هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    90

    افتراضي هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحية طيبة الى جميع اعضاء المنتدى
    مسألة صلاة العيدين والاستسقاء داخل المساجد من غير عذر
    هل جاء حديث أو أثر في هذه الكيفية حيث أني لم أجد مايثبت أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم صلى في هذه المناسبات داخل المسجد إلا من عذر ، ولهذا هل صلاة أغلب المسلمين في هذا الزمان في المساجد غير صحيحة ، ولأن هذا صار منتشر ومشاهد يصلى العيدين والاستسقاء داخل المساجد من غير عذر .
    أرجو الافادة من اخواني العارفين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    90

    افتراضي رد: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    هل من أحد يرد يااخوان .........

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

    - أما السنة أخي فالأصل فيها صلاتهما في الصحراء.. ويدخل الآن في معناها المصلى الترابي في وسط البلد.. أما أنها فرض فيهما فلا.
    - من صلاهما في المسجد بدون عذر تقبل منه لكنه خالف السنة.. ولا يقال ببطلان صلاته البتة.. خاصة إذا كان البلد الذي هو مقيم فيه واسع الأرجاء متصل البنيان يصعب الوصول لمنطقة صحراوية إلا بقطع مسافة طويلة.
    -
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    90

    افتراضي رد: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    أخي التميمي بارك الله فيك , وهل تتصور أن هناك بلد في العالم لا توجد فيه ساحات مكشوفه ، وليس بالضرورة أن تكون ترابية كما يتصور البعض .
    ولو فرضنا بصحة هذا الشيئ ، فهنا يعتبر من الأعذار وأنا لا أسأل عن الصلاة بالمساجد بعذر .
    أليست العبادات توقيفية فكيف نصلي هذه الصلوات بالمساجد ولم يثبت هذا عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم (على حد علمي) ، وهو الذي كان يترك الصلاة في مسجده الذي فيه تضاعف الصلاة الى 1000 صلاة .
    أرجو التوضيح والمشاركة لحسم هذا الموضوع ، هل تجوز صلاة العيدين والاستسقاء بالمساجد؟ وما الدليل .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    مدينة سطيف
    المشاركات
    177

    افتراضي رد: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    هل الصلاة في الصحراء ركن من أركان صلاة العيد هل نشك في صحتها.
    أفيدونا بارك الله فيكم.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    90

    افتراضي رد: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    أرجو الإفادة لأهمية الموضوع .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    90

    افتراضي رد: هل صلاة العيدين والاستسقاء في المساجد صحيحة

    قال العلامة ابن الحاج في " المدخل " ( 283 ) :
    والسنة الماضية في صلاة العيدين أن تكون في المصلى لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام " ( 1 )
    ثم هو مع هذه الفضيلة العظيمة خرج صلى الله عليه وسلم إلى المصلى وتركه فهذا دليل واضح على تأكد أمر الخروج إلى المصلى لصلاة العيدين فهي السنة وصلاتهما في المسجد على مذهب مالك رحمه الله بدعة إلا أن تكون ثم ضرورة داعية إلى ذلك فليس ببدعة
    لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يفعلها ولا أحد من الخلفاء الراشدين بعده ولأنه عليه السلام أمر النساء أن يخرجن إلى صلاة العيدين وأمر الحيض وربات الخدور بالخروج إليهما فقالت إحداهن : يا رسول الله إحدانا لا يكون لها جلباب فقال عليه الصلاة والسلام : " تعيرها أختها من جلبابها لتشهد الخير ودعوة المسلمين " . فلما أن شرع عليه الصلاة والسلام لهن الخروج شرع الصلاة في البراح لإظهار شعيرة الإسلام "
    فالسنة النبوية التي وردت في الأحاديث الصحيحة دلت على أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي العيدين في الصحراء في خارج البلد . وقد استمر العمل على ذلك في الصدر الأول ولم يكونوا يصلون العيد في المساجد إلا إذا كانت ضرورة من مطر ونحوه وهذا مذهب الأئمة الأربعة وغيرهم من أهل العلم من الأئمة رضوان الله عليهم
    لا أعلم أن أحدا خالف ذلك إلا قول الشافعي رضي الله عنه في اختيار الصلاة في المسجد إذا كان يسع أهل البلد ومع هذا فإنه لم ير بأسا بالصلاة في الصحراء وان وسعهم المسجد وقد صرح رضي الله عنه بأنه يكره صلاة العيدين في المسجد إذا كان لا يسع أهل البلد . انتهى كلامه رحمه الله
    .............................. .............................. .............................. .............................. .............................. ..
    الحمد لله أني وجدت من يشاركني الرأي ، وبهذا النقل عن ابن الحاج أبا عبدالله رحمه الله فأنا مع رأي الإمام مالك رحمه الله ( صلاة العيدين في المساجد بغير عذر بدعة ) .
    ولو أن بعض الأئمة يراها مكروهه والشافعي يراها أفضل إذا كان المسجد يسع الناس ! ولكن الحق أحق أن يتبع ، وكما ذكرت العبادات توقيفية ولا مجال للإجتهاد مادام فعل رسول الله واضح في هذه العبادة .
    والبحث لازال قائم والمشاركة للجميع
    .................

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •