استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟
النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    149

    افتراضي استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد

    فكما هو مسطور في العنوان،استفسر عمّا إذا صح شيء في ذم السجع في سنة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم ؟

    وإن لم يصح شيء، فهل ذم أحد من علماء السف ( تحري ) السجع في الكلام ؟

    أرجو المشلركة ممن فتح الله عليهم.

    وفق الله الجميع لما يحب ويرضى.

  2. #2
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    557

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ذم نوع خاص من السجع، وهو سجع الكهان أو سجع الجاهلية، كما ثبت في قصة المرأة التي رمت أخرى بحجر فقتلتها وجنينها فحكم فيها النبي صلى الله عليه وسلم بالدية في الجنين، فاعترض حمل بن نابغة على الحكم وقال: كيف نغرم من لا شرب ولاأكل، ولا نطق ولا استهل، فمثل ذلك يُطل، والحديث في الصحيحين، وورد عن عبدالله بن عباس رضي الله عنه أنه نهى عكرمة عن السجع في الدعاء لأن النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه لم يفعلوه، والأثر في الصحيح.

    أما مطلق السجع فلا كراهية فيه، فقد ورد في القرآن العزيز، على خلاف بينهم في عده من السجع أو لا، وقد سمع النبي صلى الله عليه وسلم من عائشة قصة أم زرع وهي مسجوعة وأقرها عليه ، وفي الحديث: " يا أبا عمير ما فعل النغير؟! " وهو في الصحيح، وفيه أيضاً: " ويل للعرب من شر قد اقترب " وهو في الصحيح، وفيه: " كلمتان حبيبتان للرحمن، خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزن " الحديثُ وهو في الصحيح، وفيه: " كتاب الله أحق، وشرطه أوثق، وإنما الولاء لمن أعتق " الحديث وهو في الصحيح، ثم جرت عادة عامة أهل العلم على استخدامه في كتبهم ومؤلفاتهم.

    وحمل بعضهم حديث حمل بن نابغة على السجع الذي يقصد به قلب الأمور، أو الذي تعارض به الشريعة، ونظير ذلك صرف النهي عن مطلق الشعر إلى نوع خاص من الشعر، أو أن يغلب على المرء حتى يصرفه عن الخير كما هو ظاهر ترجمة الإمام البخاري في صحيحه، وكذلك السجع إن غلب أو صار تكلفاً.

    والله تعالى أعلم.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    149

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    أخي الكريم أبا حماد أسأل الله أن يجزيك خير الجزاء.

    ولكن ما هو الضابط بين السجع المتكلف والمطلق ؟ هل هو ما ذكرت _نفع الله بك_:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو حماد مشاهدة المشاركة
    السجع الذي يقصد به قلب الأمور، أو الذي تعارض به الشريعة.

  4. #4
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    557

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    ضابطه أن يغلب على المرء أو يصير له عادة وطبعاً، أما أن يجري من غير قصد، أو يقع في بعض كلامه، فهذا لا حرج فيه، هذا ما يظهر لي والله تعالى أعلم.

    وأما القيد الذي ذكرته لك في كلامي السالف فهو يشمل السجع وغيره، فكل ما عارض الشريعة وجب رده، وإنما أكّد النبي صلى الله عليه وسلم بذكر السجع لكونه وارداً في السياق، فهذا مما لا مفهوم له.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    149

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    مشرفنا الفاضل أبا حماد بارك الله فيك.

    ما دعاني لهذا الاستفسار هو أنني وأثناء متابعتي لشرح فضيلة الشيخ العثيمين لكتابه ( القواعد المثلى )، علق رحمه الله على ما كتبه في مدح كلام شيخ الإسلام في دفعه لشبه المفوضة، فقال:

    أرجو أن لا يكون هذا السجع متكلفاً ( ! ! )

    سبحان الله !

    هل يعلم الأخوة ما هي هذه الجملة ؟ إنها قول الشيخ رحمه الله: ( وهو كلامٌ سديد، من ذي رأيِ رشيد، وما عليه مزيد ).

    فرحمة الله على الشيخ العثيمين، فقد كان بحق عالم مربي.

    والتعليق تجدونه في الوجه الأول من الشريط السابع من الشرح الأخير ذي الثلاثة عشر شريط.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    207

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    للإمام عبدالبر في كتابه «التمهيد» كلام مفصّل في الموضوع.. فانظره -غير مأمور-.
    فإذا لم تقف عليه مِن خلال البحث في «التمهيد» سوف نأتيك به.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    247

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    الحمد لله
    السجع المذموم هو الذي يراد به ابطال الحق و الانتصار الابطال....اما في غير هذا فهو مباح..بل ان النبي صلى الله عليه و سلم غير بعض الكلمات عن جذورها لطلب السجعة ...كقوله مأزورات غير مأجورات...والاصل موزورات من الواو و الزاي و الراء....ذكر معنى هذا ابن الاثير في المثل السائر في ادب الكاتب و الشاعر...وفصل تفصيلا مهما .
    وأذكر ان تكلف السجع في الدعاء خاصة من الاعتداء في الدعاء
    ( صل من قطعك

    وأحسن إلى من أساء إليك

    وقل الحقّ ولو على نفسك )

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    ثبت في صحيح البخاري رحمه الله عن عكرمة، عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال له: «فانظر السجع في الدعاء فاجتنبه، فإني عهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه، لا يفعلون إلا ذلك الاجتناب». قال العلامة بكر أبوزيد تعليقا على أثر ابن عباس رضي الله عنهما: (ولا يَرِد على ذلك ما جاء في بعض الأدعية النبوية من ألفاظ متوالية، فهي غير مقصودة، ولا متكلَّفة؛ ولهذا فهي في غاية الانسجام).اهـ

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    وقال الحافظ تعليقا على حديث يا أبا عمير ما فعل النغير: (وفيه جواز السجع في الكلام إذا لم يكن متكلَّفًا، وأنَّ ذلك لا يمتنع من النبي، كما امتنع منه إنشاء الشعر).اهـ

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    وفي "الفتح": (ومحل الكراهة إذا كان ظاهر التكلف، وكذا لو كان منسجما لكنه في إبطال حق أو تحقيق باطل، فأما لو كان منسجما وهو في حق أو مباح فلا كراهة، بل ربما كان في بعضه ما يستحب، مثل أن يكون فيه إذعان مخالف للطاعة، كما وقع لمثل القاضي الفاضل في بعض رسائله، أو إقلاع عن معصية كما وقع لمثل أبي الفرج بن الجوزي في بعض مواعظه، وعلى هذا يحمل ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم وكذا عن غيره من السلف الصالح. والذي يظهر لي أن الذي جاء من ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن عن قصد إلى التسجيع، وإنما جاء اتفاقا لعظم بلاغته، وأما مَن بعده فقد يكون كذلك، وقد يكون عن قصد وهو الغالب، ومراتبهم في ذلك متفاوتة جدا، والله أعلم).اهـ

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    والقاضي الفاضل، هو عبدالرحيم بن علي اللخمي المعروف بالقاضي الفاضل، ولد بعسقلان، وانتقل إلى الإسكندرية، ثم إلى القاهرة وتُوفي فيها (ت 596)، له الكثير من "الرسائل"، قيل: لو جمعت رسائله وتعليقاته لم تقصر عن مئة مجلد، وهو مجيد في أكثرها. ينظر: الزركلي، 3/346

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    ومواعظ ابن الجوزي معروفة مشهورة

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    Lightbulb رد: استفسار: هل ورد في ذمّ السجع شيء ؟

    علة اجتنباب السجع في الدعاء:
    قال ابن بطال في شرحه على الصحيح، 10/97-98:
    (إنما نهى عن السجع فى الدعاء - والله أعلم - لأن طلب السجع فيه تكلف ومشقة، وذلك مانع من الخشوع وإخلاص التضرع لله تعالى ... وطالب السجع فى دعائه همته فى تزويج الكلام وسجعه، ومَن شغل فكره وكد خاطره بتكلفه، فقلبه عن الخشوع غافل لاه ...
    فإن قيل: فقد وُجد فى دعاء النبى - صلى الله عليه وسلم -نحو ما نهى عنه ابن عباس، وهو قوله: «اللهم منزل الكتاب سريع الحساب اهزم الأحزاب». وقال فى تعويذ حسن أو حسين: «أعيذه من الهامة والسامة وكل عين لامة». وإنما أراد مُلمّة، فللمقاربة بين الألفاظ وإتباع الكلمة أخواتها فى الوزن قال: «لامة».
    قيل: هذا يدل أن نهيه - صلى الله عليه وسلم - عن السجع إنما أراد به مَن يتكلف السجع فى حين دعائه، فيمنعه من الخشوع كما قدمنا، وأما إذا تكلم به طبعًا من غير مؤنة ولا تكلف، أو حفظه قبل وقت دعائه مسجوعًا فلا يدخل فى النهي عنه؛ لأنه لا فرق حينئذ بين المسجوع وغيره؛ لأنه لا يتكلف صنعته وقت الدعاء فلا يمنعه ذلك من إخلاص الدعاء والخشوع والله أعلم).اهـ

    وقول ابن بطال رحمه الله: (... أو حفظه قبل وقت دعائه مسجوعًا فلا يدخل فى النهي عنه ...).إلخ
    إنْ قيل يحفظ المأثور المشتمل على سجع .. فلا بأس حينئذ .. أما أنه يخترع من عنده أدعية مسجوعة، ثم يدعو بها، فأخشى أن يدخل في قول ابن عباس رضي الله عنه «فانظر السجع في الدعاء فاجتنبه، فإني عهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه، لا يفعلون إلا ذلك الاجتناب».
    والله تعالى أعلم.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •