...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..
النتائج 1 إلى 16 من 16

الموضوع: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~...
    يا عيدُ
    كمْ قمرٍ
    على ألقٍ أطلْ !..
    كم زهرةٍ
    تصحو
    فَتُدْرِكُهَا الْمُقَلْ !..
    كمْ شادنٍ يسبي المساءَ مع الصباحِ
    كذا الجديدِ مع الأَزَلْ !..
    يا عيدُ يا ضمّ العناق مع القُبَلْ ..
    يا منظراً ..
    من سحرِهِ
    ولّى الوَجَلْ ..
    يا شربةً .. من بَعْدها أبقى ثَمِلْ ..
    فأجرّ قافلة البهاءِ
    "مؤنجشاً" خَلْفِي الإبلْ ..
    وأصيرُ
    "زرياب المغنّي"
    في عَجَلْ ..
    يهذي على وترِ المحبّةِ
    للأمَلْ :
    " يا عيدُ .. كمْ قمراً على ألقٍ أطلْ ؟!.. "
    .
    .
    سيبوح لي – عيدي وعيدُ المسلمينَ - :
    نَعَمْ
    أَجَلْ ..
    إنّي لأنفثُ في سويدائي جُمَلْ ..
    تُحْيِـيْ – بإذن الله –
    ما قدْ رُمَّ في قبر العطل ..
    وأقومُ أنفضُ تُرْبَهُ ..
    أجلو الغبارَ
    عن الشريف عن البَطَلْ ..
    .
    .
    يا طفلَ مكةَ ..
    والحجازِ ..
    كذا الشآمِ ..
    إلى العِراقِ الْمُقْتَتِلْ ,
    يا طفلُ ,
    إنا غارقون , وحالُنَا ..
    من أرض "جاكرتا"
    إلى شطِّ "الرّباط" ..
    كَسَبْخَةٍ تَئِدُ الْحَمَلْ ..
    يا طفلُ ,
    "تركستانُ" مِنْ "يافا"
    وأطراف الثُّغورِ من الثُّغورِ ..
    كما الْخَمِيلةُ من غَزَلْ ..
    لا وحدةٌ عربيّة .. قوميّةٌ ..
    كلاّ !
    ولا دينٌ سوى الإسلامِ
    يرأبُ ما تصدع من خَلَلْ ..
    .
    .
    يا طفلُ .. لا تَعْجَبْ إذا متنا ..
    فتلك بلية صغرى لديهمْ ,
    والعَمَلْ :
    أن تجرع الكأس المريرة ..
    كالعَسَلْ !..
    ؟!..
    ؟!..
    إنّا كمِثْلِ "فراشةٍ"
    قد أبصرت ناراً
    فباتت تنْجَفِلْ !..
    وترومُ حرق النارِ
    فيها تَنْجَفِلْ !..
    نادى منادٍ من سماء الله : يا هذا ,
    هلمَّ إلى العَمَلْ !..
    لكنّهُ طَبْعُ "الفراشة" ..
    كارهاً تِلْكَ الْمُثُلْ ..
    .
    يا طفلُ لا تعجَبْ !
    فإن الصادق المصدوق قد ضَرَبَ الْمَثَلْ ..
    سنظلّ نتبع سنّة الماضينَ ..
    حَذْوَاً للأُوَلْ ..
    ونظلّ ندخلُ جُحْرَ ضبٍّ ..
    لا يوارينا الْخَجَلْ !..
    .
    .
    وتظلّ عصبةُ أحمدٍ
    تقفو سبيل الحقِّ .. تنتظرُ الأجَلْ ..
    أتباعُ "صِدِّيقٍ"
    و "فاروقٍ"
    و "عثمانَ" البَجَلْ ..
    و "عليِّ" شاهرِ سيفِهِ ..
    في الحقِّ
    يصرعُ من نَكَلْ ..
    تَبِعُوا "الزبير" و "خالداً"
    تَبِعُوا "المهلّبَ" من بَرَى
    طَرَفَ الأَسَلْ ..
    يَفْرِي قوادمَ من بَغَى ..
    ويجول في الساحاتِ
    مقداماً .. بَطَلْ ..
    عرفوا صلاح الدين "يوسفَ" من تحلّى بالقيادِ
    فَكَرْدَسَ الجيش العظيمَ إلى عَبَلْ !..
    .
    .
    يا عيدُ عذراً ..
    إن نأيت عن القريضِ
    إلى الوقائعِ والدُّوَلْ ..
    فبداخلي نارٌ تسيلُ
    ولا مَحَلْ ..
    .
    .
    يا عيدُ يا ريحانة الوادي
    ويا "أرجوحة" الطفل الصغيرِ
    وبيرقاً يلدُ الأَمَلْ ..
    يا عيدُ يا بَرْقَاً حوى
    زُمَرَ النسائمِ والطّفَلْ ..
    يا عيد يا قمراً ..
    توضأ بالنضارة فاكْتَمَلْ ..
    حقٌّ علينا
    أن نَرِفَّ كما يَرِفُّ الطائرُ الغِرِّيدُ
    نشدو بالغزل ..
    سنبثّ فرحتنا
    إذا عزّ اللقاء أو اتَّصَلْ ..
    ونقول في سُعْدٍ موشّى بالْحُلَلْ :
    ( يا عيدُ .. كم قمرٍ على ألقٍ أَطَلْ !.. )

    أبوالليث الشيراني
    مكة
    2/10/1430هـ
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    كأنكم لا تتذوقون الشعر !

    (ابتسامة)
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    861

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    جميل أخي أبو الليث :
    ونقول في سُعْدٍ موشّى بالْحُلَلْ :
    ( يا عيدُ .. كم قمرٍ على ألقٍ أَطَلْ !.. )
    واجعَل لوجهكَ مُقلَتَينِ كِلاَهُما مِن خَشيةِ الرَّحمنِ بَاكِيَتَانِ
    لَو شَاءَ رَبُّكَ كُنتَ أيضاً مِثلَهُم فَالقَلبُ بَينَ أصابِعِ الرَّحمَنِ


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    الجــزائر - البليدة ( حرسها الله )
    المشاركات
    140

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    عُــذراً أخي في الله : لـم أنتبه عـلى هذا الإبـداع ، جزاك الله كلّ خير .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    حُيِّيت يا ضيدان , وبورك مرورك .
    ومرحباً بك أبا حسان , وأؤيد بقوة : اقتراحك !.
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    37

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    أي بني

    قد حباك الله قلماً سيالاً متفرداً بهي الحبر مشرقه

    فاشكر نعمة الله تعالى

    أسأل الله تعالى أن يزيدك من فضله وأن يجعلك من عباده الصالحين

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    بنت الأكرمين ,
    بورك المرور .
    وجزاكم الله خيراً .
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    145

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    ممَ تعجبون أمن القصيدة المليحة الحسنة أم من التوقيع المُوقع في أسر الإعجاب ؟!
    وماذا نصنع معك أبا الليث فإن حمدنا خشينا التقصير فتهجونا, وإن ذممنا خشيناه أخرى؛ فعلى أي جانبينا نميل ؟!!


    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر
    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر


    حقا إنك لشاعر وكفى !
    محبكم: أبو الأزهر وليس بشاعر ..
    ((فإنه كلما كان عهد الإنسان بالسلف أقرب كان أعلم بالمعقول والمنقول)) = ((ابن تيمية))

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,744

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    يا أبا الليث البطل..!
    أبدعتَ في توليفِ هاتيك الجملْ
    هل حيّ "إقبالٌ"..ولم نعلْم بهِ؟
    أم تراها ريشةُ الحبِ
    استقت ماءَ المقل؟
    قد روينا بالأسانيد العُلى:
    عن محبٍّ عن محبٍّ مثلِه ..
    عن قيسِ ليلى :بعضُ حبٍ قد قتل
    إني أرى عرق العروبة ثاوياً..
    في أصل محتدك انفتلْ
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    26

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    بارك الله فيكم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الأزهر السلفي مشاهدة المشاركة
    ممَ تعجبون أمن القصيدة المليحة الحسنة أم من التوقيع المُوقع في أسر الإعجاب ؟!

    وماذا نصنع معك أبا الليث فإن حمدنا خشينا التقصير فتهجونا, وإن ذممنا خشيناه أخرى؛ فعلى أي جانبينا نميل ؟!!

    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر
    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر


    حقا إنك لشاعر وكفى !

    محبكم: أبو الأزهر وليس بشاعر ..
    الصمت في حرم الجمال , جمال يا أبا الأزهر !
    ولتقبل مني هذين البيتين -ارتجالا- :
    ليت الهوى قَرُبَتْ منازل عهده :: حتى أوسد في ثراه ومهده
    وأقول للأحباب إني مائت :: أرد النعيم وأستريح لرنده
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو القاسم مشاهدة المشاركة
    يا أبا الليث البطل..!
    أبدعتَ في توليفِ هاتيك الجملْ
    هل حيّ "إقبالٌ"..ولم نعلْم بهِ؟
    أم تراها ريشةُ الحبِ
    استقت ماءَ المقل؟
    قد روينا بالأسانيد العُلى:
    عن محبٍّ عن محبٍّ مثلِه ..
    عن قيسِ ليلى :بعضُ حبٍ قد قتل
    إني أرى عرق العروبة ثاوياً..
    في أصل محتدك انفتلْ
    عِرْقُ الْعُرُوبَةِ لَمْ يَكُنْ ...
    إلا بِأَطْرَافِ الأَسَلْ !
    وَالْمَحْتِدُ الإسْلَامُ يَرْفَعُ مَنْ سَفَلْ !
    * * *
    يا أَيُّهَا الْقَسَّامُ شَوْقِي وَارِفٌ ...
    وَالْعُذْرَ أُسْدِي فِي خَجَلْ !
    كَانَ الْوِصَالُ , وَحَلَّ بَيْنٌ بَعْدَهُ ..
    وَالْحُبُّ يَعْرُو صَهْوَتِي
    وَسَلامُ رُفْقَتِيَ الّتي
    جَاءَتْكَ يَوْمًا فِي عَجَلْ ..

    فَاقْبَلْهُمَا , كَرَمَاً عَلَى
    عَلَّاتِنَا ,,
    يَا أَيُّهَا الْحِبُّ الأَجَلّْ !
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    613

    Lightbulb رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    حياكم الله أبا الليث
    لو أذنتم لي ببعض التعليقات...
    ليتكم يا أخي تجنبتم حوشي الكلام في قصيدتكم كقولكم

    فَكَرْدَسَ الجيش العظيمَ إلى عَبَلْ
    كَسَبْخَةٍ تَئِدُ الْحَمَلْ

    ولعل القافية دفعتكم إلى ذلك
    في هذه الأبيات التالية حشد لبعض أسماء الصحابة وغيرهم ، وكأني بكم لم توظفوا هذه الأسماء توظيفا يليق بأدائكم الشعري مما أفقد الأبيات شاعريتها وكانت أقرب للنظم منها إلى الشعر

    وتظلّ عصبةُ أحمدٍ
    تقفو سبيل الحقِّ .. تنتظرُ الأجَلْ ..
    أتباعُ "صِدِّيقٍ"
    و "فاروقٍ"
    و "عثمانَ" البَجَلْ ..
    و "عليِّ" شاهرِ سيفِهِ ..
    في الحقِّ
    يصرعُ من نَكَلْ ..
    تَبِعُوا "الزبير" و "خالداً"
    تَبِعُوا "المهلّبَ" من بَرَى
    طَرَفَ الأَسَلْ ..
    اعجبني استحضاركم للحديث النبوي...
    كما في قولكم
    إنّا كمِثْلِ "فراشةٍ"
    قد أبصرت ناراً
    فباتت تنْجَفِلْ !..
    وترومُ حرقالنارِ
    فيها تَنْجَفِلْ !..
    نادى منادٍ من سماء الله : يا هذا ,
    هلمَّ إلىالعَمَلْ !..
    لكنّهُ طَبْعُ "الفراشة" ..
    كارهاً تِلْكَ الْمُثُلْ ..

    فقد أخذتم هذا المعنى من قوله عليه الصلاة والسلام في الحديث الذي أخرجه البخاري: ( إنما مثلي ومثل الناس كمثل رجل استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله جعل الفراش وهذه الدواب التي تقع في النار يقعن فيها فجعل ينزعهن ويغلبنه فيقتحمن فيها فأنا آخذ بحجزكم عن النار وأنتم تقحمون فيها )

    واستحضاركم للحديث النبوي حاضر أيضا هنا...
    يا طفلُ لا تعجَبْ !
    فإن الصادق المصدوق قد ضَرَبَ الْمَثَلْ ..
    سنظلّ نتبعسنّة الماضينَ ..
    حَذْوَاً للأُوَلْ ..
    ونظلّ ندخلُ جُحْرَ ضبٍّ ..
    لايوارينا الْخَجَلْ !..

    *وفي رأي الشخصي أن الشاعرية تفجرت عند قولكم
    يا عيدُ يا ريحانة الوادي
    ويا "أرجوحة" الطفل الصغيرِ
    وبيرقاً يلدُ الأَمَلْ ..
    يا عيدُ يا بَرْقَاً حوى
    زُمَرَ النسائمِ والطّفَلْ ..
    يا عيد يا قمراً ..
    توضأ بالنضارة فاكْتَمَلْ ..
    حقٌّ علينا
    أن نَرِفَّ كما يَرِفُّ الطائرُ الغِرِّيدُ
    نشدو بالغزل ..
    سنبثّ فرحتنا
    إذا عزّ اللقاء أواتَّصَلْ ..
    ونقول في سُعْدٍ موشّى بالْحُلَلْ :
    ( يا عيدُ .. كم قمرٍ علىألقٍ أَطَلْ !.. )

    ولو أنكم استبدلتم بكلمة(الطّفل) كلمة أخرى لكان أولى في نظري..
    تقبلوا شكري أبا الليث وهنيئا لكم بهذه الشاعرية...
    وعذرا يا أخي إن ندَّ خاطر فليس صاحبكم من أهل هذا الشان...والله يرعاكم
    ثُمَّ رُدُّواْ إِلَى اللّهِ مَوْلاَهُمُ الْحَقِّ أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    حياكم الله أبا الليث
    لو أذنتم لي ببعض التعليقات...
    لكم ذلك على الرحب والسعة يا أخانا الحبيب ..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    ليتكم يا أخي تجنبتم حوشي الكلام في قصيدتكم كقولكم
    فَكَرْدَسَ الجيش العظيمَ إلى عَبَلْ
    كَسَبْخَةٍ تَئِدُ الْحَمَلْ
    ولعل القافية دفعتكم إلى ذلك
    جميل جداً هذا النظر الثاقب , وقد عارضني في بعض كلماتها بعض أحبتي كما قلتَ هنا, ولكني أجيبك بما أجبته مختصراً ذلك في قولي :
    - لم تلجئني القافية لذلك , وأسطيع أن آتيك بأمثلة على غرار هذا البيت , مع تغيير غريبه -كما ترى- ؛ بيد أني أرى أن الغرابة أمر نسبي عند الناس , وأجد الكلمتين التي أشرت إليهما من المعلومة عند مبتدئي عشاق الأدب بله الكبار !
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    في هذه الأبيات التالية حشد لبعض أسماء الصحابة وغيرهم ، وكأني بكم لم توظفوا هذه الأسماء توظيفا يليق بأدائكم الشعري مما أفقد الأبيات شاعريتها وكانت أقرب للنظم منها إلى الشعر:
    وتظلّ عصبةُ أحمدٍ
    تقفو سبيل الحقِّ .. تنتظرُ الأجَلْ ..
    أتباعُ "صِدِّيقٍ"
    و "فاروقٍ"
    و "عثمانَ" البَجَلْ ..
    و "عليِّ" شاهرِ سيفِهِ ..
    في الحقِّ
    يصرعُ من نَكَلْ ..
    تَبِعُوا "الزبير" و "خالداً"
    تَبِعُوا "المهلّبَ" من بَرَى
    طَرَفَ الأَسَلْ ..
    - ملحظ مهم , غير أن تضمين النص أسماءً ليس المراد به ظاهرها كما ارتأيت هنا , واعذرني إن قلت : ما دمنا في ميدان الأدب فيحق لي أن أوظف أسلوبه الثائر , وأقول أولاً : قولك : "حشد" لا داعي له , بل الأولى أن تقول : وضع , تضمين , توظيف , ... إلخ ..
    - وهذه الأسماء المباركة , تميز كل منها بصفة قصدتها , ولم أضعها عبثاً , ولا وقت لشرحها , ووضع الحواشي عليها أيها الحبيب المبارك .
    - وأعترف بأن النص خالجته النبرة الخطابية لدعوة الحاجة إليها , ولكنه لم يخلُ من "مخللات ومتبلات" !..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    اعجبني استحضاركم للحديث النبوي...
    كما في قولكم
    إنّا كمِثْلِ "فراشةٍ"
    قد أبصرت ناراً
    فباتت تنْجَفِلْ !..
    وترومُ حرق النارِ
    فيها تَنْجَفِلْ !..
    نادى منادٍ من سماء الله : يا هذا ,
    هلمَّ إلى العَمَلْ !..
    لكنّهُ طَبْعُ "الفراشة" ..
    كارهاً تِلْكَ الْمُثُلْ ..
    فقد أخذتم هذا المعنى من قوله عليه الصلاة والسلام في الحديث الذي أخرجه البخاري: ( إنما مثلي ومثل الناس كمثل رجل استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله جعل الفراش وهذه الدواب التي تقع في النار يقعن فيها فجعل ينزعهن ويغلبنه فيقتحمن فيها فأنا آخذ بحجزكم عن النار وأنتم تقحمون فيها )
    واستحضاركم للحديث النبوي حاضر أيضا هنا...
    يا طفلُ لا تعجَبْ !
    فإن الصادق المصدوق قد ضَرَبَ الْمَثَلْ ..
    سنظلّ نتبعسنّة الماضينَ ..
    حَذْوَاً للأُوَلْ ..
    ونظلّ ندخلُ جُحْرَ ضبٍّ ..
    لايوارينا الْخَجَلْ !....
    سعيدٌ بإعجابك , وشهادتك أفخر بها .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    *وفي رأي الشخصي أن الشاعرية تفجرت عند قولكم
    يا عيدُ يا ريحانة الوادي
    ويا "أرجوحة" الطفل الصغيرِ
    وبيرقاً يلدُ الأَمَلْ ..
    يا عيدُ يا بَرْقَاً حوى
    زُمَرَ النسائمِ والطّفَلْ ..
    يا عيد يا قمراً ..
    توضأ بالنضارة فاكْتَمَلْ ..
    حقٌّ علينا
    أن نَرِفَّ كما يَرِفُّ الطائرُ الغِرِّيدُ
    نشدو بالغزل ..
    سنبثّ فرحتنا
    إذا عزّ اللقاء أواتَّصَلْ ..
    ونقول في سُعْدٍ موشّى بالْحُلَلْ :
    ( يا عيدُ .. كم قمرٍ علىألقٍ أَطَلْ !.. )
    ولو أنكم استبدلتم بكلمة(الطّفل) كلمة أخرى لكان أولى في نظري..
    وهنا شهادة يفتخر بها .
    ولعلمي أنكم تعرفون معنى "الطفل" فبودي أن أبين الرابط بينها وبين النسائم , وسبب وضعي لها في أنثاء النص :
    فالنسائم صاحبة الألق البهي لو تندت نفنفا على المرأة ناعمة الوجه ؛ لأحدثت تلك الفعلة نعومة على بهاء , وهي المراد بها في مقصود "الناظم"

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    تقبلوا شكري أبا الليث وهنيئا لكم بهذه الشاعرية...
    وعذرا يا أخي إن ندَّ خاطر فليس صاحبكم من أهل هذا الشان...والله يرعاكم
    أنا المدين لكم بالشكر والوفاء , فليهنك الدعاء الصادق -إن شاء الله- .

    محبكم المقصر في حقكم .
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر

    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر

    أبوالليث

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    145

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوالليث الشيراني مشاهدة المشاركة
    الصمت في حرم الجمال , جمال يا أبا الأزهر !
    أحقا ما تقول يا رجل ؟! أم هي المُلاغزة في حرم المُلاطفة ؟!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوالليث الشيراني مشاهدة المشاركة
    ولتقبل مني هذين البيتين -ارتجالا- :
    ليت الهوى قَرُبَتْ منازل عهده :: حتى أوسد في ثراه ومهده
    وأقول للأحباب إني مائت :: أرد النعيم وأستريح لرنده
    إذا لم أقبلهما في يوم (عِيدٍ) فمتى أيها الفتى ؟!
    وإذا كان ما سطَّرْتَه بيَراعة العشق الحسناء ما هو إلا زفرة مرتجل حمراء؛ فحق لمثل هذا الارتجال, قوَة الإدلالِ على جلالة شاعرنا ذي الخصال, ومكانته في فحول الرجال, ولا تُسمح عندي معارضة هذا المقال بأي حال ..
    - بورك (عِيدُ) سالكِ كل سبيل خير محتذى ..
    وسلام على من اقتفى أثر الفحول المُرتجى, وبعلمهم القيِّم الماتع انتشى, وبنورهم الوهاج اهتدى؛ كأمثال ما ترون من هذا الفتى ذي الإطراب في المنتدى ..
    ((فإنه كلما كان عهد الإنسان بالسلف أقرب كان أعلم بالمعقول والمنقول)) = ((ابن تيمية))

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    798

    افتراضي رد: ...~ تمتماتٌ تُسْمِعُ العِيدَ ~... (شعري) ..

    حقيقةً ما أملكه مِنْ بضاعةٍ مزجاةٍ مِنْ معجم الشّكر والثناء لا تفي البتة بحقّ إبداعاتكم الغرّاء ..
    ولا أملك القول إلا : جزاك الله خيرًا ، وسخّرَ آلاءه عليك فيما يُحبّ ، وزادك وأنعم وأسبغ! ..آمين
    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •