الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 23

الموضوع: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    قبل أن أكتب في موضوعي فإني للأسف أعتب على كل أعضاء هذا المنتدى الطيب أنهم وعلى الرغم من غزارة دخولهم للمنتدى وكذلك غزارة مشاركاتهم بمواضيع أو في مواضيع إلا أني مع هذا الازدحام الكثيف أجد نفسي (وأنا كذلك) كرجل ألقى السلام على القوم ولما يلقوا له بالا، عفا الله عنكم، أيضا طرحت مشاركة رأيت أني عدلت عن طرحها لغيركم حتى لا أقع في ما أبى الشافعي أن يقع فيه لما قال:
    أأنثر دراً بين سارحـة البهـم ****** وانظم منثوراً تراعية الغنـم ؟
    لعمري لئن ضيعت في شر بلدةٍ ****** فلست مضيعاً فيهم غرر الكلـم
    لئن سهل الله العزيـز بلطفـه ****** وصادفت أهلاً للعلوم وللحكـم
    بثثت مفيداً واستفدت ودادهـم ****** وإلا فمكنـون لـدى ومكتتـم
    ومن منح الجهال علماً أضاعه ****** ومن منع المستوجيين فقد ظلـم
    وأنا بهذه الأبيات أقصد مدحكم أكثر من أن أذم غيركم.
    وقد كنت بثثت مشاركة في مجلس اللغة العربية عرضت فيها مادة للنقد ولا أنفع لأي أحد من صائغ حاذق يميز له الأصيل من الدخيل، ما لا يسطيع هو أن يميزه، لكن للأسف يبدو أن جميع الصائغين مشغولون عن تولي المهمة بل حتى على رد السلام والترحيب.
    على العموم لست أحب كثرة العتاب لكني سأنتقل بكم الآن إلى عنوان المشاركة
    وهو أنه من المعلوم عند كل مسلم عامي ناهيك عن عالم أن الأصل في الدعاء رفع اليدين ولكن بعد هذه القاعدة تجد كثيرين جدا ممن الأصل فيهم اتباع السنة لا يرفع يديه إلا في حالة كونه إماما يستسقي ربه المطر أو منفردا فق
    فهل هذه المسألة كما ذكرت أنا؟
    وإذا كانت المسألة كذلك فهل هي صحيحة؟ وما هي الحجة؟
    وإذا كانت كذلك وليست صحيحة فما هي المواضع التي يتوهم فيها أنه لا يُدعى فيها فضلا عن أن ترفع فيها اليدان وهي ليست كذلك؟
    وما يحيرني ويغيظني جدا أن بعض الناس ممن وصفت يرفعون أصبعهم السبابة في حالة التأمين [تسننا إن صح التعبير] ظنا منهم أن هذا من السنة، ووالله لوددت أن أعمد إلى أحدهم فأنقض على أصبعه هذا وأوسعه ليًا (عفوًا على العنف)
    على العموم إذا كانت المسألة فعلا كما وصفت أنا، فهذه القاعدة عند كثير من الناس [الأصل في الدعاء رفع اليدين] لا تعدو كونها نظرية
    أرجو مناقشة المسألة وتحريرها لا ندري لعل الحق مع غيرنا
    أسأل الله أن يبصرنا بالحق وأن يوفقنا للعمل به والذب عنه والدعوة إليه وأن يتقبله منا قبولا حسنا
    بارك الله فيكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    119

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أهلاً بأبي ميمونة، أسأل الله أن يرينا وإياكم الحق حقاً ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه.. آمين

    بداية:
    في "الهوامل" لمسكويه ص30: لا تعوّد عشيرتك وجليسك استماع شكواك؛ فيأنس به ثم لا يشكيك، ولا تكثر عليه من العتب؛ فيألفه ثم لا يعتبك!

    ثم نأتي لمسألتك:
    قال العلامة بكر أو زيد في (تصحيح الدعاء) ص 115 :
    تواترت الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم تواتراً معنوياً في وقائع متعددة، فيها رفع النبي صلى الله عليه وسلم يديه الشريفتين للدعاء، منها في ستة مواضع من الحج: على الصفا والمروة، وفي عرفة، والمزدلفة، وعند الجمرة الأولى والثانية، وفي غير الحج: في الاستسقاء وفي قنوت النازلة في الفرائض وفي وقائع أخرى نحو خمسين موضعاً أُفردت في بالتأليف.

    ثم نقل الشيخ في الصفحة التي تليها: عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (المسألة أن ترفع يديك حذو منكبيك أو نحوهما، والاستغفار أن تشير باصبع واحدة، والابتهال أن تمد يديك جميعاً) ... وقد جاءت الأحاديث من فعل النبي مبينة مقام كل حالة من هذه الصفات الثلاث لا أنها من اختلاف التنوع، فليتنبه!

    وتستطيع مراجعة رسالة الشيخ رحمه الله ففيها كلام كثير نافع ويجيب عن تساؤلاتك، أعجز عن نقله كله؛ لطوله، ولأنه كله نافع وجدير بأن يُتأمّل ، تحية طيبة.
    حساب تويتر : @anas_asiri

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أخي أنس حياك الله وشكرا على لك المشاركة.
    في "الهوامل" لمسكويه ص30: لا تعوّد عشيرتك وجليسك استماع شكواك؛ فيأنس به ثم لا يشكيك، ولا تكثر عليه من العتب؛ فيألفه ثم لا يعتبك!
    جزاك الله خيرا على هذه الكلمة التي سأنقلها إلى جوالي ولكني أهمس في أذنك قائلا ([لا تعود] [عشيرتك]) أما لا تعود فإني أول مرة أكتب فيها هذا الكلام فأين هي العادة؟؟؟ ثم فرقٌ بين أن تعتب لمرة وبين أين يكون همك العتاب وأما [عشيرتك] فلم أشعر بذلك إلى الآن!! لم أنضم إليهم بعد حتى يقال عشيرتي [هذا من طرفهم طبعا وإلا فالمودة قائمة]
    وأيضا أنت عتبت علي وكنت أحب لك بعد كلمتك التوجيهية الجميلة هذه (ألا يكون كلامك عتبا فقط).
    أما بالنسبة لما أوردتموه من كلام الشيخ بكر أبو زيد رحمه الله رحمة واسعة فإني لم أقرأه ولكني سمعت تقريبا خلاصة كلام الشيخ فيه ولا شك أنه (الكتاب) قيم كأي كتاب للشيخ لكن!!..
    1- الشيخ يؤصل تمام للقاعدة التي ذكرتها
    2- لعل الشيخ بعد هذا التأصيل الجميل يختم كلامه (أخبرني من أثق به) بأن يتوقف في بعض المواضع (نرجو الفائدة)
    3- حبذا لو ناقشنا المشاهد التي ذكرتها بالدليل مباشرة ثم كلامم أهل العلم.
    بارك الله فيكم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    119

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    بداية، الشيخ رحمه الله لا يؤصل لغير ما عليه الدليل -نحسبه رحمه الله-، فليس هناك تأصيل لنظريات بارك الله فيك !
    ثم: أرجو أن توضح النقطة رقم 2 في نهاية تعليقك السابق

    بيان ما سلف نقله من رسالة الشيخ رحمه الله كالآتي:

    المقام الأول: مقام الدعاء العام، ويسمى: المسألة، ويقال: الدعاء، وهو رفع اليدين إلى المنكبين أو نحوهما ضاماً لهما، بساطاً لبطونهما نحو السماء وظهورهما إلى الأرض، وإن شاء قنّع بهما وجهه وظهورهما نحو القبلة، وهذه هي الصفة العامة لرفع اليدين حال الدعاء مطلقاً، وفي قنوت الوتر والاستسقاء أو في مواطن رفعهما في المواضع الستة في الحج، وغير ذلك.

    المقام الثاني: الاستغفار ويقال :الإخلاص، وهو رفع إصبع واحدة وهي السبابة من اليد اليمنى، وهذه الصفة خاصة بمقام الذكر والدعاء حال الخطبة على المنبر وحال التشهد في الصلاة وحال الذكر والتمجيد والهيللة خارج الصلاة، وعلى هذه الصفة في هذا المقام تحمل الصفة الثانية في حديث ابن عباس المتقدم، كما في حديث عمارة بن رؤيبة أنه رأى بشر بن مروان على المنبر رافعاً يديه ، فقال: (قبح الله هاتين اليدين، لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يزيد على أن يقول بيده هكذا، وأشار بإصبعه المسبحة) رواه مسلم
    وأحاديث رفع الإصبع حال التشهد داخل الصلاة وخارجها معلومة شهيرة.

    المقام الثالث: الابتهال وهو التضرع والمبالغة في المسألة ويسمى أيضاً دعاء الرهب، وصفته: رفع اليدين مداً نحو السماء حتى تُرى عفرة إبطيه (أي بياضهما) ويقال في وصفه: حتى تبدو عضداه، أي يرتفعان من المبالغة في الرفع.
    وهذه الشدة أخص من الصفتين السابقتين في المقام الأول والثاني.
    وهي خاصة في حال الشدة والرهبة، كحال الجدب والنازلة بتسلط العدو ونحو ذلك من مقامات الرهب وعليها يحمل:
    حديث أنس رضي الله عنه: (كان النبي صلى الله عليه وسلم لا يرفع يديه في شيء من دعائه إلا في الاستسقاء وإنه يرفع حتى يرى بياض إبطيه) رواه البخاري
    أي لا يرفعهما رفع مبالغة وابتهال شديد إلا في مقام الرهب حال الجدب في الاستسقاء، لا أنه يريد نفي الرفع في غير هذا الموضع، لتواتر أحاديث الرفع حال المسألة والدعاء في رواية جمع كثير من الصحابة رضي الله عنهم، فالمنفي في هذه الحالة صفة سواها.

    تُراجع رسالة الشيخ رحمه الله ص 116 - 118
    حساب تويتر : @anas_asiri

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    طيب جزاك الله خيرا أخي الكريم
    1-بالنسبة للعبارة التي سألتني عنها فإني لا أقصد بها تقليلا لمكانة الشيخ أو طعنا فيما يقول بل هو علم من أعلام السنة والعلم والتحقيق نسأل الله أن يتقبله قبولا حسنا ولكن قصدي أن الشيخ بعد أن أصل للقاعدة التي عليها مدار الحديث وذلك نقلا عن أحد الإخوة الأفاضل توقف رحمه الله في بعض المواضع التي لم يمنعه في إعمال القاعدة عليها إلا أنه لم يجد عليها دليلا. وأنا لا أعرض هذا الكلام لتخطئتي إياه وإن كنت أستغرب، وإنما أنقله للاستفهام والاستيضاح
    2-أنا لم أشر حفظك الله ورعاك لا تلميحا ولا تصريحا إلى أنني أعني بالنظرية شيخنا العلامة رحمه الله وليس هذا من منهجي ولا من سلوكي وليس الشيخ مقصودا لا من بعيد ولا من قريب
    3-الكلام الذي تسوقه إلي كله يصب في تأصيل قاعدة أن الأصل في الدعاء رفع اليدين، وأنا بالفعل أتحدث عن الدعاء العام وإلا فإني أعرف أن ثمة صورا خاصة مثل التي تفضلتم بذكرها نقلاً، المنبر، والحج، والتشهد، والتضرع والابتهال وغيرها من المواضع الخاصة
    4-دعني أطرح الصور مباشرة حتى تخلص إلى مبتغاي وتشاركني في المناقشة
    · عقب انتهاء الشيخ من الدرس
    تجد بعض من يحضر للشيخ عندما يسمع الدعاء أو حتى الشيخ نفسه عندما يدعو عند ختم الدرس (وطبعا هذا من السنة كما ذكر كثير من أهل العلم) لا يشارك برفع اليدين وإنما يكتفي بطأطأة رأسه والتأمين باللسان أو يتسنن فيرفع أصبعه جهلًا، وهذا ما عنيته في مشاركتي الأولى
    · الدعاء دبر صلاة لحاجة
    عندما يأتي الإمام خبر وفاة في الحي مثلا أو يطلب منه مريض أن يدعو له مع جماعة المسلمين [ليس على سبيل المداومة وإنما الحاجة] تجد أن بعض الناس يعرضون أيضا عن رفع اليدين
    · الدعاء للمتزوجين بعد العقد
    وهذه حالة ثالثة لا أظنها تخرج عن الإطار العام ومع ذلك ....
    لذلك أقول إن الذين أسأل عن حالهم لم يقعوا في عدم تطبيق هذه القاعدة فحسب بل أعملوا عكسها وأن الأصل في الدعاء ليس رفع اليدين
    هذا ما أردت التعليق عليه والاستفهام عنه
    بوركتم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,388

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    بل الفطرة في الدعاء رفع اليدين إلى السماء فراجع كتب العقيدة التي إهتمت بصفة العلو و ما كتب حولها و الله أعلم
    طالب الحق يكفيه دليل وصاحب الهوى لا يكفيه ألف دليل
    الجاهل يتعلم وصاحب الهوى ليس لنا عليه سبيل

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,388

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية



    حكم الإشارة بالسبابة عند الدعاء؟

    السؤال : هل يجوز رفع السبابة للدعاء أو التأمين بدلا من رفع اليدين ، وخاصة إن عجز عن رفع يديه، كالدعاء أثناء قيادة السيارة ؟

    الجواب :

    الحمد لله
    ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم أشار بأصبعه السبابة عند الدعاء على المنبر يوم الجمعة ، فعَنْ عُمَارَةَ بْنِ رُؤَيْبَةَ رضي الله عنه أنه : رَأَى بِشْرَ بْنَ مَرْوَانَ عَلَى الْمِنْبَرِ رَافِعًا يَدَيْهِ ، فَقَالَ: (قَبَّحَ اللَّهُ هَاتَيْنِ الْيَدَيْنِ ، لَقَدْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا يَزِيدُ عَلَى أَنْ يَقُولَ بِيَدِهِ هَكَذَا : وَأَشَارَ بِإِصْبَعِهِ الْمُسَبِّحَةِ) رواه مسلم (874) .

    وروى أبو داود (1499) والنسائي (1273) عَنْ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ رضي الله عنه قَالَ : (مَرَّ عَلَيَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا أَدْعُو بِأُصْبُعَيَّ ، فَقَالَ : أَحِّدْ ، أَحِّدْ . وَأَشَارَ بِالسَّبَّابَةِ ) وصححه الألباني في "صحيح أبي داود" .
    أي : أشِْر بأصبع واحدة ، لأن الذي تدعوه واحد . قاله المباركفوري في "تحفة الأحوذي" ، والسندي في "حاشيته على ابن ماجه" .

    وهذا الحديث ، يحتمل أنه كان في الصلاة ، ويحتمل أنه كان خارجها ، ولم نقف في شيء من طرق الحديث ـ بعد البحث ـ يدل على أنه كان في الصلاة ، ولعل هذا هو ما جعل بعض العلماء يضعونه على الإشارة بالسبابة عند الدعاء في الصلاة وغيرها .

    قال المناوي في "فيض القدير" (1/238) :
    "وزعم بعضهم أن ذلك كان في التشهد ، ولا دليل عليه" انتهى .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعليقاً على حديث سعد السابق :
    "قالوا: ومعناه : أشِّر بواحدة ، فإن الذي تدعوه واحد ، وهذا نص بيِّنٌ في أن الإشارة إلى الله ، حيث قال له : أحِّد أحِّد ، أي : أحِّد الإشارة ، فاجعلها بأصبع واحدة ، فلو كانت الإشارة إلى غير الله لم يختلف الأمر بين أن يكون بواحدة أو أكثر ، فعلم أن الإشارة لما كانت إلى الله ، وهو إله واحد ، أمره أن لا يشير إلا بإصبع واحدة ، لا باثنين ، وكذلك استفاضت السنن بأنه يشار بالأصبع الواحدة في الدعاء في الصلاة ، وعلى المنابر يوم الجمعة ، وفي غير ذلك" انتهى .
    "بيان تلبيس الجهمية" (2/443) .

    وقال البهوتي الحنبلي رحمه الله :
    "ويشير أيضا بسبابة اليمنى عند دعائه في صلاة وغيرها" انتهى .
    "كشاف القناع" (1/356-357) .

    فالحاصل : أن الإشارة بالسبابة عند الدعاء من السنن الواردة التي قررها أهل العلم ، وإن كان الأكثر من هدي النبي صلى الله عليه وسلم هو رفع اليدين ، ولكن لا حرج من العمل بأي من السنتين بحسب ما يتيسر ، وقد قال ابن عباس رضي الله عنهما : (المسألة : أن ترفع يديك حذو منكبيك أو نحوهما ، والاستغفار : أن تشير بإصبع واحدة ، والابتهال : أن تمد يديك جميعاً) رواه أبو داود (1489) وصححه الألباني في صحيح أبي داود .

    قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله :
    "وقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم في صفة رفع يديه في الدعاء أنواع متعددة ، فمنها : أنه كان يشير بأصبعه السبابة فقط . وروي أنه كان يفعل ذلك على المنبر ، وفعله لما ركب راحلته ...
    ومنها : أنه صلى الله عليه وسلم رفع يديه وجعل ظهورهما إلى جهة القبلة وهو مستقبلها وجعل بطونهما مما يلي وجهه" انتهى باختصار من "جامع العلوم والحكم" ص 126 ، 127 .

    والله أعلم .


    http://www.islamqa.com/ar/ref/130176
    طالب الحق يكفيه دليل وصاحب الهوى لا يكفيه ألف دليل
    الجاهل يتعلم وصاحب الهوى ليس لنا عليه سبيل

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    الجزائر - باتنة -
    المشاركات
    508

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    السلام عليكم.

    أخي الحبيب أبو ميمونة...

    أهلا بك.

    واعذرني أخي إن قَصَّرت وإخواني في الاستقبال.

    ومرحبا بك.

    قرأت مشاركتك أخي، وسررت بطريقة طرحك.

    فيما يخص المسألة التّي طرحتها...

    أخي أسعد بالتواصل معك فيها..

    وأصدقك القول أخي، رغم أنّي أعتقد أنّ الأصل في الدعاء رفع اليدين إلاّ أنّي أجد نفسي خائفاً في تطبيق ذلك الأمر.

    وأظنّ أنّ السبب أخي واضح عندكم، فقد عَرَّضتم على شيء منه في مقدمتكم.


    ثمّ أخي أراك جدُّ متحمس لعرض المسألة للنقاش.

    فما رأيك أخي أن يَسبِق قلمي قلمك،

    وذلك أن أنقل ما في الباب من أحاديث للرسول حتىّ نكون جميعاً على دِرَاية بما فيه.

    طبعاً هذا بعد أن توافق لي.

    أخي تقبل تحياتي.





    قال الإمام الشاطبي:

    "خذ من العلم لبه، ولا تستكثر من ملحه، وإياك وأغاليطه".

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أخي الفاضل أبا سعيدٍ الباتني حفظك الله ورعاك كانت لدي ثمة تعليقات على مشاركة الأخ الفاضل عبد الكريم ولكني أرجأتها حتى أقول لك ابدأ حفظك الله ولم تكن تحتاج إلى أخذ الإذن ولعل هذا من أدبك الجم وخلقك الكريم وإنما مبتغانا الحق بإذن الله
    وليس هذا ردا على مشاركتك ولكن فقط لتبدأ

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أخي الحبيب عبد الكريم عبد الرحمن حفظك المولى ورعاك أشكرك على هذه المشاركة التي لفت فيها الانتباه إلى نقطة ربما كان لها أثر كبير على شعوري تجاه من يمد أصبعه ورغم أن لي تعليقات عليه وتعقيبات إلا أنك جزاك الله خيرا ستقلل على أقل تقدير من الشعور العدائي أو إن شئت قل أزلته بالكلية ولكن ربما أعود إليه مجددا بعد قتل المسألة بحثا لا أدري[]
    والآن دعني أدلف مباشرة إلى تعليقاتي وتعقيباتي
    1- هذه النقولات التي تفضلتم بإيرادها لو أثبتنا بها سنية الإشارة بالإصبع في كل الأحوال شأنها شأن رفع اليدين لألغينا القاعدة التي عليها مدار الحديث (الأصل في الدعاء رفع اليدين) ولكان ينبغي علينا أن نقول إن الأصل في الدعاء رفع اليدين والإشارة بالسبابة (سويًا)
    2- أما بالنسبة للأدلة والنقولات فقد بدت لي بعض عليها الملاحظات
    1- طبعا الحديث الأول حديث بشر يدل على الإشارة لكنها مخصوصة بالمنبر
    2- أما الحديث الثاني فعندي عليه ملاحظتان
    * الأولى : أن الحديث على حسب ظني جاء في معرض الاعتراض على التثنية لا في معرض التنبيه إلى سنية الإشارة [كحالة عامة] ولعل هذا ما أشار إليه شارح سنن أبي داوود لما قال [وَلِذَلِكَ نَهَى النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الْإِشَارَة بِالْإِصْبَعَيْ نِ . وَقَالَ أَحِّدْ أَحِّدْ لِمَنْ رَآهُ بِإِصْبَعَيْهِ اِنْتَهَى]
    * الثانية: تتفرع إلى فرعين
    - الفرع الأول: أن الحديث قد ورد أيضا في سنن الترمذي ومع ذلك لم يعز إليه رغم أنه قد أشير إلى ذلك (قاله المباركفوري في تحفة الأحوذي)
    - الفرع الثاني: أن الحديث المذكور علق عليه بالآتي [قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ غَرِيبٌ وَمَعْنَى هَذَا الْحَدِيثِ إِذَا أَشَارَ الرَّجُلُ بِإِصْبَعَيْهِ فِي الدُّعَاءِ عِنْدَ الشَّهَادَةِ لَا يُشِيرُ إِلَّا بِإِصْبَعٍ وَاحِدَةٍ] ولا أدري آلترمذي هو المعلق أم المباكفوري!!ولعل ه الترمذي رحمة الله على الجميع
    هذا ما تيسر لي من تعليقات حول مشاركتك بارك الله فيك
    هذا وأنا عازم بعد هذا كلِّه أن أقرأ كتاب الشيخ بكر رحمه الله من الدفة إلى الدفة حتى يكون عندي تصور واضح للمسألة
    أيضا لا زالات بعض المشاهد محل نقد ولا تخرج من كون عنوان المشاركة بالنسبة لهم صحيحا، لكن يكون الحديث عنها لا حقا إن شاء الله
    أحسن الله إلى الجميع

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    الجزائر - باتنة -
    المشاركات
    508

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    تحية طيبة أخي أبو ميمونة.

    وأشكر لك السماح لي بوضع حجر الأساس في الموضوع.


    ثبت أن النبي دعا الله سبحانه وتعالى، وكان الأصل في دعائه رفع اليدين.

    وقد بلغت أحاديث رفع اليدين في الدعاء درجة التواتر المعنوي.

    وفيما يلي أنقل صور من رفع يديه في حالات مختلفة.

    الحديث الأوّل.

    النبي يرفع يديه ليدعو للأموات في المقبرة.


    عن عائشة رضي الله عنها قالت: "أتى النبي البقيع فقام وأطال القيام، ثم رفع يديه ثلاث مرات، ثم انحرف، قال: إن جبريل عليه السلام أتاني فقال: إن ربك يأمرك أن تأتي أهل البقيع فتستغفر لهم".
    الحديث الثّاني.

    النبي يرفع يديه يدعو الله أن ينصره.


    عن عمر رضي الله عنه قال: "لما كان يوم بدر نظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المشركين وهم ألف وأصحابه ثلاثمائة وتسعة عشر رجلاً، فاستقبل نبي الله صلى الله عليه وسلم القبلة ثم مد يديه فجعل يهتف بربه، يقول: اللهم أنجز لي ما وعدتني، اللهم آت ما وعدتني؛ فما زال يهتف بربه ماداً يديه حتىّ سقط رداءه عن منكبيه".
    الحديث الثّالث.

    النبي يرفع يديه ليحمد الله سبحانه على النصر.


    عن أنس رضي الله عنه قال: "صبح رسول الله صلى الله عليه وسلم خيبر بكرة، وقد خرجوا بالمساحي، فرفع النبي صلى الله عليه وسلم يديه وقال: الله أكبر، خربت خيبر".
    الحديث الرابع.

    النبي يرفع يديه ليدعو لإخوانه.


    عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال: "لما فرغ النبي صلى الله عليه وسلم من خيبر بعث أبا عامر على جيش إلى أوطاس.. وإن أبا عامر رضي الله عنه استشهد فقال لأبي موسى: يا ابن أخي، ائت النبي صلى الله عليه وسلم فقل له: استغفر لي؛ ومات أبو عامر، قال أبو موسى: فرجعت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته، فدعا بماء فتوضأ، ثم رفع يديه فقال: اللهم اغفر لعبدك أبي عامر؛ ورأيتُ بياض إبطيه، ثم قال: اللهم اجعله يوم القيامة فوق كثير من خلقك ومن الناس؛ فقلت: ولي فاستغفر؛ فقال: اللهم اغفر لعبد الله بن قيس ذنبه وأدخله يوم القيامة مدخلاً كريماً".
    الحديث الخامس.

    النبي يحكي حال الرجل المسافر يرفع يديه في الدعاء.


    عن أبي هريرة رضي الله عنه: "أن رسول الله r ذّكر الرجل يُطِيل السفر، أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء يارب، ومطعمه حرام، ومشربه حرام، فأنىّ يستجاب لذلك".
    الحديث السادس.

    النبي يرفع ليستغفر ربّه.


    عن عائشة رضي الله عنها قالت: "رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يدعو رافعاً يديه يقول: إنما أنا بشر فلا تعاقبني، أيما رجل من المؤمنين آذيته أوشتمته فلا تعاقبني فيه".
    الحديث السابع.

    النبي يرفع يديه ليدعو ربه هداية أقوام.


    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "استقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم القبلة وتهيأ ورفع يديه، وقال: اللهم اهدِ دوساً وأتِ بها".
    الحديث الثامن.

    النبي يرفع يديه ليستغفر لأصحابه.


    وعن جابر رضي الله عنهما أن الطفيل بن عمرو قال للنبي صلى الله عليه وسلم: هل لك في حصن حصين ومنعة، وذكر الحديث في هجرته مع صاحب له، وأن صاحبه مرض فجزع فجرح يديه فمات، فرآه الطفيل في المنام، فقال: ما فعل الله بك؟ فقال: غفر لي بهجرتي إلى النبي صلى الله عليه وسلم؛ فقال: ما شأن يديك؟ قال: قيل لن يصلح منك ما أفسدتَ من نفسك؛ فقصها الطفيل على النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: اللهم وليديه فاغفر، رفع يديه".
    الحديث التاسع.

    النبي يرفع يديه ليدعو على الظالم.


    عن علي رضي الله عنه قال: جاءت امرأة الوليد إلى النبي صلى الله عليه وسلم تشكو إليه زوجها أنه يضربها، فقال: اذهبي فقولي: كيت وكيت، إن النبي صلى الله عليه وسلم يقول؛ فذهبت ثم عادت فقالت: إنه عاد يضربني؛ فقال: اذهبي فقولي له: كيت وكيت؛ فقالت: إنه يضربني؛ فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يده فقال: اللهم عليك بالوليد".
    الحديث العاشر.

    النبي يرفع يديه ليدعو الله عودة الغائب.


    عن عائشة رضي الله عنها قالت: "رأيت رسول الله صلى رافعاً يديه حتى بدا ضبعاه يدعو لعود عثمان رضي الله عنه".
    الحديث الحادي عشر.

    النبي يرفع يديه يدعو الله أن يبرئه من صنيع غيره.


    وقال ابن عمر رضي الله عنهما: "رفع النبي صلى الله عليه وسلم يديه وقال: اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد".
    الحديث الثاني عشر.

    النبي يخبر بأن رفع اليدين من أسباب تقبل الدعاء.


    عن سلمان بالفارسي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن الله حي كريم سخي، إذا رفع الرجل يديه أن يردهما صفراً خائبتين".
    الحديث الثالث عشر.

    النبي يرفع يديه ليُبَرِأ ذمته.


    عن أبي حميد رضي الله عنه في قصة ابن اللتبية: "ثم رفع يديه يدعو حتى رأيت عفرة إبطيه، يقول: اللّهم هل بلغت".
    الحديث الرابع عشر.

    النبي يرفع يديه ليستغفر لأمته.


    عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر قول إبراهيم وعيسى، فرفع يديه، وقال: اللهم أمتي".
    الحديث الخامس عشر.

    النبي يرفع يديه ليحمد الله على نعمته.


    عن عمر رضي الله عنه: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا نزل عليه الوحي يسمع عند وجهه كدوي النحل، فأنزل الله عليه يوماً، ثم سري عنه، فاستقبل القبلة ورفع يديه ودعا".
    وعن أبي هريرة في فتح مكة: "فرفع يديه وجعل يدعو".
    عن عبد الرحمن بن سمرة في قصة الكسوف: "فانتهيتُ إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو رافع يديه يدعو".
    عن محمد بن إبراهيم التيمي قال: "أخبرني من رأى النبي صلى الله عليه وسلم يدعو عند أحجار الزيت باسطاً كفيه".
    الحديث السادس عشر.

    النبي يرفع يديه ليدعو عند عرفات.


    وعن أسامة رضي الله عنه: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم بعرفات فرفع يديه يدعو، فمالت به ناقته فسقط خطامها، فتناوله بيده وهو رافع اليد الأخرى".
    الحديث السابع عشر.

    النبي يرفع يديه ليدعو لإخوانه.


    وعن قيس بن سعد عند أبي داود: "ثم رفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يديه يدعو وهو يقول: اللهم صلواتك ورحمتك على آل سعد بن عبادة".
    هذا ما تيسر من مجموع الأحاديث التّي أثبتت رفع اليدين في الدعاء مطلقا.

    كما أرجو من الأخ أبو ميمونة قبل أن نبدأ النقاش أن نذكر مذاهب الفقهاء في المسألة، حتىّ نكون على الأقل على علم بمن تكلّم في المسألة.
    وجزى الله إخواننا خير الجزاء.
    قال الإمام الشاطبي:

    "خذ من العلم لبه، ولا تستكثر من ملحه، وإياك وأغاليطه".

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    طيب أقول وبالله التوفيق قد يكون دافعٌ بعيدٌ غيرُ مباشرٍ هو الذي دفعني لكتابة هذا التساؤل
    ومَرامي أيضا قد لا يكون هو الأمر الظاهر من السؤال فحسب،
    إنني في بلد كثرت فيه البدع وأبغض فيه أهل السنة (وأظن أكثر بلاد الإسلام اليوم على هذا الحال) لكني أحكي واقعي.
    مع هذا البعد عن السنة وحب البدعة (التي ما فعلت عند كثيرين إلا لأنهم يظنونها دينا) فإن أهل السنة (بعضهم) لا زالوا يحببون الناس فيها ويحذرون من البدع بالطريقة الهينة اللينة التي لا تتعامل مع مبدأ أننا الفرقة الناجية وأنتم أهل الضلال،
    من هذه السنن التي أنكرها العامة على أهل السنة رفع الأصبع في الدعاء في المنبر ورموهم بأنهم خالفوا المسلمين في كل شيء ولكن ما زال الموحدون يلينون الكلام ويتمسكون بالمبدأ حتى استقرت سنية المسألة بفضل الله عز وجل. ما أن سدت هذه الثغرة حتى رأينا وجهًا آخر للمخالفة حتى في الأدعية المشروعة نجد من يشير بإصبعه حال الدعاء أو يمسك (وهذا هو الأكثر)
    أقول لماذا يا عباد الله نكون فتنة لغيرنا ونجعلهم يشعرون أن أهل السنة فعلا همهم المخالفة؟
    لا زالت كلمات شيخ فاضل خلوق صاحب سنة صداع بالحق ترن في أذني حيث قال لي (أن ترضي الناس في رضا الله عز وجل خير من أن تسخطهم في رضا الله عز وجل) وهذه العبارة غاية في الحكمة
    ومفادها أن نرضي الناس ما وجدنا إلى ذلك سبيلا إلا إذا تعارض ذلك مع رضا الله عز وجل، فحينها يكون الأمر كما ذكرت أمنا عائشة رضي الله عنها في وصيتها لمعاوية رضي الله عنه
    وكما أني أخي أبا سعيد وأخي عبد الكريم أسأل الله أن يجيزكما خيرا وقد بينتما سنية الإشارة بالسبابة وكذلك سنية الرفع باليدين فإني إن لم تعارضا أستطيع أن ألخص ما فات في الآتي:
    1-أن الأصل في الدعاء رفع اليدين فعلًا وما ورد فيه من أحاديث أضعاف ما ورد في غيره وإلا سقطت هذه العبارة التي عليها التواتر نقلا وعملا
    2-أن الإشارة بالسبابة في الدعاء العام لها وجهها ولكن ربما مال القول إلى تخصيصها بمواضع معينة وهذه الأخيرة لعلها هي التي قال بها الشيخ بكر رحمه الله
    3-ألا نتعامل مع المخالف بردة الفعل فكلما فعلوا بدعة تعاملنا بالحذر تجاه أمور مسنونة أخرى، لا!! وإنما نحق الحق ونبطل الباطل
    4-وأخيراً ما ذكرته أعلاه، أنه ينبغي أن نعيَ هذه القاعدة تماما (أن نرضي الناس في رضا الله عز وجل خير من أن نسخطهم في رضا الله عز وجل)
    هذا وإني لأهيب بالأخ الحبيب أبي سعيد وأخي الفاضل عبد الكريم أن يواصل بحثه في المسألة ولست أوقفه بهذا الكلام لأن المباحثة أمر مطلوب وقصد مرغوب بارك الله في الجميع

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    الأخ الفاضل (أبا ميمونة).. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد..

    قد قرأت الموضوع وفي الواقع لم أستطع أن أخرج بنتيجة عامة ثابتة لما تريد الوصول إليه، ففضلا لا أمرا أخي العزيز هلّا وضعت ما تريد بيانه وتأصيله من فكرة في سطرين مختصرين حتى أعرف أكرمك الله ماهي الغاية النهائية التي تقول بها في هذا الباب.

    وجزاك الله خيرا.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    1-أن الأصل في الدعاء رفع اليدين فعلًا وما ورد فيه من أحاديث أضعاف ما ورد في غيره وإلا سقطت هذه العبارة التي عليها التواتر نقلا وعملا
    2-أن الإشارة بالسبابة في الدعاء العام لها وجهها ولكن ربما مال القول إلى تخصيصها بمواضع معينة وهذه الأخيرة لعلها هي التي قال بها الشيخ بكر رحمه الله
    3-ألا نتعامل مع المخالف بردة الفعل فكلما فعلوا بدعة تعاملنا بالحذر تجاه أمور مسنونة أخرى، لا!! وإنما نحق الحق ونبطل الباطل
    4-وأخيراً ما ذكرته أعلاه، أنه ينبغي أن نعيَ هذه القاعدة تماما (أن نرضي الناس في رضا الله عز وجل خير من أن نسخطهم في رضا الله عز وجل)
    أخي الفاضل هذا هو مرادي وخلاصة فكرتي.
    أما لمزيد من التأصيل الفقهي فإني أنتظر الأخ أبا سعيد وغيره من الإخوة

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أحسنت وبوركت؛ وجميل جدا يا أخي (أبا ميمونة) إذا أين الإشكال؟!
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    إذا أين الإشكال؟!
    ليس هناك إشكال إلا عند من اختلت عنده الخلاصة التي ذكرتها
    وما ذكرت ما ذكرت إلا لتقرير هذه الخلاصة

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    الجزائر - باتنة -
    المشاركات
    508

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    أخي أبا ميمونة.
    انتظرت أن تعلق على ما أورته.
    ماذا كانت ردة فعلك.
    هل نواصل ؟.
    أم ماذا.
    والكلام الذي قلته رائع أخي.
    فهي دليل على أنك تريد الإصلاح ما استطعت.
    بلدي أنا أيضا مثل بلدك.
    ولكن من يفهم أنه يجب أن يصلح بدل أن يكثر الخلاف، والله المستعان.
    جزاك الله خيرا أخي.
    قال الإمام الشاطبي:

    "خذ من العلم لبه، ولا تستكثر من ملحه، وإياك وأغاليطه".

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أخي أبا سعيد حفظكم المولى ورعاكم ما أوردته من أحاديث أمر مبارك أسأل الله أن يجزيك خيرا عليه وعلى تفاعلك مع الموضوع بشكل علمي جميل غبطتك عليه وأنا والله أقل مما تتصورني
    ولذلك فإني أسلم نفسي لك لتبصرني بهذه المسألة وأقوال الفقهاء وأهل العلم فيها وسأورد كل ما وجدته من النقولات والآثار الواردة عن أهل العلم إن شاء الله.
    لكني كما قلت لك سأنتظر غيثك الهطول لنغذي به العقول ونعمل بما يرضي الله والرسول
    وبارك الله فيك

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    وأعتذر لك بشدة عن عدم الإسراع في الرد ولكن ما ذلك إلا لكثرة المشاغل لكم العتبى حتى ترضَوْا

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: الأصل في الدعاء رفع اليدين هذه مجرد نظرية

    أين أنت يا أبا سعيد؟؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •