كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    93

    افتراضي كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق

    قال الإمام أحمد : « معنى حسن الخلق : سلامة النفس نحو الأرفق الأحمد من الأفعال ،
    وقد يكون ذلك في ذات الله تعالى ،
    وقد يكون فيما بين الناس ،
    وهو في ذات الله عز وجل :
    أن يكون العبد منشرح الصدر بأوامر الله ونواهيه ،
    يفعل ما فرض عليه طيب النفس به ،
    سلسًا نحوه ،
    وينتهي عما حرم عليه ،
    واسعًا به ،
    غير متضجر منه ،
    ويرغب في نوافل الخير ،
    وترك كثير من المباح لوجه الله تعالى ؛ إذا رأى أن تركه أقرب إلى العبودية من فعله ،
    مستبشرًا لذلك ،
    غير ضجر منه ،
    ولا متعسر به ،
    وهو في المعاملات بين الناس :
    أن يكون سمحًا بحقوقه لا يطالب غيره بها ،
    ويوفي ما يجب لغيره عليها منه ،
    فإن مرض فلم يعد ،
    أو قدم من سفر فلم يزر ،
    أو سلم فلم يرد عليه ،
    أو ضاف فلم يكرم ،
    أو شفع فلم يجب ،
    أو أحسن فلم يشكر ،
    أو دخل على قوم فلم يمكن ،
    أو تكلم فلم ينصت له ،
    أو استأذن على صديق فلم يؤذن له ،
    أو خطب فلم يزوج ،
    أو استمهل الدين فلم يمهل ،
    أو استنقص فلم ينقص ،
    وما أشبه ذلك ؛
    لم يغضب ،
    ولم يعاقب ،
    ولم يتنكر من حاله حال ،
    ولم يستشعر في نفسه أنه قد جفي وأوحش ،
    وأنه يقال كل ذلك إذا وجد السبيل إليه بمثله ،
    بل يضم أنه لا يعتد بشيء من ذلك ،
    ويقابل كلاً منه بما هو أحسن وأفضل وأقرب إلى البر والتقوى ، وأشبه بما يحمد ويرضى ،
    ثم يكون في اتقاء ما يكون عليه ، كهو في حظ ما يكون له ،
    فإذا مرض أخوه المسلم عاده ،
    وإن جاءه في شفاعة شفع له ،
    وإن استمهله في قضاء دين أمهله ،
    وإن احتاج منه إلى معونة أعانه ،
    وإن استسمحه في بيع سمح له ،
    ولا ينظر إلى أن الذي عامله كيف كانت معاملته إياه فيما خلا ،
    أو كيف يعامل الناس ،
    إنما يتخذ الأحسن إمامًا لنفسه ،
    فينحو نحوه ، ولا يخالفه ،
    والخلق الحسن قد يكون غريزة ،
    وقد يكون مكتسبًا ،
    وإنما يصح اكتسابه لمن كان في غريزته أصل منه ؛
    فهو يضم ما اكتسبه إليه ،
    ومعلوم في العادات أن ذا الرأي بمجالسته أولي الأحلام والنهى يزداد رأيًا ،
    وأن العالم يزداد بمخالطة العلماء علمًا ،
    وكذلك الصالح والعاقل بمجالسة الصلحاء والعقلاء ،
    فلا ينكر أن يكون ذو الخلق الجميل يزداد حسنَ خلقٍ بمجالسة أولي الأخلاق الحسنة ، وبالله التوفيق » انتهى من كتاب شعب الإيمان للبيهقي : شعبة حسن الخلق .

  2. #2
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,594

    افتراضي رد: كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق

    بارك الله فيك

    الإمام أحمد المذكور في الشعب هو الإمام أحمد البيهقي يعني المصنف نفسه وهذا إما أن يكون من الناسخ أو الراوي أو من المصنف نفسه
    ـــــــــــ

    لكن ايش هذا العلم!!

    سبحان الله
    ما أغزر علم من تقدم

    سبحان الله
    أين نحن من هذا الفهم

    اللهم علمنا وزدنا
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    194

    افتراضي رد: كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق

    نقل موفق ..
    جزاكم الله خيرا ..
    "والله لا أحل ما حرَّم الله، فالله حرَّم عرضي وحرم غيبتي فلا أحلها لأحد، فمن اغتابني فأنا أقاصه يوم القيامة"ابن المسيب.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    93

    افتراضي رد: كلمة جامعة في معنى حسن الخلق

    بارك الله فيكم، وجزاكم خيرًا .
    أعجبتني هذه الكلمة فنقلتها من كتاب شعب الإيمان في ملف قبل مدة ، ثم رأيت أن أنشرها في هذا المجلس ، فنقلتها إليه من الملف كما هي دون تمييز للقائل .
    والمبين لمعنى حسن الخلق هو البيهقي صاحب كتاب شعب الإيمان نفسه ، والقائل : قال الإمام أحمد هو الراوي عنه أو هو بيان من الناسخ ، وليس من المصنف نفسه ؛ لأن الإمام أو العالم لا يصف نفسه بذلك .
    يرجى ممن يملك صلاحية تعديل المشاركات: تعديل عنوان المشاركة إلى : كلمة جامعة في معنى حسن الخلق ، وحذف جملة ( قال الإمام أحمد ) التي في أولها .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    الإمارات
    المشاركات
    557

    افتراضي رد: كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق

    فوائد قيمة
    بارك الله فيكم وزادكم من فضله
    الذنوب جراحات ورُب جرح وقع في مقتل وما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب والبعد عن الله وأبعد القلوب من الله القلب القاسي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    341

    افتراضي رد: كلمة جامعة للإمام أحمد في معنى حسن الخلق

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الله الغيثي مشاهدة المشاركة
    وهو في المعاملات بين الناس :
    أن يكون سمحًا بحقوقه لا يطالب غيره بها ،
    ويوفي ما يجب لغيره عليها منه ،

    .

    سبحان الله , إذا كنت كذلك في هذا الزمان ستتهم بـ ... وبـ ... !!

    والله المستعان

    نسأل الله أن يهدينا لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنا إلا هو وأن يصرف عنا سيئها لا يصرف عنا سيئها إلا هو .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •