خلافنا بلا آداب !
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: خلافنا بلا آداب !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    2

    افتراضي خلافنا بلا آداب !

    خلافنا بلا آداب !


    لقد حُبست آداب الخلاف بين تلك السطور .. واعتدنا غيابها المقصود عن واقعنا العلمي ! فأصبح ما نشتهي من الأقوال وما ألفينا عليه آباءنا نقول عنه: قول سائغ ( محترم ) ، ومالا نشتهي من الأقوال ولا ألفينا عليه آباءنا نقول عنه: قول غير سائغ ( غير محترم ) ؛ ومن نحب من الأشخاص : حفظنا حقوقه ، ومن لم نحب من الأشخاص : أهدرنا حقوقه .. حتى كأننا رضينا بالهوى بدلا من الشريعة وبالبغي بدلا من العدل !
    وإلا ما هي الضوابط الشرعية لمعرفة أن هذا القول سائغ وهذا القول غير سائغ ؟؟ وما هو الموقف الشرعي من أصحاب تلك الأقوال غير السائغة ؟؟
    فهذا الإمام الشافعي يتعرض لمسألة إباحة نكاح المتعة أو ربا الفضل أو إتيان النساء في أدبرهن ، فيقول : (( فهذا كله عندنا مكروه محرم وإن خالفنا الناس فيه فرغبنا عن قولهم ، ولم يدعنا هذا إلى أن نجرحهم ونقول لهم إنكم حللتم ما حرم الله وأخطأتم : لأنهم يدعون علينا الخطأ كما ندعيه عليهم ، وينسبون من قال قولنا إلى أنه حرم ما أحل الله عز وجل )) .
    ويقول يحيى بن معين : (( كنا نأتي يوسف الماجشون ، فيحدثنا في بيت جواريه في بيت يضربن بالمعزفة )) .
    فقال الخليلي : (( وهو وأخوته وابن عمه يعرفون بذلك ، وهو في الحديث ثقات مخرجون في الصحاح . عبد العزيز بن أبي سلمة الماجشون : مفتي أهل المدينة ، ... ، يرى التسميع ، ويرخص في العود )) .

    ضاعت الحقائق والحقوق بقول فلان وفلان .. فلا تسأل عن الضوابط الشرعية التي أقامتها ، ولا عن الموقف الشرعي التي سلكتها ، وأكتفي بتقليد هؤلاء حتى تضيع حقائقك وحقوقك !!!

    وإلا ما هي الضوابط الشرعية لمعرفة أن هذا القول سائغ وهذا القول غير سائغ ؟؟ وما هو الموقف الشرعي من أصحاب تلك الأقوال الغير سائغة ؟؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: خلافنا بلا آداب !

    وهذا ابن حبان صاحب الصحيح يحكي تجربته في الدعاء عند قبر علي بن موسى الرضا ، فيقول : (( ما حلت بي شدة - في وقت مقامى بطوس - فزرت قبر على بن موسى الرضا صلوات الله على جده وعليه ودعوت الله إزالتها عنى : إلا أستجيب لي وزالت عنى تلك الشدة ، وهذا شيء جربته مرارا فوجدته كذلك ، أماتنا الله على محبة المصطفى وأهل بيته صلى الله عليه و سلم الله عليه وعليهم أجمعين )) .
    ويقول أبو عبد الله المحاملي : (( أعرف قبر معروف الكرخي منذ سبعين سنة : ما قصده مهموم إلا فرج الله همه )) .
    فأين نحن عن خلافهم ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    9,561

    افتراضي رد: خلافنا بلا آداب !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبـــو عبد الملك مشاهدة المشاركة
    وهذا ابن حبان صاحب الصحيح يحكي تجربته في الدعاء عند قبر علي بن موسى الرضا ، فيقول : (( ما حلت بي شدة - في وقت مقامى بطوس - فزرت قبر على بن موسى الرضا صلوات الله على جده وعليه ودعوت الله إزالتها عنى : إلا أستجيب لي وزالت عنى تلك الشدة ، وهذا شيء جربته مرارا فوجدته كذلك ، أماتنا الله على محبة المصطفى وأهل بيته صلى الله عليه و سلم الله عليه وعليهم أجمعين )) .
    ويقول أبو عبد الله المحاملي : (( أعرف قبر معروف الكرخي منذ سبعين سنة : ما قصده مهموم إلا فرج الله همه )) .
    فأين نحن عن خلافهم ؟
    انظر تكرما:
    http://islamport.com/w/amm/Web/2572/1.htm
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=10176
    تَصْفُو الحَياةُ لجَاهِلٍ أوْ غافِلٍ ... عَمّا مَضَى فيها وَمَا يُتَوَقّعُ

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •