حوار مع مشرف موقع الدرر أجراه موقع "آل البيت"حول بيان شيخنا ابن جبرين عن نسب آل البيت
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: حوار مع مشرف موقع الدرر أجراه موقع "آل البيت"حول بيان شيخنا ابن جبرين عن نسب آل البيت

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي حوار مع مشرف موقع الدرر أجراه موقع "آل البيت"حول بيان شيخنا ابن جبرين عن نسب آل البيت



    حوار مع مشرف موقع الدرر السنية أجراه موقع "آل البيت" حول بيان شيخنا ابن جبرين عن مسألة نسب آل البيت



    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين ، وبعد:

    فإن من رحمة الله بعباده صدورهم عن رأي العلماء ، و الرجوع إليهم عند نزول الفتنة والتباس الأهواء، و من سابق قدره و حكمته أن قيض لهم القبول بلا مراء ، فهم سادة الناس بما أوتوا من العلم و الحكمة عند وقوع البلاء.

    وإن مما قدره الله تعالى ، قضية فتيا سماحة الوالد الشيخ العلامة عبدالله الجبرين حفظه الله تعالى في مسألة "نسب آل البيت" تضمنت التشكيك في صحة انتساب السادة والأشراف المعاصرين إلى آل البيت، وقد كتب فضيلته بياناً توضيحياً في هذا الشأن ، شكره عليه الأشراف وأثنوا عليه.

    وقبل خروج البيان كانت هناك محاولات للتوفيق بين وجهات النظر و تضييق دائرة الخلاف ، ساهم فيها عدد كبير من المشايخ و العلماء والأعيان من الأشراف و غيرهم ، إذ القضية تهم الأمة الإسلامية كلها.

    وإن ممن نحسبهم كذلك فضيلة الشيخ السيد علوي بن عبدالقادر السقاف حفظه الله تعالى، ويسر الموقع أن ينشر هذا الحوار السريع مع فضيلته حول "بيان الشيخ العلامة الجبرين" وملابسات صدوره، تبييناً للحق، وتوضيحاً للقراء.

    والشيخ السيد علوي حفظه الله هو المشرف العام على موقع " الدرر السنية " ، وهو من المواقع العلمية الكبار لأهل السنة والجماعة في " الانترنت " في هذا العصر، و للشيخ حفظه الله عدد من الإصدارات العلمية، منها كتاب " التوسط و الاقتصاد في أن الكفر يكون بالقول أو الفعل أوالاعتقاد "، و له كتاب " تحقيق شرح الواسطية لشيخ الإسلام ابن تيمية للشيخ الهراس " ، و له كتاب صفات الله عز وجل الواردة في الكتاب والسنة و غيرها من الكتب.

    وموقع آل البيت إذ ينشر هذا الحوار السريع ، فإنه يشكر فضيلته على إتاحة هذه الفرصة لإفادة القراء و الزوار ...


    - بداية نرحب بالشيخ، فأهلاً وسهلاً بكم


    أهلاً وسهلاً وحياكم الله.

    - فضيلة الشيخ، حوارنا هذا هو عن فتوى الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين حفظه الله تعالى، وعن البيان التوضيحي الذي أصدره مؤخراً، هل لك أن تبين لنا وللقراء ملابسات الموضوع؟


    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد :
    فإن الشيخ عبدالله بن عبد الرحمن الجبرين من علماء أهل السنة والجماعة الذين نحبهم في الله، والذين أفنوا أعمارهم في العلم والتعليم، وقد عرف فضل الشيخ القاصي والداني ، صدرت عن فضيلته عدة فتاوى تتضمن التشكيك في صحة انتساب أُسر وقبائل آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم الموجودة في عصرنا الحاضر إلى جدهم عليه الصلاة والسلام ، وذلك لبعد العهد كما قال، مع أن الشيخ –حفظه الله- كثيراً ما يقرر في دروسه ومؤلفاته عقيدة أهل السنة في محبة أهل البيت وتوليهم، وقد كان لهذه الفتوى صداها الواسع ، وتضايق منها كثيرٌ من عامة وعلماء أهل البيت ، خصوصاً وأنها صادرة من مرجعية علمية موثوقة عند كثير من المسلمين ، فهُم لم يروا صواب هذه الفتوى في نفسها ، وآلمهم ما تضمنته من غمز في أنسابهم ، وكذلك كبُر عليهم أن يكون ذلك من مثل فضيلته ، ولذلك كتب بعض الوجهاء من الأشراف بياناً يوضحون فيه خطورة هذا الأمر ، ويطلبون من الشيخ التراجع عن فتواه تلك ، كذلك التقى به بعض العلماء وطلبة العلم، ووضحوا له خطورة هذا الأمر، وسعوا في شرح سبب الإشكال لفضيلته، فكتب هذا البيان التوضيحي، والذي يعتبر ناسخاً لكل فتوى قبله.

    - قلتم حفظكم الله: كتب بعض الأشراف بيانا، هل لك أن تبين لنا مضمون البيان إن كنتم اطلعتم عليه، وما رأيكم فيه؟


    البيان المذكور كتبه مجموعة من الأشراف ونُشر خبره في جريدة الوطن، و قد نشر خبر ذلك في موقع آل البيت نقلا عن جريدة الوطن ، ولم أطّلع عليه كاملاً، لكن الظن فيمن كتبه أن يكون جيداً فقد وقعه خمسة من أشراف الحجاز من ذوي الفضل والمكانة ، وفيهم الشريف الدكتور حاتم العوني وهو معروف بعلمه، وأنا كانت لي وجهة نظر أخرى.

    - ما هي؟


    كنت أرى أن يذهب مجموعة من السادة الأشراف، ويلتقوا بفضيلة الشيخ عبدالله الجبرين ويوضحوا له الأمر.

    - وهل حدث ذلك؟


    اتصلت بعدد من السادة الأشراف واتفقنا على ذلك، لكن لما علمنا أن الشيخ التقى بسماحة المفتي وبأعضاء هيئة كبار العلماء اكتفينا بذلك.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: حوار مع مشرف موقع الدرر أجراه موقع "آل البيت"حول بيان شيخنا ابن جبرين عن نسب آل ا


    - بالمناسبة ولو خرجنا قليلا عن الموضوع، أراك تكرر كثيراً السادة الأشراف، هل هناك فرق بين السادة والأشراف، وما حكم التلقب بالسيد و الشريف؟


    الواقع أنه ليس هناك فرق بينهما فكل سيد شريف، وكل شريف سيد، والمقصود بطبيعة الحال شرف وسيادة النسب، أما عند الله فـــ {إن أكرمكم عند الله أتقاكم} وهناك من يظن أن (ذرية الحسن) يطلق عليهم الأشراف و(ذرية الحسين) يطلق عليهم السادة، وهذا الاستعمال منتشر في الحجاز، وسببه –فيما أظن- أن أهل الحجاز يطلقون على من كان من ذرية النبي صلى الله عليه وسلم الشريف، وأهل اليمن وحضرموت يطلقون عليه السيد، ولما كان أكثر أشراف الحجاز وخاصة بمكة حسنيون، وأكثر أشراف حضرموت حسينيون، ظن بعض الناس أن هذا مرتبط بذرية الحسن وذاك مرتبط بذرية الحسين، وهذا غير صحيح، وإلا فالحسنيون في اليمن وحضرموت يطلق عليهم السادة و في الحجاز يطلق عليهم الأشراف، فهو مصطلح حسب البلد. ما حكم التلقب بالشريف فلا حرج فيه ، وللشيخ الشريف حاتم العوني بحث ماتع بعنوان : (مشروعية التلقب بالشريف) منتشر في الانترنت وأظنكم نشرتموه في الموقع، أما حكم التلقب بالسيِّد فلي بحث فيه أسأل الله أن يتممه.


    - نعود فضيلة الشيخ إلى موضوع الشيخ ابن جبرين حفظه الله تعالى ، ماذا بعد لقائه بالعلماء؟

    الشيخُ جزاه الله خيرا، ذكر لهم أنه لم يقصد الإساءة لأحد وأبدى استعداده بكتابة بيان توضيحي، وهذا ما تم فعلا، حيث كتب حفظه الله البيان الأخير الذي تضمَّن توضيح رأيه ، واعتذاره لكل من ساءته فتواه السابقة.


    - لكن بعض الناس استغلوا هذه الفتاوى وطعنوا في العلماء، وخاصة من علماء نجد وادّعوا أنهم نواصب يبغضون آل البيت ولا يثبتون نسبهم، فما تعليقكم فضيلة الشيخ على ذلك؟


    أمَّا أنهم نواصب، فلا يقول به إلا حاقد أو جاهل، فكتبهم تطفح بذكر محبة آل البيت، وينصون على هذا في شروحهم لكتب العقائد وأن ذلك من عقيدة أهل السنة والجماعة، وقد رأينا من كثير من طلبة العلم من النجديين –كما هو الحال مع غيرهم- من التقدير والرعاية لقضية إكرام أهل البيت ، كيف وأن في بعض قبائل نجد في العصر الحاضر من يصح انتسابهم إلى بيت النبوة، أما الجفاء فهو موجود عند بعضهم وعند غيرهم للأسف. أمَّا إثباتهم للنسب الشريف، فهذا أمر معروف ومتقرِّر ، ولكنه للأسف مما يجهله كثير من الناس مع أن أقوالهم وكتبهم منذ مؤسس الدعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب –رحمه الله- إلى يومنا هذا مليئة بذلك، ونسب آل البيت واضح منير بحمد الله لا يحتاج إلى من يثبته، فهو أثبت وأشرف نسب وجد على وجه الأرض، كما قال ذلك الشيخ ابن جبرين نفسه في توضيحه الأخير، لكن أقول ذلك بياناً لموقف هؤلاء العلماء الذين سألت عنهم .


    - لكن، يا شيخ بما أن هذا الأمر يجهله كثير من الناس ألا ترى أنه من المناسب جمعه في كتاب؟


    فعل ذلك أحد محبي آل البيت، الشيخ خالد الزهراني وجمعه في كتاب بعنوان (الإمام محمد بن عبدالوهاب وأئمة الدعوة النجدية وموقفهم من آل البيت) وقد طبع في مؤسسة الدرر السنية.


    - بلغنا أنكم ساهمتم مع آخرين في صياغة مسودة البيان التوضيحي والترتيب لها، فما صحة ذلك؟


    ليست مساهمة في صياغة البيان، فالشيخ من العلم والخبرة والدراية بحيث لا يحتاج إلى أن يصوغ أحد له البيان، لكن إبداء بعض الآراء والمقترحات بعد مشاورة أهل العلم من السادة الأشراف ، من أجل إزالة الإشكال ، وتقريب وجهات النظر .


    - مثل من؟


    مثل الشريف حمزة الفعر، والشريف حاتم العوني، -وقد كان لهما مساهمات منذ البداية-، والسيِّد محمد الوشلي، والسيِّد حسن البار، والشريف شاكر الفعر، والشريف إبراهيم الأمير، والشريف محمد الصمداني المشرف على موقعكم المبارك.


    - لكن ألا ترون أن البيان تأخر صدوره كثيراً؟


    بطبيعة الحال أخذ الآراء والتوفيق بينها يحتاج إلى وقت، وهي كما ذكرت لك آراء وليست إملاءات على الشيخ، فالشيخ عالم جليل وله اجتهاده.


    - ومع من كنتم تنسقون في كل ذلك؟


    مع ابنه الدكتور عبدالرحمن، وقد كان لطيفا ومتفهما جداً، ولمست منه كل تقدير واحترام لآل البيت، وكنت على اتصال مستمر به.

    - ذكرتم أن هناك عددا من العلماء و طلاب العلم كان لهم دور ومساهمة في إخراج البيان، هل لكم أن تذكروا لنا أسماءهم؟


    ممن كان له دور مشكور في إزالة بعض العقبات وتعارض بعض الاجتهادات من العلماء وطلاب العلم: سماحة المفتي الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، وفضيلة الشيخ عبدالله المطلق، وفضيلة الشيخ أحمد بن سير المباركي، وفضيلة الشيخ إبراهيم الغيث، وفضيلة الشيخ سعد الشثري، والشيخ عبدالعزيز السدحان، والشيخ صالح الهبدان، والشيخ عبدالله بن وكيِِّل الشيخ، والشيخ سلمان العودة الذي زار الشيخ ابن جبرين بعد الانتهاء والاتفاق على البيان حيث كان الشيخ –حفظه الله- آنذاك في جدة لافتتاح الحفل التعريفي الثالث بمؤسسة الإسلام اليوم. وأكثر من ساهم في ذلك الشيخ محمد الوشلي، والشيخ عبدالله الصبيح والشيخ عبدالرحمن الجبرين، جزى الله الجميع خيراً.

    - فضيلة الشيخ، ما هي توقعاتكم لآثار هذا البيان التوضيحي لفضيلة الشيخ ابن جبرين؟


    فتاوى الشيخ السابقة استغلها بعض أهل البدع للنيل من علماء السنة واتهامهم بأنهم لا يحبون آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم، فجاء هذا البيان -بحمد الله- ليفسد عليهم ذلك، ويبين أن أهل السنة ومن يسمونهم بالوهابيين محبون لآل البيت، ومقدرون لهم ولا يطعنون في أنسابهم، بل كما قال الشيخ نفسه في البيان (هم ذرية من أشرف بيت وجد على وجه الأرض حسباً ونسباً)


    - في ختام هذا اللقاء الحواري لا يسع موقع آل البيت إلا التقدم بالشكر الجزيل لفضيلتكم لإتاحة هذه الفرصة، و نرجو منكم توجيه نصيحة " لآل البيت ": موقعاً، و زواراً .


    بل قبل ذلك أوجه نصيحة مقتبسة من بيان الشيخ عبدالله الجبرين نفسه لجميع المنتسبين لآل البيت وأقول لهم: " أنتم أهل بيت هم ذرية من أشرف بيت وجد على وجه الأرض حسباً ونسباً فمن جمع منكم بين اتباع السنة وشرف النسب فقد جمع بين فضيلتين ومن زاغ وانحرف عن صراط الله المستقيم فسيندم يوم القيامة ، وقد قال صلى الله عليه وسلم: "من بطأ به عمله لم يُسرع به نسبه" .." ، فاتقوا الله وأصلحوا ما بينكم وبين ربكم وما بينكم وبين خلقه، أما زوار الموقع فدونكم موقع "آل البيت" فانهلوا منه فما أنشئ إلا من أجلكم ، وأقول للقائمين عليه اجعلوا رضى الله عز وجل نصب أعينكم ووفقكم الله لكل خير.


    - جزاكم الله خيراً فضيلة الشيخ .
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



    موقع آل البيت

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    في قلب حـور ...
    المشاركات
    67

    افتراضي رد: حوار مع مشرف موقع الدرر أجراه موقع "آل البيت"حول بيان شيخنا ابن جبرين عن نسب آل ا

    /
    مَسَاءاتُكُم وضُوح ..
    ونوايَاهُم رِيبَةً تفُوح ..
    /
    الفاضل ..
    سلمان ..
    أُدْرِكُ أنكم ناقلُون فقط لـ اللقاء ..
    وتعليقي التالي حَوْلَ ما ذكَرتُم ..
    لا يعْدُو إلا أن يكونَ إيضَاحاً لـ الحقِّ وتبييناً لـ الصُّورة ..
    وجُلَّ ما أقول أُوَجِّهُهُ لـ من نُسِبَ إليْه اللقاء ..
    وأنتُم منهُ بَراء ..
    /
    أولاً : إليكُم صُورةُ البيان ..
    الذي اعتمدهُ والدي الشيخ د . عبدالله بن جبرين حفظهُ الله ..


    وأيضاً هناك رابط صوتي لـ فضيلة الشيخ حول الفتوى ..
    حاولْتُ إدراجهُ ولكن لم أُفْلِح !!
    /
    أعود لـ صَاحبِ اللقاء ..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلمان أبو زيد مشاهدة المشاركة
    فكتب هذا البيان التوضيحي، والذي يعتبر ناسخاً لكل فتوى قبله.

    سؤالٌ يتَبادرُ إلى ذهْنِ أقلِّ الناسِ علماً ومعرفة ولا شكّ جوابهُ مُيسَّر ..
    نعم مُيسَّر لـ مَن أرادَ الحقَّ واتبعهُ ونبذَ أهْواءهُ ونَزْغَ الشّيطان !!
    من أين اسْتَدلَّ المشرفُ المذكور على أن البيانَ السابقَ منْسُوخاً ؟
    جميع من قالَ أن الشيخَ تراجعَ عن فتواهُ والله لم يَصْدقْ !!
    ومن ساءتْهُ تلكَ الفتوى لا يخرجْ عن اثنين :
    إما أنهُ لم يفهم أبْعَاد الفَتوى وأخَذَ الاستعجالُ منهُ مَأخذَه ..
    أو أنهُ من أتبَاع الرافضةِ أو الليبراليّةِ الناعقين بـ كُلِّ رذيلَة !!
    والمُروِّجينَ لـ الفِتَن !!
    فتوى الشيخ واضحة لا غُبارَ عليها !!
    ولكن لـ الأسف الإعْلام المُصرَّح لهُ بـ تحمِّلِ أمانةِ الكلمة بَينَ ظهرانيْنا ..
    جَاهِل إن لم يكنْ خَائِن إلا من رحم الله !!
    يتقوّلون على الشيخ بـ قوْلٍ لم ينطقْ ولم يُصرِّح به !!
    ويُفسِّرون اعتذارهُ الكريم بـ تَراجُعٍ ونَسْخٍ لما سبقَ وأصدرَه !!
    أيُّ عقْلٍ هَذا ؟
    بلْ أيُّ أمانةٍ تلكَ التي يحملونهَا ؟؟
    تأمّلوا النصَّ جيداً يامن وثقتم أن والدي الشيخ قد أعلن نسخ فتواه !!
    احملوا لي ما يدل على ذلك !!
    قال : أعتذر !!
    لأنه يرى نفسهُ قدوةً لـ من حَوْلِه ..
    لأنه لا يؤمِنْ بـ انتصارِ النفسِ ولا يَسْعى لها !!
    يعلم علم اليقين بـ أن هناكَ من ذوي الألباب ولله الحمد ..
    أدركُوا فَحْوى فتْواهُ ولم يطعنُوا بـ عِلمِه !!
    ولأنهُ يرى مالايرى غيرهُ من رجالِ الإعلام من أهميّةِ بناءِ الأُمّة وبَتْرِ التّفرِقة ..
    سواءً على النطَاقِ المقْروءِ في الصُّحفِ أو في الشّبكة ..
    عَافاهُم الله وزادَهُم نوراً وبصِيرة ..
    قُلتُها من قبْل وأقولها الآن ..
    لـ الأسَف الإعْلام بـ شتَّى وسائلهِ يحتاجُ لـ إعَادةِ هيْكلَة ..
    حالتُهُ يُرثَى لها !!
    وُكِّلَ بهِ رمُوزاً لـ العَلْمَنة ..
    ورؤوساً لـ الليبراليّة ..
    ومحاورَ لـ الأهْواء ..
    حُماتُهُ بـ الكَذبِ ناعِقُون ..
    وأرْبابُهُ بـ أحلامِهِم راقِدون ..
    ومُمَثّلوهُ نحو مصَالحهِم يُهَرْولون ..
    إلا من رَحِمَ الله وهُم نَادِرون !!!
    إذاً أنَّى لنا بـ المِصْداقيّة وذاكَ حَالهُم !!
    /
    ختاماً أعْتِذرُ على الإطالة ..
    ولكن هي كلِمةٌ سـ أُسْأَلُ عنْهَا حين أقِفُ بيْن يَديْه !!
    وأطْلقْتُ العنَانَ لهَا هُنا مُؤازِرَةً لـ الحقِّ فـ تنْتَصِر !!
    /
    ودُمتُم بـ صِدْقٍ لا يَشُوبُهُ من الهَوى ضَباب ..
    وبـ إيمانٍ رَاسِخٍ ودُعَاءٍ من الرقيبِ مُجَاب ..
    /

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,001

    افتراضي

    هل يوجد أحدٌ الآن من " آل البيت " ؟ وماذا عن ادعاءات كثيرين له ؟

    السؤال :
    هل يوجد أحد من نسل النبي صلى الله عليه وسلم ويكون جدهم عن طريق فاطمة رضي الله عنها ؟ وما قولك في الذين يدعون أنهم من آل البيت من السنَّة والشيعة في يومنا هذا ، ويقولون : نحن لا نأكل الصدقات ؟
    الجواب :
    الحمد لله
    أولاً:
    علم الأنساب علم جليل ، وقد كان أبو بكر الصدِّيق رضي الله عنه أعلم الناس بالنسب ، وقد أخطأ من قال : إنه علمٌ لا ينفع ، والجهل به لا يضر ، وكيف يكون هذا مع الأمر منه صلى الله عليه وسلم بالتعرف على النسب لأجل صلة الرحم ؟ وكيف يكون هذا مع الوعيد على من انتسب إلى غير أبيه ، أو إلى غير قبيلته ؟ .
    فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( تَعَلَّمُوا مِنْ أَنْسَابِكُمْ مَا تَصِلُونَ بِهِ أَرْحَامَكُمْ ، فَإِنَّ صِلَةَ الرَّحِمِ مَحَبَّةٌ فِي الْأَهْلِ ، مَثْرَاةٌ فِي الْمَالِ ، مَنْسَأَةٌ فِي الْأَثَرِ ) . رواه الترمذي ( 1979 ) ، وصححه الألباني في " صحيح الترمذي " .
    ( مَنْسَأَةٌ فِي الْأَثَرِ ) يَعْني : زِّيَادَة فِي الْعُمُرِ .
    قال ابن عبد البر رحمه الله : " ولعمْري ما أنصف القائل : " إن عِلْم النسب عِلْم لا يَنفع ، وجَهالة لا تضر " ؛ لأنه بيِّن نفعُه لما قدّمنا ذكره ؛ ولما رُوي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( كُفْرٌ بالله تبرُّؤ من نسب وإن دق ، وكفر بالله ادعاء إلى نَسب لا يُعرف ) – رواه أحمد وابن ماجه ، وحسَّنه الأرناؤط والألباني - .
    وروي عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه مثلُه .
    وقال صلى الله عليه وسلم : ( من ادعى إلى غير أبيه ، أو انتمى إلى غير مواليه : فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ، لا يقبل الله منه صَرفاً ولا عدلاً ) – رواه الترمذي ، وصححه الألباني - .
    فلو كان لا منفعة له : لمَا اشتغل العلماء به ، فهذا أبو بكر الصديق رضي الله عنه كان أعلم الناس بالنسب ، نسب قريش ، وسائر العرب ، وكذلك : جُبير بن مطعم ، وابن عباس ، وعقيل بن أبي طالب ، كانوا مِن أعلم بذلك ، وهو عِلم العرب الذي كانوا به يتفاضلون ، وإليه ينتسبون " انتهى .
    "الإنباه عن قبائل الرواة" ( ص1 ) .


    ثانياً:
    النسب الشريف ادَّعاه كثيرون ، من أجل الشهرة ، وتسويق البدع والانحرافات ، ومن أجل الاستيلاء على أموال الناس ، وأكثر من ادَّعى هذا النسب الشريف للنبي صلى الله وسلم هم الرافضة ، والمتصوفة ، ومنهم رؤوس لتلك الفرق الضالة .
    1. قال الإمام الذهبي رحمه الله في ترجمة أبي الحسن الشاذلي ( توفي 656 هـ ) وهو رأس الطائفة الشاذلية - :
    " وقد انتسب في بعض مؤلفاته في التصوف إلى " علي بن أبي طالب " ، ثم ذكر هذا النسب الذي ادعاه : ابن يوشع بن ورد بن بطال بن محمد بن أحمد بن عيسى بن محمد بن الحسن بن علي رضي الله عنه .
    ثم قال الذهبي : وهذا نسب مجهول لا يصح ولا يثبت ، وكان الأولى به تركه ، وترك كثير مما قاله في تواليفه في الحقيقة " انتهى .
    "تاريخ الإسلام" (48/273 ، 274) .
    2. وفي " العبيديين " – أبناء عبيد بن ميمون القداح – الباطنية ، الذين تسموا – كذباً وزوراً بـ " الفاطميين " – قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
    " فالشاهد لهم بالإيمان : شاهد لهم بما لا يعلمه ؛ إذ ليس معه شيء يدل على إيمانهم مثل ما مع منازعيه ما يدل على نفاقهم وزندقتهم ، وكذلك " النسب " ، قد عُلم أن جمهور الأمة تطعن في نسبهم ، ويذكرون أنهم من أولاد المجوس أو اليهود ، هذا مشهور من شهادة علماء الطوائف من الحنفية ، والمالكية ، والشافعية ، والحنابلة ، وأهل الحديث ، وأهل الكلام ، وعلماء النسب ، والعامة ، وغيرهم ، وهذا أمر قد ذكره عامة المصنفين لأخبار الناس وأيامهم ، حتى بعض من قد يتوقف في أمرهم كابن الأثير الموصلي في تاريخه ونحوه ؛ فإنه ذكر ما كتبه علماء المسلمين بخطوطهم في القدح في نسبهم .
    وأما جمهور المصنفين من المتقدمين والمتأخرين حتى القاضي ابن خلكان في تاريخه : فإنهم ذكروا بطلان نسبهم ، وكذلك ابن الجوزي ، وأبو شامة ، وغيرهما من أهل العلم بذلك ، حتى صنَّف العلماء في كشف أسرارهم ، وهتك أستارهم ، كما صنف القاضي أبو بكر الباقلاني كتابه المشهور في كشف أسرارهم وهتك أستارهم ، وذكر أنهم من ذرية المجوس ، وذكر من مذاهبهم ما بيَّن فيه أن مذاهبهم شرٌّ من مذاهب اليهود والنصارى ، بل ومن مذاهب الغالية الذين يدعون إلهية " علي " ، أو نبوته ، فهم أكفر من هؤلاء " انتهى .
    "مجموع الفتاوى" (35 / 128 ، 129) .
    وأما الذين يدعون هذا النسب الشريف من الرافضة العجم فهم كثير في زماننا هذا .


    ثالثاً:
    ثبوت النسب الشريف له طرق كثيرة :
    قال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله : " وأما طريق ثبوت النسب الشريف : فذلك يعرف من أمور كثيرة :
    أحدها : النص من المؤرخين الثقات أن البيت الفلاني ، أو آل فلان من أهل البيت ، ويعرف أن الشخص الذي يشتهر فيه من أهل ذلك البيت المنصوص عليه من المؤرخين الثقات .
    ومنها : أن يكون بيد من يدَّعي أنه من أهل البيت وثيقة شرعية من بعض القضاة المعتبرين ، أو العلماء الثقات : أنه من أهل البيت .
    ومنها : الاستفاضة عند أهل البلد أن آل فلان من أهل البيت .
    ومنها : وجود بيِّنة عادلة ، لا تنقص عن اثنين ، تشهد بذلك ، مستندة في شهادتها إلى ما يحسن الاعتماد عليه ، من تاريخ موثوق ، أو وثائق معتبرة ، أو نقل عن أشخاص معتبرين .
    وأما مجرد الدعوى التي ليس لها مبرر : فلا ينبغي الاعتماد عليها ، لا في هذا ، ولا في غيره " انتهى .
    "فتاوى إسلامية" (4/531) .


    رابعاً:
    لا يمكن لأحدٍ إنكار وجود من ينتسب إلى آل النبي صلى الله عليه وسلم انتساباً صحيحاً ، سواء من بني هاشم - وهم آل علي ، وآل عباس ، وآل جعفر ، وآل عقيل ، وآل الحارث بن عبد المطلب - ، أو من بني المطلب – والمطلب هو أخو هاشم - .
    قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :
    " إذا قال قائل : هل هؤلاء موجودون ؟ أعني : بني هاشم ، والمطلب ؟ .
    قلنا : نعم ، موجودون ، وقد ذكروا أن مِنْ أثبت الناس نسباً لبني هاشم : ملوك اليمن الأئمة ، الذين انتهى ملكهم بثورة الجمهوريين عليهم قريباً ، فهم منذ أكثر من ألف سنة متولون على اليمن ، ونسبهم مشهور ، معروف بأنهم من بني هاشم .
    ويوجد ناس كثيرون أيضاً ينتمون إلى بني هاشم ، فمن قال : أنا من بني هاشم : قلنا : لا تحل لك الزكاة ؛ لأنك من آل الرسول صلّى الله عليه وسلّم " انتهى .
    " الشرح الممتع " ( 6 / 257 ) .
    والنسب الشريف لا يجوز حصره في آل علي – وهم ذرية علي بن أبي طالب – فقط دون غيره ، فقد سبق أن هذا النسب يسع غيرهم ممن ذكرناهم .
    مع التنبيه على أن النسب الشريف لا ينفع صاحبه إن كان كافراً ، أو فاجراً ، ولا يضر المسلم الطائع لربه تعالى أن يكون عبداً مملوكاً ، فالمسلم يلقى ربه بأعماله الصالحة ، وهو مما يملك أن يزيد فيها وينقص ، وأما النسب الشريف : فهو ليس في اختيار المسلم ، ولن يكون لصاحبه فضل في الآخرة بمجرد انتسابه ذاك .
    قال الله تعالى : ( إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ) الحجرات/13 ، وقال تعالى : ( مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّ هُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّ هُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) النحل/97 .
    خامساً:
    أما بخصوص تحريم الصدقات : فننبه على أمرين :
    1. الصدقات الممنوعة على آل النبي صلى الله عليه وسلم هي الصدقات الواجبة ـ كالزكاة والكفارات ـ دون صدقات التطوع .
    2. لا تحرم الزكاة على كل الأشراف ، بل المنع والتحريم على " بني هاشم " منهم فقط ، وهم ذرية هاشم بني عبد مناف ، وهو الجد الثاني للرسول صلى الله عليه وسلم .
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
    " ولفظ " الأشراف " لا يتعلق به حكم شرعي ، وإنما الحكم يتعلق بـ " بني هاشم " ، كتحريم الصدقة ، وأنهم آل محمد صلى الله عليه وسلم ، وغير ذلك " انتهى .
    " منهاج السنة النبوية " ( 4 / 559 ) .
    وقال الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :
    " إذا كانت الصدقة صدقة تطوع : فإنها تُعطى إليهم ، ولا حرج في هذا ، وإن كانت الصدقة واجبة : فإنها لا تعطى إليهم ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إنَّمَا هِيَ أَوْسَاخُ النَّاسِ ) ، وبنو هاشم شرَّفهم الله عز وجل بألا يأخذوا من الناس أوساخهم ، أما صدقة التطوع : فليست وسخاً في الواقع ، وإن كانت لا شك تكفر الخطيئة ، لكنها ليست كالزكاة الواجبة ، ولهذا ذهب كثير من العلماء إلى أنهم يعطون من صدقة التطوع ، ولا يعطون من الصدقة الواجبة " انتهى .
    "مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين" (18/429) .
    والله أعلم
    https://islamqa.info/ar/119288
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,001

    افتراضي

    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •