سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    111

    افتراضي سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

    تناقشت أنا وأحد الإخوة المقيمين التابعين للمذهب الحنفي حول مشروعية السنة الراتبة قبل أو بعد المفروضة ، فقال لي : إنها واجبة عندنا .
    قلت له : ما أعرفه أنا أنها من السنن !
    قال : ما دليلك ؟
    فذكرت له حديث الرجل الذي أتى النبي وحلف ألا يزيد على الصلوات الخمس المكتوبة ...
    ثم قلت له : طيب .. أنت ما دليلك ؟
    فقال : لا أعرف ، تلقينا ذلك عن مشايخنا ، ولعلك أن تساعدني في البحث عن الدليل .
    فوعدته خيرا .
    فكان هذا السؤال للمهتمين :

    هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟
    فإن كانت كذلك فما دليلهم ؟

    وبارك الله في الجميع

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

    أخي الفاضل (أحمد)..

    اختلفت الرواية عن الإمام أبي حنيفة رحمه الله في الحكم على السنن الرواتب:
    فالرواية الأولى: أنها سنة مؤكدة، بمعنى أنها من النوافل. وهذه هي الرواية المعتمدة في المذهب والتي صححها المحققون.
    والرواية الثانية: أنها واجبة.

    لكنهم فرقوا تفريقا عجيبا في المذهب جعل بعض الناس بتفريقهم هذا يظن أنهم يقولون بوجوبها عموما:
    فإنهم يفرقون بين من يؤدي الفرض جماعة أو منفردا:
    فإن أداه في جماعة: فإنه يصلي السنن الرواتب قطعا ولا يتخير فيها مع الإمكان لكونها مؤكدة.
    وإن كان يؤديها منفردا؛ ففيه روايتان:
    الأولى: انه مثل ما لو كان في جماعة، فيصليها قطعا مع الإمكان.
    الثانية: أنه يتخير، لأنه صلى الله عليه وسلم واظب عليها عند أداء المكتوبة، ولم يرو أنه صلى الله عليه وسلم واظب عليها وهو يصلي منفردا، فلا تكون سنة بدون المواظبة.

    قالوا: والأول أحوط لأنها شرعت قبل الفرض لقطع طمع الشيطان عن المصلي، وبعده لجبر نقصان يمكن في الفرض، والفرد أحوج إلى ذلك، والنص الوارد فيها لم يفرق؛ فيجرى على إطلاقه إلا إذا خاف الفوت، لأن أداء الفرض في وقته واجب.

    فمذهب الأحناف من أشد المذاهب في السنن الرواتب، لأن عندهم السنة المؤكدة أدائها قريب من الواجب.
    ومن شدة تمسهكم بالسنن الرواتب قالوا كما في (حاشية ابن عابدين): من لم يرها حقا كفر.

    (فائدة): أوجب بعضهم ركعتي الفجر فقط من السنن الرواتب دون غيرها.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    196

    افتراضي رد: سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

    الذي أعرفه أن صلاة الوتر فرض عند الحنفية و وافقهم شيخ الاسلام ابن تيمه

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    466

    افتراضي رد: سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

    أخي الكريم جمال سعدي.
    الحنفية لم يقولوا بفرضية صلاة الوتر وإنما هي واجبة عندهم بناء عل تفريقهم بين الواجب والفرض المعروف في علم الأصول.
    لكن الإمام زفر هو الوحيد من أئمتهم الذي قال بفرضيتها.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,641

    افتراضي رد: سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

    وسئل الامام ابن تيمية رحمه الله عن رجل لم يصل وتر العشاء الآخرة‏:‏ فهل يجوز له تركه‏؟‏

    فأجاب‏:‏
    الحمد الله، الوتر سنة مؤكدة، باتفاق المسلمين‏.‏ ومن أصر على تركه فإنه ترد شهادته‏.‏
    وتنازع العلماء في وجوبه، فأوجبه أبو حنيفة، وطائفة من أصحاب أحمد،
    والجمهور لا يوجبونه‏:‏ كمالك، والشافعي، وأحمد؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يوتر على راحلته، والواجب لا يفعل على الراحلة
    ، لكن هو باتفاق المسلمين سنة مؤكدة لا ينبغي لأحد تركه‏.‏

    والوتر أوكد من سنة الظهر والمغرب والعشاء،
    والوتر أفضل من جميع تطوعات النهار، كصلاة الضحي، بل أفضل الصلاة بعد المكتوبة قيام الليل‏.
    ‏ وأوكد ذلك الوتر، وركعتا الفجر‏.‏ والله أعلم‏.‏
    /
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: سؤال : هل صحيحٌ أن السنن الراتبات واجبة في المذهب الحنفي ؟

    بارك الله في الجميع
    ويبدو لي - والله أعلم - أنه ليس هناك دليلا من السنة على وجوبها ، بناء على ما ذكرتم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •