العيد بالجزائرية
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: العيد بالجزائرية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    661

    افتراضي العيد بالجزائرية

    خاطرتي للعيد ...
    العيد جاء بحلة متراكبه *** يدعو القلوب فكلها متجاوبه
    و العيد معناه المحبة عندنا *** فلنحن أحظى بالفهوم الصائبه
    أهل الجزائر ودعوا رمضان في *** شوق ففازوا بالوعود الواجبه
    و أتاهمُ شوال يفخر أنه *** حاز الوصال بهم و أحسن صائبا
    فرحا بشوشا وجهه متنور *** متكحلا عينا و شقر حاجبا
    فازدانت المدن الحسان و أسفرت *** عن أهل فضل بالخصال الطائبه
    راقوا على وجه الزمان فأصبحوا *** عيد البرية هل ترى لك راغبا؟
    لهمُ قلوب الطير في خفقانها *** للخير و الجود المُولّي ذاهبا
    طبعوا على حب الندى فتحيرت *** قوم تراها من نداهم راهبه
    أو لم يخافوا - قيل - من فقر عمٍ؟***قل:يجهلون الخوف بل لاراسبا
    قد أشفقوا منهم فكان مصيرهم *** أن دُهدِهوا في النُعْمِ سيبًا سائبا
    والروح أجناد فمن يعرف يملْ *** أو ينكرنْ يهجرْ و يسري طالبا
    و العيد روحٌ طيب متضمخ *** عطر الهناء تراه شخصا غائبا
    جاء الجزائر زائرا فتجملت *** منها أساريرٌ و عطّر جانبا
    سكن الجزائر فاستحال جزائرًا *** و خلاله السِيَراءُ تُرْبا لازبا
    فالناس في الأقطار تجسبه همُ *** أو كان وصفُهُمُ عليه غالبا
    يمقونهم من أجل ما طابت بهم *** أرض و أعصار و حال ناصبه
    هذي تهاني شاعر يجري بها *** دمه فتبرز في اللسان مواكبه
    فمن البُطَيْنِ إلى الأُذَيْنِ ألوكةٌ *** حرَّى لتبلغ رقة متناسبه
    تذر الفؤاد نشيطةً أعمالهُ *** مثل المعين سقى شفاها ناضبه
    يا أسعد الله الأنام بأنكم *** فيهم أيادٍ للسعادة جالبه
    يا اسعد الله الزمان بأنكم *** عاصرتمُ أيامه المتقاربه
    لكنه ذرف الدموع فبتّها *** يا دهر: ما لدموعكم متساكبه؟!
    فأجابني - شهْقًا-: أخاف فراقهمْ *** فعلَ المتيم : راغبا أو راهبا
    فمسحْتُ جمته و قلت له:أخي *** أبطئ فخير المِشْيَتَيْنِ العاطبه
    و تسلَّ إن مع الأحبة عِشرة *** تهنا بديمتها هناءا واصبا
    و اذكر أخا فهرٍ و أنك فيه قد *** كنتَ المفضَّل ماشيا أو راكبا
    فارتاح عن ذكر الحبيب محمدٍ *** خيرِ القرون و كان رأيا ثاقبا
    و مشت مياه الوجه في وجناتها *** و غدا ربيعًا و الربيعُ معاتبا
    و سقى البلاد فغيثه متهاطل *** غيثا هنيئا للزهور مُلاعبا
    و ثغورِ جنّات بواسمَ غُرَّدٍ *** كشفت عليها النازلات جلاببا
    فبذاك تنتعش النفوس و تزدهي *** و ترى نفائس في الجمال عجائبا
    و ترى الجزائر لوح سحرية *** متنمنمًا ألوانها متحاببه
    أخذتْ بقلبي حين شبَّ فإنني *** ثبْتٌ على عهد المحبة شائبا

    ****************************** ****************************** ***
    ****************************** *********************
    ****************************** *
    كتبها أخوكم :
    أبو محمد الطيب بن محمد بن الطيب بن يحيى آل صياد العامري الجزائري
    ظهيرة الجمعة 28 رمضان 1430 هـ
    وفقَ : 18 سبتمبر 2009 م .
    مهنئا لكم بالعيد السعيد و كافة المسلمين في بقاع الأرض ..




  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    128

    افتراضي رد: العيد بالجزائرية

    بارك الله فيك أخي الطيب
    ونطمع بالمزيد .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    661

    افتراضي رد: العيد بالجزائرية

    و فيك بارك الله يا ثابت ، و شكرا على طيب المرور ...
    و إن شاء الله : فيه جديد

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي رد: العيد بالجزائرية

    جزاكم الله خيرا
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,684

    افتراضي رد: العيد بالجزائرية

    فرحا بشوشا وجهه متنور *** متكحلا عينا و شقر حاجبا

    عجبي حتى الجزائر شقر حاجبه (ابتسامة)
    وكل عام واهل الجزائر والامة الاسلامية بخير
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً


    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,509

    افتراضي رد: العيد بالجزائرية

    جزاك الله خير الجزاء بلدينا الكريم وطيب أيامك وصح عيدك إخوننا الكرام سلفا وتقبل الله منا ومنكم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •