قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 33

الموضوع: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    305

    افتراضي قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    بسم الله الرحمن الرحيم

    قصص وعبرة:

    اسمعوا منا قبل ان تحكموا علينا

    كتبه أبو عبد العظيم سفيان بن احمد الجزائري


    القصة الثانية:

    روى الخطيب البغدادي في "تاريخ بغداد"( 11/ 158) في ترجمة عيسى بن أبان، أحد الفقهاء في مذهب أبي حنيفة رحمه الله، عن:

    محمد بن سماعة انه قال :

    " كان عيسى بن أبان يصلي معنا

    – أي في المسجد الذّي يصلي فيه الإمام محمد بن الحسن الشيباني ويقعد فيه لمجلس الفقه -

    وكنت أدعوه أن يأتي محمد ابن الحسن، فيقول-عيسى بن أبان-:

    هؤلاء قوم يخالفون الحديث

    وكان عيسى حسن الحفظ للحديث، فصلى معنا يوما الصبح، وكان يوم مجلس محمّد، فلم أُفارقه حتى جلس في المجلس، فلما فرغ محمد أدنيته منه وقلت:

    هذا ابن أختك أبّان بن صدقة الكاتب، ومعه ذكاء ومعرفة بالحديث

    وأنا ادعوه إليك فيأبى ويقول:

    إنّا نخالف الحديث؟

    فأقبل عليه محمد وقال له:

    يابُنّي ما الذي رأيتنا نخالف من الحديث ؟

    لا تشهد علينا حتى تسمع منا !!!

    فسأله يومئذ-أي عيسى بن أبان- عن خمسة وعشرين بابا من الحديث، فجعل محمد بن الحسن يجيبه عنها، ويخبره بما فيها من النواسخ ويأتي بالشواهد والدلائل.

    فالتفت عيسى بن أبان إليّ بعدما خرجنا فقال:

    كان بيني وبين النور ستر فارتفع عني، ما ظننت أن في مُلك الله مثل هذا الرجل يظهره للناس، ولَزم محمّد بن الحسن لزوما شديدا حتى تفقه به "اهـ.


    في هذه القصة كثير من الفوائد والعبر، والتي تكثر في عصرنا

    أستهل البعض منها:

    الفائدة الأولى:

    عدم حسن الظنّ بالأئمة يحجب النور ويذهبه، ويمنع المرء من التعلم والإستفادة منهم، كالذي حصل مع عيسى بن أبان رحمه الله

    فلم يحسن الظن بالأئمة، ولم يكتفي بذلك بل اتهمهم بفرية عظيمة:

    -مخالفة الحديث !!!-.

    كل ذلك لظنه أن لا حرمة لأحاديث رسول الله في نفوس أئمة الإسلام، وانهم يقدمون فقه انفسهم على احاديث رسول الله

    وما أبطل هذا الظن.

    وما أكثره وللأسف في هذا الزمن، فكم من معترض على الأئمة بحديث يحفظه، أو بحديث وجده في كناشة، أو وجده في مطوية، أو سمعه في إذاعة...، ثم بعد ذلك يحاكم الأئمة إليه، ويتهمهم بمخالفته، ويشنع عليهم، ويبطل مذاهبهم

    وكأنهم جهلوه، أو علموه وخالفوه عن هواهم واتباعا لأرائهم وظنونهم، حاشاهم رحمهم الله

    و سيأتي بيان ذلك ان شاء الله في الفائدة الخامسة

    لطيفة تفكه بها:

    من أغرب ما رأيته في هذا الصدد هو اعتراض أحدهم على الحافظ ابن حجر رحمه الله بحديث في صحيح البخاري، وجعل الحافظ بين أمرين:

    * أحدها:

    عدم علمه بالحديث وعدم بلوغه.

    *والثانية:

    مخالفة ابن حجر للحديث...

    قلت:

    فالأولى من المضحك المبكي

    فكيف لا يبلغ الحديث الذي في صحيح البخاري، أو يخفى على أعلم رجل بصحيح البخاري الحافظ ابن حجر !!!!!!

    والثانية:

    تشبه الذي حصلت لعيسى بن أبان وقد علمت القصة.


    الفائدة الثانية:

    حسن الظن بالأئمة، وحب الخير للناس، والتلطف بهم من صفات الكرام، كالذي حصل لمحمد بن سماعة راوي القصة

    فكان- محمد بن سماعة- رحمه الله، يعلم علم اليقين أن لأمامه وشيخه محمد بن الحسن تأويلا للأحاديث وفقها لها وجوابا عنها

    كل ذلك لحسن ظنه بإمامه وشيخه، وهو الذي حصل بعد أن عرض عيسى بن أبان أحاديثه على الإمام محمد الشيباني.

    ولم يمر على ما كان يقوله عيسى بن أبان، لعلمه أن لإمامه فقها وتأويلا، ويتركه في جهله، بل كان يتلطف به ويجتهد في إجلاسه مجلس محمد بن الحسن كي ينكشف عنه الظلام، كل ذلك حبا له للخير

    فياله من خلق عظيم


    الفائدة الثالثة:

    قول الإمام محمد بن الحسن له :"يابني"

    فيه دليل على:

    أن أكثر المعترضين على الأئمة من الشباب الصغار، ممن لم يعرفوا قدر الأئمة ولا فضلهم

    وما أكثرهم في هذا الزمن

    فتجد الشاب الصغير فيهم، يحاكم الأئمة إلى علمه ويقاضيهم إليه، ثم بعد ذلك يتهمه بالقصور وبمخالفة الحديث...

    ان هذا لشيء عجاب.


    الفائدة الرابعة:

    وهذه أعظم الفوائد وهي:

    قول الإمام محمد بن الحسن رحمه الله :

    " لا تشهد علينا حتى تسمع منا".

    فيالها من كلمة رائعة، وحكمة بالغة، وياله من خلق عظيم لو تحلى به كل مسلم لما وصلنا إلا ما نحن فيه.

    ومقولة الإمام ناطقة ساطعة تغني عن شرحها، رحم الله أئمة الإسلام

    وما أندر هذا الخلق في هذا الزمان، زمن القيل والقال...


    الفائدة الخامسة:

    تَرفُّع أئمة الإسلام، وتنزههم عن مخالفة الحديث الصحيح دون معارض أو تأويل

    بل مامن حديث صحيح خالفوه إلا وقد خالفوه بعلم إما لوجود معارض أقوى منه، أو لأنه منسوخ، أو لأنه مؤول، أو غير ذلك، وبسط هذا الأخير يحتاج للتأليف مستقل

    وحاشاهم ان يخالفوا الحديث الصحيح إتباعا لأهوائهم أو أرائهم، كما كان يظن ذلك عيسى بن أبان، بل كل ذلك كان عن علم وفقه، كما كشف ذلك الإمام محمد بن الحسن رحمه الله لعيسى بن أبان لما عرض عليه بعضا من الأحاديث.

    قال الذهبي رحمه الله في "السير"(7/142)، في تعليقه على قول ابن أبي ذئب في حق الإمام مالك رحمه الله لما ظن انه خالف الحديث،:

    "هذا كلام قبيح في حق إمام عظيم، فمالك إنما لم يعمل بظاهر الحديث لأنه رآه منسوخا...".

    هكذا يجب ان يكون حسن الظن بالأئمة


    الفائدة السادسة:

    عدم التواضع، وحسن الظن بالنفس، يذهب الفائدة ويحرم التعلم كالذي حصل للفقيه عيسى بن أبان

    فلم يتواضع للحضور إلى حلقة محمد بن الحسن وأن يسأله عما لديه من الأحاديث، كل ذلك لحسن ظنه بنفسه، واعتقاده أن الذي يعرفه من الأحاديث هو الحق الذي لا حق غيره

    فما كان منه إلا أن حرم النور، وياله من خزي، نسأل الله السلامة.

    وما أكثر هذا الصنف من الناس في هذا الزمن، زمن الإنتفاخ...


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    ملتان
    المشاركات
    101

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    رواها الخطيب البغدادي فقال : أخبرنا الحسين بن علي الصيمري أخبرنا عبد الله بن محمد الشاهد حدثنا مكرم القاضي حدثنا احمد بن محمد بن مغلس قال سمعت محمد بن سماعه قال كان عيسى بن أبان حسن الوجه وكان يصلي معنا وكنت ادعوه أن يأتي محمد بن الحسن فيقول هؤلاء قوم يخالفون الحديث ..........الخ
    فاعلموا أن هذه القصة من أكاذيب احمد بن محمد بن مغلس الحمانى الكذاب !!!!

    يا لها من قصة !!! يا لها من عبرة !!!
    أبو عبد الرحمن محمد رفيق الطاهر
    موقع أهل الحديث

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    كيف عر فت انها كذب
    اوحي بعد رسول الله
    ام انه التسرع
    -----------
    لكن جميع الحكم التي استنبطت من القصة صحيحة
    بل اعلامنا اكثر من ذلك بكثير
    --------
    لذلك حفظ الله تر اثهم باقيا عشرات القرون
    ------
    لانه دين الله
    ---
    لن تنزل الملائكة لتحفظه انما يحفظه الله بالمخلصين
    الذين يتولاهم و يمدهم و يعدهم
    و يرزقهم التو فيق
    -----------------
    اللهم انفعنا بهم و اجعلنا منهم
    امين

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    ملتان
    المشاركات
    101

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    يا جمانة أنس !!!!
    أهكذا تكون الرد العلمي
    أما كان يكيفك لبيان الكذب أن راويها كذاب ؟؟؟؟
    أبو عبد الرحمن محمد رفيق الطاهر
    موقع أهل الحديث

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    187

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    أحسنت يا استاذ رفيق ، فإن أحمد بن محمد بن الصلت بن المغلس الحماني - ترجمه الذهبي في الميزان (ترجمة/555) بقوله ( كذاب وضاع ).
    وكان الأولى بالاخ ابو عبد العظيم ان ياتي بخبر صحيح ، وفي الباب اشياء كثيرة ، نذكر مثالا واحدا مختصرا جدا :
    ذكر الاخ احمد السويدي في كتابه الفذ (منجد الخطيب /1ج/ص334- وهي قصص ماخوذة من سير اعلام النبلاء للذهبي)
    (( عن الزهري قال : كنت أحسب أني قد أصبت من العلم ، حتى جالست عبيد الله بن عبد الله بن عتبة ، فكأنما كنت في شعب من الشعاب ))
    وقد أسنده الامام الدارمي في سننه (640) فقال : اخبرنا بشر بن الحكم سمعت سفيان يقول قال الزهري ..فذكره ، وسنده صحيح.
    وعزاه الحافظ لمستخرج الاسماعيلي في الفتح (شرح حديث 6353) من طريق العباس بن الوليد النرسي عن ابن عيينة قال الزهري..الأثر.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    305

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الأزهر النيسابوري مشاهدة المشاركة
    أحسنت يا استاذ رفيق ، فإن أحمد بن محمد بن الصلت بن المغلس الحماني - ترجمه الذهبي في الميزان (ترجمة/555) بقوله ( كذاب وضاع ).
    وكان الأولى بالاخ ابو عبد العظيم ان ياتي بخبر صحيح ، وفي الباب اشياء كثيرة ، نذكر مثالا واحدا مختصرا جدا :
    ذكر الاخ احمد السويدي في كتابه الفذ (منجد الخطيب /1ج/ص334- وهي قصص ماخوذة من سير اعلام النبلاء للذهبي)
    (( عن الزهري قال : كنت أحسب أني قد أصبت من العلم ، حتى جالست عبيد الله بن عبد الله بن عتبة ، فكأنما كنت في شعب من الشعاب ))
    وقد أسنده الامام الدارمي في سننه (640) فقال : اخبرنا بشر بن الحكم سمعت سفيان يقول قال الزهري ..فذكره ، وسنده صحيح.
    وعزاه الحافظ لمستخرج الاسماعيلي في الفتح (شرح حديث 6353) من طريق العباس بن الوليد النرسي عن ابن عيينة قال الزهري..الأثر.
    .
    جزاك الله خيرا اخي الطيب وبارك الله فيك
    وما كان مني أن اتكبر عن العلم وعن الحق وعن النصيحة...
    الأستاذ رفيق لم يأتي بشيء إلا الدعوى، وقد أتيت لنا بتوثيق الكلام على ذلك الكذاب الخبيث...
    أستغفر الله من القصة المكذوبة وأتوب إليه...
    قال البرزلي رحمه الله في فتاويه (1/88):" من عز عليه دينه تورع، ومن هان عليه تبدع ." اهـ

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الدولة
    جمهورية باكستان الإسلامية
    المشاركات
    22

    Post رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ينبغي أن ألفت نظركم إلى ما قاله أهل العلم في عيسى بن أبان بن صدقة ، صاحب القصة نفسه .

    1- يقول الخطيب البغدادي رحمه الله في ترجمته:
    ......... ويحكي عن عيسى أنه كان يذهب إلى القول بخلق القرآن ......(تاريخ بغداد، ج 11، ص 157 وما بعدها )

    2_ ويقول الإمام الذهبي:
    عيسى بن أبان، الفقيه صاحب محمد بن الحسن ما علمت أحدا ضعفه ولا وثقه
    .
    (ميزان الاعتدال : ج5، ص 374، رقم الترجمة 6559)



    3_ أما الحافظ ابن حجر فقد قال في لسان الميزان:
    "عياض بن أبان بن صدقة أبو محمد القاضي روى عن إسماعيل بن جعفر وهشيم ويحيى بن أبي زائدة ومحمد بن الحسن الشيباني وتفقه عليه روى عنه الحسن بن سلام السواق وغيره وكان جوادا فاضلا عارفا لكنه كان يقول بخلق القرآن ويدعو الناس إليه وقد ولي قضاء البصرة في زمن المأمون بعد أن عزل إسماعيل بن حماد بن أبي حنيفة رضي الله عنه وقال أبو حازم القاضي ما رأيت اذكر من
    عيسى بن أبان وبشر بن الوليد وقال أبو سعد مات في المحرم سنة إحدى وعشرين ومائتين .

    (لسان الميزان :ابن حجر: 4/390،)
    النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.
    ابنة حواء/ أم نور العين


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    سؤال يتبادر الى الذهن -على ضوء ما تقدم-
    لماذا تساهل اعلامنا
    بسرد القصص المكذوبة في كتبهم
    هل جهلا بكونها مكذوبة
    ام هناك تفسير اخر
    وما قيمة كتبهم بعد ان نكتشف انها سجل حوى اكاذيب
    -----------------------

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الدولة
    جمهورية باكستان الإسلامية
    المشاركات
    22

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة انس مشاهدة المشاركة
    سؤال يتبادر الى الذهن -على ضوء ما تقدم-
    لماذا تساهل اعلامنا
    بسرد القصص المكذوبة في كتبهم
    هل جهلا بكونها مكذوبة
    ام هناك تفسير اخر
    وما قيمة كتبهم بعد ان نكتشف انها سجل حوى اكاذيب
    -----------------------
    أرى أنهم _ رحمهم الله_ لم يتساهلوا، ولله الحمد ، وأكبر دليل على هذا أننا عرفنا بكذب أحمد المغلس الحماني من خلال النظر في كتبهم !
    هم ذكروا هذه القصص بإسنادها فلا عهدة عليهم .
    النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.
    ابنة حواء/ أم نور العين


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابنة حواء مشاهدة المشاركة
    أرى أنهم _ رحمهم الله_ لم يتساهلوا، ولله الحمد ، وأكبر دليل على هذا أننا عرفنا بكذب أحمد المغلس الحماني من خلال النظر في كتبهم !
    هم ذكروا هذه القصص بإسنادها فلا عهدة عليهم .
    حسنا ما الفا ئدة من ذكرها
    وبخاصة دون التنبيه على كذبها ممن رواها
    و بيان البعض لا يبرر ذكرها من قبل البعض
    ----------------
    لكن في تقديري ذكروها لانها تحتمل ان تكون صحيحة
    فكذب البعض يحتمل ان يكون صدق بشيء ما
    ---
    كذلك الا حاديث الضعيفة
    لا يقال عنها مو ضوعة
    لانه قد تكون من الحد يث الصحيح
    فليس كل ضعيف مكذوب يقينا على النبي
    و من هنا تساهل جمهور المحدثين في الفضائل في رواية الضعيف بشروط مقررة في مو اضعها
    و الله اعلم
    لكنه سؤال يستحق وقفات للتأمل
    فلم يكونوا سذجا و لا مغفلين بروايتهم لمارووه و اوردوه
    والله اعلم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    305

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    والذي اتمناه كذلك ان لا يكون حاله كحال الحارث الأعور الذي كذبه بعضهم ووثقه بعضهم...
    قال البرزلي رحمه الله في فتاويه (1/88):" من عز عليه دينه تورع، ومن هان عليه تبدع ." اهـ

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الدولة
    جمهورية باكستان الإسلامية
    المشاركات
    22

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة انس مشاهدة المشاركة
    حسنا ما الفا ئدة من ذكرها
    وبخاصة دون التنبيه على كذبها ممن رواها
    و بيان البعض لا يبرر ذكرها من قبل البعض
    ----------------
    لكن في تقديري ذكروها لانها تحتمل ان تكون صحيحة
    فكذب البعض يحتمل ان يكون صدق بشيء ما
    ---
    كذلك الا حاديث الضعيفة
    لا يقال عنها مو ضوعة
    لانه قد تكون من الحد يث الصحيح
    فليس كل ضعيف مكذوب يقينا على النبي
    و من هنا تساهل جمهور المحدثين في الفضائل في رواية الضعيف بشروط مقررة في مو اضعها
    و الله اعلم
    لكنه سؤال يستحق وقفات للتأمل
    فلم يكونوا سذجا و لا مغفلين بروايتهم لمارووه و اوردوه
    والله اعلم
    لكل مؤلف منهج في كتابه ، والخطيب البغدادي معروف أنه يذكر سنده في تاريخ بغداد ولا يشير أو ينبه إلى صحته ، أو ضعفه، لأن من أسند فقد أحال . وهذا لا يعنى أن كل ما جمعه صحيح .

    فكذب البعض يحتمل ان يكون صدق بشيء ما
    هذا غريب!
    و من هنا تساهل جمهور المحدثين في الفضائل في رواية الضعيف بشروط مقررة في مو اضعها
    و الله اعلم
    هذا الكلام قد لا يصح عند أهل الاختصاص . لم يتساهل جمهور المحدثين في رواية الضعيف .

    والذي اتمناه كذلك ان لا يكون حاله كحال الحارث الأعور الذي كذبه بعضهم ووثقه بعضهم...
    أما أحمد بن محمد المغلس الحماني فهو كذاب و وضاع عند الجميع، وعيسى بن أبان بن صدقة ذكرت فيه أقوال أهل العلم ، ولم أر فيها تناقضا أو تعارضا.
    والأئمة لا يحتاجون إلى قصص الوضاعين في بيان مرتبتهم العلمية . وفي الصحيح ما يغني عن الكذب.
    النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.
    ابنة حواء/ أم نور العين


  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    ملتان
    المشاركات
    101

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    جزاك الله خيرا خيرا يا ابنة حواء
    كفيت مؤنتنا
    أحسن الله إليك وبارك فيك
    أبو عبد الرحمن محمد رفيق الطاهر
    موقع أهل الحديث

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    لكل مؤلف منهج في كتابه ، والخطيب البغدادي معروف أنه يذكر سنده في تاريخ بغداد ولا يشير أو ينبه إلى صحته ، أو ضعفه، لأن من أسند فقد أحال . وهذا لا يعنى أن كل ما جمعه صحيح .
    رجعنا الى السؤال الاول
    لماذا يورد الاكاذيب؟؟

    هذا غريب!
    لا غرابة مطلقا في ان كذب البعض يحتمل ان يكون صدق بشيء ما
    وهذا مو جود في حياتنا اليو مية
    وهو دافع العلماء للتساهل في مثل هذه الر وايات
    ما لم تقدمي لنا تفسير ا اخر
    هذا الكلام قد لا يصح عند أهل الاختصاص . لم يتساهل جمهور المحدثين في رواية الضعيف .
    النفي و الا ثبات لا يكون بالدعوى فلو راجعتي لرايتي الا مر غير ما تقو لين
    لكن على تفصيل كما اشرت لذلك

    والأئمة لا يحتاجون إلى قصص الوضاعين في بيان مرتبتهم العلمية . وفي الصحيح ما يغني عن الكذب.
    الائمة كتب الله لهم القبول قرونا و قرونا في الشرق و الغرب
    قليسوا بحاجة الى تزكية مخلوق
    لكن ورود القصص لايمنع من سردها
    ما دامت على الا قل محتملة للصدق
    و لنا قدوة بمن اوردها من العلماء
    فلم يفعلوها عبثا و لا لعبا و لا غفلة كما يبدو -والله اعلم-

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الدولة
    جمهورية باكستان الإسلامية
    المشاركات
    22

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أختى العزيزة !

    لا غرابة مطلقا في ان كذب البعض يحتمل ان يكون صدق بشيء ما
    هذا الكلام لا يصح عند أهل الاختصاص، التهمة بالكذب والكذب من أشد أسباب الجرح في الراوي، وحديث الكذاب لا يقبل أبدا، ولا يحتمل أن يكون الصدق . لأن الكذاب يفقد عدالته .

    والمعروف لدى المشتغلين بعلم الحديث أن أوجه الطعن اللمتعلقة بانتفاء العدالة خمسة:

    1_ الكذب، وهو أشنعها وحديث الكذاب يسمى موضوعا .
    2_ التهمة بالكذب، وحديثه يسمى متروكا.
    3_ الفسق
    4_ البدعة،
    5_الجهالة


    وإليك يا أختاه تعريف الكذب في اصطلاح المحدثين : فهو الإخبار عن الشيئ على خلاف ما هو عليه ، عمدا كان أو سهوا .

    فالكذب لا يحتمل الصدق أبدا، الكذب هو الكذب ، ولا تقبل رواية الكاذب أبدا .

    ويمكن مراجعة كتب علوم الحديث لمن أراد المزيد.
    النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.
    ابنة حواء/ أم نور العين


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    305

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    بارك الله فيكما ونفع بكما
    اختي الفاضلة غحتمال صدق الراوي لا يغني عنه شيئا، ولو فتحنا هذا الباب لما كان لجرح الكذاب فائدة...
    على أني لا زلت اتمنى ان لا تكون حالة الراوي مختلف فيها... ومن نقل افتفاق فعليه الدليل....
    قال البرزلي رحمه الله في فتاويه (1/88):" من عز عليه دينه تورع، ومن هان عليه تبدع ." اهـ

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    515

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    ولا تقبل رواية الكاذب أبدا .
    لانقاش و لا خلاف في هذا
    وما ذكرته شيء آخر ,..
    ___________
    احتمال صدق الراوي لا يغني عنه شيئا،
    لا خلاف في ذلك
    ---------------------
    لكن
    ----
    يبقى السؤال لماذا سرد العلماء وبخاصة القدامى الاكاذيب في كتبهم
    سؤال مهم
    لم اجد جوابا عليه
    القول بانهم تساهلوا ليس تفسيرا و لاجوابا
    انما هو وصف لحالهم
    فلماذا تساهلوا؟؟؟
    روايات مكذوبة يكاد لا يحصيها العد شحنت بها الكثير من الكتب
    في العصور الا ولى
    لماذا؟؟؟؟

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    45

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    سرد الروايات الضعيفة في كتب الأئمة يفتح بابا كبيرا لطرح أسئلة كثيرة
    وقد طرح أحد إخواننا في هذا المنتدى موضوعا، درس فيه الأسباب الحقيقية لذلك، ولكن نظرته اقتصرت على الجانب الفقهي.
    والذي أعتقده أن النظر في أحوال الأشخاص يختلف فيه الأئمة
    وأذكر أني قرأت عن فتنة خلق القرآن، فوجدت أن لها أثرا كبيرا في الجرح والتعديل
    فنظرة المحدثين لأهل الرأي أثرت كثيرا في الحكم على الأشخاص
    وربما من حكم بكذب راوي هذه القصة له خلفية ** مجرد احتمال قد يفتح باب المدارسة بين الإخوة**
    ولا أظن أن هذه الفوائد الجميلة المستنبطة من القصة ستتبخر إذا علم صاحبها ضعف الراوي
    هذا رابط الموضوع المشار إليه أولا:

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    Bangalore
    المشاركات
    23

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    ومنهم أبو موسى عيسى بن أبان بن صدقة: وكان من أصحاب الحديث ثم غلب عليه الرأي، تفقه على محمد بن الحسن. قال أبو خازم القاضي: ما رأيت لأهل البصرة حدثاً أذكى من عيسى بن إبان وبشر ابن الوليد.
    طبقات الفق?اءلابی اسحاق الشیرازی صفح?50، من م?تب? مش?اۃ

    ف?ذا یدل علی ان القصۃ روا?ا احمد الحمانی ان ل? اصلا و?وصادق فی ?ذ? الواقعۃ و?ذ? الواقع? یبین لنا ?یف انتقل عیسی بن ابان من اصحاب الحدیث الی اصحاب الرای(الفق?)


  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الدولة
    جمهورية باكستان الإسلامية
    المشاركات
    22

    افتراضي رد: قصة وعبر: لاتحكموا علينا قبل أن تسمعوا منا...الحلقة الثانية.

    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمت الله وبركاته

    ف?ذا یدل علی ان القصۃ روا?ا احمد الحمانی ان ل? اصلا و?وصادق فی ?ذ? الواقعۃ
    1_ لا يقبل كلام الكذاب أبدا وإن كان صادقا، لأنه لا يؤمن عليه الكذب !

    2_لو وجدت للقصة أسانيد أخري صحيحة أو حسنة فيسلم أن الحماني الكذاب كان صادقا في القصة ، لكن هذا لا يرفع من شأنه أبدا . لأن الكذاب لا يعتبر به (وهنا الاعتبار بالمعنى الاصطلاحي) . وهذا يفهمه من له الإلمام بعلم أصول الحديث .

    3_ لم يذكر أبو إسحاق الشيرازي سنده في قوله عن عيسى بن أبان : "وكان من أصحاب الحديث ثم غلب عليه الرأي" . والخطيب البغدادي ذكر سنده وقد عرفنا حال السند.

    4_ كيف يكون في المرجع أصل لقصة جاءت في مصدر؟ فالخطيب البغدادي (463هـ) أقدم من أبي إسحاق الشيرازي ( 476 هـ) ؟ والقاعدة في البحث العلمي أن الأقدم يراجع .

    5_نعيد النظر في كلام أبي إسحاق الشيرازي المذكور مرة أخرى :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو الحسنات مشاهدة المشاركة
    ومنهم أبو موسى عيسى بن أبان بن صدقة: وكان من أصحاب الحديث ثم غلب عليه الرأي، تفقه على محمد بن الحسن. قال أبو خازم القاضي: ما رأيت لأهل البصرة حدثاً أذكى من عيسى بن إبان وبشر ابن الوليد.
    طبقات الفق?اءلابی اسحاق الشیرازی صفح?50، من م?تب? مش?اۃ

    ف?ذا یدل علی ان القصۃ روا?ا احمد الحمانی ان ل? اصلا و?وصادق فی ?ذ? الواقعۃ و?ذ? الواقع? یبین لنا ?یف انتقل عیسی بن ابان من اصحاب الحدیث الی اصحاب الرای(الفق?)

    أقل ما يثبت من كلامه أن عيسى بن أبان كان له اشتغال بعلم الحديث ثم غلب عليه الرأي، ولا شاهد في هذا الكلام للقصة الطويلة التي نحن بصددها أن عيسى بن أبان كان وكان وكان ....... الخ.

    6_ ثبت من كلام الحافظ ابن حجر أن عيسى بن أبان كان داعيا إلى القول بخلق القرآن

    ما الحافظ ابن حجر فقد قال في لسان الميزان:
    "عياض بن أبان بن صدقة أبو محمد القاضي روى عن إسماعيل بن جعفر وهشيم ويحيى بن أبي زائدة ومحمد بن الحسن الشيباني وتفقه عليه روى عنه الحسن بن سلام السواق وغيره وكان جوادا فاضلا عارفا لكنه كان يقول بخلق القرآن ويدعو الناس إليه وقد ولي قضاء البصرة في زمن المأمون بعد أن عزل إسماعيل بن حماد بن أبي حنيفة رضي الله عنه وقال أبو حازم القاضي ما رأيت اذكر من
    عيسى بن أبان وبشر بن الوليد وقال أبو سعد مات في المحرم سنة إحدى وعشرين ومائتين .

    (لسان الميزان :ابن حجر: 4/390،)
    فهل يبقي بعد ذلك في القصة شيئا ؟؟؟؟؟

    الله المستعان .
    النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.
    ابنة حواء/ أم نور العين


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •