل: متعصب، وإن رجح قيل: دعي اجتهاد.

    الحق الذي يصدقه الواقع أن التعصب المذهبي أكذوبة ليست توجد إلا عند بعض العوام أدعياء المذهبية، أو أتباع التعصب اللامذهبي، وأنا أحيل الجميع على كتاب المنهل النضاخ في اختلاف الأشياخ، للشيخ ابن القرَهَ دَاغي رحمه الله، جمع فيه أكثر من 1800 مسألة اختلف فيها أركان متأخري المذهب الشافعي: (شيوخ الإسلام: زكريا الأنصاري، والشهاب الرملي، والخطيب الشربيني، والشهاب الهيتمي، والشمس الرملي نجلُ الشهاب الرملي).

    وهكذا عند الحنفية، ولك أن تنظر رسالة الدكتور العمري: اختلاف أبي حنيفة وأصحابه، طبعت بالمملكة السعوية.

    وكذلك المالكية، وانظر حاشية الرهوني مثلا وما فيها من مخالفة واختيارات وتصويبات .

    وغيرهم.

  14. #114
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    514

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    جزاكم الله خيرا على الا ضافة المهمة والتو ضيح القيم
    نرجو منكم التو سع في منا قشة المو ضوع
    وجزاكم الله خيرا

  15. #115
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    808

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    رجاء من المشرف : أن يقوم بتحرير ما يلزم تحريره من كلام جماعة في هذا الموضوع عاجلا !
    والحقيقة: أن أكثر المشاركين هنا - لا سيما المشاركات الأخيرة - خاضوا في شأن ( التمذهب ) ما بين مُفرط ومُفَرِّط !
    هذا: مع العدوان في اللفظ ! والتجنِّي في التماس الوحْشِيِّ من معاني الحروف إزاء بعضهم البعض فضلا عن أئمة الإسلام !
    تسامح ولا تستوف حقك كله ... وأبْقِ فلم يستقص قطُّ كريم.
    ولا تغل في شيء من الأمر واقتصد ... كلا طرفي قصد الأمور ذميم.
    وفي كلام البعض فقدان التصور لحقيقة التمذهب من حيث الإباحة أو الوجوب أو التحريم !
    والموضوع على ما فيه : مفيد مثمر. وأخشى أن يتسبب البعض في إغلاقه.

  16. #116
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    440

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    أخوتي الافاضل بارك الله فيكم نحن في مجلس علمي نتذاكر فيه و نتناقش بعلم و حلم فارجوا ان تحسنوا الظن ببعضكم و تتسع صدوروكم للخلاف و كل له حجته التي سيقابل الله بها و ليست الامور بالقوة و لنتذكر مقولة الامام الشافعي المطلبي رحمه الله تعالى :كلامي صواب يحتمل الخطأ و كلام غيري خطأ يحتمل الصواب
    و بالنسبه لاخي احمد بارك الله فيه ارجوا منك قراءة رسالة الامام ابن رجب الحنبلي رحمه الله في وجوب اتباع المذاهب الاربعه ففيها مايشفي باذن الله تعالى و اما اطلاق القول اخي بحرمة الاتباع لعلماء المذاهب هكذا فاظنك قد جانبت الصواب
    فاتباع المذاهب ليس صورة واحدة و هي المتبادره للذهن من اخذ لكلام الامام دون تمحيص و رد غيره لمجرد ان الامام قال بخلافه فهذا لا يقره احد و اظن الاخوه موافقين على ذلك و للعلم انا اتكلم عمن امتلك الاله و الفهم لاستباط الحكم من الوحيين و كل علماء المذاهب رحمهم الله و خاصة المتقدمين خرجوا بشكل او باخر عن اقوال امامهم و حتى معتمد مذاهبهم عندما رأوا الحق على خلافه و مع ذلك لم يتبرؤوا من مذاهبهم و لم يرموا باقوال الاصحاب عرض الحائط
    و عودا على بدء اقول ان اتباع مذهب معين و هذا بحسب فهمي القاصر لاقوال اهل العلم انما يكون باتباع اصول الامام و اتباعه و طريقتهم في الاستباط وفهم الادله من غير الجمود على اقوالهم و احكامهم و هذا ديدن اهل العلم فمثلا الامام ابن تيميه الحراني رحمه الله كان حنبليا و مات و هو على اصول مذهب احمد و اصبح قوله من وجوه الاصحاب المعتبره و هذا ايضا ابن عثيمين و ابن جبرين رحمهما الله عاشا و ماتا و هما حنبليان و لا انسى ابن باز رحمه الله كلهم حنابله اتبعوا اصول المذهب و طريقته في الاستنباط و استخراج الحكم و لهم اقوالهم المعتبره عند المعاصرين و ما قالوا بحرمة الانتماء الى مذهب من المذاهب بل كانوا يصرحون منطوقا و مفهوما بانهم على مذهب الامام الرباني احمد بن حنبل و غيرهم كثير على مر الزمان
    ثم الذي فهمته من قول اخي الباتني انه ينبذ التعصب و لكنه يبين انه لا مانع من الدفاع عن قول المذهب اذا كان الانسان يراه حقا و لهذا الف الائمه مصنفات في الدفاع عن اختياراتهم لانهم راوها حقا و الدليل معهم و لو قرات مثلا كتاب رؤوس المسائل للامام العكبري و كتاب الانتصار للامام الكلوذاني رحمهم الله لوجدتهم يدللون لكل قول و كذلك كتب القاضي البغدادي المالكي المعونه و الاشراف و كتب الامام ابن عبد البر و ابن حجر العسقلاني لرايتهم كلهم يدافعون عن اقوال ائمتهم و مذاهبهم ليس تعصبا و حاشاهم رحمهم الله و لكن لانهم وجدوا ان الدليل يوافقها سواءا كان كتابا او سنه
    ثم اخي الفاضل الان نجد من اخوتنا الذين ذهبوا الى مثل قولك لا يخرجون عن ثلاث حالات :
    الغالبيه نبذوا المذاهب و لكنهم لم يخرجوا عن التعصب فهم مقلدون مثلهم مثل مقلدي المذاهب المتعصبين و لكن بدل ان يقلدوا احمدا و الشافعي و مالك و ابي حنيفه قلدوا ابن باز و ابن عثيمين و الوادعي و الالباني رحمهم الله فالمشكله و ما نحذر منه موجود
    الحاله الثانيه تركوا التقليد نهائيا و اصبحت لهم اختياراتهم و لكن عند مناقشة اختياراتهم حال كونها مخالفه للكتاب و السنه اما لكون الحديث الذي جعلوه دليلا ضعيف او له ناسخ و غير ذلك وجدتهم متعصبين لاقوالهم
    الحاله الثالثه و هم من لم يقلدوا احدا و لهم اختياراتهم و اذا رأوا الدليل مخالف لما ذهبوا اليه رجعوا الى الحق و هؤلاء قله
    فالحاصل ان مسألة التعصب و التقليد اساسها شخصية المرء و عقليته و مدى تقبله للحق و ليست اصلا مرتبطه بالمذهبيه وجودا و عدما
    و كما قال الاخوه ان الدعوه للتمذهب انما هي مسالة تنظيم و منهجيه للتلقي و تاصيل للاستباط و استخراج الاحكام و محاربة للفوضى العلميه و عامل مساعد للبعد عن التشهي و اتباع للهوى للاختيار بين الاحكام
    و اخيرا اقول لاخوتي المشاركين في هذا الموضوع احسنوا الظن ببعضكم فقد عانينا من كثرة غلق بعض المواضيع المفيده بسبب شدة بعض الاخوه على بعض و للتسع صدوركم للخلاف الذي هو سنة الله في خلقه فقد اختلف من هم افضل البشر بعد الانبياء و هم الصحابه رضوان الله عليهم في حياة النبي و بعد مماته و لكن لم يكن ذلك سببا للشحناء و البغضاء بينهم او قاطعا لحبل الموده و الاخوة بينهم
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  17. #117
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    514

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    جزاكم الله خيرا على الملاحظات المو ضوعية الشاملة للمو ضوع

  18. #118
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    101

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة انس مشاهدة المشاركة
    ....لكن يبدو انك تريد من بائع الطماطم ان يصيح مجتهدا في مستوى الا مام اخمد والشافعي
    وتريد من ربات المنازل ان يصبحن في مستوى مالك و ابو حنيفة
    انه العجب حقا و صدقا
    الرجل لم يقل هذا
    بل بائع الطماطم وأمثاله يسألون من يفتيهم ويستفهموا هل ما ذكره المفتى طبقاً لما فهمه من القرآن والسنة وباقي الأدلة أم لا؟
    أي أنه يتبع في هذه الحالة الدليل أو فهم مفتيه للدليل وهذا معنى شهادة محمد رسول الله ،،أي أنه الذى ألزمنا الله باتباعه
    فأنا وأنتم إذا أخذنا بقول الإمام أحمد في مسألة وقوله مبني على الأدلة فهذا معناه أننا نتبع أدلة الشرع وليس الإمام أحمد نفسه .
    أما إذا اعتقد العامي أن كلام الإمام أحمد شرع فهذا خلل في توحيده .
    فمن اعتقد أن فلاناً من الناس يتبع في جميع أقواله لا نخرج عنها فهذا كفر .(1)
    ومن هنا بالغ بعض العلماء في كيفية وجوب الاجتهاد على العامي وهذا لا يكون إلا بسؤاله عن الفتوى وسماعه الدليل أو اعتقاده أنها مبنية على الأدلة وليس من حق العلماء التشريع .
    ولذا لا داعي للتندر بمن أوجب الاجتهاد ورفض المذهبية لأن ذلك صيانة للعقيدة .
    لكن بعض السلفيين في هذه الأزمنة تخلوا عن هذا وتأثروا بمتعصبة المذاهب وطعنهم في اتجاه الشيخ الألباني وبعض علماء الحديث
    .......
    (1) فتوى اللجنة الدائمة رقم (16011) وتاريخ: 8/5/1414هـ.
    الذي يُقبل قوله مطلقاً ، بدون مناقشة ولا معارضة ، هو رسولُ اللهِ .
    لقول الله تعالى : ﴿وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا﴾.
    وقوله تعالى: ﴿وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى﴾
    أما غيرُه من البشر مهما بلغ من العلم ، فإنه لا يُقبل قولُهُ إلاَّ إذا وافقَ الكتابَ والسُّنَّةَ ، ومن زعم أن أحداً تجب طاعتُه بعينة مطلقًا ، غيرَ رسولِ اللهِ ، فقد ارتَدَّ عن الإسلام.
    وذلك لقوله تعالى: ﴿اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أرباباً من دون الله والمسيح بن مريم وما أمروا إلا ليعبدوا إلهاً واحداً لا إله إلا هو سبحانه عما يشركون﴾.
    وقد فسر العلماء هذه الآية بأن معنى اتخاذهم أرباباً من دون الله : طاعتهم في تحليل الحرام، وتحريم الحلال.
    انتهت الفتوى

  19. #119
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    514

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى المصرى مشاهدة المشاركة
    الرجل لم يقل هذا
    بل بائع الطماطم وأمثاله يسألون من يفتيهم ويستفهموا هل ما ذكره المفتى طبقاً لما فهمه من القرآن والسنة وباقي الأدلة أم لا؟
    أي أنه يتبع في هذه الحالة الدليل أو فهم مفتيه للدليل وهذا معنى شهادة محمد رسول الله ،،أي أنه الذى ألزمنا الله باتباعه
    فأنا وأنتم إذا أخذنا بقول الإمام أحمد في مسألة وقوله مبني على الأدلة فهذا معناه أننا نتبع أدلة الشرع وليس الإمام أحمد نفسه .
    أما إذا اعتقد العامي أن كلام الإمام أحمد شرع فهذا خلل في توحيده .
    فمن اعتقد أن فلاناً من الناس يتبع في جميع أقواله لا نخرج عنها فهذا كفر .(1)
    ومن هنا بالغ بعض العلماء في كيفية وجوب الاجتهاد على العامي وهذا لا يكون إلا بسؤاله عن الفتوى وسماعه الدليل أو اعتقاده أنها مبنية على الأدلة وليس من حق العلماء التشريع .
    ولذا لا داعي للتندر بمن أوجب الاجتهاد ورفض المذهبية لأن ذلك صيانة للعقيدة .
    لكن بعض السلفيين في هذه الأزمنة تخلوا عن هذا وتأثروا بمتعصبة المذاهب وطعنهم في اتجاه الشيخ الألباني وبعض علماء الحديث
    .......
    (1) فتوى اللجنة الدائمة رقم (16011) وتاريخ: 8/5/1414هـ.
    الذي يُقبل قوله مطلقاً ، بدون مناقشة ولا معارضة ، هو رسولُ اللهِ .
    لقول الله تعالى : ﴿وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا﴾.
    وقوله تعالى: ﴿وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى﴾
    أما غيرُه من البشر مهما بلغ من العلم ، فإنه لا يُقبل قولُهُ إلاَّ إذا وافقَ الكتابَ والسُّنَّةَ ، ومن زعم أن أحداً تجب طاعتُه بعينة مطلقًا ، غيرَ رسولِ اللهِ ، فقد ارتَدَّ عن الإسلام.
    وذلك لقوله تعالى: ﴿اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أرباباً من دون الله والمسيح بن مريم وما أمروا إلا ليعبدوا إلهاً واحداً لا إله إلا هو سبحانه عما يشركون﴾.
    وقد فسر العلماء هذه الآية بأن معنى اتخاذهم أرباباً من دون الله : انتهت الفتوى
    لو صبرت قليلا و تكرمت بمراجعة نقاش الباحثين حول هذا المو ضوع
    ربما فهمته بصورة مختلفة عن فهمك الحالي
    و ربما كان لك تعليقا مختلفا
    --------
    والفتوى التي اوردتها دقيقة علميا
    لكنك ارودتها في غير مجالها
    ----
    فلا مقارنة بين الكافرين الذبن اتخذوا دينهم هزوا و لعبا
    يحللون و يحرمون وفق مصالحهم
    ---
    وبين اهل الذكر الذين يتحرون رضا الله
    والذين امرنا الله بسؤالهم
    ومنهم اهل اللجنة الدائمة للفتوى
    ---
    فهل طاعة هؤلاء في التحليل و التحريم وفق شرع الله تعالى
    باقصى تحري للدقة
    يقارن بالكافرين
    وطاعتهم في تحليل الحرام، وتحريم الحلال.
    ---------------
    انه العجاب حقا وصدقا

  20. #120
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة سابقة بمجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,200

    افتراضي رد: ضرورة التمييز بين: الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بحث قيم ما شاء الله
    جزاكم الله خيرا فقط لدي بعض الاستفسارات وليست اعتراضات لأني ظننت أني فهمت شيء وبعد قراءة التعليقات أظن أن هناك من فهم غير ما فهمتُ





    الصلابة في المذهب/ والتعصُّب المذهبي.





    لا شكّ أنّ كلمة (التعصُّب) ليست غَرِيبة على طالب العلم...




    فهي لَفظَة تَداوَلها العام والخاص...




    وتحضُر بِقوَّة في المحاورات الفِقهية، والفضاءات العِلمية...





    حتّى أنّ بعضهم مِمَّن ضَعُفت حُجَّته، اختارها سِلاحاً، يُشهِره في وجه مُناظِره، وخاتمة يُنهي بها رُدوده الهزيلة.





    وقد عدَّها بعضهم بأنّها (بِدعة)...وأنّها الاِبن المشؤوم للمذاهب الفقهية..




    وألّف كتاباً..انتهى فيه أنّ: الوسيلة الناجعة للقضاء على التعصُّب المذهبي هي:




    التخلُّص...والتح ر من المذاهب الفقهية (!)، وأعطى بديلا..هو: الأخذ مباشرة من الكتاب والسنَّة !!



    1- ماهو تعريف المذهبية واللامذهبية؟


    2- من هو صاحب هذا الكتاب وما هو سياق كلامه الذي فهمتم منه كلمة التحرر من المذهبية والأخذ من الكتاب والسنة مباشرة؟



    أرجو فقط من صاحب الموضوع التوضيح لأن البحث مفيد لكن التبس علي بعض الأمور فيه فهذه أول أسفساراتي لكي أرى هل سأفهم باقي البحث على ضوئها أم أن هناك استفسارات أخرى



    بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا


    بارك الله فيكم أتمنى ألا يغلق الموضوع قبل أن أفهم من الكاتب ما التبس عليّ

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •