تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    Lightbulb تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء








    تعامل النبي صلى الله عليه وسلم مع
    النساء والأطفال






    هنا نضع كل ماورد عن تعاملاته صلى الله عليه


    وسلم مع النساء والأطفال


    أنتظر مشاركاتكم



    بارك الله فيكم وجزاكم الله عن نبيبنا وحبيبنا





    محمد صلى الله عليه وسلم وعن أمته كل
    خير



    لنمضي على بركة الله



    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    كان النبي e يوصيك بالإحسان إلى المرأة ..
    واحترام عاطفتها .. لأجل أن تسعد معها ..
    وأوصى الأب بالإحسان إلى بناته .. فقال :
    ( من عال جاريتين حتى تبلغا .. جاء يوم القيامة أنا وهو وضم أصابعه ) .. (1)
    وأوصى بها أولادها فقال فإنه لما سأله رجل فقال : من أحق الناس بحسن صحابتي ؟
    قال : أمك .. ثم أمك .. ثم أمك .. ثم أبوك ..
    ([2])
    بل أوصى r بالمرأة زوجها .. وذمّ من غاضب زوجته أو أساء إليها ..
    وانظر إليه r وقد قام في حجة الوداع .. فإذا بين يديه مائةُ ألف حاج ..
    فيهم الأسود والأبيض .. والكبير والصغير .. والغني والفقير ..
    صاح r بهؤلاء جميعاً وقال لهم :
    ألا واستوصوا بالنساء خيراً .. ألا واستوصوا بالنساء خيراً .. ([3])
    وفي يوم من الأيام أطاف بأزواج رسول الله r نساء كثير يشتكين أزواجهن ..فلما علم النبي r بذلك .. قام .. وقال للناس :
    لقد طاف بآل محمد r نساء كثير يشتكين أزواجهن .. ليس أولائك بخياركم .. ([4])
    وقال e :
    ( خيرُكم خيرُكم لأهله وأنا خيركم لأهلي ) ..
    ([5])
    بل .. قد بلغ من إكرام الدين للمرأة .. أنها كانت تقوم الحروب .. وتسحق الجماجم .. وتتطاير
    الرؤوس .. لأجل عرض امرأة واحدة ..


    ( [1] ) رواه مسلم


    ( [2] ) متفق عليه


    ( [3] ) رواه الترمذي ومسلم


    ( [4] ) رواه أبو داود


    ( [5] ) رواه ابن ماجة والترمذي

    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  3. #3
    مروة عاشور غير متواجد حالياً مشرفة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,227

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    وعليكم اسلام رحمة الله وبركاته,

    أحسن الله إليك..

    وعن عائشة -ضي الله عنها-قالت:
    ((رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يسترني بردائه، وأنا أنظر إلى الحبشة يلعبون في المسجد، حتى أكون أنا الذي أسام، فاقدروا قدر الجارية الحديثة السن، الحريصة على اللهو))
    أرجو من أخواتي الفاضلات قبول عذري عن استقبال الاستشارات على الخاص.
    ونرحب بكن في قسم الاستشارات على شبكة ( الألوكة )
    انسخي الرابط:
    http://www.alukah.net/Fatawa_Counsels/Counsels/PostQuestion.aspx

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    بارك الله فيك
    كان اليهود يساكنون المسلمين في المدينة ..
    وكان يغيظهم نزولُ الأمر بالحجاب .. وتسترُ المسلمات .. ويحاولون أن يزرعوا الفساد والتكشف في صفوف المسلمات .. فما استطاعوا ..

    وفي أحد الأيام جاءت امرأة مسلمة إلى سوق يهود بني قينقاع ..
    وكانت عفيفة متسترة .. فجلست إلى صائغ هناك منهم ..
    فاغتاظ اليهود من تسترها وعفتها .. وودوا لو يتلذذون بالنظر إلى وجهها .. أو لمسِها والعبثِ بها .. كما كانوا يفعلون ذلك قبل إكرامها بالإسلام .. فجعلوا يريدونها على كشف وجهها .. ويغرونها لتنزع حجابها ..
    فأبت .. وتمنعت ..
    فغافلها الصائغ وهي جالسة .. وأخذ طرف ثوبها من الأسفل .. وربطه إلى طرف خمارها المتدلي على ظهرها ..
    فلما قامت .. ارتفع ثوبها من ورائها .. وتكشفت أعضاؤها .. فضحك اليهود منها..
    فصاحت المسلمة العفيفة .. وودت لو قتلوها ولم يكشفوا عورتها ..
    فلما رأى ذلك رجل من المسلمين .. سلَّ سيفه .. ووثب على الصائغ فقتله ..فشد اليهود على المسلم فقتلوه ..
    فلما علم النبي r بذلك .. وأن اليهود قد نقضوا العـهد وتعرضوا للمسلمات .. حاصرهم .. حتى استسلموا ونزلوا على حكمه ..
    فلما أراد النبي r أن ينكل بهم .. ويثأر لعرض المسلمة العفيفة ..
    قام إليه جندي من جند الشيطان ..
    الذين لا يهمهم عرض المسلمات .. ولا صيانة المكرمات
    وإنما هم أحدهم متعة بطنه وفرجه ..
    قام رأس المنافقين .. عبد الله بن أُبيّ ابن سلول ..
    فقال : يا محمد أحسن في موالي اليهود وكانوا أنصاره في الجاهلية ..
    فأعرض عنه النبي r .. وأبـَى ..
    إذ كيف يطلب العفو عن أقوام يريدون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا !!
    فقام المنافق مرة أخرى .. وقال : يا محمد أحسن إليهم ..
    فأعرض عنه النبي r .. صيانة لعرض المسلمات .. وغيرة على العفيفات ..
    فغضب ذلك المنافق .. وأدخل يده في جيب درع النبي r .. وجرَّه وهو يردد :
    أحسن إلى مواليّ .. أحسن إلى مواليّ ..
    فغضب النبي r والتفت إليه وصاح به وقال : أرسلني ..
    فأبى المنافق .. وأخذ يناشد النبي r العدول عن قتلهم ..
    فالتفت إليه النبي r وقال : هم لك ..
    ثم عدل عن قتلهم .. لكنه r أخرجهم من المدينة .. وطرَّدهم من ديارهم ..
    نعم المرأة العفيفة تستحق أكثر من ذلك ..

    كانت خولة بنت ثعلبة t من الصحابيات الصالحات ..
    وكان زوجها أوس بن الصامت شيخاً كبيراً يسرع إليه الغضب ..
    دخل عليها يوماً راجعاً من مجلس قومه .. فكلمها في شيء فردت عليه .. فتخاصما .. فغضب فقال
    : أنت علي كظهر أمي .. وخرج غاضباً ..
    كانت هذه الكلمة في الجاهلية إذا قالها الرجل لزوجته صارت طلاقاً .. أما في الإسلام فلا تعلم خولة حكمها ..
    رجع أوس إلى بيته .. فإذا امرأته تتباعد عنه ..
    وقالت له : والذي نفس خويلة بيده لا تخلص إلي وقد قلت ما قلت .. حتى يحكم الله ورسوله فينا بحكمه ..
    ثم خرجت خولة إلى رسول الله e فذكرت له ما تلقى من زوجها .. وجعلت تشكو إليه ما سوء خلقه معها ..
    فجعل رسول الله e يصبرها ويقول :
    يا خويلة ابن عمك .. شيخ كبير .. فاتقي الله فيه ..
    وهي تدافع عبراتها وتقول : يا رسول الله .. أكل شبابي .. ونثرت له بطني .. حتى إذا كبرت سني .. وانقطع ولدي .. ظاهر مني .. اللهم إني أشكو إليك ..
    وهو e ينتظر أن ينزل الله تعالى فيهما حكماً من عنده ..
    فبينما خولة عند رسول الله e إذ هبط جبريل من السماء على رسول الله e ..
    بقرآن فيه حكمها وحكم زوجها ..
    فالتفت e إليها وقال :
    يا خويلة .. قد أنزل فيك وفي صاحبك قرآناً .. ثم قرأ " قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير " إلى آخر الآيات من أول سورة المجادلة ..
    ثم قال لها e مُريه فليعتق رقبة ..
    فقالت : يا رسول الله .. ما عنده ما يعتق ..
    قال : فليصم شهرين متتابعين ..
    قالت : والله إنه لشيخ كبير ما له من صيام ..
    قال : فليطعم ستين مسكيناً وسقاً من تمر ..
    قالت : يا رسول الله .. ما ذاك عنده ..
    فقال e : فإنا سنعينه بعرق من تمر
    قالت : والله يا رسول الله .. أنا سأعينه بعرق آخر ..
    فقال e : قد أصبت وأحسنت .. فاذهبي فتصدقي به عنه .. ثم استوصي بابن عمك خيراً .. ([1])
    فسبحان من وهبه اللين والتحمل مع الجميع .. حتى في مشاكلهم الشخصية .. يتفاعل معهم ..
    وقد جربت بنفسي .. التعامل باللين والمهارات العاطفية مع البنت والزوجة .. وقبل ذلك الأم والأخت .. فوجدت لها من التأثير الكبير .. ما لا يتصوره إلا من مارسه ..
    فالمرأة لا يكرمها إلا كريم .. ولا يهينها إلا لئيم ..

    ( [1] ) رواه أحمد وأبو داود ، صحيح .

    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    كان المربي الأول e له أحسن التعامل مع الصغار ..


    كان لأنس بن مالك أخ صغير .. وكان r يمازحه ويكنيه بأبي عمير .. وكان للصغير طير صغير يلعب به .. فمات الطير ..
    فكان e يمازحه إذا لقيه .. ويقول :
    يا أبا عمير .. ما فعل النغير ؟
    يعني الطائر الصغير ..
    وكان يعطف على الصغار ويلاعبهم .. ويلاعب زينب بنت أم سلمة ويقول :
    ( يا زوينب .. يا زوينب .. ) ..
    وكان إذا مر بصبيان يلعبون سلم عليهم ..
    وكان يزور الأنصار ويُسلم على صبيانهم .. ويمسح رؤوسهم ..
    وعند رجوعه r من المعركة كان يستقبله الأطفال فيركبهم معه ..
    فعند عودة المسلمين من مؤتة ..
    أقبل الجيش إلى المدينة راجعاً ..
    فتلقاهم النبي عليه الصلاة والسلام .. والمسلمون ..
    ولقيهم الصبيان يشتدون ..
    فلما رأى r الصبيان .. قال : خذوا الصبيان فاحملوهم ..
    وأعطوني ابن جعفر ..
    فأُتي بعبد الله بن جعفر فأخذه فحمله بين يديه ..

    وكان r يتوضأ يوماً من ماء ..
    فأقبل إليه محمود بن الربيع طفل عمره خمس سنوات ..
    فجعل r في فمه ماء ثم مجه في وجهه يمازحه ..
    ([1] ) ..
    وعموماً .. كان r ضحوكاً مزوحاً مع الناس .. يدخل السرور إلى قلوبهم .. خفيفاً على النفوس لا يمل أحد من مجالسته ..
    أقبل إليه رجل يوماً يريد دابة ليسافر عليها أو يغزو ..
    فقال r ممازحاً له :
    ( إني حاملك على ولد ناقة ) ..
    فعجب الرجل .. كيف يركب على جمل صغير .. لا يستطيع حمله .. فقال : يا رسول الله وما أصنع بولد الناقة ؟
    فقال r : ( وهل تلد الإبل إلا النوق ) ..
    يعني سأعطيك بعيراً كبيراً ..
    لكنه - قطعاً - قد ولدته ناقة ..


    وقال r يوماً لأنس ممازحاً :
    ( يا ذا الأذنين ) ..

    وأقبلت إليه امرأة يوماً تشتكي زوجها .. فقال لها e :
    زوجك الذي في عينه بياض ؟
    ففزعت المرأة وظنت أنه زوجها عمي بصره .. كما قال الله عن يعقوب عليه السلام "
    وابيضت عيناه من الحزن "
    أي : عمي ..
    فرجعت فزعة إلى زوجها وجعلت تنظر في عينيه .. وتدقق ..
    فسألها عن خبرها ؟!
    فقالت : قد قال رسول الله e إن في عينك بياض ..
    فقال لها : يا امرأة .. أما أخبرك أن بياضها أكثر من سوادها ..
    أي أن كل أحد في عينه بياض وسواد ..
    وكان e إذا مازحه أحد تفاعل معه .. وضحك وتبسم ..




    ( [1] ) رواه البخاري .
    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    كان المربي الأول e له أحسن التعامل مع الصغار ..


    كان لأنس بن مالك أخ صغير .. وكان r يمازحه ويكنيه بأبي عمير .. وكان للصغير طير صغير يلعب به .. فمات الطير ..
    فكان e يمازحه إذا لقيه .. ويقول :
    يا أبا عمير .. ما فعل النغير ؟
    يعني الطائر الصغير ..
    وكان يعطف على الصغار ويلاعبهم .. ويلاعب زينب بنت أم سلمة ويقول :
    ( يا زوينب .. يا زوينب .. ) ..
    وكان إذا مر بصبيان يلعبون سلم عليهم ..
    وكان يزور الأنصار ويُسلم على صبيانهم .. ويمسح رؤوسهم ..
    وعند رجوعه r من المعركة كان يستقبله الأطفال فيركبهم معه ..
    فعند عودة المسلمين من مؤتة ..
    أقبل الجيش إلى المدينة راجعاً ..
    فتلقاهم النبي عليه الصلاة والسلام .. والمسلمون ..
    ولقيهم الصبيان يشتدون ..
    فلما رأى r الصبيان .. قال : خذوا الصبيان فاحملوهم ..
    وأعطوني ابن جعفر ..
    فأُتي بعبد الله بن جعفر فأخذه فحمله بين يديه ..

    وكان r يتوضأ يوماً من ماء ..
    فأقبل إليه محمود بن الربيع طفل عمره خمس سنوات ..
    فجعل r في فمه ماء ثم مجه في وجهه يمازحه ..
    ([1] ) ..
    وعموماً .. كان r ضحوكاً مزوحاً مع الناس .. يدخل السرور إلى قلوبهم .. خفيفاً على النفوس لا يمل أحد من مجالسته ..
    أقبل إليه رجل يوماً يريد دابة ليسافر عليها أو يغزو ..
    فقال r ممازحاً له :
    ( إني حاملك على ولد ناقة ) ..
    فعجب الرجل .. كيف يركب على جمل صغير .. لا يستطيع حمله .. فقال : يا رسول الله وما أصنع بولد الناقة ؟
    فقال r : ( وهل تلد الإبل إلا النوق ) ..
    يعني سأعطيك بعيراً كبيراً ..
    لكنه - قطعاً - قد ولدته ناقة ..


    وقال r يوماً لأنس ممازحاً :
    ( يا ذا الأذنين ) ..

    وأقبلت إليه امرأة يوماً تشتكي زوجها .. فقال لها e :
    زوجك الذي في عينه بياض ؟
    ففزعت المرأة وظنت أنه زوجها عمي بصره .. كما قال الله عن يعقوب عليه السلام "
    وابيضت عيناه من الحزن "
    أي : عمي ..
    فرجعت فزعة إلى زوجها وجعلت تنظر في عينيه .. وتدقق ..
    فسألها عن خبرها ؟!
    فقالت : قد قال رسول الله e إن في عينك بياض ..
    فقال لها : يا امرأة .. أما أخبرك أن بياضها أكثر من سوادها ..
    أي أن كل أحد في عينه بياض وسواد ..
    وكان e إذا مازحه أحد تفاعل معه .. وضحك وتبسم ..



    ( [1] ) رواه البخاري .

    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    ضرب الرسول المثال أمام الجميع بابنته/

    ومن ذلك قوله : (وأيم الله لو أن ‏ ‏فاطمة بنت محمد ‏سرقت لقطعت يدها)
    فوضح أنه لن يتراجع في حدود الله حتى لو كلن ذلك مع فاطمة فجعلها مثلاُ في المحبة والشرف ..

    بكاءه على قبر أم كلثوم


    في السنة التاسعة من الهجرة توفيت أم كلثوم ، وقد شاهد الصحابة النبي
    قد جلس
    على قبرها وعيناه تدمعان .. وقد قال لعثمان بعد دفنها
    لو كان عندنا ثالثة لزوجناكها ....

    لم يكن يشغله –- عن بناته –رضي الله عنهن– شاغل

    بل كان يفكرفيهن وهو في أصعب الظروف وأحلكها فعندما أراد النبي –- الخروج
    لبدر كانت رقية مريضة فأمر النبي زوجها عثمان بن عفان - أن يبقى في المدينة؛ ليمرضها وضرب له بسهمه في مغانم بدر وأجره عند الله ..


    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    171

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    بارك الله فيك قام فريق عمل من الأخوات الفاضلات في منتدى صناعة الحديث بمشروع مشابه لهذا المشروع
    فياحبذا لو بدأتم من حيث انتهوا حتى لاتكرر الأعمال وتتكاتف الجهود ونخرج بمشاريع علمية قوية
    http://www.hadiith.net/montada/showthread.php?t=1023

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    171

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: تعاملات النبي صلى الله عليه وسلم مـع النساء

    أحسن الله إليك أختـي
    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •